موعد مُباراتي الخضر ضد زامبيا وبوتسوانا    الصين تهب تونس 100 ألف جرعة من لقاح كورونا    "الفاف" تُحدد موعد مُباراتي الخضر ضد زامبيا وبوتسوانا    بقاء دولي جزائري واحد في الدوري الأوروبي    الجزائر تسجل أول إصابتين بكورونا البريطانية    حادثة العثور على جثة رئيس بلدية بأم البواقي محروقًا..نيابة الجمهورية تصدر بيانا    بومزار: رفع معدل التدفق الأدنى ليس سوى بداية    هذه تفاصيل قضية سائق الشاحنة المتهور المتسبب في إصطدام سيارتين بالعاصمة    مقتل 10 أشخاص شمال شرق نيجيريا في قصف لمسلحين    فضيحة مصفاة "أوغستا".. الوجه الآخر لخسائر سوناطراك    جدول مقابلات "الخضر" لِكرة اليد في تصفيات الأولمبياد    توقيف سائق الشاحنة المتسبب في حادث مرور    الخارجية الجزائرية تطلق شعارا جديدا للوزارة    وزير السكن يعين فيصل زيتوني لتسيير مصالح وكالة "عدل"    بعجي: من حضر تجمع القاعة البيضوية لا يمثل "الأفلان"    قصف "البوليزاريو" مستمر..وقوات "المخزن" تواصل تكبد الخسائر    مُدير الكرة في نيس يروي قصة ضم بوداوي    الرابطة الأولى: تأجيل لقاءين من الجولة 16    حصيلة كورونا خلال ال 24 ساعة الاخيرة بالجزائر    الباحث "فؤاد بوسطوان" ل"البلاد.نت": أسعى أن أشارك خبرتي في مجال الذكاء الاصطناعي بأمريكا مع الشركات الحاضنة للتكنولوجيات في الجزائر    الشلف: إحباط محاولة هجرة غير شرعية ل12 شخصا    التماس عقوبات تتراوح مابين 6 أشهر إلى 4 سنوات حبسا نافذا في حق مناصري المولودية    هذه قصة مجلس الأمة من بومعزة إلى قوجيل    13 ألف طبيب جزائري يعملون في فرنسا    حمداني ينتقد الآداء في قطاعه :نحن بعيدون جدا عن الأهداف المسّطرة    درار : بحث جيني قائم حول انتشار السلالات الجديدة لكورونا في الجزائر    سعيدة: تفكيك شبكة المتاجرة في المهلوسات والكيف المعالج    حاتم علي كان أستاذي ورحيله صدمة وخسارة للوسط الفني ككل    وزير البريد يؤكد على ضرورة تقليص المصاريف على أصحاب المشاريع    غليزان: توقيف أربعة أشخاص مبحوث عنهم    بايدن سيثير قضية مقتل خاشقجي مع السعودية    قصبة مستغانم: ترحيل قاطني السكنات الهشة بداية من أبريل المقبل    لزهاري: الإستعانة بفرق سونلغاز في ليبيا والعراق للتدخل في محطات توليد الكهرباء    بن بوزيد:" الجزائر لم تسجل أي أعراض للسلالة الجديدة المتحورة…!"    رئيس وزراء أرمينيا: مطالبة الجيش باستقالتي محاولة انقلاب    انفجار قارورة غاز بعين تموشنت.. ارتفاع عدد الضحايا إلى 6 أشخاص    استمرار هبوب رياح قوية على هذه الولايات    أسعار النفط تواصل الارتفاع    هذه شروط وخطوات تسجيل النساء في الجيش السعودي!    كندا بصدد ترحيل الفنانة صفاء مغربي على اعتبار أنها متوفاة!    لباطشة يدعو العمال إلى التحلي باليقظة وعدم الانسياق وراء الأبواق الخارجية    تكريم و إحياء للذكرى ال 26 لاغتيال صحفي «الجمهورية» جمال الدين زعيتر    نعول على إعادة فتح ملف التقاعد النسبي    تعزيز الوحدة الوطنية لمواجهة تداعيات تدهور الوضع الأمني الإقليمي    اللّعنة المستترة    سوناطراك حصدت نتائج إيجابية رغم كورونا    الولايات المتحدة تؤكد أن "حل الدولتين" هو السبيل الوحيد    مواسة يصرّ على الفوز    عهدات أولمبية أم مناصب أبدية ؟    أمل جديد في الخبرة الجزائرية    أغلب عمليات الكاستينغ غير محترفة    تقرير ستورا يعكس البنية الثقافية الفرنسية المُشبَعة بالتمركز حول الذات    باتنة تستحضر العقيد المجاهد الحاج لخضر    وزير الفلاحة يعزي في وفاة رئيس الغرفة الفلاحية لولاية الجزائر    وزيرة الثقافة تزور قلعة الجزائر للقصبة وتكرم عمال النظافة    إنهم يستنسخون الكعبة !!    هكذا يكون الفايسبوك شاهدا لك    ضاع القمر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الاحتفال بالمولد النبوي انطلق مبكرا هذا الموسم: جزائريون يحيون ألعابا نارية قديمة و يبتكرون أخرى جديدة
نشر في النصر يوم 04 - 10 - 2020

انطلق الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف هذا العام، مبكرا ببلادنا، فقد تم استغلال العطلة المدرسية الطويلة، بإحياء عادات قديمة، على غرار ألعاب و مفرقعات تقليدية و أخرى مبتكرة تنتشر بشكل هائل بين الأطفال و المراهقين.
