حرائق و3 وفيات جراء إرتفاع درجات الحرارة في مصر    البويرة: رب عائلة يعتصم أمام دائرة حيزر ويهدد بالإنتحار    الأمن العام السعودي يدعو لعدم أداء العمرة خلال العشر الأواخر من رمضان    ماذا يحدث بالمدرسة العليا للأساتذة؟    جرأة "طالب"    حذارِ.. للحراك خفافيش!    من "حمزة" إلى الرئاسة    تسابق على تأسيس الأحزاب    منظمة الصحة العالمية تسلم الجزائر شهادة القضاء على الملاريا بصفة نهائية    النعامة: أمن الصفيصيفة يطيح بعصابة متورطة في قضية السرقة من داخل مسكن    تحديد تاريخ 15،16،17 اوت بداية الرابطة الأولى و الثانية لموسم 2020/2019    وفاة شخص دهسا تحت عجلات سيارة بالبويرة    مباشرة أشغال تهيئة سلالم البريد المركزي بإشراف مهندسين من وزارة الثقافة    أسعار النفط تتراجع بنسبة 5 بالمئة    الجزائر "تأسف" لاستقالة كوهلر    بداية العمل بالبطاقية الوطنية للأشخاص الممنوعين من الدخول إلى الملاعب    الفاف تمنع ازدواجية المشاركة الخارجية للاندية    الدرك و حرس السواحل يحبطان محاولات هجرة غير شرعية ل37 شخصًا    وزير مصري يسخر من خيارات المدرب أغيري تحسبا لكأس إفريقيا    الدوري الجزائري قد يعرف أغرب نهاية موسم في تاريخه    80 نائب من الأفلان يعلنون دعمهم لبوشارب    رئاسيات 4 جويلية : انتهاء آجال ايداع الترشيحات يوم السبت المقبل    فيغولي مطلوب في نادي الفيحاء السعودي    مدوار يبحث عن ممول للرابطة لرفع من قيمة الجوائز    الفريق ڤايد صالح : جهود الجيش الوطني الشعبي مكنت من الحفاظ على كيان الدولة الوطنية    هزة ارضية بشدة 4.1 درجات بسور الغزلان بالبويرة    رئيس الدولة يعرب لفايز السراج عن قلق الجزائر "العميق" لما آلت إليه الأوضاع في ليبيا    تغيير محطة توقف قطار المطار من باب الزوار إلى الحراش ابتداء من الاثنين المقبل    بن صالح يعرب عن قلق الجزائر حول الأوضاع في ليبيا    الأفسيو يقرر الإبقاء على 24 جوان كتاريخ لانتخاب رئيس جديد    شركة “أغل أزور” ستضمن الرحلات بين مدن جزائرية وأخرى فرنسية خلال هذه الصائفة    شارك فيه‮ ‬80‮ ‬فناناً‮ ‬في‮ ‬موسيقى المالوف والشعبي    إطلاق سراح صحفي “الجزيرة” محمود حسين    العسل المستخرج من زهرة الفراولة علاج لسرطان القولون    المجمع الأمريكي "كا.بي.أر" يفوز بعقد إعادة تهيئة حقل رود الخروف بحاسي مسعود    صابرين: “أنا لست محجبة وهذا لوك جديد”!!    صب راتب شهر جوان قبل عيد الفطر المبارك    أنت تسأل والمجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية وهران يجيب:    المسلم... بين الاسم والعمل.    