الفريق السعيد شنقريحة من بشار: نولي أهمية قصوى لمسألة تأمين كافة حدودنا الوطنية    كريم يونس: تلقينا قضايا فساد ثقيلة جدا وتوسطنا للإفراج عن مواطنين سجنوا ظلما    الفاف تفتح ميركاتو استثنائيا من 25 إلى 31 جانفي    الوادي: حجز 109 ورقة نقدية مزورة من فئة 100 دولار    فورار: التلقيح ضد فيروس كورونا اختياري    بوابة إلكترونية لتصاريح استيراد أو تصدير المواد الحساسة    مجلس قضاء وهران ينفذ قانون الوقاية من عصابات الأحياء على 21 شابا    البحث متواصل عن الصياد المفقود بسكيكدة    نبذ النعرات والحفاظ على المجتمع الجزائري أولوية    تصريحات "غوارديولا" تضع "محرز" أمام الأمر الواقع !    محطات قطار أنفاق العاصمة جاهزة لاستقبال الزبائن    مسرواة يباشر تشخيص مشاكل الجوية الجزائرية    بن دودة تنتصر للجابوني ضد "أنصار الثقافة المتعالية"!    الانطلاق في مشروع تسريع وتيرة الدفع الإلكتروني    النطق بالاحكام في قضية التمويل الخفي ومصانع تركيب السيارات يوم 28 جانفي الجاري    تأجيل الاستئناف في قضية "جي بي فارما" إلى 31 جانفي    الشاب أنور يُغني للحاج العنقى    سبعة مصابين في حادثي مرور بتاجنانت    إلياس رحال:"توزيع لقاح كورونا تدريجيا حسب الكثافة السكانية لكل منطقة"    "كلفة الانقسام المغاربي سياسيا واقتصاديا ونفسيا فادحة"    وزير الصيد البحري: صناعة السفن والصيد بأعالي البحار أولوية القطاع    تسليم اعتمادات مؤقتة لاستيراد السيارات الجديدة بدءا من اليوم    هزة أرضية تضرب المدية    "نيويورك تايمز" تكشف عن أول قرار لبايدن اتجاه العديد من الدول الإسلامية في يومه الأول بالبيت الأبيض!    تونس: احتجاجات عنيفة بسبب تردي الأوضاع الاقتصادية (فيديو)    بن رحمة يرد على منتقديه    وفاة "مفاجئة" للسفير الروسي في الإمارات!    مدرب "ليون" يُشيد ب "سليماني"    سي مصطفى خادم الشعب و محام حر دافع عن الحق    تنصيب المجلس الأعلى للصيد للمحافظة على التوازن البيئي    هلع وذعر وسط السكان    الوزير بن زيان يبرز أهمية مساهمة البحث في بعث الاقتصاد    4 وفيات.. 230 إصابة جديدة وشفاء 185 مريض    اللقاحان الروسي والصيني ممتازان ويحققان مناعة فعّالة    أغلفة مالية هامة لتهيئة الطرق البلدية والولائية    رسالة خاصة إلى الشيخ الغزالي    تعيين السلوفاكي يان كوبيش مبعوثا أمميا خاصا    توقيف ثلاثة مشعوذين    دونالد ترامب يغادر البيت الأبيض من الباب الضيق    "ماما ميركل" تغادر السلطة في ألمانيا من الباب الواسع    رسالة دعم وتشجيع    الكرة في مرمى الإدارة    أبطال وفدائيون من الرعيل الأول    أمسيات شعرية وعروض فلكلورية    إطلاق اسم "مرزاق بقطاش" على "سلسبيل" باليشير    "ليليات رمادة".. ثمرة كفاحي ضد "كوفيد19"    الإبداع العائد من شتات الغربة    المطلوب ليس وضع حد لطموح رجال المال وإنما تأسيس ضوابط يتساوى فيها الجميع    هوالنسيان يتنكر لك    فاتورة الاستيراد    12 سنة سجنا لمستدرج 6 أطفال إلى شقته    شائعة جعفري: هدفي تشريف الجزائرية في المحافل الدولية    نقاش يفك عقدة التهديف    تجنيد فرق طبية للتكفل بالمصابين بالمضاعفات    كفانا هجرا وعداوات    عندما تتحوّل الألسن إلى أفاعٍ تلدغ!    شبيبة القبائل تستقبل إتحاد العاصمة في قمة مبارايات الجولة السابعة للبطولة    استشارة.. خجلي وخوفي من الوقوع في الخطأ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ملفات فساد ثقيلة أمام العدالة قريباً
