تبون يعزي في وفاة 4 أطباء بكورونا    أمطار رعدية على هاتين الولايتين!    الجزائر تواصل دعم وحماية اللاجئين الصحراويين في انتظار عودتهم "بكامل ارادتهم"    الترحيل القسري في العالم.. الجزائر تعبر عن قلقها    التماس 15 سنة سجنا ضدّ أويحيى وسلال و16 سنة ضد ضحكوت    الجزائر حشدت كل الجهود للحفاظ على مناصب الشغل وأداة الإنتاج    عصرنة أداة الإنتاج وإدماج رموز الإنتاج الوطني    ثمن الكبش بين كفتي الطلب والوباء    الأم أمام المحكمة اليوم    20 قتيلا و أزيد من 1300 مصاب خلال أسبوع    مكافأة كل المخابر الخاصة التي وقفت إلى جانب الدولة    الاعتقاد أنّ "النّاس إخوة في الإنسانية" من صميم الإسلام    حكم النّوم في الصّلاة    بعد تنصيب فريق عمل متخصص    اعتبروه خرقا للقانون الدولي    أعلن عدم الاعتراف بمغربية الصحراء الغربية    للتكفل بانشغالاتهم وعرض نشاطاتهم لمكافحة الجائحة    حسب ما اعلنت عنه الهيئة الفدرالية    رئيس اللجنة الطبية للفاف جمال الدين دامرجي:    لزيادة مخزونات الخام الأمريكية    في ظل تزايد حالات الاصابة بوباء كورونا عبر الوطن    ابرز مكانتها الاستراتيجية ..محلل شيلي:    في زيارة وداع    عمليات متتالية تنتهي بحجز كميات ضخمة    جمعية العلماء المسلمين تنفي اقتراح عدم ذبح الأضاحي هذا العام    أمر بتشديد محاربة التهرب الضريبي والتبذير..تبون:    لبناء مطبعة جديدة للأوراق النقدية    وزير التجارة يسدي تعليماته    مطالبة القنوات بوقف الإشهار للمواد الصيدلانية والمكملات الغذائية    السجن شهرين نافذ لملال    تغيير الذهنيات.. الطريق لبناء اقتصاد جديد    خالدي يحفز الشباب    أهمية طبع الأوراق المصرفية وإدماج رموز التاريخ    نداءات دولية لإنشاء منطقة منزوعة السلاح حول مدينة سيرت الليبية    الفنان الجزائري حمزة بونوة يجسد مشروع "حروف الجنة"    عراقيل البيروقراطية    «نعيش ضائقة مالية خانقة واعتماد الترتيب الحل الأفضل»    «حلمي المشاركة في المونديال مع الخضر ولن أنسى موسم الصعود مع الجمعية في 2014»    طبعة موشحة بألوان العلم الوطني للسجل الذهبي لشهداء ولاية باتنة    توزيع 5 آلاف مؤلف على المكتبات البلدية في عيدي الإستقلال والشباب    جمعيتا «القلب المفتوح» و«الياسمين» تكرمان «الجمهورية »    سكان المنطقة الشمالية يطالبون بمقر للأمن    2600 استشارة طبية عن بعد منذ نهاية مارس    اعتقادات وقناعات وهمية تعرض المجتمع للخطر    بين تحدي الإرهاق وخيبة الأمل    نحو فتح متحف الجيولوجيا بجامعة بومرداس    محمد يحياوي رئيسا    ينتقم من خطيبته السابقة ب3 جرائم    كلب يكشف شحنة مخدرات    فندق مطلي بالذهب بفيتنام    حول امكانية تعليق شعيرة ذبح الأضحية…أئمة وأطباء ل " الحوار" : حفظ الأبدان مقدم على حفظ الأديان    ثلاثي كورونا إدارة مجتمع مدني.. ما العمل؟    مليار دينار لتجهيز الهياكل الرياضية    خنقت ابنها لأنه "كان يلعب كثيرا"    أنتظر ترسيمي ولن أتخلى عن التكوين    يسقط من كاتدرائية بسبب سيلفي    علاقتي بالعربية عشقية واستثنائية    الجزائر تصطاد كامل حصتها من التونة الحمراء والبالغة 1650 طن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في إطار حملة توعوية للوقاية من تفشي وباء كورونا