حكومة بدوي تنقلب على مركّبي السيارات    «الجزائريون استهلكوا 500 ألف طن من الخضر والفواكه خلال 15 يوما»    إبتداء من الموسم القادم    حسب مرسوم أصدره الرئيس‮ ‬غالي‮ ‬    توجهوا إلى الصحراء الغربية المحتلة لحضور محاكمة‮ ‬    للرفع من التزود بالطاقة الكهربائية    قدر بأكثر من‮ ‬260‮ ‬ألف قنطار    بن معروف‮ ‬يترأس اجتماعاً‮ ‬إفريقياً    عبقرية نقل التفاصيل التراثية للجزائر العاصمة    مسابقة لاختيار أحسن مؤذن وخطيب ببلدية فرندة    وفاة خالد بن الوليد    تدريس معاني القرآن الكريم و تعليمه لفائدة أزيد من 70 طالبا    انطلاق عملية توزيع المصحف الشريف على تلاميذ المدارس القرآنية    29 حالة مؤكدة بالسكري و38 بضغط الدم تم تحويل 3 منها إلى الاستعجالات    «ليفوتيروكس» مفقود بصيدليات تلمسان    أحكام الاعتكاف وآدابه    إدوارد لين... اجتمعت فيه كل معاني الأخلاق    مساع لإنشاء اتحادية جهوية    المستشفيات تستقبل عشرات الإصابات بفيروسات حادة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إدانة عصابة قطاع الطرق بالحواجز المزيفة بنقرين ب3 سنوات نافذة
تبسة
نشر في آخر ساعة يوم 06 - 03 - 2019


سلطت أمس، المحكمة الإبتدائية لجنايات مجلس قضاء تبسة عقوبة 3 سنوات في حق 8 أشخاص تتراوح أعمارهم بين 22 و 30 سنة بتهمة جناية تكوين مجموعة أشرار ومحاولة السرقة بتوافر ظروف التعدد والليل واستعمال مركبة وجنحة التحطيم العمدي لملك الغير وذلك بعد أن طالب لهم ممثل الحق العام توقيع عقوبة 15 سنة و200 مليون غرامة لكل واحد منهم، تعود وقائع هذه القضية إلى شهر ماي من السنة الماضية وعند حوالي الساعة منتصف الليل اختيرت هذه المجموعة الإجرامية موقع بالمدينة وبالطريق تم اختيار موقع محاذي للمهلات أين يقلل أصحاب المركبات العابرة من سرعتهم وليلة الحادثة تم مهاجمة احد أصحاب السيارات الذي كان رفقة صديق له فيما تمكن آخرون من الفرار وقد تعرض صاحب السيارة التي تحطمت رشقا بالحجارة وأصيب هو إصابات جد بليغة قدرها الطبيب الشرعي بعجز قدره 25 يوما ورغم تواصل الرشق بالحجارة تمكن من الفرار وتوجه إلى اقرب مركز للأمن " الدرك الوطني " أين تم استقباله وتحويله على جناح السرعة إلى العيادة الطبية للعلاج خاصة وان وضعيته كانت حرجة ولحسن حظ الضحية انه وجد شابين بصدد العلاج وهم من الذين رشقوه بالحجارة ليتم توقيفهما من طرف مصالح الدرك الوطني واقتيادهما إلى المركز الأمني وفتح تحقيق في القضية قاد إلى الكشف عن بقية المشاركين ويوم المحاكمة أنكر جميع المتهمين ما نسب إليهم من جرائم باستثناء متهم واحد اعترف انه كان في شجار مع أحد الأشخاص وتراشق بالحجارة التي أصابت السيارة العابرة فيما تواصل مسلسل الإنكار إلا أن الرئيس المحنك بين لهم الأضرار الكبيرة التي أصابت السيارة من الجانبين كما أن الإصابة التي تعرض لها سائق السيارة كادت أن تقطع وجهه وفي مرافعة ممثل الحق العام أكد أن ما جاء به المتهمين اليوم هو سيناريو اقرب إلى العمل المسرحي لكن دون إتمامه مؤكد هؤلاء اليوم يقولون أنهم سكارى وكانوا في شجار فيما بينهم لأجل التهرب من المسؤولية الجزائية لهذه الجريمة التي وصفها بالخطيرة جدا ملتمسا توقيع عقوبة 15 سنة سجنا نافذا و200 مليون غرامة.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.