كاتب الدولة لدى وزارة الشؤون الخارجية الايطالية في زيارة للجزائر اليوم    مستغانم: إنقاذ 11 مرشحا للهجرة غير الشرعية بعرض البحر    مستغانم: إصابة 4 أشخاص في حادث مرور    أحكام تترواح ما بين 12 و16 سنة سجنا ومصادرة جميع الاموال البنكية للإخوة كونيناف    إلغاء الطبعة الأولى لصالون الفلاحة والمنتجات الغذائية    عبد المجيد تبون يؤكد مشاركه في الدورة العادية لمنظمة الأمم المتحدة    أسعار النفط تنخفض    فرنسيون غاضبون من وثائقي "آم6" حول الجزائر    منظمات حقوقية تسلط الضوء على الوضعية المقلقة للسجناء السياسيين الصحراويين في السجون المغربية    الرئيس تبون يُعبّر عن وجدان الجزائر وموقفها من فلسطين    الخضر قد يواجهون الكاميرون في "البرتغال" أو "تركيا"    وزير البريد إبراهيم بومزار: الدفع الإلكتروني آمن ومجاني    الجزائر فاعل أساسي لحل أزمتي ليبيا ومالي    الجزائر حريصة على إستقرار مالي    توسيع منح 30000 دج لفائدة الناقلين عبر الطرقات    استحداث المحكمة الدستورية "قيمة مضافة" في الجزائر الجديدة    مع فلسطين إلى الأبد    جرد كامل لإحصائيات دقيقة    الدستور الجديد سيستجيب لمطالب الحراك.. وهو أولى التزامات الرئيس تبون    وزير الشباب و الرياضة سيد علي خالدي:    استراتيجية النهوض بالسياحة ستعطي نفسا جديدا    عصابات الأحياء خلقت جوّا من اللاأمن    لاستكمال ما تبقى من الموسم الدراسي الجامعي    بمبادرة جمعية شباب نعم نستطيع    استرجاع ثقة المجتمع المدني تجسيد لمبدأ التشاركية    منذ مطلع السنة الى غاية شهر اوت المنصرم بالبليدة    توزيع عشرات الآلاف من السكنات في عيد الثورة    الإصابة قد تجبر عطال على تضييع تربص أكتوبر    التحق بحسين بن عيادة    أنقد السد القطري من الخسارة    بمبادرة من جمعية الباهية الثقافية    زغماتي يعرض قانون الوقاية منها أمام البرلمان..و يؤكد:    فلسطين تنسحب من الرئاسة الدورية للجامعة العربية    الوزير المنتدب ياسين المهدي وليد يؤكد:    رؤساء العالم يلقون خطابات مسجلة في أشغال الجمعية الأممية    بلمهدي يتبرأ من مسابقة وهمية    انتقدت تهافت دول عربية للتطبيع مع الصهاينة    تمويل 7 مشاريع تنموية    الرواية انعكاس لسيرورة المجتمع    كورونا صافرة إنذار للتوجه نحو الفضاء الإلكتروني    ندوة دولية حول "التواصل الهوياتي في أدب الطفل العربي"    اللافي يغادر والفريق يضم بن خليفة من بارادو    تقرير المصير.. مفتاح ترقية السلم    مفاوضات جادة لضم المدافع على العربي    مخاوف من تحويل أموال النادي الهاوي إلى حساب الشركة    62 قصيدة في " الظّلُ ضوءاً"    كتاب تحفيزي للقضاء على اليأس و الاستسلام    تسليط الضوء على الموروث الثقافي المحلي    تفسير آية: { يا أيها الذين آمنوا إن كثيرا من الأحبار والرهبان ليأكلون أموال الناس بالباطل .. }    تفعيل ورشات بناء 350 مسكنا اجتماعيا    الوالي يعلن عن توزيع السكنات الاجتماعية قريبا    مشاريع حيوية لعدد من الدواوير    موزعات آلية دون سيولة وأخرى معطلة بمكاتب البريد    66 مكتتبا ببلعباس .."رهائن" 20 سنة    خطر اللسان    مكانة صلاة الجمعة في حياة المسلمين    القول الحَسَن وآثاره في القلوب    طُرق استغلال أوقات الفراغ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الفريق ڤايد صالح‮ ‬يؤكد من ورڤلة‮:‬
محاولات المساس بأمن البلاد فشلت
نشر في المشوار السياسي يوم 20 - 04 - 2019

