تنظيم المبادرة الوطنية «أحمي وطني»    4 5 مليار دولار قيمة الصادرات خارج المحروقات في نهاية 2021    مانشستر سيتي يهزم تشيلسي في عقر داره    تحكيم سينغالي لمباراة الجزائر - النيجر    بعث السياحة الداخلية من خلال برامج ترويجية بأسعار تنافسية    تقليص الفوارق الجهوية والحفاظ على التماسك الاجتماعي    الرئيس محمود عباس يمنح إسرائيل مهلة عام    لقاءات مع الكبار..مواقف ثابتة والجزائر تسترجع كلمتها    آليات لمنع انسداد المجالس البلدية مستقبلا    9 وفيات،،، 125 إصابة جديدة و105حالة شفاء    إعادة النظر في توزيع الصيدليات الخاصة والتكوين    المغرب أخطأ التقدير في تحالفه مع الكيان الصهيوني    التنمية الشاملة والمستدامة في الصدارة    زغدار يؤكد تعميم عقود النجاعة وإلزامية النتائج    فرنسا ملزمة بتطهير مواقع تجاربها النووية بالجزائر    تدابير إضافية ضد عدوان المخزن    الجزائر تتعرض لعدوان إلكتروني    وسام لصديق الثورة الجزائرية    ارتفاع غير مسبوق في أسعار الخضر والفواكه واللحوم    الألمان ينتخبون خليفة ميركل اليوم    الخلافات تتجدّد بين فرقاء ليبيا !    أولياء التلاميذ يطالبون بتدخّل وزير القطاع    لتجسيد الديمقراطية التشاركية في تسيير الجماعات المحلية    6500 منصب بيداغوجي لدورة أكتوبر    آيت جودي يفصّل برنامج عمله ويكشف عن طموحاته    تعيين طاقم تحكيم سنغالي لإدارة مباراة الجزائر - النيجر    تأجيل انطلاق البطولة يسمح لنا بالتحضير الجيد للموسم الجديد    عريف رضوان في وضع صحي حرج    405 ملايين دينار لبث مباريات الخضر على القناة الأرضية    الوافدون الجدد والشبان تحت الإختبار    إعفاءات وامتيازات للمنخرطين في الصندوق    جريحان في حادثي مرور    مفتشية المطاعم المدرسية بسعيدة تُطالب «الأميار» بتحسين الخدمة    « أطمح إلى فتح ورشة وتأسيس مشروعي الخاص»    وفاة 3 أشخاص وإصابة اثنين بجروح    تفكيك شبكة تروّج المؤثرات العقلية    حجز 5903 وحدة مشروبات كحولية    حجز جرافتين بدون رخصة    ميثاق الكتابة المقدس هو الحرية    ''جنائن معلَّقة"... فيلم فانتازي يتناول آثار الغزو الأمريكي    انطلاق الطبعة ال1 للمهرجان الافتراضي للفيديو التوعوي بولاية الطارف غدا    بين الرملة والحجرة    الطير الحر    كل العالم يعرف قوة الجزائر إلا بعض الجزائريين    تحديد كيفيات سير صندوق الأموال والأملاك المسترجعة    تأديب المخزن    إقبال كبير على الأسواق و المنتزهات بتلمسان    "كورونا" يزيد من مخاطر التعقيدات الصحية    تخصيص 1500 هكتار للسّلجم الزيتي    قصة الأراجوزاتى للقاصة الجزائرية تركية لوصيف قريبا على الركح المصرى..    المجلس الوطني المستقل للأئمة يطالب بعودة الدروس في المساجد    استحضار للتراث ولتاريخ الخيالة المجيد    إقبال على معرض الكتاب المدرسي    استئناف البرنامج الفني بداية من الفاتح أكتوبر    ندوات وملتقيات دولية وبرمجة عدد من الإصدارات    المتوسطية ..    يوم في حياة الحبيب المصطفى..    جوائز قيِّمة لأداء الصلاة علي وقتها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أزمة مولودية وهران
جيار يؤكد أنه لايحق له التدخل في شؤون ''الحمراوة''
نشر في المساء يوم 07 - 03 - 2011

أكد السيد الهاشمي جيار وزير الشباب والرياضة، في حديث مقتضب مع ''المساء'' على هامش زيارة العمل والتفقد التي قام بها لولاية وهران، أن وزارته ليس لها الحق في التدخل في ما يحدث في فريق مولودية وهران من صراع بين الإدارة الحالية برئاسة الطيب محياوي والمعارضة الممثلة في ما يعرف ب''جماعة الحصيرة''.
