المساجد تفتح أبوابها للمصلين    موزار.. شركة ENIEM تكبدت اكثر من 50 بالمائة خسائر في الارباح بسبب كورونا    جثمان المجاهدة قردان الزهرة يوارى الثرى في مقبرة سي الطاهر العتبي بتيسمسيلت    أوامر بتغيير واجهة مناطق الظل قبل نهاية السنة    المهمة واجب وطني لخدمة المدرسة    ضرورة تحديد مصادر توفير الطاقة لإنجاح عملية الانتقال    برنامج الأغذية العالمي يشيد بدور الجزائر الكبير    المعني لم يكن حاملا أبدا لبطاقة الصحفي المحترف    فيلم وثائقي حول مسار المجاهد روبيرتو محمود معز الأرجنتيني في الثورة الجزائرية    جنوب إفريقيا: من المؤسف أن تعقد الإمارات اتفاقا يتعلق بمصير الشعب الفلسطيني دون إشراكه فيها    في إطار حرصها على التكفل بانشغالاتهم    فيما تم معاينة أكثر من 3100 بناء عبر المناطق المتضررة    مصالح الحماية المدنية تؤكد:    الإمارات تطعن أم القضايا!    من أجل التحضير لعودة مختلف النشاطات الكروية    من أجل الفصل في القرارات المتعلقة بالصعود    منذ بداية السنة الجارية    عشية الافتتاح الرسمي للشواطئ    تم توجيههم للعمل العسكري الميداني    الموت يغيب الفنانة شويكار    لعدم احترامها شروط الوقاية من فيروس كورونا    برنامج الأغذية العالمي يشيد بدور الجزائر "الكبير" في مساعدة اللاجئين الصحراويين    الإشعاع الثقافي للزوايا في قلب البرنامج الرئاسي    وزارة الدفاع تعقد لقاءً مع ممثلي متقاعدي الجيش والجرحى والمعطوبين    20 "توصية" عاجلة في لقاء الحكومة والولاة    بلوغ أهداف سياسة الدفاع يفرض تبنّي مقاربات أكثر انفتاحا    في ظلال الهجرة النبوية    الصلاة علي النبي ..10جوائز كبري    أسعار النفط تتجاوز عتبة ال45 دولارا    استمرار تراجع عدد الإصابات بكورونا    قاطنو السكنات الهشة يستعجلون الترحيل    «إتفقنا مع المدرب سالم العوفي على لعب الصعود»    سنتان حبسا لسارق دراجة نارية ببلقايد    جريحان في حادث مرور بحاسي بونيف    7 سنوات سجنا لمروج الأقراص المهلوسة    الجمعية العامة تعقد يوم الأربعاء    إنجاز تاريخي لأبناء "ليربيك"    غموض يكتنف مستقبل الفريق    إطلاق حفريات جديدة بالموقع الأثري ببطيوة في سبتمبر    « أحلم بتأسيس دار نشر بولايتي أدرار ...»    خليلي يخلّد فاطمة نسومر    الكينغ خالد يغنّي "جميلتي بيروت"    الأنصار يستنجدون برئيس الجمهورية    القطار لنقل اللاعبين مستقبلا    ماكرون في زيارة الى لبنان في الأول سبتمبر    عملية تسليم المهام تتأجل إلى الغد    إجلاء 255 مواطنا من واشنطن    حجز هيروين، مهلوسات وأموال مخدرات    تجنبوا تبذير الملايير..    "أوبك +" تراقب اتفاق التخفيض    الطلبة يعودون يوم 23 أوت    ردّ اعتبار الزوايا    غلق مصلحة بالمستشفى    خبر جديد عن لقاح كورونا    لا تفسدوا فرحة فتح المساجد..    الحذر من الاغترار بالحياة الدنيا    جبريل الرجوب: كل الدول العربية أوقفت دعمها المالي لفلسطين ما عدا الجزائر    ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتاب يؤمنون بالجبت والطاغوت    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تنظيم القاعدة في بلاد المغرب يفقد 5 أمراء سريا في 3 أشهر
نشر في صوت الأحرار يوم 27 - 05 - 2012

فقد في مدة لا تزيد عن 3 أشهر الأخيرة التنظيم الذي يطلق على نفسه »القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي« تحت إمارة أميرها الوطني عبد المالك دروكدال المكنى »أبو مصعب عبد الودود« بولاية بومرداس 5 أمراء سريا بعد القضاء على 4 منهم وتوقيف آخر كان برفقة إرهابيين، وذلك خلال العمليات العسكرية النوعية لقوات الأمن، فيما تم القضاء على في نفس الفترة على 23 عنصرا إرهابيا ، لتقطع قوات الأمن الشرايين الحيوية لما يعرف ب »النواة السوداء« لذات التنظيم.
في قراءة للأرقام حسب اللوحة الزمانية والمكانية لجغرافيا العمليات العسكرية المنجزة خلال ذات الفترة من قبل قوات الأمن ببومرداس، تعد عملية القضاء على 11 إرهابيا من بينهم 3 أمراء، وهم على التوالي المدعو »ه. ط« أمير سرية »جراح«، و»أ. ر« أمير سرية »الثنية«، وأمير سرية » بني عمران« المدعو »د. ع« في شهر فيفري المنصرم بمنطقة بني خليفة الجبلية ببني عمران، أكبر عملية، إذ كان ينشط هؤلاء المقضي عليهم ضمن كتيبة »الأرقم« التي هي تحت إمرة الإرهابي قوري عبد المالك المكنى »خالد أبو سليمان«، بإقليم نشاط الممتد من منطقة زموري سي مصطفى إلى غاية بني عمران وعمال جنوب شرق الولاية.
