وزارة الطاقة تحضر ورقة طريق قطاعية تتضمن المحاور الرئيسية للاستراتيجية الطاقوية    استرجاع رفات شهداء المقاومة خطوة نحو اعتراف فرنسا بجرائمها في الجزائر    بحث ملف تصالح الذاكرة واسترجاع بقية رفات الشهداء المقاومة    حان الوقت لتحديد مسؤوليات الجميع    9 قرارات لمحاصرة العدوى    استئناف المنافسة الدوري    أصيب بفيروس الكورونا    الألعاب المتوسطية وهران-2022    في ظرف أسبوع واحد    تم تخصيص أكثر من 7ر1 مليار دج لإنجازها    بعدما تم جلبها من معهد علم الآثار بجامعة الجزائر (2)    خلال اجتماع مجلس الأمن حول ليبيا:    المجاهد عبد الله يلس أحد رموز مجازر 08 ماي في ذمة الله    منذ سنة 2016    كندا في خدمة الجزائر    في ظل تنامي الأزمة الأمنية    وزير المجاهدين الطيب زيتوني يشدد:    الطبقة السياسية ترد على عنصرية مارين لوبان:    اتفاقية بين التلفزيون ومعهد السمعي البصري    15سنة سجنا لصهر بن علي    خلفا للمرحوم اللواء حسان علايمية    شنين: بناء الجمهورية الجديدة لن يرضي اللوبي الاستعماري وأذياله    قائمة بلحسل تفتك قيادة الأفافاس    تحويل كاتدرائية آيا صوفيا إلى مسجد في مدينة إسطنبول    مؤشرات قوية لإنهاء النزاع في الصحراء الغربية    مساعدات مالية ل2795 فنّان متضرر    الماريشال بيجو اخترع غرف الغاز وأباد آلاف الجزائريين    معالجة أزيد من 8600 تعويضا خاصا بالمتعاملين الاقتصاديين بين 2016 و2019    8 وفيات.. 434 إصابة جديدة وشفاء 487 مريضا    سيدريك غاضب والأهلي يواجه المجهول    نعتز بقرار "الفيفا " لكن نطلب الدعم والمرافقة    لالي يعرض تجربة محمد جمال عمرو    سحب شهادات التخصيص بداية من الغد    وزير المالية يتحادث مع سفير كندا    تفكيك شبكة لتنظيم الهجرة غير الشرعية    منع حركة المرور بالنسبة لمركبات النقل العمومي والخاص    تفكيك شبكة مختصة في النصب والاحتيال    إيداع الأم رهن الحبس وتسليم الضحية لوالدها    سقوط مميت لثمانينية    منع الحركة من وإلى وهران والنقل العمومي والخاص نهاية الأسبوع    لاعبو سريع غليزان يشاركون في مباريات الأحياء لكسر الروتين    المركز الجامعي بالبيض يبتكر جهازا ذكيا لتحديد مواقع المرضى و الأطفال    تأمينات على محاصيل البطاطس والحبوب    من هنا تبدأ الرقمنة    معالم سياحية مهددة بالاندثار    15 فنانا في معرض جماعي للفنون التشكيلية    تنصيب لجنة تقييم الأعمال المرشحة برئاسة عبد الحليم بوشراكي    شاب بطّال يحلم بمكانة الأبطال    التكتلات تضرب إستقرار أولمبي أرزيو مجددا    12 سنة سجنا لمروّج 4 آلاف قرص مهلوس بمغنية    45 مليار سنتيم لإعادة الاعتبار للاقامات الجامعية    النساء و الشيوخ الأكثر التزاما بارتداء القناع    هذه قصة فتح الصين على يدي قتيبة بن مسلم    من هم أخوال الرسول الكريم    آيات الشفاء من العين والحسد    الديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة يكشف عن استفادة أكثر من 2700 فنان من إعانة مالية    ظاهرة الغش.. حكمها، أسبابها وعلاجها    حكم النّوم في الصّلاة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعضها شاغر وأخرى تؤجر صيفا
نشر في النصر يوم 23 - 03 - 2016


تحقيقات حول تحويل سكنات وظيفية عن غرضها بالطارف
كشفت أمس مصادر مسؤولة بولاية الطارف، عن فتح تحقيق في ملف 300 مسكن وظيفي اشترتها الولاية من مؤسسة السكن العائلي "أوبيالاف سابقا " ووزعت على إطارات مصالح الولاية المختلفة، والقطاعات الأخرى، لكن عددا منها بقي شاغرا، فيما يتم تأجير بعضها للمصطافين.
و كانت ولاية الطارف قد اشترت السكنات و وضعتها تحت تصرف إطاراتها بهدف الحفاظ على استقرارهم المهني ، وتحسين ظروفهم الاجتماعية خاصة التكفل بتوفير السكن لهم لتمكينهم من أداء مهامهم في ظروف حسنة.
وذكرت مصادرنا، أن التحقيقات الإدارية الجارية أمرت بها السلطات المحلية بعد أن بلغتها معلومات و شكاوي تخص قيام مستفيدين من تلك السكنات الوظيفية من موظفين ورؤساء مصالح وملحقين بالديوان، بكراء سكناتهم لأشخاص آخرين، لكون أغلب الذين وزعت عليهم السكنات الوظيفية يحوزون على أكثر من سكن وآخرون لهم فيلات فخمة.
