موعد مُباراتي الخضر ضد زامبيا وبوتسوانا    الصين تهب تونس 100 ألف جرعة من لقاح كورونا    "الفاف" تُحدد موعد مُباراتي الخضر ضد زامبيا وبوتسوانا    بقاء دولي جزائري واحد في الدوري الأوروبي    الجزائر تسجل أول إصابتين بكورونا البريطانية    حادثة العثور على جثة رئيس بلدية بأم البواقي محروقًا..نيابة الجمهورية تصدر بيانا    بومزار: رفع معدل التدفق الأدنى ليس سوى بداية    هذه تفاصيل قضية سائق الشاحنة المتهور المتسبب في إصطدام سيارتين بالعاصمة    مقتل 10 أشخاص شمال شرق نيجيريا في قصف لمسلحين    فضيحة مصفاة "أوغستا".. الوجه الآخر لخسائر سوناطراك    جدول مقابلات "الخضر" لِكرة اليد في تصفيات الأولمبياد    توقيف سائق الشاحنة المتسبب في حادث مرور    الخارجية الجزائرية تطلق شعارا جديدا للوزارة    وزير السكن يعين فيصل زيتوني لتسيير مصالح وكالة "عدل"    بعجي: من حضر تجمع القاعة البيضوية لا يمثل "الأفلان"    قصف "البوليزاريو" مستمر..وقوات "المخزن" تواصل تكبد الخسائر    مُدير الكرة في نيس يروي قصة ضم بوداوي    الرابطة الأولى: تأجيل لقاءين من الجولة 16    حصيلة كورونا خلال ال 24 ساعة الاخيرة بالجزائر    الباحث "فؤاد بوسطوان" ل"البلاد.نت": أسعى أن أشارك خبرتي في مجال الذكاء الاصطناعي بأمريكا مع الشركات الحاضنة للتكنولوجيات في الجزائر    الشلف: إحباط محاولة هجرة غير شرعية ل12 شخصا    التماس عقوبات تتراوح مابين 6 أشهر إلى 4 سنوات حبسا نافذا في حق مناصري المولودية    هذه قصة مجلس الأمة من بومعزة إلى قوجيل    13 ألف طبيب جزائري يعملون في فرنسا    حمداني ينتقد الآداء في قطاعه :نحن بعيدون جدا عن الأهداف المسّطرة    درار : بحث جيني قائم حول انتشار السلالات الجديدة لكورونا في الجزائر    سعيدة: تفكيك شبكة المتاجرة في المهلوسات والكيف المعالج    حاتم علي كان أستاذي ورحيله صدمة وخسارة للوسط الفني ككل    وزير البريد يؤكد على ضرورة تقليص المصاريف على أصحاب المشاريع    غليزان: توقيف أربعة أشخاص مبحوث عنهم    بايدن سيثير قضية مقتل خاشقجي مع السعودية    قصبة مستغانم: ترحيل قاطني السكنات الهشة بداية من أبريل المقبل    لزهاري: الإستعانة بفرق سونلغاز في ليبيا والعراق للتدخل في محطات توليد الكهرباء    بن بوزيد:" الجزائر لم تسجل أي أعراض للسلالة الجديدة المتحورة…!"    رئيس وزراء أرمينيا: مطالبة الجيش باستقالتي محاولة انقلاب    انفجار قارورة غاز بعين تموشنت.. ارتفاع عدد الضحايا إلى 6 أشخاص    استمرار هبوب رياح قوية على هذه الولايات    أسعار النفط تواصل الارتفاع    هذه شروط وخطوات تسجيل النساء في الجيش السعودي!    كندا بصدد ترحيل الفنانة صفاء مغربي على اعتبار أنها متوفاة!    لباطشة يدعو العمال إلى التحلي باليقظة وعدم الانسياق وراء الأبواق الخارجية    تكريم و إحياء للذكرى ال 26 لاغتيال صحفي «الجمهورية» جمال الدين زعيتر    نعول على إعادة فتح ملف التقاعد النسبي    تعزيز الوحدة الوطنية لمواجهة تداعيات تدهور الوضع الأمني الإقليمي    اللّعنة المستترة    سوناطراك حصدت نتائج إيجابية رغم كورونا    الولايات المتحدة تؤكد أن "حل الدولتين" هو السبيل الوحيد    مواسة يصرّ على الفوز    عهدات أولمبية أم مناصب أبدية ؟    أمل جديد في الخبرة الجزائرية    أغلب عمليات الكاستينغ غير محترفة    تقرير ستورا يعكس البنية الثقافية الفرنسية المُشبَعة بالتمركز حول الذات    باتنة تستحضر العقيد المجاهد الحاج لخضر    وزير الفلاحة يعزي في وفاة رئيس الغرفة الفلاحية لولاية الجزائر    وزيرة الثقافة تزور قلعة الجزائر للقصبة وتكرم عمال النظافة    إنهم يستنسخون الكعبة !!    هكذا يكون الفايسبوك شاهدا لك    ضاع القمر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فيما أحصيَت مساحات الصيد في أربع بلديات: حراس الغابات يرصدون صيادين عشوائيين في جبل الوحش
نشر في النصر يوم 04 - 10 - 2020

أحصت محافظة الغابات وفيدرالية الصيادين لولاية قسنطينة خلال الأسبوع الماضي، مئات الهكتارات من الأراضي التابعة للملكية العمومية والخاصة الموجهة لممارسة نشاط الصيد، حيث ستستكمل العملية عبر جميع البلديات قبل العاشر من الشهر الجاري، فيما رصد أعوان الغابات مجموعة صيادين عشوائيين في جبل الوحش.
