الرئيس تبون يهنئ المعلمين بمناسبة يومهم العالمي    البطولة العربية للجمباز بوهران: تألق كبريات الجزائر وأكابر مصر في منافسات الفردي حسب الأجهزة    دعوة لتقديم مشاريع لدعم المبادرات الاقتصادية في مجال زراعة الزيتون    قوجيل يُحذّر من استغلال الفلاحين ل"أغراض سياسوية"    دور هام لمجلس الدولة في تدعيم أسس دولة القانون    الرئيس تبون يستقبل وزير الدولة للشؤون الخارجية الأوغندي    8 سنوات حبسا للسعيد بوتفليقة    ندوة حول آفاق تحسين منظومة التربية والتكوين    الاتحاد العربي للأسمدة يكرّم الرئيس تبون    قوجيل يحث على تشمير السواعد للنهوض بالفلاحة    إعادة الكلمة لممثلي الشعب    تسليم 30 ألف سكن عدل في نوفمبر    قمّة الجزائر ستكون استثنائية للمّ الشمل العربي    جلسات وطنية لتحسين منظومة التربية والتكوين قريبا    تنصيب الرئيس والمحافظ الجديدين لمجلس الدولة    وفاة 28 شخصا وإصابة 1275 آخرين خلال أسبوع    تسوية أشطر 16 مشروعا سينمائيا    تسوية الأشطر الخاصة ب16 مشروعاً سينمائياً    رفض فلسطيني لنقل السفارة البريطانية إلى القدس المحتلة    "لولا "و "بولسونارو" في سباق محموم لرئاسة البرازيل    وفد موريتاني يستفيد من خبرة الجزائر في الطاقة    "الخضر" يدشنون ملعب براقي بمواجهة ليبيا الافتتاحية    السيطرة المصرية والجزائرية لدى الأكابر تتواصل    الطاقم الفني يثني على تطور مستوى الرياضيين الجزائريين    انهزام مولودية الجزائر ووفاق عين توتة    التقني الفرنسي برنار سيموندي للنصر    مناقشة مستقبل السياحة في إفريقيا    مطالب شعبية وحزبية باستقالة أخنوش    حجز 300 ألف وحدة من المفرقعات    كوريا الشمالية تطلق صاروخا باليستيا عبر الأجواء اليابانية    عدة دول أمريكو-لاتينية تجدّد دعمها لحق الشعب الصحراوي    النّقد الثّقافي..قراءة في المرجعيات النّظرية المؤسّسة    عن أبحاثهم في ميكانيكا الكم: ثلاثة علماء يفوزون بجائزة نوبل للفيزياء    لوحات من عالم اللاّوعي وبرؤى فلسفية    شرطة بني عمران تطيح بمروّجي سموم    العدالة لاسترجاع الأراضي التي بيعت عرفيا    بروكسل تعرب عن دعمها للعملية السياسية للأمم المتحدة في الصحراء الغربية    هالاند يفرض شروطه    ربط 29 مستثمرة فلاحية بشبكة الكهرباء خلال أسبوع    4 عمليات زرع للمسالك البولية الأولى من نوعها وطنيا    "جوا" يقترح "علاج عن طريق الرسم"    استئناف أشغال الاستكشاف    ليلة مع النبي صلى الله عليه وسلم    باتنة بالسرعة القصوى لإزالة القاذورات    أوروبا تسجل أسوأ أزمة إنفلونزا طيور    كشف مجاني عن أورام الثدي    بلوزداد لم يفكر في استقدام بلايلي    شركة النقل بالسكك الحديدية تقدم توضيحات بسبب التوقف المفاجئ للقطارات    كورونا: 8 إصابات جديدة مع تسجيل حالة وفاة واحدة خلال ال24 ساعة الأخيرة    دعوة للمشاركة في ملتقى "تاريخ العلوم باللّغة العربيّة الواقع والآفاق"    اللجنة الأممية لتصفية الاستعمار: عدة دول من أمريكيا اللاتينية تجدد دعمها لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    وزير السياحة يحل بتنزانيا    الترخيص ل335 وكالة سياحة وأسفار    العالم قبل بعثة الرسول صلى الله عليه وسلم    كورونا: 3 إصابات جديدة مع عدم تسجيل وفيات خلال ال24 ساعة الأخيرة    على خطى الحبيب صلى الله عليه وسلم    حكم الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم عند البيع    ومُبَشِّراً بِرسولٍ يأْتي مِنْ بعْدي اسْمُه أحمد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



