تفكيك شبكة دولية لتزوير العملة وحجز أوراق نقدية “مدرحة” بقيمة 350 مليار    صبّ 15 مليونا لعمال بريد الجزائر يثير جدلا على «الفايسبوك»..!    اتحاد العاصمة يسقط فى فخ التعادل امام مولودية وهران    بالصور .. إنحراف سيارة على مستوى جسر سيدي مسيد في قسنطينة    بلماضي يُفجر مفاجأة كبيرة بوضع اسم ديلور في قائمة "الكان"    لاعب سابق ل فينرباتشي يشن هجوما ضد سليماني !    تحسباً‮ ‬لحملة الحصاد والدرس المقبلة    خلال الموسم الفلاحي‮ ‬الجاري    حذر من القيام بأي‮ ‬عمل‮ ‬يمكن أن‮ ‬يساء تفسيره    حسب حصيلة لمنظمة الصحة العالمية‮ ‬    بموجب قانون مكافحة الإرهاب    ترحيل‮ ‬1040‮ ‬عائلة بعد عيد الفطر    خلال ندوة تاريخية نظمت بخنشلة    جميعي يمسح آثار بوشارب    الفريق ڤايد صالح‮ ‬يكشف المستور‮:‬    سند عبور إلكتروني‮ ‬للمتوجهين نحو تونس    واصلوا مسيراتهم للمطالبة بالتغيير‮ ‬    أشادت بقوة التعاون الثنائي‮ ‬بين البلدين‮ ‬    تصحيح لمسار خاطئ شهده البرلمان    قوافل كبرى للإعلام في صيف 2019    حماس تدعو إلى مقاطعة عربية لندوة المنامة    حجز 1.000 قرص مهلوس    الرئيس غالي يدعو الشعب إلى الثبات لإفشال المخططات المغربية    أسماك التخزين تغزو الأسواق المحلية بسعر الطازجة    «من غير المعقول تنظيم عدة مسيرات في أسبوع واحد»    «لا مجال للتراجع او التوقف حتى تتحقق المطالب»    اللجوء إلى المحكمة الرياضية اليوم    سليم إيلاس نجم السباحة الجزائرية بدون منازع    «صامدون و بمبادئ الثورة مقتدون»    استرجاع 76 ألف هكتار من الأراضي الفلاحية المنهوبة الموجهة للاستثمار ببريزينة    مديرية السكن ترفع الغبن عن أصحاب مشاريع أونساج وكناك إشراك المؤسسات الشبانية في انجاز السكن الريفي وترميم العمارات بالإحياء    طلبة 2019 نزلوا بالملايين من أجل إحداث الطفرة    3 جرحى في حادث سير بتيسمسيلت    20 سنة حبسا للمهربين    المحتال يقبع بالسجن    طريق استرجاع الأموال المهربة ما زال في البداية    «كتابة مسار الراحل سي الجيلالي بن عبد الحليم تكريم لتاريخ المهرجان »    تكريم مغني المالوف عباس ريغي بالجزائر العاصمة    « أولاد الحلال» و « مشاعر» ابتعدا عن بيئتنا الجزائرية »    صفات الداعي إلى الله..    "صراع العروش" يسدل الستار بأحداث صادمة    باراك أوباما يدخل المجال الفني    تحذير من "إنفلونزا الكلاب" القاتلة    قطة تتابع مسلسلاً بشغف وتتفاعل مع الأحداث!    مرافعة تشكيلية عن القيم المفقودة    قاديوفالا معلم أثري يتّجه نحو التصنيف    الطلبة يستنجدون بمطاعم الرحمة وموائد عابري السبيل    الاستعداد للعشر الأواخر من روضان[2]    ميخائيل اماري: حسب محمد ثناء أنه لم يساوم    بالمسرح الوطني‮ ‬محيي‮ ‬الدين بشطارزي    هكذا خاض "الشنتلي" معركة لتحويل صالة سينما إلى مسجد بقسنطينة    استمرار خرجات إطارات ديوان الحج و العمرة في البقاع المقدسة    4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    الإعلان عن التحضير لمبادرة وطنية للمساهمة في حل الأزمة    الصيادلة الخواص يحتجّون أمام وزارة العدل    وفاة السيدة عائشة أم المؤمنين (رضي الله عنها)    العلامة ماكس فان برشم ...أكبر مريدي الخير للإنسانية    وزارة الصحة تتكفّل بإرسال عماد الدين إلى فرنسا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تخرج 3 دفعات من الضباط بالمدرسة العليا للدرك الوطني بيسر ببومرداس
