المجلس الوطني لنقابة القضاة يشكل 3 لجان للإصلاح    هدام :اعتراف بنجاعة نظام التسيير المطابق للمعايير العالمية    التّعريف بإجراءات رفع التّجميد عن النّشاطات المموّلة    اعتقال أكثر من 100 شخص إثر مواجهات بين الشرطة ومحتجي "السترات الصفراء"    بن علي يوارى الثرى في مقبرة البقيع    فوز كاسح للسيتي على واتفورد    مؤسسة التحسين الحضري بأم البواقي تتدعم ب 23 مركبة    اختتام صالون التّكوين والتّوجيه استعدادا لاستقبال دورة سبتمبر    نادي "تنوين" يقدّم كتابه الجامع «حكايا» لجمهور القرّاء    حملة ب «كناس» سطيف إلى غاية الخميس المقبل    «الأرندي» يؤكد دعمه لإجراء الانتخابات الرئاسية في الآجال المحددة لها    شباب قسنطينة يوافق على استقالة بوخدنة    بن قرينة يعلن رسميا ترشحه لرئاسيات 12 ديسمبر    صون الثّروات الصّحراوية يكون بإنهاء الاحتلال المغربي    الموافقة على مشاركة القروي في مناظرات الدّور الثّاني    موسكو تستعجل بناء عملية سياسية شاملة في ليبيا    بدوي: رفع أجر الممارسين الطبيين الأخصائيين بولايات الجنوب إلى مرتين ونصف مقارنة بالشمال    22 راغبا في الترشح للرئاسيات يسحبون استمارات اكتتاب التوقيعات    كتيبة الخضر تواجه كوت ديفوار بملعب تشاكر بالبليدة    عطال : سعيد في نيس وأتمنى تقديم موسم أفضل من الماضي كظهير أيمن    الاستغناء عن خدمات صابر شريف وعادل بن مسعود    شريف الوزاني : العقوبة صدمتني وهناك مؤامرة تحاك ضدي    بن ناصر : “قررت اختيار اللعب للمنتخب الجزائري بسرعة، لقد كان خيار القلب”    حجز 112 كلغ من “الكيف” بميلة وبشار    عدول: “لم نفصل لحد الآن في قرار الترشح للرئاسيات”    12 موقوفا من بينهم قاصران أمام محكمة وادي أرهيو    هشام بوداوي ضمن قائمة ال18 المعنية بمواجهة ديجون مع ناديه نيس    الجبير: السعودية تعرضت ل400 اعتداء بطائرات وصواريخ إيرانية    ولاية الجزائر.. تنصيب الولاة المنتدبون الجدد للمقاطعات الإدارية    مصر..”رايتس ووتش” تدعو السلطات لاحترام حق التظاهر السلمي وإطلاق سراح المعتقلين    "الأشغال الوقائية قللت من حجم الأضرار المادية الناجمة عن الفيضانات"    جمعية البدر لمساعدة مرضى السرطان تفتتح ثاني دار لاستقبال المرضى    عرضت بالمسرح الجهوي‮ ‬عبد القادر علولة‮ ‬بوهران    حجز أزيد من 1.800 قرص مهلوس بميناء الجزائر العاصمة    اغلبية الشعب تأمل في اجراء الرئاسيات في اجالها    القروي يُناظر قيس سعيد من السجن    حماية المستهلك تحذر من أدوية مسرطنة تُستعمل لعلاج "البرص"    وزير السكن يرد على احتجاجات مكتتبي "عدل 2"    بلغاريان وهولندي أمام القطب الجزائي المتخصص    بعد اسبوعين من الدخول الجديد‮ ‬    وسط تطمينات سعودية بشأن الإنتاج    الأرض تهتز في‮ ‬وهران    إعادة الاعتبار لأكبر قاعة سينمائية في إفريقيا    مجموعة «كاتيم» ببلعباس تُصدر التفاح والعنب الى الخارج    فلاحو عين تموشنت يطالبون بمضاعفة الحصة    «انتظروني في مونودراما «الملقن» يوم 28 سبتمبر الجاري »    مرضى القصور الكلوي يحتجون أمام مديرية الصحة    «رانيتيدين» في دائرة الاشتباه    استثمار 200 مليون دينار لتطوير سلسلة الإنتاج    بحث إمكانية توسيع زراعته    صابر العساس يمتع جمهور عنابة ويتحدى إعاقته    لوحات تنبض روحا وتشع بنور الإسلام    الشاب خالد يقدم برنامجا فنيا ترفيهيا    المخيال، يعبث بالمخلص    الشيخ السديس: "العناية بالكعبة وتعظيمها من تعظيم الشعائر الإسلامية المقدسة"    فضائل إخفاء الأعمال وبركاتها    فلنهتم بأنفسنا    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أمريكا تستبعد استخدام الأسد لأسلحة كيماوية في سوريا
المعارضة تتحدث عن 236 قتيلا الثلاثء
نشر في المستقبل العربي يوم 12 - 02 - 2013

للت الولايات المتحدة من شأن تقرير صحفي عن استخدام أسلحة كيماوية في الحرب الدائرة في سوريا، مؤكدة أن الرئيس السوري بشار الأسد سيحاسب على ذلك.
