خصم 3 نقاط من رصيد الفريقين JSKوCSC    سفير زيمبابوي يجتمع بلاعبي بلاده لمقاطعتهم المباراة الافتتاحية    زكرياء نعيجي مطلوب في سيسكا موسكو الروسي    شراكة جزائرية - أمريكية لصنع معدات حفر آبار البترول و الغاز بحاسي مسعود    إيداع رجل الأعمال حسان عرباوي و 6 أشخاص رهن الحبس المؤقت    الأمم المتحدة "قلقة" بعد إسقاط إيران للطائرة الأميركية    لماذا لا يوجد العلم الوطني على قميص الخضر في الكان..الفاف توضح    استطلاع حول امكانية تغير لغة التعليم في الجامعات من الفرنسية الى الانجليزية    تخرج الدفعات بالمدرسة التطبيقية لجند البحرية بجيجل    عرقاب : الجزائر ترغب في سعر نفط ب 80 دولار    أحمد أحمد يكذب إعتقاله بباريس    أول تعليق ل"بن مسعود" بعد إحالة ملفه على المحكمة العليا    وفاة الباحث المتخصص في التصوف محمد بن بريكة    والي باتنة: سنرصد المزيد من الأغلفة المالية للنهوض بقطاع الصحة    هني يبعث برسالة مشفرة لإدارة سبارتاك موسكو    الحرائق تأتي على أزيد من 20 ألف هكتار في المساحات الغابية بسيدي بلعباس    الجزائر ترسل 4 طائرات محملة بالمساعدات الإنسانية الى غات الليبية    توقيف 3 عناصر دعم للجماعات الارهابية بولاية سيدي بلعباس    استخدام تقنية ال"فار" ابتداء من الربع نهائي    الإطاحة بأكبر بارون مخدرات بالمدية    وزير الطاقة : كل الاجراءات اتخذت لضمان "تزويد كاف" بالكهرباء خلال صيف 2019    مجلس الأمة يصادق على نص القانون المتعلق بالطب البيطري    حكومة: إحصاء كل الممتلكات المتواجدة بالخارج    هذه هي فوائد الرؤى و الأحلام..    إحالة الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي للمحاكمة بتهم فساد    الشابة والعجوز في المنام… هي أخبار ودنيا مقبلة    الطريق المنوّر في المنام… خروج من الحيرة مع الفرج    مؤتمر وطني حول الجوانب التنظيمية والقانونية لحيازة صيادلة لمؤثرات عقلية شهر سبتمبر القادم    خليدة تومي وعبد الوهاب نوري أمام النيابة العامة الأسبوع المقبل    رئيس الدولة يستعرض مع الوزير الأول تدابير تنظيم الحوار السياسي وآليات بعث المسار الانتخابي    «لا مكان لأزمة إقتصادية إذا ما تحررت البلاد من المفسدين»    «الوضع الاقتصادي الراهن صعب»    إنطلاق الطبعة ال32‮ ‬غداً‮ ‬بالقاهرة    أمام لجنة ال24‮ ‬الأممية    نظمت بمبادرة من بلدية الرايس حميدو    تيزي‮ ‬وزو    وزير التجارة‮ ‬يؤكد‮:‬    خلال السداسي‮ ‬الثاني‮ ‬من السنة الجارية    وهران    نظراً‮ ‬لفوائدها الصحية مختصون‮ ‬يؤكدون‮:‬    طالب فلسطيني يقتل صديقه بطعنة في القلب داخل إقامة جامعية في سيدي بلعباس    سجن الحراش قبلة الفضوليين    أول رحلة حج‮ ‬يوم‮ ‬15‮ ‬جويلية المقبل    الطاهر وطار يعود من جامعة تبسة    شباب جنين مسكين معسكر يتجندون لترميم مسكن الرمز «أحمد زبانة »    أول الأمم دخولاً إلى الجنة    احترام المعلم والتواضع له    تأهل 10 تلاميذ من ورقلة للدورة الوطنية النهائية    شبح البطالة يهدّد 100 عامل بمصنع «سوزوكي» بسعيدة    مزايدات متأخرة وحملات تنظيف ناقصة    التسيير المسؤول للمبيدات الزراعية محور يوم تحسيسي    المجاهد أرزقي آيت عثمان يقدّم كتاب «فجر الشجعان»    مسيرة صانع روائع موسيقى السينما الجزائرية    الجزائر، عاصمة الثوار، من فانون إلى بلاكس بانترز"    قفز ولم يعد    سرق بنكا باستخدام "بندقية الموز"    أحد مهندسي البرنامج الوطني للقاحات بالجزائر    « مسؤولية انتشار الفيروسات بالوسط الاستشفائي مشتركة بين ممارسي الصحة و المريض»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لحمايته من التوحل