نشر في النهار الجديد يوم 24 - 06 - 2013


تخرجت اليوم الاثنين بالمدرسة العليا للدرك الوطني بيسر بولاية بومرداس ثلاث دفعات للسنة التكوينية 2012 -2013 تضم 529 ضابطا من بينهم أزيد من 30 ضابطة. وأشرف على مراسم حفل تخرج هذه الدفعات قائد الدرك الوطني اللواء أحمد بوسطيلة وبحضور المدير العام للأمن الوطني اللواء هامل عبد الغني وعدد كبير من المدعوين. و يتعلق الار بالدفعة أل 16 لدورة القيادة والأركان وتتكون من 120 ضابطا و الدفعة أل 43 لدورة الإتقان و تضم 200 طالب من بينهم 14 ضابطة و الدفعة أل45 للتكوين التخصصي وتضم 209 ضباط من بينهم 18 ضابطة. كما تخرج من هذه المدرسة عدد من الضباط في رتب مختلفة في مختلف التخصصات من جنسيات أجنبية من الجمهورية الإسلامية الموريتانية والجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية و دولة فلسطين. و في مستهل حفل التخرج قام قائد الدرك الوطني رفقة مدير المدرسة بتفتيش مختلف التشكيلات وألقى بعدها مدير المدرسة العقيد بركاني محمد كلمة أشار فيها إلى أن الدفعات المتخرجة تلقت تكوينا يتماشي وسياسة الإصلاحات التي باشرتها وزارة الدفاع الوطني في ميدان تكوين و تأهيل العنصر البشري نحو الإحترافية الحقيقية . وذكر العقيد بركاني بأن المدرسة العليا للدرك الوطني بيسر تقدم تكوينا شاملا في الميدان العسكري و التخصصي و التكوين العام بالإضافة إلى التكوين البدني يؤهل المتكونين لأداء المهام والقيام بالواجب بمهنية و كفاءة و إتقان. كما تلقن المدرسة الطلبة يضيف مدير المدرسة مبادئ و أسس العلوم الحديثة كتقنيات الإتصال و إدارة الأزمات و اللغات الحية والإعلام الآلي لتمكينهم من مواجهة مختلف أشكال الجريمة والجريمة المنظمة و كل التطورات الحاصلة في ميدان الإجرام و كيفية معالجتها و الوقاية منها . و بعد أداء القسم تم تسليم و استلام العلم الوطني ما بين الدفعات المتخرجة و تلك التي تليها سلمت الشهادات وقلدت الرتب على المتفوقين الأوائل من كل دفعة ليفتح المجال بعدها لمراسم تسمية الدفعات. كما تضمن حفل التخرج تقديم استعراضات عسكرية للدفعات المتخرجة و أخري لفصيلة المدرسة الخاصة تبعه تنظيم عرض مفصل لمنظومة الإتصال و الإعلام للدرك الوطني و أخرى عن المدرسة العليا للدرك الوطني بيسر حول إمكانياتها التكوينية في مختلف التخصصات و مختلف العتاد و الأجهزة المعتمدة في المجال . يذكر أن الشهيد محمود باشن الذي سميت باسمه الدفعات المتخرجة وكرمت عائلته بالمناسبة هو من مواليد الولاية التاريخية الرابعة بالمدية بتاريخ 4 جويلية 1928 وتجند في وقت مبكر من حياته في صفوف جيش التحرير الوطني قبل أن يستشهد في ساحة الشرف بجبل تامر قرب بوسعادة بتاريخ 29 جويلية 1959 .

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.