نشر في المشوار السياسي يوم 16 - 12 - 2019

‬ المستشار المحقق بالمحكمة العليا‮ ‬يستمع لعشايبو ووالي‮ ‬وهران السابق
تواصل العدالة سلسلة التحقيقات القضائية في‮ ‬ملفات الفساد المختلفة،‮ ‬والتي‮ ‬يتابع فيها العديد من الوزراء والمسؤولين السابقين،‮ ‬بالإضافة إلى رجال الأعمال بارزين،‮ ‬حيث‮ ‬ينتظر أن تبرمج ملفات ثقيلة في‮ ‬الأيام القادمة عبر أروقة المحاكم‮.‬ وتأسس رجل الأعمال،‮ ‬عبد الرحمان عشايبو،‮ ‬كطرف مدني‮ ‬في‮ ‬قضايا تتعلق بملف تركيب السيارات،‮ ‬حيث استمع المستشار المحقق بالمحكمة العليا ليغادر بعدها المحكمة‮. ‬وتعد هذه المرة الثانية لعشايبو التي‮ ‬يدلي‮ ‬فيها بشهادته أمام المحكمة بعدما أدلى بشهادته بمحكمة سيدي‮ ‬محمد في‮ ‬ذات القضية،‮ ‬حيث كشف ذات المصدر عن تفاصيل حرمانه من رخص وعقود الإستثمار في‮ ‬المجال من طرف وزير الصناعة السابق،‮ ‬عبد السلام بوشوارب،‮ ‬رغم أنه عميد وكلاء السيارات منذ‮ ‬1996‮ ‬وكان ممثلا ل7‮ ‬علامات‮. ‬وقال عشايبو،‮ ‬الذي‮ ‬كان طرفا مدنيا،‮ ‬إن سلال قام بعمله وتدخل لدى بوشوارب،‮ ‬مضيفا‮ ‬في‮ ‬هذا السياق‮: ‬لقد أجاب عن طلبنا وقال لنا بأنه لا‮ ‬يمكن أن‮ ‬يتحكم في‮ ‬بوشوارب كما كتبنا‮ ‬لتبون لما كان وزيرا أولا و بدة استقبلنا لما كان وزيرا للصناعة‮ .‬ من جهة أخرى،‮ ‬مثل والي‮ ‬وهران السابق،‮ ‬مولود شريفي،‮ ‬أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا بالجزائر العاصمة،‮ ‬أين تم الاستماع له في‮ ‬قضايا تتعلق بملفات فساد،‮ ‬ليغادر بعدا مباشرة،‮ ‬حيث‮ ‬يتابع الوالي‮ ‬السابق لوهران منذ أشهر حيث تم تداول اسمه في‮ ‬قضايا فساد‮. ‬وحسب مصادر متطابقة،‮ ‬فان العدالة تعتزم برمجة ملفات ثقيلة في‮ ‬قضايا فساد لمواصلة تطهير البلاد من الفساد،‮ ‬واستنادا على ذات المصادر فأن أروقة المحاكم ستكون أمام ملفات ثقيلة وساخنة نهاية ديسمبر وبداية السنة الجديدة‮. ‬وتتعلق القضايا والملفات بقضية عبد الغني‮ ‬هامل،‮ ‬رفقة أفراد من عائلته،‮ ‬المتهمون بالثراء الفاحش و تبييض الأموال واستغلال النفوذ والوظيفة،‮ ‬فضلا عن‮ ‬16‮ ‬مسؤولا سابقا متهما في‮ ‬الملف نفسه وتشمل القضية كل من عبد الغني‮ ‬زعلان بصفته واليا سابقا لوهران،‮ ‬عبد المالك بوضياف،‮ ‬بصفته واليا سابقا لوهران،‮ ‬بالإضافة إلى محمد الغازي‮ ‬بصفته واليا سابقا للشلف،‮ ‬وعبد القادر قاضي‮ ‬بصفته واليا سابقا لتيبازة‮.‬ وتضيف المصادر ذاتها،‮ ‬أنه سيتم استدعاء أيضا مصطفى العياضي‮ ‬وموسلى‮ ‬غلاي‮ ‬بصفتهما واليين سابقين لتيبازة،‮ ‬وبخصوص التهم الموجهة للمتهمين السالف ذكرهم،‮ ‬فتتمثل في‮ ‬منح والحصول على صفقات بالمخالفة للقانون،‮ ‬والحصول على مشاريع كبرى بغير حق،‮ ‬بالإضافة إلى منح والحصول على مزايا‮ ‬غير مستحقة‮.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.