وصرح المكلف بالإعلام في محافظة الغابات لولاية قسنطينة، علي زغرور، للنصر خلال حملة تنظيف بمنطقة الجباس، أن عملية إحصاء الأراضي المخصصة للصيد انطلقت يوم الأحد الماضي، بعد تلقي تعليمة من المديرية العامة للشروع فيها، حيث تم التنسيق مع جمعيات الصيادين لجبل الوحش وعين سمارة وابن زياد وعين عبيد، وتم إحصاء أراض قابلة لممارسة هذا النشاط فيها، من بينها ملكيات خاصة وأخرى تابعة لأملاك الدولة، فيما تتراوح مساحة الواحدة منها ما بين مئة إلى ثلاثمئة هكتار، مثلما أكد. وأضاف نفس المصدر أن المحافظة أحصت سبع مناطق للصيد في عين سمارة وخمس في ابن زياد، في حين لم تُحدد إلا منطقتان في جبل الوحش، لكن مساحتهما كبيرة.
وأشار نفس المصدر إلى أن مصالح المحافظة ستشرع في إحصاء أراضي الصيد في زيغود يوسف وبني حميدان وديدوش مراد خلال هذه الأيام، لتُستكمل العملية عبر كامل تراب الولاية يوم العاشر من أكتوبر، مضيفا أن مالكي الأراضي الخاصة يمكنهم تأجيرها عن طريق المُزارعة لفائدة جمعيات الصيد، بعد تحديد ضوابط العملية في قانون المالية للسنة المالية القادمة وإصدار دفتر الشروط النموذجي، كما سيكون على الخواص الذين ينخرطون في هذا النشاط إحاطة المساحة بسياج وإطلاق الطرائد الخاصة بهم.ونبه محدثنا إلى أن فرق مكافحة الصيد العشوائي التابعة للمحافظة تواجه المخالفين عبر مختلف مناطق الولاية، حيث ذكر أن عمليات الصيد تتم خلال العطل الأسبوعية أثناء الساعات النهارية، في الأيام غير المشمسة وغير المثلجة، وهي نفس الأيام التي يختارها أعوان الفرق للبحث عن الصيادين العشوائيين، حيث رصدوا الأسبوع الماضي عددا منهم في جبل الوحش لكنهم تمكنوا من الفرار.
وأضاف نفس المصدر أن حراس الغابات أحالوا في فترة سابقة صيادا عشوائيا على العدالة بعدما ضبط في إحدى غابات الولاية، في حين أكد أن المحافظة تتعاون مع الجمعيات التابعة لفيدرالية الصيادين من أجل المحافظة على الثروة الحيوانية والنباتية.
وأكد لنا الأمين العام لفيدرالية الصيادين لولاية قسنطينة ورئيس جمعية الصيادين لبلدية الخروب، عبد المالك براهمية، أن منطقة الجباس تمثل وعاء مثاليا لممارسة الصيد، في حين ذكر أن الجمعية حددت بالتنسيق مع رئيس مقاطعة الغابات بالخروب خمس مناطق لممارسة هذا النشاط، موزعة بين الجهتين الشرقية والغربية، مشيرا إلى أن مساحة بعضها تقارب المئتي هكتار، وتتجاوز مساحة الأخرى المئة بقليل، بينما تقل مساحات عن المئة هكتار. وذكر براهمية أن جمعيات الصيادين تسعى إلى حماية الطرائد والعمل على توفير الظروف الملائمة لتكاثر الأصناف التي تسجل تناقصا عدديا، في حين ذكر أن جمعيات الخروب وعين سمارة وديدوش مراد تقوم بعمليات القضاء على الكلاب الضالة، على غرار نشاطها كل نهاية أسبوع في القضاء على الحيوانات التي قد تتسبب في عرقلة نشاط مطار قسنطينة، إذ تم يوم الخميس الماضي في القطب العمراني ماسينيسا قتل ثمانية عشر كلبا ضالا. سامي.ح


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.