متمسكون بالإضراب وبن غبريط لم تقدم لنا الجديد    11 ألف مخالفة ضد الشركات النفطية بالجنوب    الدكتور دامارجي: ” لدينا محضر ممضي من طرف نايلي يؤكد خضوعه للكشف عن المنشطات”    بن طالب ضمن التشكيل الأساسي الأوروبي    “محرز” يرد على معجبيه:”شكرا لكم جميعا”    الوادي.. إسترجاع مركبة مسروقة وحجز 550 قرصا مهلوسا    بالصور.. أويحيى يستقبل وزير التجارة الخارجية الكوبي    ارتفاع كبير في فاتورة واردات هياكل السيارات السياحية خلال 2018    تحطم طائرة مقاتلة بتيارت و وفاة ضابطين    شاب يقتل عمه وزوجته ويشوه جسد ابنتهما بسعيدة    التاريخ يقتل آمال اليوفي ورونالدو يتحدى "النتيجة المشؤومة"...تعرف على القصة    بدوي : كل محاولات ضرب منشآتنا الطاقوية الإستراتيجية باءت بالفشل فالجزائر خرجت من عنق الأزمة قوية وقوية واقوي    الصحراء الغربية: الباكستاني ضياء الرحمن قائد جديد لبعثة المينورسو    توقيف عنصري دعم للإرهاب    غليزان: 9 تخصصات تكوينية جديدة خلال دورة فبراير    كعوان: الدول العربية مطالبة بمضاعفة جهودها "لإنجاح مهمة التواصل ورسالة الاعلام مركزيا ومحليا"    سلال: أغلبية الشعب تريد الاستمرارية لبوتفليقة    برشلونة يضع شرطا لضم رابيو من باريس سان جيرمان    ولد قدور: "أوباما كان يقول نعم نستطيع..وأنا أقول نعم استطعنا"    تنسيقية الأئمة : عليكم تفويت الفرصة على المغامرين باستقرار الوطن    كيكي سيتين لا يريد المغامرة ب”ماندي”    الغرب وفوبيا هجرة المسلمين    المكتب التنفيذي ل”الطلابي الحر” يسحب الثقة من أمينه العام    إصابة عشرة فلسطينيين خلال اقتحام مئات المستوطنين"مقام يوسف"شرق نابلس    البوليساريو تدعو الشعب الصحراوي إلى التصدي لمخططات العدو    محطة لمعالجة وتصفية مياه الصرف لحماية سد بوكردان من التلوث    بوشارب يتشاور مع المجموعات البرلمانية حول الجلسات المخصصة لتقديم بيان السياسة العامة    الصادرات الجزائرية: إطلاق أول قافلة برية باتجاه السنغال    الوزارة لا تحترم آجال اجتماعاتنا ومطالبنا عالقة منذ أعوام    سلال: الجزائر تعيش ظروفا دقيقة    سوناطراك تدعم إنتاج الغاز ب4.5 مليار متر مكعب سنويا    خليفاتي: 200 ألف سيارة تضخ 1200 مليار في جيوب شركات التأمين    وفاة شخص وإصابة زميليه في حادث مرور بتلمسان    طوارئ في المستشفيات بسبب موجة جديدة ل«البوحمرون»!    هذه هي الأحياء المعنية ب«الرّحلة» إلى 1000 مسكن جديد في العاصمة يوم الأحد المقبل    المدير التنفيذي‮ ‬للمجموعة‮ ‬يكشف‮:‬    بوتين‮ ‬يحذر واشنطن‮: ‬    بدوي: الجزائر لن تكون كما يريد أن يسوّق لها البعض    ماكرون في مواجهة سوء اختيار مساعديه    ڤيطوني‮ ‬يعوّل على التعاون مع كوبا‮ ‬    لمناقشة التعاون بين البلدين‮ ‬    مجموعة وثائق جغلال ونقادي تسلم هذا الأحد    غلام الله يدعو الأئمة للإقتداء بنهج الشيخ بلكبير    هجر تلاوة القران    "لوما" أمام تحدي البقاء في الصدارة    صرح رياضي يتأهب للتجديد    التاريخ، الرواية، فضاء الرشح و غواية الإنشاء    أوبيرات حول الشهيد ومعرض للكتب و الصور التاريخية    حقائق العصر..    