مجلس قضاء الجزائر العاصمة: تأجيل جلسة الاستئناف في قضية رجل الأعمال علي حداد إلى 27 سبتمبر    على لسان عبد القادر بن قرينة :حركة البناء تثمن موقف الدولة من التطبيع    فييرا يتحدى الانتقادات ويستدعي عطال    في انتظار الكشف عن الودية الثانية: تربص الخضر يرسم بهولندا والكاميرون أول المنافسين    اختير أحسن لاعب في لقاء العين: بونجاح يتألق قبل موعد تربص أكتوبر    تبسة: حجز 5437 قرصا مهلوسا من مختلف الأنواع بالمريج والحويجبات    4 إصابات خلال احتراق 40 عدادا بحي بكيرة    إيران: 183 وفاة وأكثر من 3 آلاف إصابة بكورونا خلال الساعات ال24 الماضية    الرئيس تبون يجري مقابلة مع مسؤولي بعض وسائل الاعلام الوطنية    العقوبات الأممية على إيران تدخل حيز التنفيذ    النفط يُقرّب الفرقاء!    تسخير الظروف لإنجاح مراجعة القوائم الانتخابية بباتنة وببسكرة    مسابقات انتقائية للمترشحات إلى مدارس أشبال الأمة    توقيف 19 "حرّاقا" بعرض البحر في وهران    بوقادوم يجري بباماكو سلسلة محادثات مع عدة فاعلين ماليين    الجيش لحماية معدن الذهب من "المتسللين" والتعجيل في استغلال منجمي غار جبيلات للحديد ومنجم وادي أميزور للزنك والفوسفاط    القول الحَسَن وآثاره في القلوب    مكانة صلاة الجمعة في حياة المسلمين    استراتيجية جديدة لتنظيم عمل الحركة الجمعوية    حماس تثمن تصريحات الرئيس تبون بشأن التطبيع    الرئيس تبون يأمر بإخضاع أي التزام مالي بالعملة الصعبة مستقبلا لموافقة مجلس الحكومة    بالوثيقة.. "الفاف" تطالب الأندية باحترام البروتوكول الصحي في التدريبات    تنصيب رؤساء الدوائر الجدد في ولاية ميلة    العثور على كهل منتحرا شنقا داخل مستودع للدواجن    بيلاروسيا.. دعوات محتجين لمحاصرة القصر الرئاسي    رئيس الجمهورية الدخول الاجتماعي المقبل في يد اللجنة العلمية وليس الحكومة    "عدل" توقف منح الشقق من 4 غرف نهائيا    ديدي راوولت: "حراقة" جزائريون وتونسيين سبب الموجة الثانية لكورونا في فرنسا    توزيع عدد الإصابات بكورونا عبر الولايات    فريق إنجليزي يتفاوض لِانتداب سليماني    الجزائر تفتك المرتبة الأولى عالميا في مسابقة لصناعة الروبوتات    القضاء على إرهابي في أمسيف بجيجل.. والجيش يواصل تمشيط المنطقة    اضراب وطني يشل النقل الخاص    "عدل" تشدد اللهجة مع شركات الإنجاز الأجنبية    تندوف: تحقيق نتائج جيدة في مكافحة البوفروة وسوسة التمر    عملان جزائريان في مهرجان مالمو للفيلم العربي بالسويد    رئيس الجمهورية: ما حدث مع الأنترنت لا يشرفنا ولن أتسامح    اتفاقية تعاون بين المركز الجزائري للسينما والمدرسة الوطنية العليا للصحافة    سوق أهراس: الجزائرية للمياه تدعو المؤسسات الصغيرة لإنجاز أشغال التوصيلات وإصلاح التسربات    كعروف: "نسعى لبرمجة مواجهة ودية خلال تربص مستغانم"    في اجتماع مع مدراء الصحف العمومية: بلحيمر يُشدِّد على ضرورة الشرح الموسع لمشروع تعديل الدستور    في انتظار الصفقة مع "أوراكل".. الولايات المتحدة تؤجل حظر "تيك توك"    قضية علي حداد : النيابة العامة تفتح تحقيقا قضائيا في تحويل 10 ملايين دولار    أبطال ترسمهم الحبكة بلغة شعرية ممتعة    زهرة بوسكين تصدر مجموعتها القصصية "ما لم تقله العلبة السوداء"    السباعي الجزائري في تربص إعدادي بعنابة    المرأة الصحراوية.. نموذج لانتهاكات حقوق الإنسان    طُرق استغلال أوقات الفراغ    برناوي ينسحب من رئاسة اتحادية المبارزة    أمطار رعدية على 7 ولايات    رغم التغيرات والتطورات الحديثة    السياق الفلسفي للسلام والسياق التشريعي السياسي    أكثر من 160 دار نشر عربية في المشاركة    المضمر في الشعر الجزائري المعاصر (الحلقة الثانية)    المتقاعدون يتنفسون الصعداء أخيرا    المدير العام للديوان المهني للحبوب يلتقي بفلاحي تيارت    دفتر سفر لتراث و مواقع المدينة السياحية    عندما يتأبّى الإنسانُ التكريم!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بابسي : لسنا متحزّبين ولن نعدل عن مسيرتنا نحو وزارة الدفاع
"أين أنتم من ملفنا المهضوم يا من تتنافسون لرئاستنا"
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

تمسكت أمس تنسيقية أٍفارد التعبئة بوعدها ونزلت إلى الشارع في اعتصام مفتوح أمام البريد المركزي بالعاصمة، مصرين على مواصلة حركتهم الاحتجاجية إلى غاية افتكاك مطالبهم ، وأنهم لا ينتمون إلى أي ركن حزبي، وأنهم يحضرون لمسيرة ضخمة نحو وزارة الدفاع الوطني.
