مكتب المجلس الشعبي الوطني يشرع في إجراءات رفع الحصانة البرلمانية عن النائب بوجمعة طلعي    لم يتم تسجيل أي تسريب للمواضيع البكالوريا    بوقرة مدربًا جديدًا للفجيرة الإماراتي    السودان.. أول ظهور للبشير منذ الإطاحة به    وفاة 3 أشخاص في حوادث المرور خلال ال24 ساعة الأخيرة    بونجاح: “لا توجد منافسة بيننا”    رئيس مونبيليه: أتمنى تألق ديلور في "الكان"    الفريق أحمد قايد صالح في زيارة عمل وتفتيش للناحية العسكرية الثالثة ببشار يوم غد الاثنين    محمد بن سلمان: مقتل خاشقجي جريمة مؤلمة.. والمملكة تسعى لتحقيق العدالة    التحالف الرئاسي يعقد اجتماعاته بالحراش !    الشعب يطمح للعيش في كنف مجتمع عادل    بوهدبة يشيد بجهود الشرطة في حماية الأشخاص والممتلكات    قوري رئيساً جديداً لغرفة التجارة والصناعة    عمار تو يمثل أمام قاضي التحقيق بالمحكمة العليا    تفكيك شبكة مختصة في زراعة القنب بالطارف    وفاة 12 شخصا غرقا خلال أسبوعين    توقيف شخص سرق أقراصا من مريضة بغليزان    قلق في معاقل السنافر لتعطل الميركاتو: مجلس إدارة شركة شباب قسنطينة يترقب اليوم عقوبة عرامة    تحضيرات كأس إفريقيا للأمم: بلماضي يريد الاطمئنان قبل الكان    قرعيش يرد على "ديجياس" ميلة: «ميركاتو» دفاع تاجنانت سيكون في لاعبي الهواة    صحن نصفه في الظلام ونصفه في النور… رزق يشوبه الحرام    فيما يسجل نقص في شاحنات النقل    تحتاج 16 شاحنة لرفع القمامة: بلدية الحروش عاجزة عن التحكم في نظافة المدينة    أويحيى و عولمي و52 إطارا أمام محكمة سيدي امحمد في قضية سوفاك    بوغبا: حان وقت الرحيل عن مانشستر يونايتد    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    تحديث جديد.. "فيس بوك" تعيد تصميم آلية ترتيب التعليقات    قوات بريطانية في مياه الخليج لحماية سفنها    الدود يغزو بيتي… ظهور ما تكرهين من وليّ أمرك    أمطار وموجة حر على بعض الولايات    فعاليات المجتمع المدني تقترح مبادرة للخروج من الأزمة    أربعة أحزاب تدخل في أزمة قيادة بعد حبس رؤسائها    الهناني يؤكد أن استقالته من رئاسة مجلس الإدارة «لا رجعة فيها»    للتكفل الأمثل بالمرضى‮ ‬    خلال حفل بأوبرا الجزائر    الوادي‮ ‬    فيما تم تسجيل‮ ‬91‮ ‬ألف نازح    المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬بالسودان‮ ‬يؤكد‮: ‬    طائرة‮ ‬إير ألجيري‮ ‬تعود أدراجها    مطلع الأسبوع المقبل    إلى مستويات أعلى وأكبر    لوكال يبرز التزام الجزائر بالاندماج الإقليمي لإفريقيا    على اللجنة المختلطة الجزائرية - الصربية وضع تصور لمشاريع ملموسة    انطلاق عملية الحجز الإلكتروني لتذاكر السفر    كيف تدخل الجنة؟    إبادة في حق الإنسانية    تتويج مدرسة سيدي محمد الشريف بالمركز الأول    « الفنان الجزائري دعم الحراك وخرج إلى الشارع منددا ب «الحقرة» والتهميش    المكتتبون تائهون و يطالبون بتدخل الوالي    صور وسير ذاتية لفناني الأندلسي    وزارة الصحة تؤكد توفر لاموتريجين    يفتح باب الطوارئ في طائرة ظناً أنه مرحاض    الجراد يغزو مزارع سردينيا    شجرة مثمرة يقطفها الجزائريون بكلّ حب    الحجاج بالزغاريد بعد سجن أويحيى    اللهم ابسط علينا رحماتك وفضلك ورزقك وبركاتك    200 دواء ضروري مفقود بصيادلة تيارت    مجلس نقابة شبه الطبي بمستغانم يُعلق الوقفة الاحتجاجية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كشف بأنه اعتاد على سبه وكان بصدد سلبه المال
نشر في النصر يوم 22 - 10 - 2018

15 سنة سجنا لقاتل ابنه بأربع طعنات خنجر بأم البواقي
قضت، في ساعة متأخرة من عشية أمس، محكمة الجنايات الابتدائية بمجلس قضاء أم البواقي، بإدانة الكهل المسمى (ف.م) 78 سنة بعقوبة 15 سنة سجنا نافذا، بعد أن تمت متابعته بجرم جناية القتل العمدي مع سبق الإصرار، في قضية راح ضحيتها ابنه (ف.ن.د) المكنى "توتو"، والتمس ممثل النيابة العامة توقيع عقوبة الإعدام في حق الجاني.
