13.03 بالمئة غيابات في أول أيام امتحانات “الباك” في الوادي    تبسة.. العثور على جثة شاب معلقة بحبل في خزان مائي في الونزة    السودان.. أول ظهور للبشير منذ الإطاحة به    وفاة 3 أشخاص في حوادث المرور خلال ال24 ساعة الأخيرة    بونجاح: “لا توجد منافسة بيننا”    مجيد بوقرة مدربا للفجيرة الإماراتي    رئيس مونبيليه: أتمنى تألق ديلور في "الكان"    زوخ وخنفار يمثلان غدا أمام المحكمة العليا    محمد بن سلمان: مقتل خاشقجي جريمة مؤلمة.. والمملكة تسعى لتحقيق العدالة    الفريق أحمد قايد صالح في زيارة عمل وتفتيش للناحية العسكرية الثالثة ببشار يوم غد الاثنين    التحالف الرئاسي يعقد اجتماعاته بالحراش !    الشعب يطمح للعيش في كنف مجتمع عادل    بوهدبة يشيد بجهود الشرطة في حماية الأشخاص والممتلكات    قوري رئيساً جديداً لغرفة التجارة والصناعة    عمار تو يمثل أمام قاضي التحقيق بالمحكمة العليا    توقيف شخص سرق أقراصا من مريضة بغليزان    وفاة 12 شخصا غرقا خلال أسبوعين    قرعيش يرد على "ديجياس" ميلة: «ميركاتو» دفاع تاجنانت سيكون في لاعبي الهواة    تحضيرات كأس إفريقيا للأمم: بلماضي يريد الاطمئنان قبل الكان    صحن نصفه في الظلام ونصفه في النور… رزق يشوبه الحرام    أويحيى و عولمي و52 إطارا أمام محكمة سيدي امحمد في قضية سوفاك    تحتاج 16 شاحنة لرفع القمامة: بلدية الحروش عاجزة عن التحكم في نظافة المدينة    فيما يسجل نقص في شاحنات النقل    بوغبا: حان وقت الرحيل عن مانشستر يونايتد    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    قوات بريطانية في مياه الخليج لحماية سفنها    تحديث جديد.. "فيس بوك" تعيد تصميم آلية ترتيب التعليقات    الدود يغزو بيتي… ظهور ما تكرهين من وليّ أمرك    أمطار وموجة حر على بعض الولايات    فعاليات المجتمع المدني تقترح مبادرة للخروج من الأزمة    أربعة أحزاب تدخل في أزمة قيادة بعد حبس رؤسائها    الهناني يؤكد أن استقالته من رئاسة مجلس الإدارة «لا رجعة فيها»    للتكفل الأمثل بالمرضى‮ ‬    خلال حفل بأوبرا الجزائر    المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬بالسودان‮ ‬يؤكد‮: ‬    الوادي‮ ‬    فيما تم تسجيل‮ ‬91‮ ‬ألف نازح    مطلع الأسبوع المقبل    طائرة‮ ‬إير ألجيري‮ ‬تعود أدراجها    إلى مستويات أعلى وأكبر    لوكال يبرز التزام الجزائر بالاندماج الإقليمي لإفريقيا    على اللجنة المختلطة الجزائرية - الصربية وضع تصور لمشاريع ملموسة    انطلاق عملية الحجز الإلكتروني لتذاكر السفر    كيف تدخل الجنة؟    إبادة في حق الإنسانية    تتويج مدرسة سيدي محمد الشريف بالمركز الأول    « الفنان الجزائري دعم الحراك وخرج إلى الشارع منددا ب «الحقرة» والتهميش    المكتتبون تائهون و يطالبون بتدخل الوالي    صور وسير ذاتية لفناني الأندلسي    «الآبار" ستتفاوض مع اللاعبين وعبيد باق    وزارة الصحة تؤكد توفر لاموتريجين    يفتح باب الطوارئ في طائرة ظناً أنه مرحاض    الجراد يغزو مزارع سردينيا    شجرة مثمرة يقطفها الجزائريون بكلّ حب    الحجاج بالزغاريد بعد سجن أويحيى    اللهم ابسط علينا رحماتك وفضلك ورزقك وبركاتك    200 دواء ضروري مفقود بصيادلة تيارت    مجلس نقابة شبه الطبي بمستغانم يُعلق الوقفة الاحتجاجية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحضيرات مكثفة وتهافت على محلات العطارين‮ ‬
هكذا تستقبل العائلات الورڤلية رمضان‮ ‬
نشر في المشوار السياسي يوم 07 - 05 - 2019

