اللجنة الجزائرية للتضامن مع الشعب الصحراوي‮:‬    الدورة الدولية‮ ‬أحمت‮ - ‬كومارت‮ ‬للملاكمة    بطولة إفريقيا على المضمار    تصفيات مونديال‮ ‬2022‮ ‬لكرة القدم    بعد وفاة رجل متأثراً‮ ‬بجروحه    لجمع النفايات المنزلية بورقلة    شارك فيه أزيد من‮ ‬20‮ ‬عارضة بالوادي‮ ‬    تم تصويره بوهران    استقطبت أزيد من‮ ‬7‮ ‬آلاف شاب بتيسمسيلت‮ ‬    فيروس كورونا الجديد ينتشر في الصين    في‮ ‬إطار تطوير فروع الصناعات العسكرية    تغييرات مرتقبة على رأس وكالة "عدل" و"المؤسسة الوطنية للترقية العقارية"!    لضمان تصدير مربح للمنتوج الوطني‮.. ‬رزيق‮:‬    أوقف ثمانية عناصر بتيسمسيلت وبومرداس والوادي    تضمنت‮ ‬100‮ ‬طن من المساعدات الإنسانية    تبون‮ ‬يلتقي‮ ‬اليوم مدراء مؤسسات إعلامية‮ ‬    مدير مستشفى بأدرار يستقيل من منصبه تطبيقا لآية قرآنية!    حسب دراسة أجرتها‮ ‬كنسيومر لاب إيريكسون‮ ‬    النواب جاهزون لإثراء مخطط عمل الحكومة    الجيش يدمر مخابئ إرهابية ويوقف 30 مهاجرا غير شرعي    مكتتبو "عدل 2" ينتفضون أمام مقر الوكالة العاصمة    فتح مكتب محلي ببلدية البابور بسطيف    الوزير الأول يأمر باتخاذ جملة من الإجراءات    بلادهان اجتمع بالفرقاء الماليين‮ ‬    محللون‮ ‬يعلقون على نتائج مؤتمر برلين ويؤكدون‮:‬    الرئيس تبون يقرر إيفاد قافلة مساعدات إنسانية كعربون محبة وأخوة    الوصفة المنطقية لحل الأزمة الليبية    حصة الجزائر 41 ألفا و300 حاج هذا الموسم    اعتداء وحشي على محام    استخراج 9 قوارب صيد بالشلف    صراع المرافعات بين الجمهوريين والديمقراطيين بغرفة الشيوخ    السراج: إغلاق حفتر لحقول النفط سيؤدي إلى كارثة    ارتفاع حدة الاحتجاجات بعد انتهاء «مهلة الوطن»    فرنسا تستعجل عودة "الدفء" لمحور باريس الجزائر    بلمهدي في زيارة رسمية إلى السعودية    خريجو الصيدلة يطالبون باعتمادات لفتح صيدليات    رسميا..رفع حصة الجزائر في الحج إلى 41.500 حاجّا    نجم مقرة يتعادل أمام نادي بارادو    بلقروي أمام المجلس التأديبي ومفتاح مهدد بعقوبة ثقيلة    حينما تلامس الأحلام الواقع    وفاة الممثلة ومصممة ملابس العروض المسرحية لبنى بلقاسمي    توقع إنتاج 140 ألف قنطار من البطاطس    إيتيم يرسم التحاقه بالحمراوة واللاعبون لم يعودوا إلى التدريبات    الجمعية العامة يوم 27 جانفي    الموسيقى والاستمرار في فعل التخييل    معرض للرسام "نور الدين شقران" بالجزائر العاصمة هذا السبت    الناقدون يثمنون جمالية العرض وطريقة المعالجة الدرامية    ميلاد مؤسسة الإمام الهواري    السكان يطالبون بتهيئة الطريق    15 سنة سجنا نافذا لأخوين حوّلا حفل زفاف إلى مأساة بحاسي بونيف    15 سنة سجنا لمهرب 45 كلغ من القنب الهندي بوهران    8 سنوات حبسا لشيخ اغتصب قاصر بعين البيضاء    قطعة من الخيال لعشاق المغامرات    والي وهران غير راض بوتيرة الأشغال    النبي صلى الله عليه وسلم مع أحفاده    مفاهيم ومفردات في منهج الإصلاح المنشود    صور من مسارعة الصحابة لطاعة النبي صلى الله عليه وسلم    قطاع التربية... مؤشرات الإقلاع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وضع علامة الجودة المحلية ل"دقلة نور والتين الجاف"
بإشراف وزير الفلاحة والتنمية الريفية
نشر في صوت الأحرار يوم 19 - 12 - 2016

ترأس وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري، عبد السلام شلغوم، اليوم، مراسيم وضع علامة جودة المنتوجات المحلية دقلة نور منطقة طولقة، والتين الجاف لمنطقة بني معوش والمؤشرات الجغرافية بمقر الغرفة الوطنية للفلاحة بقصر المعارض، الصنوبر البحري، المحمدية بالعاصمة.
وقال بيان وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري تلقت "صوت الأحرار" نسخة منه، إن هذا اللقاء الأول من نوعه على الصعيد الوطني سيسمح بتثمين الاعتراف بعلامة جودة المنتجات المحلية" دقلة نور منطقة طولقة" والتين الجاف لمنطقة بني معوش والمؤشرات الجغرافية، موضحا أن هذا المسعى يؤكد الرغبة في وضع سياسة مبنية على نظم تثمين المنتجات الفلاحية وذات الأصل الفلاحي من خلال العلامات المميزة المتعلقة بالمنشأ والتي تعتبر حسبه من بين أدوات التنمية الريفية.
