أزيد من 10 ملايين تلميذ وتلميذة يلتحقون اليوم بمقاعد الدراسة    حدف مسجد الجزائر الأعظم من صورة الموكب الجنائزي للرئيس السابق بوتفليقة إعتداء صارخ على القوانين    دراسة مشروعي مرسومين رئاسيين ومشروع مرسوم تنفيذي تخص قطاعات الشباب والسياحة والمواصلات    459 مؤسسة تربوية جديدة حيز الخدمة    توسيع التحقيق إلى 30 ولاية متضررة و توقيف 71 مشتبها فيه    تعليق علاقة عمل موظف من مستخدمي الملاحة الجوية محل توقيف في فرنسا    السكن الترقوي التساهمي: اتفاقية لرفع عراقيل التمويل أمام المستفيدين    شرفي يكشف عن مخرجات لقائه مع الأحزاب السياسية    "إيساكوم" تثمّن ترشيح الناشطة الحقوقية سلطانة خيا    تحسن الحالة الصحية للفنان محمد حزيم    15 وفاة.. 166 إصابة جديدة و شفاء 145 مريض    «الكاف" ترفض طلب "الفاف" بتأخير موعد مباراة النيجر    انسحاب معقّد    خلية لمتابعة البروتوكول الصحي قبل التحاق الطلبة    تطوير الحوار ومناخ العمل    40 تعاونية توفر العدس والحمص بأسعار معقولة    القبض على عديد المطلوبين بالجلفة    اعتماد معيار الكفاءة والجدارة    تأجيل محاكمة رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع إلى    متابعة تطورات الوباء    «سنعمل على تأدية موسم مشرّف»    الاعضاء يطالبون حمري بالتسوية القانونية    تتويج ناصر لينا وبراهامي لمين باللقب    تأجيل موعد الانطلاق إلى وقت لاحق    إعفاء من غرامات التأخير لمنتسبي «كاسنوس» بسعيدة    الحاضنة العلمية للأطفال نافذة لولوج عالم الاختراع والابتكار    بايدن يضغط لمهاتفة ماكرون وجونسون يسعى للتّهدئة    العثور على جثة متعفنة لخمسيني    سارقو حليّ النساء في قبضة الأمن    البطاطا ب 80 دج للكلغ الواحد    تسخير 775 شرطي لتأمين الدخول المدرسيّ    ترقّب 465 تلميذ من ذوي الاحتياجات الخاصة    10 ملايين و500 ألف تلميذ في المدارس اليوم    عروض ثقافية وتظاهرات في فن الطبخ    فتح سجل الاستقصاء لتدوين التراث المادي    حلمي أن ألتقي رئيس الجمهورية    بدائل لتغيير واقع متأزم    الفنّان حزيم يجري عملية جراحية على مستوى القلب    دعوة إلى تحويل ملعب "ميلود هدفي" إلى قطب تكوينيّ    النوعية السمة الغائبة عن صفقات المولودية    الشروع في تركيب مولّدات الأكسجين نهاية الأسبوع    تحقيقات بالمؤسسات العمومية التابعة إلى الولاية    الخطر مازال قائما ..    المتحف العمومي الوطني بمسيلة يفتح باب المشاركة في مسابقة "الأنشودة الوطنية"    روسيا: ستة قتلى على الأقل في إطلاق نار داخل حرم جامعة    أسعار النفط تتراجع في ظل ارتفاع الدولار    مواليد عام 2000 يسجلون مع فئة الرديف: الفاف تجري تغييرات على مواعيد انطلاق البطولات    الكيان الصهيوني يعتزم إنشاء مصانع أسلحة بالمغرب    في خطوة استفزازية للجزائر.. ماكرون يعتذر من الحركى!    «الإعلام بين الحرية والمسؤولية» موضوع الطبعة السابعة    إطلاق الطبعة العاشرة لمسابقة الجائزة الوطنية للمؤسسة الصغيرة    المراهنة على البوابة الموريتانية لاقتحام السوق الإفريقية    هذه صفات أهل الدَرَك الأسفل..    هاج مُوجي    خطأ طيار ينهي حياة 21 شخصا    نعي ...الزمان    «صلاح أمرك للأخلاق مرجعه»    العمل الخيري... تباهٍ أم دعوة إلى الاقتداء؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



المطالبة بالتحقيق في تورط المغرب في فضيحة "بيغاسوس"
الهيئة الصحراوية لمناهضة الاحتلال المغربي "ايساكوم"
نشر في المساء يوم 28 - 07 - 2021

طالب المكتب التنفيذي للهيئة الصحراوية لمناهضة الاحتلال المغربي "ايساكوم" بضرورة فتح تحقيق دولي بشأن التقارير الخطيرة التي أكدت تورط المغرب في عمليات تجسس على عديد الصحفيين والمدافعين عن حقوق الإنسان وشخصيات سياسية عبر استخدام برنامج "بيغاسوس" الإسرائيلي.
