الرئيس تبون يقبل دعوة نظيره المصري لحضور قمة قادة العالم نوفمبر المقبل    وزير الطاقة والمناجم:إنتاج الجزائر من النفط سيرتفع إلى 16 ألف برميل يوميًا في أوت    مقتل مهاجرين أفارقة على يد الشرطة المغربية: منتدى حقوقي مغربي يطالب بالتحقيق مع الحكومة    ألعاب متوسطية: عرض زهاء 45 فيلما سينمائيا بعين تموشنت    أيمن بن عبد الرحمن: القانون الجديد للإستثمار سيرافق رجال الأعمال والشركات الأجنبية    رزيق: الجزائر تشجع إنشاء شراكة اقتصادية فعالة مع المستثمرين المصريين    ألعاب متوسطية : السباحون الجزائريون في مواجهة عمالقة المتوسط    ألعاب متوسطية : اللجنة الدولية تشيد بالإقبال الجماهيري الكبير على المنافسات    غلق وتحويل حركة المرور بالعاصمة : وضع مخطط لتسهيل تنقل المواطنين    الأمير ألبير الثاني يحضر جانبا من منافسات الألعاب المتوسطية وهران 2022    الجزائر تحتضن فعاليات الاحتفاء باليوم العالمي للمتبرع بالدم لسنة 2023    الرئيس الفلسطيني سيشارك في الاحتفالات الرسمية للجزائر في الذكرى ال60 للاستقبال    الألعاب المتوسطية: نتائج نهائيات الأربعاء    إيداع المشتبه تورطه في الاعتداء على ممرضتي مستشفى بني مسوس الحبس    إصابات كورونا حول العالم تتجاوز 545.4 مليون حالة    20 بالمائة من أسطول الصيد البحري بموانئ الوطن غير مستغل    سليمان البسام : مسرحية "اي ميديا" تمثل الكويت في نابولي    الجمارك تحجز أكثر من 000 13 خرطوشة فارغة عيار 16 ملم بتبسة    الموسيقى النمساوية والألمانية في سابع أيام المهرجان الثقافي الأوروبي    عيد الأضحى المبارك سيكون يوم السبت 9 يوليو    مسابقة "اختياري" لأفضل منتوج: توزيع الأوسمة على 32 مؤسسة    زغدار يبحث مع نظيرته المصرية سبل تعزيز التعاون الاقتصادي الثنائي    الجوع يفتك باليمن    عرض مشاهد لأحد الجنود الصهاينة الأسرى    حجز 3418 وحدة من الخمور ببوعينان    الهند والإسلاموفوبيا    إدانة الوزير السابق طمار ب4 سنوات حبساً    الحكومة تدرس نلف التطوير الرقمي بالجزائر    الإذاعة الجزائرية تهدي الجيش حصة من أرشيفها    سوناطراك تُعزّز موقعها في السوق الدولية    هكذا تستطيع الفوز بأجر وثواب العشر..    رسالة مؤثرة من شاب سوداني قبل موته عطشا في الصحراء    الحبس المؤقت لثلاثة متهمين والرقابة القضائية لآخرين    الجيش يحجز 11 قنطارا من الكيف عبر الحدود مع المغرب    رفع له مقترحات بشأن مراجعة سياسة الدعم: الرئيس تبون يستقبل الأمين العام للاتحاد العام للتجار والحرفيين    متدخلون يؤكدون خلال ملتقى وطني: الصورة "الافتراضية" عن أوروبا فاقمت الهجرة غير الشرعية    الدكتور الصادق مزهود يؤكد في ندوة تاريخية: الفدائيون قاموا بأزيد من 100 عملية بمدينة قسنطينة    الفريق السعيد شنقريحة يؤكد: الجزائر تعيش تحديات جديدة تقتضي تحيين التكوين    "موبيليس" الراعي الذهبي للجائزة الكبرى "آسيا جبار"    منافسة كرة القدم: الانتصار يؤمن التذكرة    المخزن في مواجهة شرّ أفعاله    14 ألف عائلة بمناطق معزولة تستفيد من الكهرباء والغاز    الجزائر ب 12 ملاكماً في الأدوار نصف نهائية    تنويع الاقتصاد الوطني    معلم فريد من نوعه    تكريمي لعمر راسم تكريم للحرية    قوة التغطية الإعلامية والوسائل المسخرة دليل على نجاح الدورة    "المحاربون الصغار" لتفادي الإقصاء والتأهل للمربع الذهبي    الجزائر في مهمة صعبة في كرة السلة (3 مقابل 3)    إعلام وإحسان..    سرٌّ جميل يختصر كل الأزمنة والأمكنة    إدراج 10 مواقع سياحية في البوابة الإلكترونية    المغرب يبتز أوروبا    ألعاب متوسطية: وهران تحتضن أربع حفلات فنية للمهرجان الدولي للرقص الشعبي    التوقيع على اتفاقية شراكة بين كلية الصيدلة ومخابر "صانوفي"    وصول أكثر من 312 ألف حاج إلى المدينة المنورة    بن باحمد : بلادنا استطاعت رفع التحديات في ظل أزمة كورونا العالمية    كيف تُقبل على الله في العشرة من ذي الحجة؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