واعتبر ذات البيان أن نظم تثمين المنتجات الفلاحية من خلال العمليات المميزة للجودة أو تسمية المنشأ أدوات هامة لدعم الديناميكيات الفلاحية المحلية وتوفير فرص تجارية على مستوى السوق المحلية والتصدير.
الشروع في تصدير تمور الجزائر إلى آسيا وأوروبا
كشف رئيس غرفة التجارة والصناعة "الزيبان" عبد المجيد خبزي، أمس، أنه خلال الصالون الدولي للتمور المقام ببسكرة في طبعته الثانية، ستبرم عدة اتفاقيات في مجال تصدير التمور الجزائرية ومنها اتفاقية مع أكبر شركة في ماليزيا ثم منها توزع عبر بعض الدول الأسيوية ومع فرنسا وروسيا وكذا مع الشريك الإيطالي - الإيراني لإمكانية إنشاء أول مصنع للفحم المنشط من نوى التمر ببسكرة.
وأوضح عبد المجيد خبزي أنه ما يميز الصالون الدولي للتمور هذه السنة هو البحث عن إستراتيجية لتسويق التمور الجزائرية عبر دول العالم، حيث تمت دعوة أكبر التجار في العالم لمعرفة تمور الجزائر عن كثب.
وأضاف عبد المجيد خبزي خلال نزوله ضيفا على برنامج ضيف الصباح بالقناة الإذاعية الأولى، أن الجزائر في 2015 صنفت في المرتبة السابعة من حيث تصدير التمور، وكل سنة يرتفع رقم أعمالها بالنسبة للكميات الموجهة لمختلف دول العالم.
وأشار ضيف الأولى إلى أن الجزائر لها مشكل في التغليف والتعليب وهناك بعض الدول على غرار السعودية وتونس لهما خبرة في هذا المجال، إضافة إلى معاناة المصدرين من عدم وجود شهادات المطابقة، مؤكدا على وجود مكتب للدراسات في الصالون لمرافقة المصدرين بخصوص شهادة المطابقة العالمية حتى تسوق التمور الجزائرية عالميا.
وتطرق خبزي إلى أنواع التمور المتوفرة في الجزائر والمقدرة ب 360 نوع وتحصي الحظيرة ما يقارب 19 مليون نخلة منها 4 ملايين نخلة تنتج دقلة نور، قائلا إن 12 ولاية جنوبية منتجة للتمور بمختلف أنواعها.
وأكد أن إنتاج هذه السنة يفوق 6 ملايين طن في بسكرة فقط، مشيرا إلى أنه بالإضافة إلى تصدير التمور من نوع دقلة نور هناك أنواع أخرى تصدر إلى مناطق عدة في العالم.
إبرام اتفاقية لاستيراد مواد التعليب
تم أمس، ببسكرة على هامش الصالون الدولي للتمور إبرام اتفاقية لاستيراد مواد التعليب والتكوين والتوطين بين المؤسسة ذات المسؤولية المحدودة للاستيراد والتصدير برجمانة الجزائرية والشركة التونسية-الفرنسية لإنتاج مواد التغليف "بوا بركات".
وقد وقع على الاتفاقية بالمدرسة الجهوية للرياضات الأولمبية بعاصمة الزيبان التي تحتضن فعاليات هذا الصالون عن الجانب الجزائري المدير مسير المؤسسة حاتم زكيري وعن الطرف الأجنبي مسير الشركة المختلطة التونسية-الفرنسية محمد الصالح زهرة.
وتقضي الاتفاقية بأن تقوم المؤسسة الجزائرية في مرحلة أولى بعمليات استيراد حصص من مواد تغليف غذائية من الخشب تليها في المرحلة الثانية عملية تكوين لفائدة متربصين جزائيين في إنتاج تلك المواد على أن يتم فتح شركة داخل التراب الجزائري لإنتاج تلك المواد في مرحلة أخيرة.
وتعتبر هذه المبادرة خطوة إيجابية لترقية أدوات التعليب للمنتجات الجزائرية لاسيما من شعبة التمور فضلا عن كونها قيمة مضافة للمنتج المحلي لدى التصدير حسبما صرح به لوأج المشرف العام على الصالون عبد المجيد خبزي وهو أيضا رئيس غرفة التجارة والصناعة الزيبان.
وكشف ذات المصدر بأن ضمن هذه التظاهرة هناك إمكانية لإبرام صفقات لتصدير التمور الجزائرية نحو السوق الدولية من خلال التفاهم بين متعاملين اقتصاديين وطنيين ورجال أعمال من بلدان أخرى على غرار روسيا و إيطاليا وفرنسا.
ويرى ذات المتحدث أن الغاية من هذا الصالون تكمن في جوهرها في تثمين المنتج الوطني وإتاحة الفرصة للالتقاء بين متعاملين وطنين و آخرين أجانب بما يساعد -كما قال-على تحقيق معادلة "رابح رابح" وجعل السلع الجزائرية تتموقع أكثر في السوق العالمية.
للتذكير فإن الصالون الدولي للتمور (صيداب) ببسكرة في نسخته الثانية الذي يستمر حتى ال20 من ديسمبر الجاري قد أشرف على افتتاحه وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري عبد السلام شلغوم وذلك في إطار زيارة عمل وتفقد قام بها إلى هذه الولاية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.