كشفت مفارز الجيش مخبأين للاسلحة وذخائر    خيار المجلس التأسيسي والمرحلة الانتقالية يتراجع    بلعابد: تسريب ثلاثة مواضيع عشية البكالوريا    مجلس الامة يستأنف اشغاله غدا الاثنين        شريف عماري يؤكد: تعزيز الأمن الغذائي وعقلنة واردات القمح    استئناف خدمة خط النقل البحري بين وهران وعين الترك أواخر شهر جوان    لوكال يُجدد التزام الجزائر لصالح إندماج إقليمي لإفريقيا    خبراء يحذرون من الصعوبات الاقتصادية جراء الأزمة    الحكومة تقرر وضع لجنة يقظة و تقييم    ليبيا : حكومة الوفاق تعزز قواتها في محاور القتال جنوب طرابلس    ابن سلمان: ندعو إلى اتخاذ موقف دولي “حاسم” بشأن الهجمات على الناقلات    لتحالف العربي: عملية استهداف “نوعية” ضد أهداف حوثية في صنعاء    ديلور يفتح عداده مع الخضر ويحسم ودية مالي    "بلماضي" يكشف ما فعله بعد فضيحة "بلقبلة" الأخلاقية!    بوغبا يطلب الرحيل من مانشستر يونايتد        وفاة 11 شخصا وإصابة 32 أخرين في حوادث مرور    أمن الولائي …..الاطاحة بشبكتين مختصتين في ترويج الأقراص المهلوسة    حج 2019 : آخر أجل لإيداع الملفات الإدارية 20 جوان    حركة فتح تدعو إلى إضراب شامل    بوهدبة يشيد بالجهود الامنية لحماية الأشخاص والممتلكات    القوات البحرية الجزائرية تتعزز بأربع دفعات جديدة    الشّروع في محاكمة البشير الأسبوع المقبل    بالصور.. عزوزة يشرف على انطلاق فعاليات تكوين وتأهيل أعضاء بعثة الحج    قرابة 600 ألف حرفي في البطاقية الوطنية    مهرجان وجدة للفيلم: تتويج فيلمين جزائريين    جوفنتوس يعلن رسميا على هوية مدربه الجديد    وضع حاويات القمامة الكبرى ومتابعتها يوميا    إن الرجل ليعمل بعمل أهل الجنة    نظرة على أخلاق رسول الله العفو    تصريحات جديدة ل محمد بن سلمان بشأن مقتل "خاشقجي"    بوقرة مدربًا جديدًا للفجيرة الإماراتي    السودان.. أول ظهور للبشير منذ الإطاحة به    بونجاح: “لا توجد منافسة بيننا”    تفكيك شبكة مختصة في زراعة القنب بالطارف    الشعب يطمح للعيش في كنف مجتمع عادل    قوري رئيساً جديداً لغرفة التجارة والصناعة    قرعيش يرد على "ديجياس" ميلة: «ميركاتو» دفاع تاجنانت سيكون في لاعبي الهواة    القالة: انتشال جثتي طفلين غرقا بشاطئ صخري    صحن نصفه في الظلام ونصفه في النور… رزق يشوبه الحرام    أويحيى و عولمي و52 إطارا أمام محكمة سيدي امحمد في قضية سوفاك    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    تحديث جديد.. "فيس بوك" تعيد تصميم آلية ترتيب التعليقات    الدود يغزو بيتي… ظهور ما تكرهين من وليّ أمرك    الهناني يؤكد أن استقالته من رئاسة مجلس الإدارة «لا رجعة فيها»    إلى مستويات أعلى وأكبر    على اللجنة المختلطة الجزائرية - الصربية وضع تصور لمشاريع ملموسة    انطلاق عملية الحجز الإلكتروني لتذاكر السفر    بصمات حذاء تقود سارق جاره بكنستال إلى السجن    إبادة في حق الإنسانية    تتويج مدرسة سيدي محمد الشريف بالمركز الأول    « الفنان الجزائري دعم الحراك وخرج إلى الشارع منددا ب «الحقرة» والتهميش    صور وسير ذاتية لفناني الأندلسي    وزارة الصحة تؤكد توفر لاموتريجين    شجرة مثمرة يقطفها الجزائريون بكلّ حب    الجراد يغزو مزارع سردينيا    200 دواء ضروري مفقود بصيادلة تيارت    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحظائر العشوائية تسيطر على شوارع عاصمة الولاية
ورقلة
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013


أعرب عدد من أصحاب المركبات عن انتقادهم للوضعية التي تشهدها شوارع مدينة ورقلة، حيث تحولت إلى حظائر عشوائية يفرض بعض الأشخاص حراسة المركبات المركونة بأماكن عمومية تعود ملكيتها للدولة، بدون حصولهم على أي اعتماد، حيث لم تنتشر هذه الظاهرة على مستوى الشوارع الرئيسية للمدينة فحسب، بل طالت المسالك الموجودة أمام المؤسسات العمومية التي تعرف حركة يومية، إلى جانب تواجدها في الشوارع الضيقة وداخل الأحياء السكنية النشطة، كما أكدوا أن ركن سياراتهم في شوارع عمومية ومغلقة يتطلب منهم دفع مبالغ مالية في كل مرة، تتراوح بين 30 و50 دج، واعتبر أحد المارة أنه رغم أن هذه الظاهرة تلقى استحسان البعض الذين يعتبرون الأمر تأمينا لسياراتهم وتمكن بعض الشباب العاطل عن العمل من الحصول على قسط من المال، غير أنه يظل إجراء غير قانوني واستغلالا لفضاءات عمومية، كما أنه لا يشكل حماية وتأمينا للمركبات من طرف هؤلاء الأشخاص في حال تعرضها إلى ضرر أو سرقة، وشدد المتضررون على ضرورة التدخل العاجل للسلطات المعنية للقضاء على هذه الظاهرة التي ظلت تستنزف أموالهم دون وجه حق، وتفعيل القوانين الردعية لمثل هذه التصرفات، مؤكدين على ضرورة تعريف المواطنين بالحظائر المعتمدة من طرف الدولة لتفادي استغلالهم واستغلال شوارع عامة لكسب المال بطرق لا مشروعة، مشيرين إلى أن مجرد الخروج بسياراتهم والركن لدقائق بسيطة في الشوارع العامة أضحى يعني دفع أموال لأشخاص مجهولين.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.