تشجير‮ ‬555‮ ‬هكتار بضفاف حوض سد بني‮ ‬هارون
نشر في المشوار السياسي يوم 21 - 04 - 2019


قامت مصالح محافظة الغابات لولاية ميلة بإعادة تشجير‮ ‬555‮ ‬هكتار بضفاف حوض سد بني‮ ‬هارون،‮ ‬بهدف حماية هذه المنشأة المائية من خطر التوحل،‮ ‬حسبما علم من رئيس مصلحة توسيع الثروات الغابية بذات المحافظة،‮ ‬طارق شتوان‮. ‬وأوضح ذات المصدر أن هذه العملية التي‮ ‬تهدف لوقف زحف التربة نحو حوض سد بني‮ ‬هارون وحمايته من ظاهرة التوحل،‮ ‬قد انطلقت في‮ ‬25‮ ‬من أكتوبر‮ ‬2018‮ ‬واستمرت إلى‮ ‬غاية‮ ‬21‮ ‬مارس من العام الجاري‮ ‬تم خلالها إعادة تشجير مساحة ب555‮ ‬هكتار على ضفاف حوض سد بني‮ ‬هارون عبر‮ ‬16‮ ‬بلدية داخل إقليم ولاية ميلة‮. ‬وصرح أنه تم في‮ ‬هذا الإطار‮ ‬غراسة‮ ‬4‮ ‬أنواع من الأشجار،‮ ‬هي‮ ‬الصنوبر الثمري‮ ‬بنسبة‮ ‬30‮ ‬في‮ ‬المائة من المساحة المعاد تشجيرها وشجيرات الصنوبر الحلبي‮ ‬والسرو بنسبة‮ ‬50‮ ‬في‮ ‬المائة،‮ ‬فضلا عن‮ ‬20‮ ‬في‮ ‬المائة من شجيرات الخروب هذه الأخيرة التي‮ ‬تم لأول مرة تخصيص مساحة معتبرة لغرسها،‮ ‬نظرا‮ ‬‭-‬كما قال‮- ‬للقيمة الاقتصادية لها حيث أنها تعتبر شجرة علفية كما أن ثمارها قابلة للتصدير‮. ‬وقد وتراوحت كثافة الغرس في‮ ‬الهكتار الواحد ما بين‮ ‬700‮ ‬إلى‮ ‬1000‮ ‬شجيرة،‮ ‬وفقا لما أفاد به ذات المتحدث‮. ‬وتعد عملية إعادة التشجير هذه كمرحلة أولى من مشروع تشجير‮ ‬555‮ ‬هكتار بضفاف حوض السد الذي‮ ‬أسند لمؤسستين عموميتين مختصتين في‮ ‬المجال بقيمة مالية قوامها‮ ‬72‮ ‬مليون د.ج،‮ ‬حيث تم في‮ ‬المرحلة الأولى تهيئة التربة وغرس الشجيرات،‮ ‬على أن تليها مرحلتان تتم فيهما أشغال الصيانة مدة كل مرحلة سنة واحدة وفي‮ ‬المرحلة الأخيرة سيتم تقييم الأشغال ثم استلام المشروع‮. ‬وفضلا عن عمليات التشجير،‮ ‬فإن مصالح الغابات بميلة تقوم بتنفيذ عديد العمليات التي‮ ‬تحمي‮ ‬حوض سد بني‮ ‬هارون من خطر التوحل بناء على الدراسة المنجزة من قبل مكتب دراسات أجنبي‮ ‬مختص في‮ ‬سنة‮ ‬2006،‮ ‬على‮ ‬غرار تصحيح المجاري‮ ‬المائية حيث تم إنجاز‮ ‬300‮ ‬ألف متر مكعب من أصل‮ ‬400‮ ‬ألف مكعب مقترحة وفق الدراسة‮. ‬ويتعلق الأمر كذلك بوضع أشرطة حجرية على مسافة‮ ‬30‮ ‬كلم من أصل‮ ‬250‮ ‬كلم تم اقتراحها حيث عرفت هذه العملية بعض الصعوبات التي‮ ‬عرقلت تنفيذها في‮ ‬مدة وجيزة تمثلت في‮ ‬اعتراضات ملاك الأراضي‮ ‬المحاذية لحوض السد‮. ‬كما تم التدخل على مستوى‮ ‬1200‮ ‬هكتار من الأراضي‮ ‬الفلاحية المخصصة للزراعات الواسعة لتهيئة تربتها وفق الطريقة الأنسب لمنع انجراف التربة نحو الأودية والشعاب ومنها إلى حوض السد من خلال حرث الأرض بطريقة أفقية أو موازية للوديان أو ضفاف السد للحد من انجراف الأتربة‮. ‬ودعا نفس المصدر الفلاحين إلى ضرورة التعاون مع مصالح الغابات والأخذ بالنصائح والتوجيهات التي‮ ‬يقدمونها لهم بخصوص كيفيات ممارسة أنشطتهم الفلاحية حفاظا على سلامة حوض سد بني‮ ‬هارون من خطر التوحل‮.‬

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.