سكان الخدايدة يترقبون السكن الريفي    النقد في الجزائر ضئيل    الابتكار والإبداع متلازمة لترسيخ صورة الشهيد    فراشات ب40 مليون دولار    لا تحرموا أبناءكم من مواكبة التطورات وراقبوهم بذكاء    التوعية ضرورة مجتمعية    مقالات الوسطيين: رضا الناس غاية لا تدرك    حفيظ دراجي يجري عملية جراحية    10 خطوات لتصبحي زوجة مثالية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ميشال أودان تؤكد‮: ‬
‮ ‬الإعتراف بتعذيب والدي‮ ‬جاء لسد الفجوة‮ ‬
نشر في المشوار السياسي يوم 22 - 09 - 2018


‬ اعتبرت ميشال أودان،‮ ‬نجلة موريس أودان،‮ ‬أن الاعتراف الرسمي‮ ‬بمسؤولية الدولة الفرنسية في‮ ‬تعذيب واغتيال أبيها هو نهاية لقضية أودان وبداية لتاريخ‮ ‬يتسم بالسكينة‮. ‬وقالت ميشال في‮ ‬فيديو نشرته‮ ‬‭ ‬ميديابار‮ ‬،‮ ‬بأنها نهاية قضية أودان وبداية لتاريخ‮ ‬يتسم بالسكينة،‮ ‬ويجب بالتالي‮ ‬المضي‮ ‬قدما من أجل بداية تاريخ مماثل بخصوص حرب الجزائر،‮ ‬مؤكدة على أنه قد حان الوقت لذلك‮. ‬وأوضحت ميشال،‮ ‬التي‮ ‬هي‮ ‬أستاذة رياضيات مثل أبيها،‮ ‬بأن تصريح الرئيس إمانويل ماكرون حول اغتيال موريس أودان جاء لسد الفجوة التي‮ ‬كانت الموجودة بين الحقيقة،‮ ‬التي‮ ‬يعرفها الجميع منذ‮ ‬1957،‮ ‬والرواية الرسمية التي‮ ‬تحدثت عن فراره،‮ ‬مؤكدة على بقاء الكثير من الأمور الواجب القيام بها‮. ‬واستطردت تقول‮: ‬يجب التطرق بشكل حقيقي‮ ‬إلى كيفية اغتياله‮. ‬فهو قد عذب،‮ ‬ونعلم بأنه قد اغتيل،‮ ‬لكننا لا نعرف كيفية ذلك‮ ‬،‮ ‬مؤكدة على وجود الكثير من الأمور المماثلة بخصوص من اختفوا قصرا إبان حرب الجزائر‮. ‬وأشار الرئيس ماكرون في‮ ‬تصريحه الخميس الماضي‮ ‬لأرملة موريس أودان،‮ ‬إلى أهمية التعريف بهذه القضية بشجاعة ووضوح،‮ ‬داعيا إلى تعميق العمل الرامي‮ ‬إلى كشف‮ ‬الحقيقة والذي‮ ‬من شأنه أن‮ ‬يمهد لفهم أفضل للماضي‮ ‬الفرنسي‮ ‬وللإرادة الجديدة في‮ ‬مصالحة الذاكرة والشعبين الفرنسي‮ ‬والجزائري‮. ‬وأضافت بالقول أن الأمر‮ ‬يتعلق بتهدئة وتضميد جراح الذين عانوا الأمرين جراء هذا التاريخ والذين تعصبت أقدارهم بالجزائر وفرنسا‮. ‬وفي‮ ‬نظر ميشال أودان،‮ ‬فإن الامر ليس هين لكن‮ ‬يتوجب القيام به،‮ ‬علما أن الرئيس ماكرون،‮ ‬تستطرد ابنة أودان،‮ ‬قد أمر بفتح الأرشيف ودعا الأشخاص الذين‮ ‬يحوزون على وثائق أرشيف إلى التعريف بها‮. ‬وفي‮ ‬تصريحه،‮ ‬أكد الرئيس ايمانويل ماكرون أن الجمهورية لا‮ ‬يمكن لها التقليل من بشاعة الجرائم أو تبريرها ابان هذا النزاع،‮ ‬موضحا في‮ ‬هذا الصدد أن هذا الاعتراف‮ ‬يرمي‮ ‬بالخصوص الى تشجيع العمل التاريخي‮ ‬حول كل مفقودي‮ ‬حرب الجزائر‮. ‬كما أشار الرئيس ماكرون الى أن اعفاء شامل ستحدد معالمه بموجب أوامر وزارية بعد تحديد المصادر المتاحة،‮ ‬سيتيح الاطلاع الحر على صناديق محفوظات الدولة التي‮ ‬تتعلق بهذا الموضوع،‮ ‬داعيا الأشخاص الذين‮ ‬يحوزون على وثائق أو‮ ‬يودون الإدلاء بشهادات الى التوجه الى الأرشيف الوطنية لأجل المساهمة في‮ ‬جهد الحقيقة التاريخية‮.‬

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.