وأوضح السيد جيار في حديث مقتضب مع ''المساء ''، أن رفضه نابع من كون فريق المولودية أصبح فريقا محترفا لا هاويا ولا وصاية لوزارته عليه، لكنه أبدى بالمقابل استعداده للعمل على تقريب الرؤى ووجهات النظر بين الفرقاء الحمراويين كما فعل في السابق مع فريقين من شرق البلاد ''لأن المولودية الوهرانية فريق عريق وبه طاقات ساهمت وتساهم في تطوير الحركة الرياضية، وأتمنى أن تعود الأمور إلى طبيعتها بالتفاهم لمصلحة الفريق والكرة الجزائرية عموما''.
.. والحوارهو الحل لمشاكلهم
ووجه السيد جيار، نداء حارا لكل المحبين والمساهمين بالشركة الرياضية لفريق المولودية على العمل سويا وفي جو أخوي حتى يخرج فريقهم من دوامة المشاكل التي تلاحقت عليه في الفترة الأخيرة، وأضاف قائلا: ''شبابنا في حاجة إلى السكينة والرياضة تلعب دورا مهما في الاستقرار، ولن يرقى مستوى شبابنا ورياضتنا إلا بالعمل الجماعي والحوار في هدوء''.
وبهذا التصريح، يؤكد السيد الهاشمي جيار قرار مديرية الشبيبة والرياضة التي رفضت منح ترخيص للمعارضة بعقد جمعية عامة استثنائية قصد تنحية محياوي، بعد الذي قالته من أنها نجحت في جمع توقيع 120 عضوا من أعضاء الجمعية العامة.
وكان السيد جيار، قد ذهل وهو يحاصر من قبل مجموعة من أنصار المولودية المحسوبين على ''جماعة الحصيرة'' والرئيس السابق يوسف جباري لدى تأهبه دخول ملعب زبانة لتفقد وتيرة الأشغال به وحضور جانب من نشاط المدارس والجمعيات الرياضية، مستعينة بما قالت إنه ملف يحمل مايكفي من إمضاءات لعقد جمعية عامة استثنائية، طالبين منه التدخل لتنحية محياوي، ومرددين هتافات تطالب برحيل هذا الأخير، ومعلقين لافتات بنفس المطالب عند مدخل الملعب، ومتهمين مديرية الشبيبة والرياضة وخاصة إطارها لحمر المكلف بالجمعيات الرياضية على مستوى هذه الهيئة الرياضية بموالاة محياوي، وقد استغرب جيار هذه الخرجة من هؤلاء المناصرين في وقت يسير فيه فريقهم إلى الصواب ويحقق نتائج إيجابية، ودهش لما علم أن المولودية لاتشكو من نقص في الأموال مقارنة بأندية جزائرية عديدة تقاسي الأمرين في هذا الجانب.
