الأساتذة يطالبون بحل مشكل الاكتظاظ وتقليص الحجم الساعي    توزيع مساعدات وتجهيزات على الفلاحين المتضررين بالشلف    إقبال ملحوظ على تسديد فواتير الكهرباء والغاز عبر الإنترنيت بقالمة    تنظيم ندوة حول المرأة الماكثة بالبيت بأدرار    استئناف نشاطات القطارات مرهون بقرار السلطات العمومية    متابع المعني بجناية التخابر مع دولة أجنبية    اجماع على تمديد تخفيض الإنتاج ب 7،7 مليون برميل حتى نهاية مارس 2021    استئناف الرحلات الجوية الداخلية وفتح المساجد ذات سعة 600 مصلٍ    الجزائر تدين بشدة الهجوم الارهابي ضد مزارعين عزل بنيجريا    تأجيل اجتماع "أوبك+" وسط خلافات    أتماثل للشفاء وسأعود قريبا    الفاف: كل فريق يتغّيب بِحجّة شبح "كورونا" ينهزم بِثنائية نظيفة    خمس سنوات سجنا في حق أويحيى وسلال    المجموعة البرلمانية للحركة الشعبية الجزائرية تعتبر لائحة الاتحاد الأوربي "تدخلا سافرا" في الشؤون الداخلية للجزائر    لجنة الإنضباط. تعاقب المدرب سيكوليني بالإيقاف لمدة عامين    تحد عملياتي بالنسبة للجزائر    48 ألف مليار لإنجاز 38 ألف مشروع    21 وفاة.. 978 إصابة جديدة وشفاء 605 مريض    وهران تسابق الساعة لضمان تنظيم محكم    الوزاني يعاتب اللاعبين في حصة الاستئناف    سي الطاهر : «إعتذر للأنصار ولن نذهب إلى سطيف بثوب الضحية ..»    توسيع المكتب الإداري للنادي الهاوي    استقلالية القرار السياسي للجزائر تزعج أطرافا أجنبية    "العفو الدولية" تفضح الممارسات المغربية في الصحراء الغربية    مخاوف من انهيار مسار التسوية الليبي    آخر المستجدات في الصحراء الغربية    اختتام الموسم بجامعتي وهران 1 و 2 دون احتفالات رسمية    تفكيك محل للدعارة وتوقيف 6 أشخاص    وباء يُنسي الداء    انتظروني في مسلسل «تمرّد على العراب»    الفيلم الجزائري " هدف الحراك " يتوج بجائزة أفضل تركيب    «640 برنامجا تحسيسيا ضد كورونا »    لا احترام للأرقام التسلسلية و لا شرط الإقامة في توزيع المساكن    «إلزام المصاب بكورونا بمواصلة العمل خطر يزيد من حالات العدوى»    «الحجر المنزلي إجباري لمن تأكدت إصابته»    تعميم الدفع الالكتروني قبل 31 ديسمبر    بداية نهاية شعار "الكومونة"؟    مناقشة "قانون" التعليم العالي    مكتتبو "عدل 2" يشكون التوجيه العشوائي    الشباب في مهمة التغيير    مجلتنا الإلكترونية ستعرف حلتها الورقية مطلع العام القادم    بن دودة تدعو الجمعيات والتعاونيات إلى النشاط الافتراضي    تدريب فريق بحجم شبيبة القبائل حلم أي مدرب    محياوي: اعتداء مرزقان على بناصر عيب كبير    وقفة "برلمانية" ضدّ التحامل والتطاول    القبض على محترفي سرقة الهواتف    "مناعة القطيع" ستهزم كورونا    لهذا السبب مُنع المغني رضا الطلياني من دخول تونس    شركة النقل بالسكك الحديدية: قرار استئناف حركة سير القطارات يخضع لقرار السلطات العمومية    تفاصيل جديدة لعملية اغتيال عالم إيران النووي فخري زادة    ليبيا: انقضاء المهلة الأممية لتقديم مقترحات آليات ترشيح السلطة التنفيذية    وفاة الكاتب نذير عصاري بعد اصابته بفيروس كورونا    أوبك+ تبحث تمديد تخفيضات النفط 3-4 أشهر وزيادة تدريجية للإنتاج    رحيل الأحبّة    ضاع القمر    التضرع لله والدعاء لرفع البلاء منفذ للخروج من الأزمة    تربية الصَّحابة على مكارم الأخلاق من خلال القصص القرآنيّ    عبرات في توديع صديقنا الأستاذ عيسى ميقاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إبراز دور المهندس الزراعي بالوادي
نشر في السلام اليوم يوم 12 - 11 - 2019


في كسب رهان تحضير منتوج زراعي قابل للتصدير
أبرز مشاركون في الملتقى الوطني الثالث للمهندسين الزراعيين “لمهندس الزراعي من الإنتاج إلى التصدير” الذي ينظم بالوادي أهمية دور المهندس الزراعي في كسب رهان تحضير منتوج زراعي قابل للتصدير.
