رئيس الجمهورية يستقبل وزير الخارجية الفرنسي جون ايف لودريون    رزيق: نحو إعداد بطاقية وطنية خاصة بالمنتجات المصنعة وطنيا    قريبا.. شركات حراسة خاصة بالمستشفيات    فرنسا.. تسهيلات لفئات من الجزائريين في منح التأشيرة    سكان 5 ولايات هم الأكثر امتلاكا للسيارات في الجزائر    الجزائر تعيد الكفة لصالحها في ميزان العلاقات مع باريس    مسار تأليف الحكومة في لبنان يصطدم بعراقيل جديدة    فتح قنصليات بالاراضي الصحراوية المحتلة: المغرب يستغل وضعية بعض الدول الافريقية ومشاكلها    أولمبي الشلف تتعادل مع اتحاد الجزائر (0-0)    رسميًا.. نيوكاسل يعيد بن طالب للبريميرليغ    توفر الاعتمادات المالية يمنح نفسا جديدا للمشاريع الخاصة بالطبعة ال19    11 جريحا يغادرون المؤسسة العمومية الإستشفائية بالمغير    صلاح العبد بصلاح القلب    ما بال أقوام يفعلون كذا وكذا ؟    جاهد نفسك ترزق سبل الهداية    رزيق: "المصنعون و رجال الأعمال مطالبون مستقبلا بتخصيص نسبة من إنتاجهم للتصدير"    أساتذة التعليم الابتدائي يدعون إلى فتح حوار    إيليزي: وصول المساعدات الإنسانية الموجهة إلى ليبيا إلى مطار عين أميناس    غانم يوقع 3 سنوات في شباب بلوزداد    وزارة الصحة تعتمد مخططا استعجاليا يستجيب لتطلعات المواطنين على المدى القصير    نحو القضاء على مشكل المضاربة في أسعار حليب الأكياس المدعمة في "ظرف أسبوع"    الرئيس تبون يجري غدا الاربعاء مقابلة صحفية مع عدد من مدراء ومسؤولي مؤسسات اعلامية    توقيف 43 شخصا وضبط 5 شاحنات و5 مركبات رباعية الدفع بأقصى الجنوب    وضع مير الطارف ومنتخبين بمجلسه تحت الرقابة القضائية    مزيان يوقع 3 سنوات ونصف في الترجي التونسي    تكريم المجاهدة جميلة بوحيرد في تظاهرة أفلام المقاومة بتونس    عماري يناقش إنشاء التعاونيات مع ممثلي الغرف الفلاحية    ترحيل 153 عائلة إلى سكنات جديدة في وهران    توقع إنتاج نحو 140 ألف قنطار من بطاطا آخر الموسم في غرداية    ربط قرابة 300 مسكن بشبكة الغاز الطبيعي ببلدية واريزان في غليزان    جيجل: العثور على جثة طالب جامعي في حالة متقدمة من التعفن في غرفته بالإقامة الجامعية تاسوست 4    وفاة أحمد بن نعوم مؤسس المجمع الإعلامي "الرأي"    نشرية خاصة : هبوب رياح قوية بعدة ولايات شرق وجنوب شرق الوطن    توقيف 03 تجار مخدرات بكل من برج بوعريريج وبشار وتلمسان    ترامب أمام مجلس الشيوخ بتهمة إساءة استخدام السلطة    بوقدوم يستعرض مع نظيره الفرنسي علاقات التعاون الثنائية والقضايا الاقليمية ذات الاهتمام المشترك    الجزائر والأزمة اليبية..استعادة المبادرة    كبار أفريقيا امام قرعة نارية في تصفيات المونديال    أسعار النفط تهبط نحو 1% مع انحسار مخاوف المعروض    حكومة الوفاق تثمن دعوة الجزائر لحوار يجمع الفرقاء الليبيين    موسم الحج 2020: رفع حصة الجزائر إلى 41 ألف و 300 حاج    جثمان الفنانة لبنى بلقاسمي يوارى الثرى بمقبرة بوزوران بباتنة    سكن: إجراء تحقيقات حول عيوب الانجاز    الصحة العلمية تعقد اجتماعا طارئا لمواجهة فيروس"كورونا"    الدورة الدولية‮ ‬أحمت‮ - ‬كومارت‮ ‬للملاكمة    تم تصويره بوهران    لجمع النفايات المنزلية بورقلة    بطولة إفريقيا على المضمار    مدير مستشفى بأدرار يستقيل من منصبه تطبيقا لآية قرآنية!    سيدة مصرية توقف السيسي‮ ‬في‮ ‬ألمانيا    بلمهدي في زيارة رسمية إلى السعودية    خريجو الصيدلة يطالبون باعتمادات لفتح صيدليات    ميلاد مؤسسة الإمام الهواري    الموسيقى والاستمرار في فعل التخييل    معرض للرسام "نور الدين شقران" بالجزائر العاصمة هذا السبت    الناقدون يثمنون جمالية العرض وطريقة المعالجة الدرامية    المالوف في الحفظ والصون وعلى السلطات الاهتمام أكثر بالفنان    قطاع التربية... مؤشرات الإقلاع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المسبح البلدي للقبة.. فضاء ترفيهي يستقطب كل شرائح المجتمع
نشر في أخبار اليوم يوم 01 - 09 - 2014

يستقطب المسبح شبه الأولمبي لبلدية القبة بالجزائر العاصمة، كل شرائح المجتمع كونه يوفر للكثيرين فضاء ترفيهيا، فيما يجد آخرون بالمكان فرصة لتعلم السباحة، وغيرهم يجمعون فيه بين متعة الاسترخاء والفوائد الصحية.