في دورة جسدت مبدأ "الديمقراطية"
نشر في النصر يوم 10 - 07 - 2022


انتخاب زفيزف رئيسا جديدا للفاف إلى غاية 2025
ظفر جهيد عبد الوهاب زفيزف برئاسة الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، لعهدة ستمتد إلى غاية فيفري 2025، وذلك بعد حصوله على تزكية الأغلبية المطلقة من أعضاء الجمعية العامة، خلال الدورة الانتخابية المنعقدة في نهاية الأسبوع، متفوقا على منافسه عبد الحكيم سرار، ليخلف بذلك زفيزف سابقه شرف الدين عمارة على رأس أعلى هيئة كروية وطنية، لكنه بعهدة «استثنائية» ستكون مكملة للعهدة الأولمبية التي كان قد استهلها عمارة، وقضى منها 380 يوما في رئاسة الفاف.
انتخاب زفيزف كان في دورة جسدت كل صور «الديمقراطية» والشفافية، بحضور 91 عضوا من أصل 95 مسجلا، وقد أشرف رئيس رابطة الهواة علي مالك على تسيير الأشغال بصفته رئيس لجنة الترشيحات، وبعد التأكد من توفر النصاب القانوني، وفقا لما هو منصوص عليه في المادة 24 من القانون الأساسي للفاف، تم فسح المجال للمترشحين زفيزف وسرار من أجل عرض الخطوط العريضة لبرنامج العمل المسطر من طرف كل مترشح، رغم أن سرار كان قد سجل تحفظا بشأن هذه النقطة لدى اللجنة المختصة.
والشيء المميز أن هذه الدورة شذت عن القاعدة، التي ظل معمولا بها منذ مارس 2017، حيث تم السماح للإعلاميين بالتواجد في القاعة طيلة أشغال الجمعية العامة، حتى أثناء عملية الاقتراع السري، وذلك بهدف تكريس مبدأ الشفافية والديمقراطية، وقد جرت الانتخابات في هدوء تام دون تسجيل أي مناوشات، في ظل اعتماد اللجنة المنظمة على الاقتراع بورقة واحدة، يتم فيها الشطب، وهي الطريقة التي أخذت في الحسبان شرط الاحتكام للصندوق، طبقا للفقرة الأولى من المادة 26 من القانون الأساسي.
عملية الفرز سارت على وقع «السوسبانس»، رغم أن زفيزف أخذ الأسبقية منذ الوهلة الأولى، لتكون النتيجة النهائية حصول قائمة المترشح زفيزف على 52 صوتا، مقابل 34 صوتا لسرار وقائمته، مع تسجيل 5 حالات ملغاة، لعدم تطابقها مع القوانين المعمول بها، وهي النتيجة التي نصبت زفيزف رسميا على رأس الفاف، وقد كان منافسه سرار أول من سارع إلى تهنئته بالفوز بهذا المنصب.
انتخاب زفيزف على رأس اتحادية كرة القدم، أبقى رئاسة الفاف من نصيب كتلة النوادي للعهدة الثالثة تواليا، على اعتبار أنه دخل هذا المعترك الانتخابي حاملا راية تمثيل النادي الرياضي القسنطيني، بعد حصوله على تفويض رسمي من إدارة السنافر، ويخلف بذلك شرف الدين عمارة، الذي كان قد ترأس الاتحادية كممثل لشباب بلوزداد، وقبله خير الدين زطشي رئيس نادي بارادو، رغم أن تمثيل النوادي في الجمعية العامة لا يمثل سوى نسبة 23 بالمئة من التركيبة الاجمالية، في وجود 22 ممثلا للنوادي المحترفة، الناشطة في القسمين الأول والثاني، بعد تحيّين القائمة، بينما تبقى كتلة «الرابطات» الجناح الأكبر في الجمعية العامة للفاف، بوجود 62 عضوا عن هذه المجموعة، إلا أن العزوف عن الترشح لمنصب رئاسة الاتحادية، أصبح بفسح المجال أمام ممثلي النوادي للتنافس على زعامة قصر دالي إبراهيم.