على الرغم من أن ذكرى المولد النبوي الشريف تحل في نهاية الشهر الجاري، إلا أن الاحتفالات هذه السنة بدأت قبل موعدها بفترة طويلة، و يؤكد ذلك دوي المفرقعات في الأحياء، خاصة في الفترة المسائية و بشكل يومي، فضلا عن انتشار ظاهرة جديدة و قديمة في الوقت ذاته، و هي صناعة ما يعرف ب"المحارق" التقليدية.
أدى طول العطلة المدرسية بسبب الوضع الوبائي ، إلى تركيز الأطفال على اللعب يأخذ الحيز الأكبر من وقتهم، فأحيوا المولد النبوي الشريف على طريقتهم ، بالإقبال على صنع مفرقعات بالحديد أو النحاس، و يتم إشعالها بمادة الكبريت الموجودة في أعواد الثقاب.
حرفيون يتخصصون في صناعة "المحارق" و بيعها
كان بعض الآباء في الماضي، يصنعون لأبنائهم "المحارق التقليدية"، قبل ابتكار الألعاب النارية و المفرقعات الحديثة، لكن الملاحظ اليوم أن الحدادين، أصبحوا يصنعونها لأطفال أحيائهم، في ظل الإقبال الكبير عليها، حيث قال لنا الحرفي عمار الذي يشتغل حدادا بنفس الحي الذي يقيم به، أنه يصنع مجموعة كبيرة من هذه الألعاب و يعرضها للبيع بمحله مقابل 100 دينار للواحدة ، فسجل إقبالا كبيرا عليها.
و أضاف الحداد أنه بدأ صناعتها منذ أكثر من أسبوع، و يشتريها منه الأطفال و كذا الأولياء ، بمعدل واحدة لكل ابن من أبنائهم الصغار، فهي كما أكد، آمنة و لا تعرضهم لأي خطر، كما أنها سهلة الصنع و غير مكلفة، في حين تعتبر المفرقعات الحديثة غالية الثمن و تتسبب في حوادث و عاهات للأطفال في أحيان كثيرة.
مفرقعات "لي بوجي" جديد مولد 2020
من جانب آخر، ظهر نوع جديد من المفرقعات وصفت ب"المبتكرة"، لكونها تعتمد على مواد مختلفة عن الأولى، حيث تحدث السيد أحمد عن رواج صناعة "محارق" خاصة، تعتمد على مواد يعاد تدويرها، مثل أنابيب الغاز البلاستيكية القديمة، و "لي بوجي" أي شموع السيارات التالفة، ليتم ربطها بواسطة شريط لاصق أسود، بينما يتم تشغيلها و إحداث الفرقعة باستعمال الكبريت أيضا.
و عن مصدر هذا النوع الجديد، أوضح السيد أحمد، أن صورها و طريقة صناعتها نشرت بمواقع التواصل الإجتماعي و يوتيوب، مضيفا أنها لاقت رواجا ليس في أوساط الأطفال فقط، بل تعدت ذلك إلى فئة المراهقين، خاصة و أن فرقعتها أقوى من "المحارق" القديمة، حسبه ، كما أنها سهلة الصنع و تلقى استحسانا من الأولياء الذين يصنعونها بأنفسهم من أجل إسعاد أطفالهم.
قال السيد علي أب ل3 أطفال، أنه قام بصناعة هذا النوع الجديد من المرفقعات، و اعتبرها آمنة و لا تشكل خطرا عليهم، فضلا عن كونها لا تكلفه شيئا، كما أنها توفر له المبالغ المالية الكبيرة التي كان يصرفها لسنوات من أجل شراء المفرقعات الخطيرة التي تعرض في الأسواق.
و في ظل إدراج عديد الجزائريين للفوانيس، ضمن احتفالات المولد النبوي الشريف ، تسجل هذه الأيام حضورا مبكرا و قويا في المحلات و الأسواق، بأشكال جديدة، و تحظى الصغيرة الحجم ، إقبالا كبيرا من الزبائن، كما أكد أحد التجار، لاستعمالها في هذه المناسبة الدينية، و قالت لنا سيدة وجدناها منهمكة في اقتناء مجموعة من الفوانيس بأحد المحلات، بأنها ستشتريها لبناتها اللائي بدأن الاحتفال مبكرا بالمولد مع صديقاتهن و جاراتهن. إ.زياري


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.