توزيع الالاف من الكمامات مجانا على المواطنين عبر الوطن
نشر في المشوار السياسي يوم 26 - 05 - 2020


شرعت مصالح ولاية تيبازة في توزيع مائة ألف كمامة على المواطنين بهدف مكافحة انتشار جائحة كورونا، حسب ما علم لدى ذات المصالح. وفي مرحلة أولى، تجندت مختلف مصالح ولاية تيبازة بالتنسيق مع فعاليات الحركة الجمعوية، سيما منهم لجان الأحياء، في علميات رمزية شملت مختلف مناطق الولاية لتوزيع الكمامات مجانا على المواطنين واصحاب المحلات التجارية من خلال استهدافهم مباشرة في الأماكن العمومية والأسواق والشوارع التجارية مع اغتنام الفرصة لتحسيسهم بضرورة وضع الكمامة كأنجع حل يحول دون إنتقال العدوى. وتأتي المرحلة الثانية للعملية التي وصفت ب أكبر عملية تحسيسية، بتوزيع الكمامات على لجان الأحياء البالغ عددها 587 جمعية، الذين سيقومون بدورهم بتوزيعها على السكان وفقا لأولويات تستهدف كبار السن والنساء الحوامل واصحاب الأمراض المزمنة. وتسجل ولاية تيبازة عدد إصابات معتبر مقارنة بباقي مناطق الوطن حيث تأتي في المراتب الأولى وطنيا من خلال تسجيل 309 إصابة مؤكدة منها 31 حالة وفاة فيما سجل 17 حالة إصابة مؤكدة في آخر إعلان لوزارة الصحة عشية عيد الفطر، ما يجعل من السلطات العمومية المحلية تمر للسرعة القصوى وتكثف من حملاتها التوعوية والقرارات الوقائية الاستباقية، وفقا لذات المصادر. ومن أبرز تلك القرارات، قرار غلق الشواطئ على المصطافين بعد تسجيل تهافت كبير على البحر خلال النصف الثاني من شهر رمضان وقبلها القرار الولائي القاضي بفرض إجبارية وضع الكمامات على مستخدمي مختلف المديريات القطاعية والإدارات والمؤسسات والهيئات. وخلال الأسبوع الثالث من شهر رمضان بادرت مصالح ولاية تيبازة بالتنسيق مع جهازي الشرطة والدرك الوطنيين بتوزيع 10الاف كمامة على السواق ومرتادي الطرقات في نقاط المراقبات الأمنية. ويشارك قطاع التكوين المهني وكذا الشباب والرياضة ومختلف حرفيي الولاية بقوة في حملة التضامن وتوزيع الأقنعة مجانا على المواطنين حيث بادرت مختلف مراكز التكوين المهني بولاية تيبازة لوحدها خلال نهاية الاسبوع بتوزيع أزيد من 20 ألف كمامة. وموازاة مع توزيع الكمامات شرعت مصالح ولاية تيبازة خلال آخر أسبوع من شهر رمضان في أكبر عملية تعقيم وتطهير بمشاركة عددا من المديريات القطاعية أبرزها مديرية الري والبناء والتعمير ومحافظة الغابات وكذا الحماية المدنية وجهازي الشرطة والدرك الوطنيين والجماعات المحلية. وشملت حملة التطهير هذه، الأسواق والساحات العمومية والمرافق الإدارية والخدماتية فضلا عن الشوارع والطرقات والمساجد. توزيع ما يفوق 20 ألف كمامة على المواطنين بسطيف وفي ذات السياق أشرف ميسوم قبايلي، رئيس الديوان نيابة عن والي ولاية سطيف، بتوزيع ما يفوق 20000 كمامة صحية كخطوة أولى على المواطنين من مختلف الأعمار ومختلف المناطق بالولاية. وحسب ما أشار إليه ديوان ولاية سطيف، تتواصل العملية عبر جميع قرى والبلديات في الأيام الموالية ويبقى في الأخير على المواطنين التقيد بالإرشادات الطبية والتباعد والالتزام بوضع الكمامات الطبية، حفاظا على