تستعد العائلة الورڤلية لإستقبال شهر رمضان المبارك في‮ ‬أجواء تطبعها التحضيرات المكثفة،‮ ‬وتهافت كبير على محلات العطارين لإقتناء مستلزمات تحضير الأطباق الرمضانية،‮ ‬لاسيما منها الأكلات التقليدية‮. ‬وتشهد السوق المتواجدة بقلب القصر العتيق بورڤلة هذه الأيام زحفا كبيرا للمتسوقات،‮ ‬خاصة على محلات العطارين وطاولات بيع التوابل والأعشاب الطبيعة التي‮ ‬تعرف رواجا كبيرا في‮ ‬مثل هذه الأيام لأهميتها في‮ ‬المطبخ‮. ‬ويقول الحاج عروم،‮ ‬أحد أقدم باعة الأعشاب الطبيعية بالقصر العتيق،‮ ‬أن الإقبال على التوابل والبهارات المختلفة‮ ‬يزداد بشكل كبير عشية حلول شهر رمضان الفضيل‮. ‬ومن بين أكثر التوابل التي‮ ‬تلقى رواجا‮ ‬‭ ‬البسباس‮ ‬و الكسبرة‮ ‬و الكروية‮ ‬و الفلفل الأسود‮ ‬،‮ ‬أما الأسعار فهي‮ ‬تختلف حسب الكمية المراد اقتناؤها‮. ‬ومن جهتها،‮ ‬أكدت زهية‮ (‬ماكثة في‮ ‬البيت‮) ‬أنها تحرص كل عام أن تعطر أكلاتها الرمضانية بتوابل جديدة‮ ‬غير التي‮ ‬تباع في‮ ‬الأكياس البلاستيكية لدى البقالين،‮ ‬فيما أسرت السيدة أم محمود‮ (‬في‮ ‬العقد الرابع‮) ‬أنها تفضل اقتناء التوابل من المحلات المتخصصة‮. ‬ وبدورها،‮ ‬أكدت رقية‮ (‬55‮ ‬سنة‮) ‬بقولها‮: ‬أهتم كثيرا بتحضير التوابل في‮ ‬المنزل،‮ ‬خاصة خلال شهر رمضان المبارك،‮ ‬بحيث أقتني‮ ‬الأعشاب الضرورية من محلات العطارين لتحضير التوابل بمقاديرها الأساسية،‮ ‬على‮ ‬غرار‮ ‬رأس الحانوت‮ ‬الذي‮ ‬أستخدمه في‮ ‬طبخ بعض الأطباق،‮ ‬إلى جانب تحضير توابل تقليدية المعروفة ب‮ ‬السراير‮ ‬،‮ ‬وهي‮ ‬عبارة عن خلطة من الأعشاب المختلفة التي‮ ‬تستعمل خاصة في‮ ‬إعداد‮ ‬الحساء‮ ‬أو‮ ‬‭ ‬الحريرة‮ . ‬
‭ ‬الكليلة‮ .. ‬الخلطة الغذائية المفضلة للصائمين
لازالت بعض العائلات بورڤلة تحتفظ ببعض الأكلات التقليدية التي‮ ‬تقوم بتحضيرها خلال شهر رمضان المعظم فقط‮. ‬ومن بين تلك الأكلات التي‮ ‬تشتهر بها المنطقة،‮ ‬الكليلة‮ ‬،‮ ‬التي‮ ‬هي‮ ‬عبارة عن خلطة‮ ‬غذائية تقليدية‮ ‬يتم إعدادها لفائدة الصائم طيلة شهر الصيام والتي‮ ‬تحضر من مقادير متنوعة،‮ ‬ومادتها الأساسية حليب الماعز أو الأغنام المجفف بطرق تقليدية،‮ ‬ويتم تنظيف هذا الحليب المجفف بالماء قبل أن‮ ‬يفتت الى قطع صغيرة ويرحى ويخلط مع كميات من التمر والذي‮ ‬عادة ما‮ ‬يكون من نوع‮ ‬الغرس‮ ‬،‮ ‬ثم تضاف له الزبدة ويفضل‮ ‬السمن‮ ‬أو‮ ‬الدهان العربي‮ ‬،‮ ‬وقليلا من السميد المحمص قبل أن‮ ‬يتم عجن تلك المقادير وصنعها على شكل كريات صغيرة‮. ‬وحول هذه الأكلة التقليدية،‮ ‬تقول الحاجة فاطمة‮ (‬75‮ ‬سنة‮): ‬عند اقتراب الشهر الفضيل بأسبوع أحضر هذه الأكلة وبكميات كبيرة لأوزعها على أفراد العائلة والأقارب،‮ ‬وقد اعتدت على تحضير الكليلة بالنظر إلى فوائدها الصحية العديدة،‮ ‬فضلا على انها تساعد الصائم على تحمل العطش طيلة فترة الصيام‮ . ‬ومن مشاهد التحضيرات لشهر رمضان المبارك بورڤلة كذلك،‮ ‬تهافت ربات البيوت على محلات بيع الأواني‮ ‬المنزلية لاسيما على مستوى فضاءات البيع بسوقي‮ ‬الحجر وبلعباس‮.‬‭ ‬وفي‮ ‬هذا الصدد،‮ ‬تقول حليمة‮ (‬ربة بيت‮): ‬أقوم بتغيير الأواني‮ ‬المنزلية‮ ‬ترحيبا بالشهر الكريم الذي‮ ‬يكتسي‮ ‬بالنسبة لي‮ ‬أهمية روحية واجتماعية كبيرة‮ . ‬كما تقوم أيضا ربات البيوت بعمليات تنظيف المنازل وتغيير الديكو وأشغال الطلاء،‮ ‬تعبيرا عن فرحتهن بهذا الضيف الكبير‮. ‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.