نزل أمس العشرات من أفراد التعبئة الجزئية لمكافحة الإرهاب لفترة 95و 99 في صفوف الجيش الوطني الشعبي في وقفة احتجاجية سلمية مفتوحة بساحة البريد المركزي بالعاصمة للتعبير عن تمسك هذه الفئة بمطالبها المرفوعة لدى السلطات و تعتزم هذه الأخيرة تنظيم احتجاجات أخرى بولايات الوطن يوم 15 أفريل قبل انتهاء الحملة الانتخابية لتوجيه رسالة المترشحين الستة الذين لتجاهل هذا الملف ضمن برامج.
وشهدت ساحة البريد المركزي توافدا كبيرا لأفراد التعبئة تحت تطويق أمني محكم استعداد لأي انفلات أو انزلاق ، رغم تأكدي المحتجين أنهم في وقفة احتجاجية سلمية ، حيث رفع المحتجون شعارات تطالب بالاستجابة لمطالبهم المرفوعة، و تحقيق الوعود التي قدمت لهم من قبل الوزير الأول السابق عبد المالك سلال، و نائب وزير الدفاع الفريد أحمد قايد صالح، و من بين الشعارات المرفوعة خلال الوقفة الاحتجاجية نطالب قايد صالح " ، نريد الوعود "،" يا رئيس نطالب بمرسوم التأسيس".
من جهته قال المكلف بالإعلام بتنسيقية أفراد التعبئة علي بابسي أن كل الأعضاء قرروا العودة للاحتجاج نظرا للتلاعب الذي تمارسه المسؤولين على هذه الفئة بعد أن تم الاعتراف بتضحياتهم من قبل السلطات لكن هذه وعود مجرد حبر على ورق لذا نطالبهم بتجسيد مطالبنا التي رفعنها لهم و الممثلة في السكن و العمل و التكفل النفسي مشيرا إلى أن معظم هؤلاء الأفراد قد تأثرت نفسيتهم لعد الأحداث الدامية للعشرية السوداء فمن الضروري إنشاء مرسوم يحمي هذه الفئة المهمشة، و أشار المتحدث إلى أن احتجاجات أفراد التعبئة حيادية لا علاقة لها بالسياسة و لا نريد زيادة أي ضغوطات لكن نحن بصدد التحضير لندوة يوم 15 أفريل المقبل قبل ا انتهاء الحملة الانتخابية لأننا ما لاحظناه أن ملفنا تم تهميشه من قبل المترشحين الذين يدعون أنهم مهتمين بانشغالات المواطنين مضيفا في ذات السياق إلى أن أفراد التعبئة لهم دور فعال و كبير في إعادة المسار الانتخابات في الجزائر وحتى لا ننسى دور قوات الأمن أيضا في هذا مؤكدا على أن أفراد التعبئة عازمون على مواصلة النضال حتى تستجيب وزارة الدفاع لمطالبهم الشرعية و التي تم الاعتراف بها دون أن تطبق على الواقع ، كما ندد المحتجون المنخرطون تحت لواء التنسيقية الوطنية لأفراد التعبئة، بالصمت الذي تمارسه السلطات تجاه ملفاتهم الاجتماعية، حيث أن ذلك كما قالوا ، قد دفع بالمعبئين في صفوف القوات المسلحة، من سنة 1995 إلى سنة 1999 لمكافحة الإرهاب، إلى تغليب خيار التصعيد، وذكر المحتجون، أنه "بعد سلسة الاحتجاجات والظروف الصعبة والاستثنائية التي مرت بها الجزائر في السنوات الماضية ها نحن الآن بعدما ضاقت بنا الدنيا بما رحبت ومع إحساسنا بالظلم والقهر الاجتماعيين نرفع شعار رد الاعتبار بقوة ".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.