ولأن هذا البرنامج يسمح "باستغلال الفجوات الأمنية في الأجهزة الإلكترونية من هواتف وحواسيب من أجل تحويلها إلى أجهزة تجسس قوية"، فقد أكدت في بيان لها أمس بأن هذا الإجراء "مخالف نصا وروحا للقوانين ومواثيق حقوق الإنسان الدولية التي تمنع تصوير الأشخاص أو التنصت على مكالماتهم الهاتفية أو اختراق هواتفهم لأغراض غير أخلاقية".
وشددت في هذا السياق على أن "المدافعين عن حقوق الإنسان لا يمكنهم ارتكاب أعمال إجرامية قد تهدد أمن واستقرار الدول، بل أن لهم دور مهم في الدفاع عن المضطهدين والمقهورين". وهو ما جعلها تطالب بضرورة "فتح تحقيق دولي بشأن هذا العمل الخطير واحالة المسؤولين عنه للعدالة".
كما ناشد بيان الهيئة الصحراوية، الأمم المتحدة وأجهزتها المعنية بحقوق الإنسان "بحماية المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان من الأساليب الانتقامية التي تنتهجها دولة الاحتلال المغربي ضدهم والتي تعرض حياتهم وحياة عائلاتهم للخطر من خلال التجسس عليهم ومراقبتهم المستمرة".
وأكدت أن فضيحة التجسس هذه "غير مستغربة أو مفاجئة بالنظر إلى ما يعيشه المدافعون عن حقوق الإنسان بالمدن المحتلة من الصحراء الغربية والمطالبون بالاستقلال". وقالت إن "أجهزة المخابرات المغربية بالإضافة للتجسس تعمل وبشكل مفضوح على المراقبة اللصيقة والتضييق عليهم والتحرش بهم والانتقام منهم".
وذكر مكتب الهيئة الصحراوية بأن "العديد من الحالات تعمّد المغرب على توقيفهم وسلبهم هواتفهم ونشر معلوماتهم وصورهم الخاصة في مواقع إلكترونية تابعة لأجهزة المخابرات "صحراء ويكيليكس" ومواقع التواصل الاجتماعي للنيل منهم والتشهير بهم.
من جهة أخرى نفذ الأسرى المدنيون الصحراويون المعتقلون ضمن مجموعة "أكديم إزيك" إضرابا إنذاريا عن الطعام لمدة 48 ساعة تضامنا مع الأسير المدني الصحراوي يحي محمد الحافظ إعزة.
وقالت رابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية، إن الأسرى يهدفون من خلال هذه الخطوة النضالية إلى "التنديد بما تعرض له يحي محمد الحافظ إعزة من استهداف وانتهاك لحقوقه الأساسية المشروعة، بعد أن أقدمت إدارة السجن المحلي بوزكارن على ترحيله من السجن المحلي بوزكارن باتجاه السجن المحلي مول البركي بمدينة آسفي المغربية وسط ظروف صحية متأزمة وتضامنا منهم مع معركة الأمعاء الفارغة التي يخوضها منذ الثالث جويلية الجاري".
وكان الأسير المدني والناشط الحقوقي الصحراوي قد شرع منذ ذلك التاريخ في إضراب مفتوح عن الطعام تنديدا بعملية الترحيل التي تعرض لها واحتجاجا على ظروف اعتقاله المزرية داخل السجن المحلي مول البركي بمدينة آسفي وما رافق ذلك من معاملة قاسية ومهينة طيلة فترة اعتقاله التعسفي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.