كما دمرت ذات القوات عدة كازمات واسترجعت أسلحة ومواد متفجرة، وكميات معتبرة من المؤونة، كما عثرت على مخبأ، هو عبارة عن منزل كشفته الثلوج المتساقطة على جبال ولاية بومرداس، وهو عبارة عن منزل تحت أحد الحقول بمنطقة الشرفة، وقد كان هذا المخبأ موصولا بالكهرباء والماء، بعد أن لاحظت قوات الأمن التي كانت تفتح الطريق لمواطني القرية وجود ثلوج كثيفة في الحقل، فيما توجد منطقة في الوسط ذاب الثلج فيها، الأمر الذي أثار الشكوك، لتواصل عملية فتح الطريق، حيث اكتشفت وجود كابل كهربائي يمر تحت الأرض تم ربطه بعمود كهربائي.
وفي الأيام العشرة الأخيرة من شهر فيفري الماضي قضت قوات الجيش الوطني الشعبي على 6 إرهابيين آخرين بضواحي بلدية برج منايل شرق الولاية مع استرجاع أسلحتهم، وذلك بعد حوالي 4 أيام من التفجير الإرهابي عن طريق قنبلة تقليدية الصنع كانت مغروسة بالطريق بذات المنطق، والتي رجحت أن يكونوا وراء التفجير الإرهابي الذي أصاب حافلة لنقل المسافرين في الطريق الوطني رقم 12 الرابط بالمنطقة المسماة »بلاجيرو« الواقعة بين بلديتي يسر وبرج منايل، كانت متجهة صوب ولاية البليدة قادمة من تيزي وزو بذات المنطقة، بعد عملية تمشيط مكثف باشرتها بالمنطقة بحثا عن منفذي هذا التفجير.
وفي الأيام الثلاثة الأخيرة من ذات الشهر أطاحت قوات الأمن بإرهابيين إثنين منظوين تحت لواء كتيبة »جند الأنصار« التي تضم 11 سرية إرهابية والتي يمتد نشاطها من ظواحي برج منايل إلى غاية غابة سيد علي بوناب ومن رأس جنات إلى غاية غابة ميزرانة الحدودية مع تيزي وزو مرورا بدلس، من بينهم أمير سرية مع استرجاع سلاحين رشاشين ومسدس آلي بضواحي قرية العرجة إثر كمين محكم ، ويتعلق الأمر بكل من أمير سرية رأس جنات المدعو »بن توري سعيد« المكنى »إلياس أبو حمزة« البالغ من العمر 48 سنة والمنحدر من قرية ثوارة برأس جنات، والذي التحق بصفوف الجماعة الإرهابية سنة 1998، ومرافقه المنحدر من سيدي داوود والمدعو تكلي حميد والبالغ من العمر 34 سنة والمكنى »خالد«، والذي بدوره التحق بالجماعات المسلحة منذ حوالي 3 سنوات، وقد كانا وراء العديد من العمليات الإرهابية التي بالمنطقة.
وفي شهر مارس المنصرم دخلت بضواحي قرية بوشاقور الواقعة على الحدود بين بلديتي يسر وشعبة العامر إلى غاية قرية الجعونة بولاية بومرداس، قوات الجيش في اشتباك مسلح عنيف مع إرهابيين، وأسفرت العمليات العسكرية بذات المناطق عن القضاء على إرهابي وتدمير كازمة ليلا في أول الأمر، لتتمكن بعد ذلك من الإطاحة بإرهابيين آخرين وتسترجع سلاحيهما، لتصل الحصيلة إلى القضاء على 3 إرهابيين خلال 24 ساعة الماضية فيما لم يتم تحديد هويتيهم.
كما تمكنت منذ أيام قليلة قوات الجيش بقرية عين الحمراء التابعة لبلدية برج منايل شرق الولاية من القضاء على 4 إرهابيين واسترجاع 4 رشاشات نوع كلاشنكوف ومواد تستعمل في صناعة المتفجرات ومناظير وهواتف نقالة خلال عمليتين عسكريتين في توقيتين مختلفين والتي من بين المقضي عليهم المدعو »م.أحمد« المكنى »عكاشة«، والذي يعد عنصر إرهابيا خطير التحق في سنوات التسعينيات بالجماعات المسلحة، كما شارك في عمليات إرهابية بالمنطقة. كما تم العثور في اليوم ال18 من الشهر الحالي على جثة إرهابي بجبال بوظهر في سي مصطفى في حالة متقدمة من التعفن قضي عليه مؤخرا في العمليات العسكرية.
وفي منطقة تيزي نعلي سليمان ببرج منايل فقد تمكنت قوات الأمن بعد صلاة الجمعة الأخيرة من توقيف أمير سرية برج منايل المدعو »أعزازني محمد« والمكنى» إلياس معاذ« وإرهابيين اثنين كان برفقته، ومن استرجاع سلاحين والذين تتراوح أعمارهم مابين ال20و30سنة، وفيما يعد الأمير الموقوف من بين الإرهابيين الذي إلتحقوا بالعمل المسلح في سنوات التسعينيات وله أخ وأخت وأب متوفي ويقطن بالحي المسمى » الشاطو دو« ببلدية برج منايل وفي العشرينيات من العمر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.