القضية التي هزت الرأي العام المحلي بولاية أم البواقي، وقعت ليلة الثامن من شهر جانفي من السنة الجارية، حين عثر بحي مصطفى بن بولعيد على الشاب "توتو" في العقد الثاني من العمر مقتولا بطعنات خنجر داخل سكنه العائلي، لتنتشر شائعات حينها بأن الشاب المعروف بسلوكه غير السوي، انتحر بخنجر، ليكشف تقرير تشريح الجثة بأن الشاب تعرض للقتل، وانتهت الشرطة العلمية للتأكيد بأن مسرح الجريمة هو سكن المتهم بالطابق الأول لإحدى عمارات حي مصطفى بن بولعيد، وخلصت كذلك إلى أن الجناة من عائلة الضحية قاموا بتنظيف السكن عقب تنفيذ جريمتهم، وأمام هذه المعطيات انهار والد الضحية معترفا بقتل ابنه بأربع طعنات خنجر بسبب مضايقته لوالدته، وقيامه لحظة الحادثة بالاستيلاء على مبلغ مالي خلسة، لتأمر حينها العدالة بإيداع الكهل رهن الحبس ووضع ابنيه الآخرين تحت الرقابة القضائية.
المتهم الذي بدا أمام هيئة المحكمة لا يقوى على سماع الأصوات، تم التواصل معه بصعوبة، حيث أنكر جرم القتل ، وأكد الجاني بأنه لحظة الواقعة كان رفقة زوجته ليلج ابنه "توتو" منزله وهو في حالة سكر، وأحدث فوضى عارمة، وحاول قتله حينما كان نائما، بعد أن طلب من والدته منحه سكينا، مشيرا أنه طعنه وظنا بأنه نفذ جريمته قام بالانتحار ، وأكد الوالد بأنه اشترى لابنه سيارة ويعامله معاملة خاصة، غير أن ابنه كان يسئ معاملة والديه و يشتمهما، و اعترف الجاني بقيامه بغسل دماء ابنه وتغيير ثيابه، مشيرا بأنه كان سيتصل بالشرطة صباح اليوم الموالي، وقال بأن ابنه كان بصدد الاستيلاء على محفظة نقوده، نافيا إزهاق روحه، بينما كان قد اعترف خلال التحقيق الأولي بقتله.
وكشفت والدة الضحية، بأن زوجها هو من استل خنجرا من المطبخ ووجه طعنات لابنها الذي كان في حالة سكر، مبينة بأن ابنها استولى على مبلغ مالي من أسفل وسادة أبيه، الذي ثار في وجهه وعاتبه وقام بقتله، وأوضحت والدة الضحية بأن ابنها معتاد على سبها وزوجها وإثارة المشاكل في السكن، وهما لم يتقدما بشكوى ضده، و أن ابنها سجن حينما كان قاصرا ، وعن عدم التبليغ عن الجريمة، بينت المعنية وهي طاعنة في السن، أن الخوف جعلها وأبناءها يترددون في التبليغ.
شقيقا الضحية أكدا بأن الضحية اعتاد على ضرب والديه حينما كان يرجع مخمورا للمنزل ، وبأن والديه كانا يعيشان في جحيم بسببه.
ممثل النيابة العامة أوضح بأن ما دار في الجلسة وفي ملف القضية يتجه إلى إدانة المتهم، و بأن تصريحات الزوجة تتطابق مع الطبيب الشرعي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.