13.03 بالمئة غيابات في أول أيام امتحانات “الباك” في الوادي    تبسة.. العثور على جثة شاب معلقة بحبل في خزان مائي في الونزة    السودان.. أول ظهور للبشير منذ الإطاحة به    وفاة 3 أشخاص في حوادث المرور خلال ال24 ساعة الأخيرة    بونجاح: “لا توجد منافسة بيننا”    مجيد بوقرة مدربا للفجيرة الإماراتي    رئيس مونبيليه: أتمنى تألق ديلور في "الكان"    زوخ وخنفار يمثلان غدا أمام المحكمة العليا    محمد بن سلمان: مقتل خاشقجي جريمة مؤلمة.. والمملكة تسعى لتحقيق العدالة    الفريق أحمد قايد صالح في زيارة عمل وتفتيش للناحية العسكرية الثالثة ببشار يوم غد الاثنين    التحالف الرئاسي يعقد اجتماعاته بالحراش !    الشعب يطمح للعيش في كنف مجتمع عادل    بوهدبة يشيد بجهود الشرطة في حماية الأشخاص والممتلكات    قوري رئيساً جديداً لغرفة التجارة والصناعة    عمار تو يمثل أمام قاضي التحقيق بالمحكمة العليا    توقيف شخص سرق أقراصا من مريضة بغليزان    وفاة 12 شخصا غرقا خلال أسبوعين    قرعيش يرد على "ديجياس" ميلة: «ميركاتو» دفاع تاجنانت سيكون في لاعبي الهواة    تحضيرات كأس إفريقيا للأمم: بلماضي يريد الاطمئنان قبل الكان    صحن نصفه في الظلام ونصفه في النور… رزق يشوبه الحرام    أويحيى و عولمي و52 إطارا أمام محكمة سيدي امحمد في قضية سوفاك    تحتاج 16 شاحنة لرفع القمامة: بلدية الحروش عاجزة عن التحكم في نظافة المدينة    فيما يسجل نقص في شاحنات النقل    بوغبا: حان وقت الرحيل عن مانشستر يونايتد    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    قوات بريطانية في مياه الخليج لحماية سفنها    تحديث جديد.. "فيس بوك" تعيد تصميم آلية ترتيب التعليقات    الدود يغزو بيتي… ظهور ما تكرهين من وليّ أمرك    أمطار وموجة حر على بعض الولايات    فعاليات المجتمع المدني تقترح مبادرة للخروج من الأزمة    أربعة أحزاب تدخل في أزمة قيادة بعد حبس رؤسائها    الهناني يؤكد أن استقالته من رئاسة مجلس الإدارة «لا رجعة فيها»    للتكفل الأمثل بالمرضى‮ ‬    خلال حفل بأوبرا الجزائر    المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬بالسودان‮ ‬يؤكد‮: ‬    الوادي‮ ‬    فيما تم تسجيل‮ ‬91‮ ‬ألف نازح    مطلع الأسبوع المقبل    طائرة‮ ‬إير ألجيري‮ ‬تعود أدراجها    إلى مستويات أعلى وأكبر    لوكال يبرز التزام الجزائر بالاندماج الإقليمي لإفريقيا    على اللجنة المختلطة الجزائرية - الصربية وضع تصور لمشاريع ملموسة    انطلاق عملية الحجز الإلكتروني لتذاكر السفر    كيف تدخل الجنة؟    إبادة في حق الإنسانية    تتويج مدرسة سيدي محمد الشريف بالمركز الأول    « الفنان الجزائري دعم الحراك وخرج إلى الشارع منددا ب «الحقرة» والتهميش    المكتتبون تائهون و يطالبون بتدخل الوالي    صور وسير ذاتية لفناني الأندلسي    «الآبار" ستتفاوض مع اللاعبين وعبيد باق    وزارة الصحة تؤكد توفر لاموتريجين    يفتح باب الطوارئ في طائرة ظناً أنه مرحاض    الجراد يغزو مزارع سردينيا    شجرة مثمرة يقطفها الجزائريون بكلّ حب    الحجاج بالزغاريد بعد سجن أويحيى    اللهم ابسط علينا رحماتك وفضلك ورزقك وبركاتك    200 دواء ضروري مفقود بصيادلة تيارت    مجلس نقابة شبه الطبي بمستغانم يُعلق الوقفة الاحتجاجية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العشرات من سكان دوار أولاد الحبيب يغلقون مقر بلدية سيدي خطاب بغليزان
سئموا الوعود بحل مشاكلهم القائمة
نشر في الفجر يوم 07 - 01 - 2016


اتنتفض صباح أمس العشرات من سكان أولاد الحبيب ببلدية سيدي خطاب بولاية غليزان، وقاموا بغلق مقر البلدية في وجه المواطنين طيلة الصباح، منفذين وعدهم بالقيام بهذه الخرجة التي أوعزوها إلى الوضع المزري الذي يطبع منطقتهم، لاسيما ماتعلق باهتراء الطريق الرئيسي الذي يربطهم بمركز البلدية الأم، وكذا النقص الرهيب في الإنارة العمومية وانعدام مدرسة تزيح عن أبنائهم التنقل إلى إحدى المدارس الواقعة بتراب ولاية مستغانم. وقال الناقمون من سكان دوار أولاد الحبيب ببلدية سيدي خطاب، في رسالة سلمت نسخة منها ل”الفجر”، عدد من المشاكل، التي تطبع يومياتهم، والتي تتصدر لائحتها تأخر تهيئة الطريق الرئيسي الذي يربط الدوار بمركز البلدية، حيث أصبح وفقهم يشكل خطرا على مستعمليه خاصة حين تتساقط الأمطار وهو ما يرغم أبناءهم عن التغيب عن الدراسة، حيث يتسم الطريق بانتشار للحفر والمطبات. كما اشتكى السكان من نقص المياه الصالحة للشرب خصوصا في فصل الصيف مما يتطلب، حسبهم، حفر بئر ثان لأن عدد سكان المنطقة يفوق 600 نسمة. وأردف المحتجون بأنهم في حاجة إلى حصص من السكن الريفي، باعتبار أن السكنات الموجودة بالدوار قصديرية بنيت بالطين ومهددة بالانهيار. وما حزّ في نفوس موقعو الرسالة، أن المنطقة تنعدم بها مدرسة ابتدائية، حيث يضطرون إلى تدريس أبنائهم بإحدى المدارس الابتدائية الواقعة بتراب ولاية مستغانم. وما زاد الطين بلة، انعدام قنوات الصرف الصحي، حيث مازال السكان يعتمدون على المطامر كبديل في انتظار استفادتهم من مشروع إنجاز شبكة الصرف الصحي، حيث أضحت المطامر تشكل خطرا على صحة السكان لاسيما صيفا حين ترتفع درجات الحرارة. ويضاف إلى ذلك، انعدام الإنارة العمومية رغم أن المنطقة معزولة. كما أضاف المعنيون بضرورة الاهتمام بعنصر الشباب من سكان الدوار وهذا بتمكينهم من مناصب عمل في أي نمط من التشغيل وكذا ملعب جواري. وخلص المعنيون، بأن السلطات المحلية بما فيها مسؤولي الدائرة قد فتحت حوارا مع 8 من المحتجين أين استمعت إلى جملة المشاكل المطروحة، وقد وعدتهم بالتكفل بمطالبهم المطروحة، على غرار فتح ملحقة مدرسة ابتدائية إن توفر الوعاء العقاري.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.