قصد إعطاء دفع للتنمية الاقتصادية في الولاية.. بولخراص:    لتعويض المتضررين من زلزال ميلة الاخير    ضمن مساع لتشكيل مجلس رئاسي موحد    تصنيف الفيفا الخاص بشهر سبتمبر:    عنتر يحيى يؤكد:    رئيس نادي شبيبة الساورة:    فيما حثهم على الالتزام بمبادئ الوطنية وروح المسؤولية    منذ الفاتح جوان الماضي إلى يومنا ببومرداس    دراسة جديدة تكشف    أكد أن الحكومة لن تتدخل في النقاش حول الدستور..بلحيمر:    رزيق يبحث كيفية ترقية صادرات الخدمات    يهدف لإعطاء دفع جديد للمجال    للحائزين الجدد على البكالوريا هذه السنة    تبون يشدد في تعليمة لأعضاء الحكومة ومسؤولي الأمن:    حادثة البوعزيزي تتكرار بتونس    الحجاب يزعج نواب فرنسيون؟!    عطار يؤكّد أهمية بلوغ نسبة مطابقة 100 % لاتفاق أوبيب +    قال إنه ينتظر رد نادي الأهلي.. والد بلايلي:"يوسف معي في وهران وبعض الإعلاميين المصريين كذابين!"    تحذير… أمطار رعدية غزيرة على 16 ولاية    وزيرة الثقافة تعلن عن مشروع لإنشاء متحف خاص باللباس التقليدي    رئيس الجمهورية يدعو كل شخص يحوز معلومات حول الفساد للتقرب إلى السلطات المؤهلة    الرئيس يعزّي عائلة البروفسور الراحل عبد المجيد مرداسي    هل يتنازل الجنرال حفتر؟    «بجاية أرض الأنوار».. التاريخ بالصور    عبد المجيد مرداسي يرحل وذكراه خالدة بين الكتب والصحف    التحصيل الضريبي يتعدى 80 بالمائة    عبّاس يضبط التعداد ويضع اسماء للجدد    مستغانم و عين تموشنت تحت الصدمة    العجز يخيم على أسواق النفط العالمية    أسعار الذهب تواصل الانتعاش    انكماش فائض المعاملات الجارية    الكورنيش بدون ماء منذ 11 يوما    المياه القذرة تتدفق بمقبرة بلدية مزاورو    التنمية على مسالك القرى        صعوبة في مادة الفلسفة للشعب العلمية وتباين في اللغات الأجنبية    الرئيس تبون يعيّن 5 سفراء جدد في أوروبا وإفريقيا    تمديد عقود الركائز وتسريح أربعة لاعبين    الحلقة الأولى... المسكوت عنه في الشعر الجزائري المعاصر    الحنين إلى الخشبة .. !!    تتويج رواية "القصر سيرة دفتر منسي" ليوسف العيشي    «القصر سيرة دفتر منسي» للمؤلّف العيشي تتألّق أدبيا    "وضعية بلايلي وبلعمري لا تسمح لهما بالتواجد في قائمة بلماضي "    البطالة.. هاجس آخر في زمن كورونا    الإصابات بكورونا تنخفض إلى 4 حالات يوميا    تخفيضات في الأسعار إلى الجنوب لتعويض خسائر "كورونا"    اللاّعبون الجدد والجهاز الفني يصلون غدا    219 إصابة بفيروس كورونا و 5 وفيات خلال ال 24 ساعة الأخيرة    ليبيا: حفتر يقرر استئناف إنتاج وتصدير النفط    نواب فرنسيون يغادرون اجتماع البرلمان لوجود طالبة محجبة    فلسطين: الآلاف يؤدون صلاة الجمعة في الأقصى ويدعون لمناهضة اتفاقيات التطبيع    جائزة "سوتيغي أواردز 2020".. الجزائرية "سليمة عبادة" تنافس المصرية "حنان مطاوع"    البيت الأبيض: 5 دول أخرى في الشرق الأوسط وخارجه تدرس التطبيع    رائحة الموت لا تغادر أنفي!    المجلس الإسلامي الأعلى ومشعل الشهيد يحتفيان بتوفيق المدني    بالعدل تستقيم الحياة    نعمة القلب الليّن    " كورونا " والعَّرافُ ....    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"المكتب الذي صعد المنصة مع ولد خليفة فاقد للشرعية وانتحل صفة الغير"