في ملتقى ميلة القديمة عبر العصور
نشر في النصر يوم 18 - 05 - 2022

"أصدقاء ميلة" يطالبون بنواة لحفظ الأرشيف و معهد للتاريخ

طلبت جمعية أصدقاء ميلة القديمة، على لسان رئيسها البروفسور عبد العزيز سقني، من الجهات المسؤولة، تمكين مدينة ميلة القديمة، من فضاء أو محل يشكل نواة لجمع وحفظ أرشيفها التاريخي و الأثري، إلى جانب معهد لتدريس التاريخ و علم الآثار بالمركز الجامعي عبد الحفيظ بوالصوف .
جاء في الكلمة التي ألقاها البروفيسور سقني، عند افتتاح الطبعة 16 لملتقى مدينة ميلة القديمة عبر العصور، المنظم اليوم الأربعاء بالمكتبة الرئيسة مبارك بن صالح للمطالعة العمومية بميلة، أن الاهتمام بميلة بوصفها عاصمة الماء في البلاد، يجب أن يقابله الاهتمام اللازم بها، بوصفها معلم تاريخي و مخبر أثري مفتوح، يضم أكثر من 400 شاهد، وتمكين مركزها الجامعي من فتح معهد لتدريس التاريخ و الآثار، و تخصيص محل لضم أرشيفها و استقطاب كل الأعمال والكتابات المتعلقة بالمدينة القديمة الموجودة والموزعة داخل الوطن وخارجه، ومنها الرسائل التي تمت مناقشتها بعديد الجامعات الوطنية والدولية لنيل مختلف الشهادات العلمية الجامعية، و المداخلات المقدمة بعديد المؤتمرات العلمية التي تناولت مختلف المراحل والحقب التاريخية التي عرفتها مدينة ميلة القديمة.
و ثمن رئيس جمعية أصدقاء ميلة القديمة، في ذات السياق، اتفاقية التعاون العلمي والتقني و الثقافي التي كانت الجمعية، بصفتها قوة اقتراح، وراء توقيعها في شهر ماي 2008 بين ولاية ميلة، و قسم التاريخ والآثار بكلية العلوم الإنسانية والعلوم الاجتماعية بجامعة منتوري بقسنطينة، و كذا الاتفاقية الموقعة بين ولاية ميلة وجامعة قسنطينة 2 عبد الحميد مهري بقسنطينة، في شهر ماي 2015 ، كاشفا عن وجود مشروع اتفاقية ثالثة بنودها قيد الدراسة حاليا، سيتم الكشف عنها و عن أطرافها قريبا.
مدير الثقافة والفنون لولاية ميلة جمال بريحي، أشار في كلمته لدى افتتاح الملتقى، إلى المصادقة النهائية و تسجيل مخطط حفظ و استصلاح القطاع المحفوظ لمدينة ميلة القديمة الذي تم نشره مؤخرا بالجريدة الرسمية، و كذلك تسجيل مؤخرا عملية استعجالية، كخطوة أولى، تهدف لإعادة الاعتبار للمدينة القديمة، مستفيدة بعنوان السنة المالية الجارية 2022 من غلاف مالي، كشطر أول، يقدر ب 20 مليار سنتم.
و أكد المسؤول أن هناك تقصير في جانب تثمين قضية التوثيق، وحفظ ما توفر من أرشيف المدينة، متعهدا، رغم نقص الإمكانيات المتوفرة و الكفاءات، بتدارك الأمر.
في المقابل شهد الملتقى تقديم عديد المداخلات من قبل أساتذة مختصين، حيث أكدت رئيسة مخبر البحث للمرحلة الاسلامية من تاريخ الجزائر، الأستاذة الباحثة بوبة مجاني، في محاضرتها الموسومة " علماء ميلة ، النبوغ والتميز ، علي بن محمد بن عمر الميلي نموذجا "، على قيمة التراث العربي الإسلامي في التراث الإنساني، قائلة أنه، بالرغم ما تعرض له التراث العربي الإسلامي من نهب ، سرقة و سلب ، حرق وغرق ، إلا أن الكثير منه، لا يزال شاهدا على قيمته ، و لا نعرف لحد اليوم، عدد المخطوطات العربية الإسلامية التي تناولت شتى مجالات العلوم ، مضيفة "نحن مسؤولون على الكشف عن هذا التراث وحمايته"، مشيرة إلى أن مسلمي الأمس، برغم الأوبئة التي أصابتهم، إلا أنهم لم يتوقفوا غن الدراسة والبحث، عكسنا نحن في ظل جائحة كورونا.
أما الأستاذ عبد الرحمن خليفة، فسلط الضوء على جهده العلمي الذي جسده في كتابه "كرونولوجيا الجزائر "، فيما دعا رئيس الوكالة الوطنية للبحث في العلوم الإنسانية والاجتماعية، الأستاذ يوسف عيبش، من جهته، إلى مواصلة الاهتمام بتراث ولاية ميلة، و إنشاء مركز توثيق يحفظ للمنطقة تاريخها و يسهل للباحثين نشاطهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.