الولاية قد تلعب دور الوسيط
السيد عبد المالك بوضياف والي الولاية، كشف في تصريح مقتضب ''للمساء'' على هامش زيارة الوزير السيد جيار إلى مركب كاسطور، بأنه يتوفر على خطة متأنية لمعالجة مايحدث بالمولودية الوهرانية بطريقة ذكية خلال الأيام القليلة القادمة لمصلحتها أولا وأخيرا. وكان السيد الوالي شاهد عيان على مابدر من الجمهور الحمراوي من سباب وشتم تجاه رئيس فريقهم محياوي في ملعب زبانة بمناسبة لقاء الداربي الخاص بالدور السادس عشر لكأس الجمهورية بين الغريمين الجمعية والمولودية، والذي عرف تفوق هذه الأخيرة بهدف يتيم، وتأسف كثيرا لهذا السلوك تجاه رئيس فريق عريق ذي شعبية كبيرة وتاريخ حافل.
كلايجي يستقيل وينعت المحيط بالمتعفن
في اجتماع قصير لأعضاء إدارة مولودية وهران، قدم حسان كلايجي استقالته من منصبه كمدير عام للفريق. مبررا ذلك بما تعرض له من إهانة حسبه، ويقصد كلايجي اللافتة التي علقت على سياج المدرجات المكشوفة بمناسبة المباراة المحلية الخاصة بالكأس بين المولودية والجمعية الوهرانيتين قرأ فيها ''حسان كلايجي ارحل فورا ..المولودية ماشي نتاع وجهك''. وقد اعتبر أعضاء الإدارة قرار كلايجي مفاجئا لهم، خاصة وأنه لم يظهر عليه أي تأثر عقب نهاية المباراة، وناشدوه بالتريث وأخذ قسط من الراحة لكنه أصر على الاستقالة بنصح من أبنائه كذلك.
كلايجي: ليس هذا جزاء من خدم المولودية 30 عاما
كلايجي قال عقب استقالته بنبرة حزينة وبأسى كبير، أنه بذل كل ما يملك من مال وجهد من أجل المولودية طيلة 30 عاما، ولم يكن ينتظر أن يكون جزاءه هذا النكران، وأن يصل الأمر إلى حد الشتم والتعرض لكرامته، التي أكد أنه لن يسمح لأي كان أن يمسها، مبديا استغرابه من هذه الحملة ضد الإدارة في وقت يعيش فيه الفريق أزهى أيامه منذ سنوات، فهو يحتل منصب الوصافة في البطولة، ومتأهل للدور الثمن النهائي من كأس الجمهورية، مضيفا أن من يدعون انتماءهم لحي الفريق ''الحمري''، هم من يعرقلون مشوار الفريق، وأن التاريخ سيكشفهم مستقبلا، ولايسعه العمل في محيط جد متعفن.
وعبد الإله يخلفه ويحظى بصلاحيات واسعة
وفور استقالة كلايجي التي أصر عليها، عين الرئيس الطيب محياوي العربي عبد الإله رئيس الفرع مكان كلايجي كمدير عام للفريق مانحا إياه البطاقة البيضاء وصلاحيات واسعة في تسيير الفريق الأول ولأقل من 20 سنة، وكذا لإختيار معاونيه حتى يتسنى له اتخاذ كل القرارت التي يراها مفيدة وصالحة للفريق، خاصة في هذه الأثناء التي يوجد فيها في أحسن أحواله.
المعارضة تكسب جولة وتخسر أخرى
وباستقالة كلايجي، تكون المعارضة قد كسبت جولة في صراعها مع الإدارة الحالية ورئيسها الطيب محياوي، للدور الكبير الذي يؤديه كلايجي في إدارة المولودية وللخبرة الكبيرة التي يتمتع بها في التسيير، لكنها بالمقابل خسرت جولة بتصالح -ولو ظاهريا- الرئيس محياوي مع المدرب شريف الوزاني في فندق ''الرئيس'' عشية مباراة الكأس ضد الجارة الجمعية، بعدما اعتقد الجميع أن علاقتهما وصلت إلى نقطة اللارجوع، والأيام القادمة ستكشف بالتأكيد عن المزيد من المسلسل الهزلي الحمراوي في طبعته الجديدة. وعليها (أي المعارضة) الصبر والانتظار أكثر حتى تكسب المنازلة مع محياوي بالضربة القاضية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.