«المنتخب» رقم 23 في لائحة من 30 رئيسا
وعلى ضوء هذه النتيجة، أضحى زفيزف الشخصية رقم 30 التي تتولى رئاسة الإتحادية الجزائرية لكرة القدم منذ تأسيس هذه الهيئة بتاريخ 21 أكتوبر 1963، وذلك باحتساب الفترات الانتقالية التي مرت بها الفاف، خاصة خلال العشرية السوداء، وتواجد زفيزف على رأس أعلى هيئة كروية وطنية جاء بعد جمعية عامة انتخابية، الأمر الذي يجعل منه الرئيس «المنتخب» رقم 23 الذي يظفر بهذا المنصب عبر «الصندوق»، في وجود شخصيتين تعاقبتا على رئاسة الفاف في أكثر من عهدة.
إفرازات الدورة الانتخابية المنعقدة في نهاية الأسبوع الفارط، كانت لها انعكاسات على قائمة الشخصيات التي نالت شرف تسيير المنظومة الكروية الوطنية، لأن زفيزف أو حتى منافسه عبد الحكيم سرار، لم يسبق لهما شغل هذا المنصب، وعليه فإن هوية الرئيس المنتخب رقم 23 ظلت في المزاد، واقترنت بنتائج العملية الانتخابية، ليدخل زفيزف القائمة بعد حصوله على تزكية الأغلبية المطلقة.
ارتفاع عدد الشخصيات التي تعاقبت على رئاسة الفاف، يبقي على أبرز خصوصيات هذا المنصب «ثابتة»، والتي تنطلق من كون المرحوم محمد معوش يعد أول من شغل منصب رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم لعهدتين متتاليتين، الأولى نتجت عن التعيين ودامت سنتين، والأخرى إثر انتخابه واستمرت لخمس سنوات، في الوقت الذي يبقى فيه محمد روراوة الشخصية التي قضت أطول فترة ممكنة في رئاسة الفاف، وذلك بعد انتخابه في 3 مناسبات وقد أتم كل العهدات، مما جعل إجمالي الفترة التي تواجد خلالها في هذا المنصب تبلغ 144 شهرا، وأطول فترة كانت على امتداد عهدتين متتاليتين من فيفري 2009 إلى فيفري 2017، رغم أنه يتقاسم رقم 3 عهدات في رئاسة الاتحادية مع المرحوم عمر كزال، لكن بفترات متقطعة، لم تتعد في مجملها 76 شهرا.
والملفت للانتباه أن الفاف استعادت منذ بداية الألفية الجارية استقرارها الإداري، ولو أن استقالة عمارة بعد 380 يوما فقط كان قد قضاها على رأس هذه الهيئة كانت بمثابة «سيناريو» مستنسخ من حالة «اللااستقرار» التي عاشتها اتحادية كرة القدم إبان العشرية السوداء، لأن الأزمة الإدارية لهذه الهيئة كانت قد طفت على السطح منذ حل المكتب الفيدرالي في فيفري 1989، لتمتد رحلة البحث عن الشرعية على مدار 12 سنة، بتوالي قرارات حل الفاف، وتعيين لجان تسيير مؤقتة وكذا قيادات جماعية من رؤساء الرابطات الجهوية كواحد من الحلول «الترقيعية»، بدليل تولي 16 شخصية مسؤولية تسيير شؤون الاتحادية، مع اختلاف الصفة بين منتخب وإداري، لتبقى قضية محمد العايب «تاريخية»، باعتبار أن عهدته كرئيس للفاف لم تدم سوى 4 أيام، قبل أن يتم حل المكتب الفيدرالي، والأمر ذاته تكرر مع كل من السعيد عمارة ومحمد محاية، لكن لفترة دامت قرابة 3 أشهر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.