أكد نائب وزير الدفاع الوطني،‮ ‬رئيس أركان‮ ‬الجيش الوطني‮ ‬الشعبي،‮ ‬الفريق أحمد ڤايد صالح،‮ ‬أمس الاول بالناحية العسكرية الرابعة،‮ ‬أن كافة المحاولات اليائسة الهادفة إلى المساس بأمن البلاد واستقرارها‮ ‬قد فشلت وستفشل مستقبلا،‮ ‬بفضل الجهود العازمة والمثمرة التي‮ ‬ما فتئ‮ ‬يبذلها الجيش الوطني‮ ‬الشعبي‮. ‬ووفق ما جاء في‮ ‬بيان لوزارة الدفاع الوطني،‮ ‬فإنه وفي‮ ‬اليوم الرابع من زيارته إلى الناحية العسكرية الرابعة،‮ ‬حيث ترأس اجتماع عمل مع أركان الناحية ومسئولي‮ ‬المصالح الأمنية،‮ ‬ألقى كلمة توجيهية أكد من خلالها على أن أعظم الرهانات التي‮ ‬تستحق من الجيش الوطني‮ ‬الشعبي‮ ‬بذل المزيد من الجهود المثابرة،‮ ‬هي‮ ‬رهان حفظ استقلال الجزائر وتثبيت أسس سيادتها الوطنية وسلامتها الترابية والمحافظة على قوة ومتانة عرى وحدتها الشعبية‮. ‬وقال في‮ ‬هذا الصدد‮: ‬لقد فشلت كافة المحاولات اليائسة الهادفة إلى المساس بأمن بلادنا واستقرارها،‮ ‬وستفشل مستقبلا،‮ ‬بحول الله تعالى وقوته،‮ ‬بفضل الجهود العازمة والمثمرة التي‮ ‬ما فتئ‮ ‬يبذلها الجيش الوطني‮ ‬الشعبي،‮ ‬سليل جيش التحرير الوطني،‮ ‬مستلهما إياها من إخلاصه لقيم نوفمبر ولرسالته الخالدة حتى تبقى الجزائر واحدة لا تتجزأ وفقا للقسم المؤدى في‮ ‬سبيل الوطن‮ . ‬وأضاف قائلا‮: ‬فلأجل ذلك،‮ ‬نعمل دوما على المحافظة على الجاهزية في‮ ‬أعلى مستواها وعلى أن‮ ‬يتم التحضير والتدريب الجيد لقواتنا المسلحة بالطريقة المثلى والمرسومة،‮ ‬حتى تبقى على الدوام مالكة لمقاليد القدرة على الاضطلاع بمهامها ومتكيفة باستمرار مع تطور الوضع الجيوسياسي‮ ‬وتعقد الرهانات التي‮ ‬تشهدها‮ ‬المنطقة،‮ ‬وهو ما‮ ‬يستوجب بالضرورة حرصكم كإطارات على التطبيق الصارم لبرنامج التحضير القتالي‮ ‬لمختلف مكونات قوام المعركة بتكثيف التمارين التكتيكية البيانية بالرمايات الحقيقية لمختلف الأسلحة والقوات‮ . ‬وأوضح الفريق ڤايد صالح‮: ‬ما حققه ويحققه الجيش الوطني‮ ‬الشعبي‮ ‬من نتائج مرضية على مستوى حدودنا الجنوبية الشرقية على‮ ‬غرار بقية حدودنا الوطنية‮ ‬الأخرى،‮ ‬بل وعلى مستوى كافة ترابنا الوطني،‮ ‬هي‮ ‬وليدة رؤية شاملة لمفهوم الأمن الذي‮ ‬تتبناه القيادة العليا للجيش الوطني‮ ‬الشعبي‮ ‬،‮ ‬مؤكدا‮: ‬توفير الأمن والمحافظة عليه‮ ‬يتطلب التطبيق الصارم والدقيق لمضمون هذه الرؤية الوافية والمتكاملة ذات الأبعاد الاستراتيجية العميقة والبعيدة النظر التي‮ ‬تكفل في‮ ‬مجملها للشعب الجزائري‮ ‬حق العيش في‮ ‬أمن وأمان،‮ ‬وتعتبر ذلك من الواجبات الأكيدة التي‮ ‬يتولاها الجيش الوطني‮ ‬الشعبي،‮ ‬بحكم مهامه النبيلة التي‮ ‬يتشرف دوما‮ ‬بتحملها وأدائها على النحو الأفضل والأصوب‮ .‬
هذا هو أعظم رهان للجيش
وأردف قائلا‮: ‬وانطلاقا من هذه الرؤية الوجيهة،‮ ‬فإن الجيش الوطني‮ ‬الشعبي‮ ‬يعتبر أن أعظم الرهانات التي‮ ‬تستحق منا بذل الجهد تلو الجهد من أجل ضمان كسبها،‮ ‬هي‮ ‬رهان والمحافظة على قوة ومتانة عرى وحدتها الشعبية في‮ ‬عالم‮ ‬يموج بتحديات كبرى ومتغيرات‮ ‬غير مأمونة الجانب تقف وراءها أطراف وقوى كبرى تعمل على إعادة تشكيل خريطة العالم،‮ ‬وفقا لمصالحها حتى ولو كان ذلك على حساب حرية الشعوب وأمنها واستقلالها وسيادتها الوطنية‮ . ‬وجدد نائب وزير الدفاع الوطني،‮ ‬التذكير بأن الجهود العازمة والمثمرة التي‮ ‬ما فتئ‮ ‬يبذلها الجيش الوطني‮ ‬الشعبي‮ ‬هي‮ ‬جهود‮ ‬يستلهمها من إخلاصه لقيم نوفمبر ولرسالته الخالدة ومن تضحيات سلفه جيش التحرير الوطني‮. ‬وبخصوص اليوم الرابع لزيارته الى الناحية العسكرية الرابعة،‮ ‬أوضح البيان أنه في‮ ‬البداية وبمدخل مقر قيادة الناحية،‮ ‬وبمعية اللواء حسان علايمية،‮ ‬قائد الناحية العسكرية الرابعة،‮ ‬وبعد مراسم الاستقبال،‮ ‬ووفاء منه لتضحيات شهداء الثورة التحريرية المباركة،‮ ‬وقف الفريق ڤايد صالح وقفة ترحم على روح الشهيد البطل شيحاني‮ ‬بشير،‮ ‬الذي‮ ‬يحمل مقر قيادة الناحية اسمه،‮ ‬حيث وضع إكليلا من الزهور أمام المعلم التذكاري‮ ‬المُخلد له،‮ ‬وتلا فاتحة الكتاب على روحه وعلى أرواح الشهداء الأطهار،‮ ‬ليترأس بعد ذلك اجتماع عمل ضم قيادة وأركان الناحية وقادة القطاعات العملياتية وقادة الوحدات ومسؤولي‮ ‬مختلف المصالح الأمنية والمديرين الجهويين،‮ ‬استمع خلاله إلى عرض شامل حول الوضع العام للناحية،‮ ‬قدمه قائد الناحية‮.‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.