الدورة الربيعية أسوأ دورة، بن خلاف ل"المستقبل العربي":
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

· 07 قوانين لم تصل بعد إلى البرلمان بسبب غياب الرئيس
أكد النائب عن حزب جبهة العدالة والتنمية لخضر بن خلاف أمس السبت خلال اختتام الدورة الربيعية للبرلمان بمقر المجلس الشعبي الوطني أن هاته الأخيرة كانت أسوأ دورة عرفتها الغرفة السفلى للبرلمان وهذا نظرا للنشاطات المحتشمة التي قام بها نواب المجلس الشعبي في الفترة المذكورة، إذ من مجموع 11 قانون كان من مبرمجا للدورة لم يتم مناقشة سوى قانونين اثنين فقط وهما القانون المتعلق بشروط ممارسة الأنشطة التجارية والقانون المتعلق بتنظيم الأنشطة البدنية والرياضية وتطويرها فقط، وحتى قانون المحاماة –يضيف بن خلاف للمستقبل العربي- الذي تمت المصادقة عليه من طرف نواب المجلس رغم الانتقادات اللاذعة الموجهة إليه لم يفصل في أمره بعد وذلك بسبب عدم المصادقة عليه من قبل مجلس الأمة التي أجلها إلى غاية الدورة الخريفية القادمة، "حيث نرجح احتمال عدم المصادقة عليه تماما نظرا للظروف الحالية التي تعيشها البلاد، لأنه إلى ذاك الوقت ربما تحدث أمور تحول دون ذلك. كما أن هناك 07 قوانين كاملة لم تصل بعد إلى قصر زيغود يوسف وهذا نظرا لوجودها على مستوى الحكومة ولا يمكن أن تحال على السلطة التشريعية كون أن الرئيس غائب ولم يعقد مجلس الوزراء الأمر الذي يمنع مرورها، حيث ستبقى معطلة إلى وقت آخر وأبرزها قانون السمعي البصري، قانون المناجم وقانون الموارد البيولوجية وقانون الجمارك إضافة إلى قانون تنظيم السجون وقانون المالية التكميلي". وأوضح نائب "جبهة جاب الله" أن المكتب الذي صعد المنصة رفقة رئيس المجلس العربي ولد خليفة فاقد للشرعية بسبب انتهاء عهدته بعد مرور سنة على انتخابه، إذ يعد "مكتبا منتحلا لصفة الغير خاصة بعد اعتلاءه المنصة والسبب في ذلك هو أن السلطة التنفيذية أي الحكومة ضغطت على المجلس الشعبي الوطني وهددت بعدم حضور حفل اختتام الدورة الربيعية في حال عدم وجود مكتب". وفيما يخص موقفه من أحداث مصر بعد إقالة الرئيس المخلوع محمد مرسي أكد بن خلاف أن ما حدث لمرسي هو انقلاب على الشرعية الدستورية والديمقراطية الحقة في ظل الميول الفاضح للجيش مع ما أسماها ب"جبهة الخراب الوطني" عوض الوقوف مع القانون وخيار الشعب، اين دعا الطبقة السياسية هناك والشعب المصري ككل إلى ضرورة توخي الحذر من الوقوع في مغبة الفتن التي ستؤدي بهم إلى انزلاقات خطيرة ربما ستقضي على كل صور الأمن والاستقرار يصعب استعادته بعد فقدانه.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.