الفريق شنقريحة: "الاستفتاء على الدستور" محطة هامة على مسار تحديد معالم الدولة الجزائرية الجديدة    وزير التعليم العالي والبحث العلمي يدشن عدد من الهياكل بجامعة الأغواط    مراسم امضاء اتفاقية إطار بين الوزارتين بين وزارة السياحة والصناعة التقليدية والمؤسسات المصغرة ،    بلماضي غاضب من يوسف بلايلي لهذه الأسباب    قضية علي حداد: النيابة العامة تفتح تحقيقا قضائيا في تحويل 10 ملايين دولار    أرزقي براقي يشدد على محاربة التسيب والتكفل بإنشغالات المواطنين    وزيرة الثقافة تستقبل عبد الحميد بوزاهر وتؤكد دعمها لعُمداء الفن الجزائر    الجزائر والكاميرون يتواجهان وديا في هولندا        المحرر محمد قبلاوي:الاحتلال عاقب الأسرى بعد "كورونا" ويواصل حرمانهم من وسائل الحماية والوقاية ..    العثور على الطفلتين "أية" و"شهيناز" ببوزريعة والبحث متواصل على الطفلة "ملاك"    الطارف.. الإطاحة بشبكة إجرامية مختصة في تنظيم الهجرة غير الشرعية    انتهاء قصة اختفاء قارب حراقة فلفلة    صدور كتاب "بجاية, أرض الأنوار" لرشيق بوعناني    بن بوزيد: إعطاء دفع جديد لأقسام الاستعجالات الطبية بالمؤسسات الاستشفائية الجامعية والجوارية    رئيس الجمهورية يترأس غدا الأحد اجتماعا لمجلس الوزراء    جيجل تتجاوز ال920 اصابة مؤكدة بفيروس كورونا ومرضى يهربون من أقسام العزل    صدور العدد ال 12 من مجلة "صدى الأيام الأدبية الجزائرية"    مونديال 2022: ميسي يعود لقيادة منتخب التانغو    هذه ثالث دولة خليجية ستطبع مع الاحتلال    الصين تتوعد بالرد على أمريكا بعد حجب تطبيقي "وي تشات" و"تيك توك"    الجزائر في المرتبة السادسة في قائمة أكثر الدول المخفضة لإنتاج النفط خلال شهر أوت    منع استيراد الحمضيات بداية من شهر أكتوبر ولا استيراد للثوم مستقبلا    وزارة البريد تدعو المجتمع المدني للمساهمة في تأطير صب المعاشات    موجة ثالثة من كورونا تضرب إيران    تنصيب رؤساء الدوائر بولاية المدية    معسكر : 1 مليار و 582 مليون دج لمشاريع التطهير والماء الشروب لصالح 95 منطقة ظل    مصالح الأرصاد الجوية تحذر من أمطار رعدية مرتقبة في 9 ولايات    التحفة شبه جاهزة    منظمة الصحة العالمية: وفيات كورونا الأسبوعية مرتفعة بشكل غير مقبول    مستغانم : هلاك سائق شاحنة بعد انقلابها واحتراقها    أمريكا ترسل تعزيزات عسكرية إلى سوريا    سكان حي شعلال بقالمة يشتكون تنامي ظاهرة السكنات الفوضوية    وزير النقل يكشف عن مخطط لتخفيف الضغط على شبكات الطرق    نانسي عجرم تتصدر الترند العالمي بعد أول حفل لها على "تيك توك"    تفسير أحلام ترامب!    عندما يتأبّى الإنسانُ التكريم!    عنتر يحيى يؤكد:    ضمن مساع لتشكيل مجلس رئاسي موحد    لتعويض المتضررين من زلزال ميلة الاخير    تصنيف الفيفا الخاص بشهر سبتمبر:    الحجاب يزعج نواب فرنسيون؟!    رزيق يبحث كيفية ترقية صادرات الخدمات    نوه بإسهاماته في إثراء عالم الفكر والتاريخ    أكد أن الحكومة لن تتدخل في النقاش حول الدستور..بلحيمر:    تبون يشدد في تعليمة لأعضاء الحكومة ومسؤولي الأمن:    الحنين إلى الخشبة .. !!    