صحتهم وحياتهم وللقضاء على الوباء. توزيع 5000 كمامة مجانا على المواطنين بعين تموشنت وبعين تموشنت أشرفت والي الولاية على إعطاء إشارة الانطلاق، لتوزيع 5000 كمامة على المواطنين مجانا من طرف الجمعيات الفاعلة. وستمس العملية المناطق النائية والمعزولة، وذلك في إطار مواكبة الجهود الوطنية للحد من انتشار فيروس كورونا كوفيد 19 المستجد، ستشمل هذه العملية كل البلديات ودوائر الولاية كمرحلة الأولى على أن تتواصل خلال الأيام المقبلة. وللتذكير فقد تم الاعلان رسميا عن انطلاق حملة تحسيسية مع نهاية هذا الاسبوع الماضي يتم من خلالها توعية المواطنين بضرورة الالتزام باستعمال الكمامات من اجل الوقاية من تفشي وباء كورونا كوفيد 19. وفي لقاء خصص للإعلان عن انطلاق هذه الحملة، أكدت وزيرة التكوين والتعليم المهنيين، هيام بن فريحة، على أهمية تضامن المجتمع من أجل مكافحة هذا الوباء، داعية المواطنين الى احترام الاجراءات الوقائية والاحترازية والالتزام باستعمال الكمامات للتمكن من العودة مجددا الى النشاط الاقتصادي والاجتماعي . وذكرت بن فريحة بان استخدام الكمامات من طرف المواطنين في هذا الظرف الصحي الصعب أضحى اجباريا وإلزاميا من اجل وضع حد لانتشار هذا الوباء ، مشددة على ضرورة تعزيز التعاون والتضامن مع كل القطاعات المعنية، لاسيما المجتمع المدني، من اجل توفير الكمية الكافية من الكمامات للمواطنين . وأبدت في هذا اللقاء استعداد قطاعها لإنتاج هذه الكمامات بالعدد الكافي وتقديمها للجهات المعنية قصد توزيعها عبر كل ولايات الوطن، وذلك بالتنسيق مع الخلايا الجوارية التابعة لوزارة التضامن الوطني وكذا المجتمع المدني. من جهتها، ذكرت وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة، كوثر كريكو، بدور قطاعها في تعزيز العمل التضامني من خلال تقديم المساعدات الغذائية للعائلات المعوزة وتوفير الوسائل الوقائية للحد من انتشار وباء كورونا ، مبرزة ان استخدام الكمامات أضحى إجباريا في الوقت الراهن لحماية صحة المواطنين . وشددت كريكوعلى أهمية تنظيم هذه الحملة التحسيسية من اجل توعية المواطنين بضرورة استخدام الكمامات في هذا الظرف الصحي العسير، مؤكدة ان قطاعها سيقوم بتوزيع هذه الوسائل الوقائية على الاسر المحتاجة عبر كل مناطق الوطن. وفي ذات السياق، أكد مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالمجتمع المدني، عيسى بلخضر، على ضرورة اشراك المجتمع المدني في كل العمليات التضامنية والتوعوية، لاسيما في هذا الظرف الصحي الصعب، مشددا على وجوب استخدام الكمامات واحترام الشروط الوقائية للقضاء على الوباء والانطلاق تدريجيا في النشاط الاقتصادي . من جانبه، دعا عضو لجنة رصد ومتابعة تفشي فيروس كورونا، بقاط بركاني، الى الالتزام باستعمال الكمامات، لكونها --كما قال-- الوسيلة المثلى لمكافحة انتشار فيروس كورونا. تجدر الإشارة، أنه تم تدعيم غرفة الصناعة التقليدية والحرف ومراكز التكوين المهني بالقماش لتوفير أكبر قدر من الكمامات وجعلها في متناول المواطنين، لتوسيع نطاق تطبيق قرار إلزامية وضع الأقنعة الواقية حفاظا على الصحة العمومية

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.