وعلم من مصادر أخرى أن والي الطارف أعطى تعليمات بإحصاء واسترجاع كل السكنات الوظيفية التي وزعتها الولاية، والتي استفاد منها موظفون وإطارات دون استيفائهم للشروط القانونية و لو اقتضى الأمر اللجوء إلى استعمال القوة العمومية
كما كشفت الشكاوي عن وجود سكنات وظيفية شاغرة منذ تاريخ توزيعها قبل 4 سنوات، وأخرى تحولت إلى أطلال بعد أن تعرضت للتخريب والنهب وتهشيم أجزاء منها.إضافة إلى قيام بعض الإطارات بتأجير السكنات الوظيفية للمصطافين خلال فصل الصيف بمبالغ مالية باهظة تتعدى 20 مليون سنتيم شهريا.
و أشارت مصادرنا أن عددا من الإطارات بمصالح الولاية يعانون من أزمة سكن دفعت بهم إلى تأجير سكنات من الخواص بمناطق نائية وبعيدة عن مقر عملهم، فيما دفعت الأزمة بإطارات شابة إلى تأجير غرف من منازل توجد في طور الإنجاز و اقتسام مستودعات مع البنائين للإقامة فيها، رغم افتقارها لأدنى شروط الإيواء، بعد أن تعذر عليهم إيجاد مأوى ، و قد غادر بعضهم ولاية الطارف بسبب ذلك.
و أفادت مصادرنا أن الذين استفادوا من السكنات الوظيفية يسعون بشتى الطرق إلى ممارسة ضغوطات على مستخدمي قطاعاتهم للحصول على تنازل عن تلك الشقق لفائدتهم، ومن ثمة امتلاكها بشكل نهائي و قانوني، خاصة و أن سعر سكن من غرفتين ومطبخ لا يقل في السوق على 700 مليون سنتيم.
و وعدت السلطات بإعادة توزيع كل السكنات المسترجعة، بعد نهاية التحقيقات على الإطارات التي تعاني من أزمة سكن، خاصة أولئك الذين إلتحقوا حديثا لممارسة مهامهم بالولاية، والذين لازالوا دون مأوى لحد الساعة.
ق/باديس
إحالة 47 شابا لم يجسدوا مشاريعهم المصغرة على العدالة
كشف مساء أمس مدير وكالة دعم تشغيل الشباب «انساج» بولاية الطارف، عن وقف الوكالة تمويل بعض النشاطات على غرار النقل بأنواعه، الخياطة، الحلاقة، المغاسل ونجارة الخشب والألمنيوم بسبب تشبع السوق المحلية، كما تمت إحالة ملفات 47 شابا من أصحاب المشاريع التي مولتها الوكالة على العدالة بسبب عدم تجسيد مشاريعهم في الميدان.
وذكر مدير وكالة دعم تشغيل الشباب معتوق إلياس في ندوة صحفية عقدها لعرض حصيلة نشاطات الوكالة، أن التحريات الميدانية التي قام بها الأعوان كشفت عن لجوء المتحايلين من الشباب الذين تمت متابعتهم قضائيا، إلى تغيير عناوينهم وهذا بالرغم من المراسلات و الإعذارات الموجهة لهم قصد التقرب من الوكالة لمعرفة وضعية مشاريعهم ومن أجل مرافقتهم في سبيل إنجاحها.
وأشار المتحدث عن تحصيل مصالحه أزيد من5.4 مليار سنتيم من الديون بالطرق الودية، و هو ما يساوي 64 بالمائة من القروض الممنوحة لأصحاب المشاريع المصغرة، حيث جرى تمويل 432 مشروعا في مختلف القطاعات خلال السنة الماضية سمحت بتوفير 999 منصب شغل.
ويبقى قطاع الفلاحة يستقطب حصة الأسد من مشاريع الشباب بتمويل 199مشروعا يليه قطاع الصناعة و الخدمات 63 مشروعا، البناء والأشغال العمومية 62 مشروعا لكلاهما، فالحرف 31 مشروعا و المهن الحرة 30 مشروعا.
وهذا بعد أن أخذت الوكالة على عاتقها عملية تكوين الشباب في تقنيات التسيير قبل تمويل المشاريع بتعريفهم بالطرق العلمية الحديثة لديمومة مشاريعهم وتجنب الصعوبات، وهي العملية التي أشرف عليها إطارات من الوكالة معتمدين من قبل المكتب الدولي للعمل، فضلا عن مرافقة خريجي الجامعات ومراكز التكوين المهني والمعاهد بإدماجهم في برنامج أنساج لاستحداث مؤسسات مصغرة حسب رغباتهم وتخصصاتهم بما يراعي حاجيات السوق المحلية.
و قد تم في هذا السياق تمويل أزيد من 100 مشروع باشر أصحابها النشاط في الميدان، علاوة على تخصيص السلطات المحلية لقطع أرضية أمام الشباب المستثمر لخلق نشاطات.
وقد تمكنت الوكالة خلال الثلاثي الأول من السنة الجارية من تمويل أزيد من 120 مشروعا في ظل التسهيلات التي وضعت أمام البطالين، مع تنظيم قافلات تحسيسية متنقلة عبر البلديات لتوعية الشباب على الانخراط والاستفادة من أجهزة التشغيل التي وضعتها الدولة و منها آلية «أنساج» .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.