سطيف: مركز التدريب بعين أرنات يحتفل بتخرج دفعاته تحت اسم الشهيد “بلال علي”    فضيحة غش في ثانوية 8 فائزين بجائزة نوبل    الجيش يوقف منقبا عن الذهب ويحجز مواد معدة للتهريب على الحدود مع مالي    بوقادوم يلتقي نظيره الفرنسي بمرسيليا    سامي عقلي رئيسا جديدا لمنتدى رؤساء المؤسسات    القدس في خطر فهل ننتصر لها؟    رسميًا.. السلطات المصرية تقوم بترحيل مناصرين جزائريين    المنتخب الجزائري يبسط سيطرته على تاريخ المواجهات أمام السنغال    قالمة: حريق يتلف أزيد من 5 هكتار من القمح بوادي الزناتي    مواطنون يحتجون أمام محكمة سيدي امحمد ويطالبون بإطلاق سراح الموقوفين في الجمعة ال18    النّقل الرّيفي.. نشاط فوضوي    بجاية: وفاة سائق دراجة نارية في حادث مرور بين القصر وسيدي عيش    المديرية العامة للحماية المدنية تحذر من موجة الحر وتضع وحداتها في حالة استعداد تام    أبو العاص بن الربيع    وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا    تعبير الاستغفار في الرؤية    رابحي: الحكومة الحالية تقوم بتصريف أعمال الدولة بمسؤولية    ايران تهدد: قادرون على إسقاط أي طائرة تجسس أمريكية    اللجنة القانونية بالبرلمان تستمع الى بوجمعة طلعي قبل رفع الحصانة عنه    المدير السابق ل اتصالات الجزائر أمام القضاء    كوت ديفوار تطيح بجنوب إفريقيا وتلتحق بالمغرب في صدارة المجموعة الرابعة    وضع حيز الخدمة لخندق جديد بمركز الردم التقني للنفايات بفالمة    المعاقون ينتظرون الملموس    بلماضي يُريح محاربيه    أبو تريكة يشيد بمنتخب الجزائر    زيدان يساند الخضر    صرخة الصيادلة تصل السلطات العليا    الجزائر واستونيا توقعان مذكرة تفاهم في الفلاحة والصيد البحري والصناعات الغذائية.    قتيل و21 جريحا في هجوم للحوثيين على مطار أبها بالسعودية    ديلي إكسبرس: “زواج إيفانكا ترامب من جاريد كوشنر تم بصفقة”    مقتل العقل المدبر لمحاولة الانقلاب في إثيوبيا    أستاذة تحلم بحياة الهناء مع زوج تهديه الوفاء    ضربة موجعة للمنتخب السنغالي قبل مباراة الجزائر    البحث عن حلول قانونية للأنشطة الاقتصادية التي يحتمل أن تعرف اضطرابا    توقعات باستهلاك 48 مليار متر مكعب من الغاز بالجزائر في 2025    منتجو الحبوب بغليزان يشتكون من صعوبات دفع منتوجاتهم الفلاحية    ترامب: نحن بحاجة لأموال السعودية.. ولا ضرورة لتحقيقات جديدة بشأن “خاشقجي”    هارون: التخلي عن طباعة النقود "غير كاف" ما لم يُعدل قانون القرض والنقد    بحضور خبراء جزائريين وأجانب: الجيش يبحث تأمين المنشآت الصناعية من الأخطار الكيمياوية    ماجر ليس أول من استدعى بن ناصر (فيديو)    همسة    بمشاركة دكاترة ومهندسين من جامعة بوردو الفرنسية: ورشة تكوينية في فن العمارة الترابية بقصر نقرين القديم في تبسة    إرتفاع اسعار النفط على خلفية التوتر بين إيران والولايات المتحدة    مراقبة مركزية لميزانية البلديات    ضرورة تحقيق نسبة إدماج ب50 بالمائة للمنتجات المصدرة    ولد الغزواني يفوز بانتخابات الرئاسة الموريتانية    التلفزيون حاضر في‮ ‬مهرجان تونس    قائمة المؤثرات العقلية الطبية تم التكفل بها    أسئلة النص وأسئلة النسق    .. حينما تغيب الأيدي النظيفة    إشراقات زينب    يمرّ التعب    30 مليار لتهيئة المؤسسات الإستشفائية وتحسين الخدمات الطبية    الموسيقى شريك السيناريو وليست مجرد جينيريك    قافلة الحج المبرور تحط رحالها بقسنطينة    ستة قرون من الفن العالمي    إقبال ملفت للشباب على الدورات التكوينية الخاصة    حركة تغيير في مديري المؤسسات التابعة لوزارة الصحّة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الإعدام ل طايزن ورفيقيه بعد محاولتهم قتل مجوهراتي بباب الوادي
تم الاعتداء عليه بواسطة سهم حديدي من بندقية صيد بحرية
نشر في السلام اليوم يوم 28 - 03 - 2012

طالبت أمس، النيابة العامة بمجلس قضاء العاصمة تسليط عقوبة الإعدام في حق المدعو «طايزن» ومتهمين آخرين ينحدران من حي باب الوادي بالعاصمة، عن تهمة تكوين جماعة إجرامية لمحاولة القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد لمجوهراتي يقطن بنفس الحي من أجل الاستيلاء على ممتلكاته، حيث تم الاعتداء عليه بسهم حديدي بعد الطلقة التي وجهت له من بندقية صيد بحرية.
وحسب ما جرى في جلسة المحاكمة فإن فتح ملف القضية جاء بعد النداء الذي تلقته مصالح الأمن من قاعة العمليات للمستشفى الجامعي مصطفى باشا، مفادها تعرض أحد الأشخاص للاعتداء على مستوى شارع «ناصر حمدي» واد قريش بالعاصمة من قبل أشخاص مجهولي الهوية، حيث أصيب الضحية بجروح خطيرة على مستوى وجهه، وعلى هذا الأساس تم نقله إلى مستشفى «مايو» أين حول بعدها إلى مستشفى مصطفى باشا ليخضع لعملية جراحية على مستوى فكه وبقي تحت العناية المركزة لأيام.
كما أكد الضحية أن ليلة الوقائع وبينما كان على ارتفاع على مستوى «ديار الكاف» الكائنة بباب الوادي ومباشرة بعد انتهائه من إجراء مكالمة هاتفية استدار إلى الخلف، حيث تعرض إلى اعتداء بواسطة سهم حديدي أطلق عليه بواسطة بندقية للصيد البحري من قبل المكني «طايزن» الذي كان رفقة شابين، حيث دخلت من فمه واخترقت خده الأيسر ليقوم بعدها القاصر عند سقوطه أرضا مغمى عليه الاستيلاء على مبلغ 8 ملايين سنتيم الذي كان بجيبه، وبناء على المواصفات التي قدمها الضحية تم الاشتباه في ثلاثة شبان من بينهم القاصر الذي تعرف عليه الضحية أثناء المواجهة أمام قاضي التحقيق لدى محكمة باب الوادي واعترف بفعلته، أما الشابين الآخرين فأنكرا ضلوعهما في القضية حيث أكد المتهم «م.ص» أنه وقت وقوع الجريمة كان متواجدا وبعد مشاهدته لكيفية الاعتداء قام بتوقيف سيارة قامت بنقله إلى المستشفى لتقديم الإسعافات مفندا اعتداءه على الضحية، في حين أن المتهم الثاني «ب.سعيد» فقد أكد أنه يوم وقوع الجريمة لم يكن متواجدا بالعاصمة وعند استجوابه أمس أكد أنه لم يتم استجوابه من طرف قاضي التحقيق بالضبطية القضائية.
هذا وقد تراجع الضحية عن أقواله التي تدين كل من المتهمين السالفي الذكر وأكد أنه لا يعرفهم ولا علاقة لهم بالجريمة. وعليه طالبت النيابة بأقصى العقوبة ضد المتهمين واعتبرت إنكارهم ما هو إلا تهرب من المسؤولية وتراجع الضحية عن أقواله هو من أجل مساعدته على التهرب من الجريمة وإلقاء التهمة على المتهم المدعو طايزن .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.