ولد عباس: اجتماع اللجنة المركزية هذا الثلاثاء وسنستجيب لمطالب الشعب بتغيير الوجوه    بن زعيم: لا يمكن الحكم عليها... وهي مهمة لاستحداث هيئة تنظيم الانتخابات    استقرار عائدات الجزائر الجمركية عند 159.78 مليار دج        بلفوضيل يفرض نفسه على بين هدافي البوندسليغا    الأمازيغية متوفرة قريبا على موقع غوغل للترجمة    اكتشاف مخبأ للأسلحة، الذخيرة ومواد مختلفة    البطولة الوطنية النسوية لكرة القدم    رياض بودبوز يقود سيلتا فيجو لفوز رائع امام جيرونا    الشرطة تطيح بلص عين تموشنت    لجنة الصحة بالبليدة تشدد على التكفل بالمرضى    الانفصام..؟!    في‮ ‬مسابقة حفظ القرآن الكريم    تشخيص مرض القدم السكرية في مراحله الأولى لتجنب بتره    مورينيو ينتقد أداء لاعبي مانشيستر يونايتد    الرائد في تنقل صعب إلى سطيف و«الكناري» أمام فرصة تقليص الفارق    استقبال 49 إماماً جزائرياً ناطقا بالفرنسية    تقرير مولر يضعف ثقة الأمريكيين بترامب ويهبط بشعبيته لأدنى مستوى    المصريون يصوتون في الاستفتاء على التعديلات الدستورية    “الفاف” تصف تصرف محمد روراوة ب”الفضيحة والفعل المنحط”    المنتخب الجزائري يواجه مالي وديا بمدينة أبو ظبي الاماراتية    الصيدليات تعرف نقصا في التموين بالعشرات من الأدوية    النيابة العامة السودانية تفتح تحقيقاً ضد البشير    تأمين التراث الثقافي شعار للاحتفال بشهر التراث    15 نصيحة ذهبية لتربية الأطفال    أتبع السيئة الحسنة تمحها    جلاب يدعو للتجند لإنجاح التموين خلال رمضان    قطوف من أحاديث الرسول الكريم    فيما توزع مفاتيح السكن بالقالة وبحيرة الطيور في 5 جويلية: ترحيل قاطني الهش بحي غزة في الطارف قبل رمضان    السيتي يثأر من توتنهام في غياب محرز    فرنسا: ارتفاع شدة الاشتباكات بين السترات الصفراء والشرطة في “السبت الأسود”    بمشاركة 11 فرقة مسرحية من مختلف مناطق الوطن: اختتام الأيام الوطنية الأولى لمسرح الشارع بأم البواقي    فعالياته انطلقت أمس بدار الثقافة مالك حداد    بالنظر إلى الظرف الحساس الذي تمر به البلاد: وزير الاتصال يدعو إلى الالتزام بأخلاقيات المهنة    وزير الطاقة يطمئن بضمان الوفرة: 16 ألف ميغاواط من الكهرباء لتغطية الطلب خلال فصل الصيف    تحويل 29 طفلا في 3 سنوات لإجراء عملية زرع الكبد    الفريق قايد صالح يؤكد: كل محاولات ضرب استقرار و أمن الجزائر فشلت    “جمعة إسقاط الباءات المتبقية” في أسبوعها التاسع بعيون الصحافة العالمية    «محاكمة العصابات أولى من مقاطعة الإنتخابات»    الجزائر ستظل "طرفا فاعلا" في تسوية الازمة الليبية    عليكم بهذه الوصفة حتى تجنوا ثمار الرضا والسعادة    بحي‮ ‬الشهيد باجي‮ ‬مختار بسوق أهراس‮ ‬    في‮ ‬إطار ديناميكية تنويع الاقتصاد الوطني    دعماً‮ ‬لمطالب الحراك الشعبي    خلال اجتماع مع رؤساء الغرف الفلاحية    طبيبان وصيدلي ضمن شبكة ترويج مهلوسات    الشرطة القضائية تحقق في اختفاء جثة مولود    الشباب أدرك أن حل مشاكله لا يمكن إلا أن يكون سياسيا    الأردن يفتح سماءه لإبداع مصورين جويين عرب    مؤسسات مختصة في الطلاء تٌحرم من مشاريع التزيين    إجازة 8 مقرئين بمسجد الإمام مالك بن أنس بالكرمة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    100 قصيدة حول تاريخ الجزائر في **الغزال الشراد**    ورشات في فن" التقطير" وحفلات في المالوف والموسيقى الشاوية    صدور العدد الأخير    49 كلغ من الكيف وسط شحنة أدوية بغليزان    خيمتان ببومرداس ودلس وأسواق جوارية بكل بلدية    عدوى فطرية قاتلة تجتاح العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في مواجهة الهجوم التركي
الأكراد يدعون الحكومة السورية للدفاع عنهم


طالب الأكراد في منطقة عفرين السورية حكومة الرئيس، بشار الأسد، بالعمل على مواجهة الهجوم التركي عليهم. وبحسب بيان صادر عن الإدارة الذاتية في عفرين، فإن هدف هذا العدوان هو اقتطاع المزيد من الأراضي السورية من خلال احتلال منطقة عفرين. وبدأت قوات تقودها تركيا هجوما على مناطق شمال غربي سوريا السبت الماضي. وتصف تركيا وحدات حماية الشعب الكردية بأنها جماعة إرهابية، وتقول إنها ترتبط بحزب العمال الكردستاني، الذي تتعامل معه أنقرة على أنه منظمة إرهابية. وتنفي الوحدات أي صلة مباشر بحزب العمال الكردستاني. وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، ومقره بريطانيا، إن 48 مقاتلا مدعوما من تركيا و42 مقاتلا من الأكراد لقوا مصرعهم منذ السبت الماضي. وفي تطور آخر، قررت ألمانيا تعليق خطط تحديث دبابات تركية ألمانية الصنع وذلك في ظل تصاعد الجدل حول الهجوم التركي على الأكراد. وتعتبر تركيا وحدات حماية الشعب الكردية خطرا عليها، إذ تقول إنها مرتبطة بحزب العمال الكردستاني. وتقول السلطات الكردية في عفرين إن الهجوم التركي يهدد وحدة أراضي سوريا وأمن وحياة المواطنين المدنيين الذين يقيمون في المنطقة، بحسب بيان رسمي. وطالب الأكراد الدولة السورية بالقيام بواجباتها السيادية تجاه عفرين وحماية حدودها مع تركيا من هجمات المحتل التركي. وتنفي وحدات حماية الشعب الكردية أي روابط تنظيمية مباشرة مع حزب العمال الكردستاني، وهو ما تؤكده الولايات المتحدة. ودعمت واشنطن الوحدات خلال معارك ضد تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا. وطفت على السطح مؤخرا الخلافات الأمريكية التركية حول دعم الأكراد. وأكد بيان من البيت الابيض أن الرئيس دونالد ترامب حث أنقرة على تخفيف تصعيد عمليتها في عفرين في مكالمة مع نظيره التركي، رجب طيب أردوغان. وأصر وزير الخارجية التركي في وقت لاحق على أن أردوغان طالب بانسحاب القوات الأمريكية من منطقة منبج، التى تسيطر عليها القوات الكردية أيضا. وكان أردوغان قد أعلن أن العملية التركية ستمتد إلى منبج. وجاء في بيان البيت الأبيض أن ترامب دعا تركيا إلى تجنب أي عمل من شأنه أن يؤدي إلى نزاع بين قوات تركية وأمريكية. وحتى الآن، يبدو أن القوات المدعومة من تركيا تتقدم ببطئ.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.