وقال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض تومي فيتور في بيان الثلاثاء 16 يناير، "التقرير الذي شاهدناه من مصادر إعلامية فيما يتعلق بحوادث مزعومة (لاستخدام) أسلحة كيماوية في سوريا لا ينسجم مع ما نعتقد أنه حقيقي بشأن برنامج الأسلحة الكيماوية السوري".
وكان البيت الأبيض يعقب على تقرير نشرته مجلة (فورين بولسي) بأن وزارة الخارجية الأمريكية توصلت إلى أنه من المرجح أن الجيش السوري استخدم غازا ساما ضد شعبه في هجوم سقط فيه قتلى الشهر الماضي.
وقال فيتولا "إذا إرتكب نظام الأسد الخطأ المأساوي بأن استخدم أسلحة كيماوية أو أخفق في تنفيذ إلتزامه بتأمينها فإن النظام سيحاسب على ذلك."
وقال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف الشهر الماضي إن حكومة الأسد قامت بتجميع ترسانتها الكيماوية في مستودعين وذلك في مسعى لجعلها أكثر آمانا، وقلل لافروف أيضا من احتمالات أن تستخدم تلك الأسلحة ضد مقاتلي المعارضة.
وبالمقابل أكدت المعارضة السورية سقوط 237 قتيلا الثلاثاء، سقط أكثر من ثلثهم في مدينة حلب، وخاصة بعد تعرض جامعتها للقصف، بينما دارت معارك في عدة مناطق، على رأسها درعا وريف دمشق، في حين قالت وكالة الأنباء السورية الحكومية إن وحدات الجيش استعادت السيطرة على بلدة طيبة الإمام بريف حماه.
وقالت لجان التنسيق المحلية في سوريا إنها تمكنت من توثيق سقوط 237 قتيلا، بينهم 15 طفلا وعشر سيدات، وتوزع القتلى بواقع 99 في حلب، سقط معظمهم في قصف الجامعة، و65 في حمص، معظمهم في الحولة، و31 في دمشق وريفها و17 في حماة و15 في درعا وستة في إدلب، إلى جانب قتيلين في كل من دير الزور والرقة.
أما وكالة الأنباء السورية الرسمية، فقالت إن وحدات الجيش ألحقت خسائر فادحة في صفوف من وصفتها ب"المجموعات الإرهابية" في مزارع دوما بالغوطة الشرقية وداريا في ريف دمشق، "بعد سلسلة من الضربات النوعية" على حد تعبيرها.
كما أشارت الوكالة إلى عمليات مماثلة في حلب بمناطق السكري والسكن الشبابي في المعصرانية وعند الدوار في باب الحديد وفي بستان القصر بالقرب من مساكن التربية ومنطقة الليرمون بجانب المعامل عند الكراجات، مؤكدة أن الوحدات الحكومية استردت بلدة طيبة الإمام في ريف حماة الشمالي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.