وفي هذا الصدد أكد المهندس خالد عيساوي في مداخلته بعنوان “منتجات قابلة للتصدير باستعمال الطرق الزراعية السليمة”على ضرورة التفكير الجاد لكل الفاعلين في المجال الفلاحي بالتنسيق مع الهيئات الوصية لوضع آليات عملية (خارطة طريق) كفيلة بمرافقة المهندس الزراعي للفلاح، لإيجاد حلول تقنية
مدروسة تساعد على تجاوز معوقات البذر والحرث لتحقيق إنتاج زراعي كمي ونوعي بمواصفات عالمية.
ومن جهته شدد رئيس المكتب الوطني للإتحاد الوطني للمهندسين الزراعيين منير أوبيري على أهمية استحداث هيئة “علمية تقنية” بالتعاون مع مراكز البحث التقني الزراعي والمؤسسات الجامعية تضم كل الفاعلين بقطاع الفلاحة سيما المستثمر (المنتج) واعتمادها كهيئة وحيدة مؤهلة تقنيا لمرافقة الفلاح في مراحل تحضير وإعداد منتوج زراعي قابل للتصدير .
وبخصوص التصدير يرى المتدخل إلزامية مساهمة مختلف المتعاملين في المجال الزراعي في مسعى إرساء “ثقافة التصدير” للمنتوجات الزراعية سيما المبكرة منها، كآلية استثمار ناجعة نظرا لأهميتها في استحداث ثروة اقتصادية بديلة عن ثروة البترول تماشيا مع التوجهات الراهنة للبلاد التي تحث على المشاركة في تنمية الاقتصاد الوطني.
كما تناول عديد المهندسين الزراعيين خلال إثراء موضوع الملتقى أهمية الاستعمال العقلاني للمبيدات الفلاحية ووجوب التعاطي التقني الجاد للفلاح مع بقايا المبيدات والأدوية على المنتوجات الزراعية (سيما منها الفواكه والخضر).
وطالبوا ومن أجل ضمان منتوج زراعي قابل للتصدير بإنشاء هيئة تقنية تراقب بقايا الأدوية والمبيدات في المنتوج الفلاحي وذلك قبل مرحلة التصدير إلى الأسواق العالمية شريطة أن تكون قراراتها ملزمة التنفيذ وذلك في إطار الآليات العملية المتخذة لتحضير منتوج فلاحي قابل للتصدير.
ودعا وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري في كلمة قرأها نيابة عنه في هذا اللقاء مفتش بالوزارة موسى عبد القادر إلى “ضرورة مساهمة المهندس الزراعي في تطوير الزراعة لتحقيق منتوج كمي ونوعي وذلك من خلال مرافقة المستثمر الفلاحي في كل مراحل الزرع والحرث”.
وأكد “أن المهندس الفلاحي أمام رهان تطوير الزراعة من خلال تسخير الأساليب العلمية والتقنية المتاحة في عالم الزراعة وشرح جملة القرارات التي اتخذتها الحكومة لصالح الفلاح لتنمية وتطوير الفلاحة في عالم الريف”.
ومن جهته حث رئيس إتحاد المهندسين الزراعيين العرب يحي بقور على ” التعاون وتبادل الخبرات في المجال الزراعي بين الدول العربية” ، مشيرا إلى “أن توفير الغذاء من خلال الزراعة هو أساس إستقرار الدول العربية وتلاحمها” .
وذكر بأن الدول العربية تزخر بعديد المؤهلات التي تجعل منها دولا رائدة في مجال توفير الغذاء للعالم ولا يتأتى ذلك -حسبه- إلا من خلال تظافر جهود كل الشركاء .
تجدر الإشارة أن الملتقى الوطني الثالث للمهندسين الزراعيين “المهندس الزراعي من الإنتاج إلى التصدير” (11 -12 نوفمبر) الذي تجري أشغاله بقاعة المحاضرات بالمركب السياحي “الغزال الذهبي” بالوادي وينظمه الإتحاد الوطني للمهندسين الزراعيين تتخلله اجتماعات الدورة ال 87 للمكتب التنفيذي لإتحاد المهندسين الزراعيين العرب .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.