تتويج رواية "القصر سيرة دفتر منسي" ليوسف العيشي    عبّاس يضبط التعداد ويضع اسماء للجدد    "ككل فرق البلاد نريد شركة للإتحاد"    نار "الكونتار" ؟    انكماش فائض المعاملات الجارية    تمديد عقود الركائز وتسريح أربعة لاعبين    الحلقة الأولى... المسكوت عنه في الشعر الجزائري المعاصر    رائحة الموت لا تغادر أنفي!    المجلس الإسلامي الأعلى ومشعل الشهيد يحتفيان بتوفيق المدني    نعمة القلب الليّن    " كورونا " والعَّرافُ ....    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"حكم إعدام كاتستروف ومامين كان متوقعا، "
قال أن ظاهرة اختطاف الأطفال والاعتداء عليهم تراجعت، عرعار:
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

اعتبر عبد الرحمن عرعار رئيس الشبكة الجزائرية للدفاع عن حقوق الطفل "ندى"، في آخر تصريحاته، أن حكم الإعدام الصادر في حق المجرمين "كاتستروف" و "مامين"، المدانان في قضية اختطاف الطفلان "هارون بودايرة" و"إبراهيم حشيش" من ولاية قسنطينة، شهر مارس المنصرم، كان منتظرا، مناديا في الوقت ذاته بضرورة التمسك بفتح نقاش وطني سياسي وقانوني حول عقوبة الإعدام.
كما قال عرعار أن ظاهرة اختطاف الأطفال من أجل الاعتداء عليهم ثم قتلهم، عرفت لحد الآن تراجعا ملحوظا منذ آخر جريمة والتي راح ضحيتها ماس الفارط "هارون وإبراهيم"، والتي هزت الرأي العام الوطني، موضحا أنه سبق وأن قدمت الشبكة، مشروع التدابير الاستعجالية المتعلقة بظاهرة اختطاف الأطفال للحكومة، خلال مارس الماضي، "أكدنا فيه أن 80 بالمائة من الجرائم ترجع لعوامل اجتماعية (البطالة، أزمة السكن، المخدرات) تتطلب بالتالي حلولا اجتماعية".
منوها بدور الإعلام في التحسيس والتوعية، وداعيا السلطات في التكفل الجدي بالشباب المنحرف حتى تقضي نهائيا وبصورة فعلية على الظاهرة كما أشار إلى ضرورة توفير مساحات خضراء لحماية الأطفال.
وعن مهام الشبكة قال عرعار إنها تتمثل أساسا في تعزيز حقوق الطفل وحمايته وإنشاء الجسور بين المجتمع المدني والمؤسسات، ونشر مفهوم حقوق الطفل في الوسط الجمعوي، كما أنشأت (ندى) مشروع (نحن في الاستماع) كجهاز إنذار برقم أخضر3033 يهدف إلى الاستماع ومرافقة الأطفال ضحايا العنف بكل أنواعه من أجل إعادة تأهيل الطفل وفقا لحقوقه، وقد أطلق في العاصمة كتجربة أولية لتسيير الحالات الصعبة والطارئة وحاليا توسع الرقم الأخضر ليشمل جميع الولايات.
يذكر أن المحاكم الجزائرية ومنذ 1993 تصدر حكم الإعدام ولكنه لا ينفذ باستثناء جرائم الاختطاف والقتل العمدي للأطفال مع سبق الإصرار والترصد، وحسب رئيس اللجنة الوطنية لترقية وحماية حقوق الإنسان فاروق قسنطيني (فإن الجزائر التي صادقت على قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة في 2008 القاضي بإلغاء عقوبة الإعدام قد صادقت أيضا في 19 /12 /1992 على الاتفاقية الدولية الخاصة بحقوق الطفل وبالتالي يمكنها أن تتراجع وتعيد النظر في نصوص القانون وتستثني جرائم الاختطاف والاعتداء والقتل المرتكبة ضد الأطفال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.