ويظهر إقبال المواطنين من مختلف شرائح العمر على فترة التسجيلات التي انطلقت على مستوى هذا المرفق في 24 أوت الجاري للاشتراك لحساب الموسم الرياضي (2014 -2015 )، مدى اهتمام هؤلاء بمثل الخدمات المقدمة من خلال هذه المرافق الرياضية.
وخلق هذا الإقبال المتزايد على المسبح نوعا من الفوضى في عملية التسجيل، التي أصبحت تشكل عبئا على الراغبين في الحصول على بطاقة الانخراط، والذين يتعين عليهم الوقوف في طوابير طويلة منذ ساعات الصباح الأولى من أجل حجز أماكن تسمح لهم بالحصول على دور للتسجيل، وهو الأمر الذي يؤدي إلى تذمر الكثير من المواطنين الذين يقصدون المسبح في الساعات الأولى من النهار من أجل الحصول على الدور الأول في طابور التسجيلات.
وبعيدا عن فورات الغضب والنرفزة التي تنتاب من لم يتمكن من الدخول إلى بهو هذا المرفق، يتواجد عشرات المواطنين الآخرين الذي تمكنوا من نيل فرصتهم للدخول وقد افترشوا الأرضية لانتظار دورهم من أجل التسجيل للانخراط بالمسبح حتى لو كلفهم ذلك اليوم بأكمله.
وفي هذا الخصوص قال مدير المسبح الأولمبي السيد محمد حاج علي في أحد التصريحات (إنه يتم يوميا استقبال نحو 350 مواطن من مختلف شرائح العمر والمستويات العلمية وذلك منذ انطلاق عملية التسجيلات في 24 أوت الجاري)، مؤكدا أنه لم يتم وضع آجال لانتهائها وإنما هي مرتبطة بالوصول إلى تعداد 9.000 منخرط في الشهر والذي يعد أقصى ما يمكن تسجيله حسب طاقة استيعاب المسبح.
ولا يعد دخول المسبح حكرا على مواطني بلدية القبة و هو ما يفسر الإقبال المعتبر عليه من مختلف بلديات العاصمة، على غرار براقي والكاليتوس وجسر قسنطينة وبئر التوتة وعين طاية ودالي إبراهيم وبن عكنون وهو ما يثير حفيظة بعض قاطني القبة الذين لم يتمكنوا من الاشتراك فيه.
وتم في اليوم الأول من فتح التسجيلات حضور مئات المواطنين الذين تقدموا دفعة واحدة إلى المسبح ما خلق فوضى، استدعت من الإدارة تنظيم العملية من خلال وضع قائمة أولية للتسجيل عند المدخل، لتتم لاحقا في حدود الثامنة إلا ربع صباحا عملية المناداة وإدخال زهاء 350 شخص إلى فضاء الاستقبال من أجل إتمام إجراءات دفع المستحقات وتسليم الملف المطلوب.
وتبلغ تكلفة الاشتراك 4 حصص في الأسبوع 1.000 دج للشخص الواحد و 2.000دج بالنسبة ل 8 حصص في الشهر وتعادل كل حصة 3 ساعات، فيما تبلغ قيمة الاشتراك الخاصة بفئة أقل من 16 سنة 900 دج عن 4 حصص أسبوعية و 1.800 عن 8 حصص شهريا حسب الإدارة.
وقال السيد حاج علي (لقد أعدنا تهيئة المسبح خلال الفترة التي أغلق فيها والتي امتدت طيلة شهر رمضان المنصرم قبل أن يعاد فتحه في حلة جديدة في 3 أوت أين خصصنا حصصا لفئة الأطفال الذين لم يتمكنوا من التوجه نحو الشواطئ للاستمتاع بالمسبح في الفترة الصباحية فيما تم تخصيص الحصص المسائية للعائلات).
وأوضح أنه تم خلال الفترة المشار إليها استقبال نحو 1.000 طفل تتراوح أعمارهم بين 3 إلى 16 سنة كانوا يستفيدون في كل مرة من حصص للسباحة تمتد الواحدة منها لثلاث ساعات.
ويتميز جديد موسم المسبح شبه الأولمبي بالقبة --كما قال المتحدث -- بتخصيص 10 حصص إضافية من أجل استيعاب طلبات المشتركين بمن فيهم نوادي السباحة التي يبلغ عددها 11 ناديا، كما تم تخصيص حصص مجانية لفئة مرضى التوحد والمعوقين.
ويشرف على تأطير كافة المشتركين 20 مراقبا ومراقبة، إضافة إلى رئيس ورئيسة للمسبح، علما أن هذا المرفق الذي تم تدشينه في 5 جويلية 2008 أصبح يتبع للمركب الأولمبي محمد بوضياف منذ شهر مارس المنصرم يضم 58 عاملا.
ويعد مسبح القبة من بين المرافق التي يجد فيها العاصميون غايتهم من أجل الترفيه والاستمتاع بالخدمات المقدمة لهم من خلاله.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.