فرنسا: مجلس الديانة الإسلامية يرضخ لضغوط ماكرون    مولودية وهران : الوالي يلتزم بمساعدة النادي "ماليا ومعنويا"    دورة شمال إفريقيا: الجزائر تستهل المنافسة بمواجهة ليبيا    جراد للولاة: ينبغي تسليم رخص البناء في آجالها    13 مليار دينار خسائر النقل "المترو والمصاعد الهوائية والترامواي"    شنقريحة.. الجزائر تستحق أن تبقى أبد الدهر حرة وسيدة على أعداء الأمس واليوم    تعليق إيجابي من بريطانيا بشأن الحل النهائي لقضية الصحراء الغربية    مارين لوبان تدعو لمنع المسلمات "الصغيرات" من إرتداء الحجاب    الفريق السعيد شنقريحة: الجزائر ستبقى عصية على أعداء الأمس واليوم    الأحزاب السياسية في مواجهة شَرطّي المناصفة والتشبيب …..التمويل تحت المجهر والردع للمخالفين    المنتخب الوطني لكرة اليد يواجه أحد أقوى فرق العالم    رزوق.. كل الترتيبات وضعت لاستئناف النقل بالميترو والمصاعد الهوائية    توقيف 3 أشخاص بحوزتهم مؤثرات عقلية بميلة    توقيف 630 شخصا في احتجاجات تونس    الضبابية تخيم على العارضة الفنية لجمعية وهران    صنهاجي:" اللقاحات قلصت نسبة الوفيات ب 50 بالمائة ولقاح كورونا ليس له أعراض خطيرة"    التحولات السردية    مستغانم: تدعيم السدود بقرابة 50 مليون متر مكعب من المياه    إجراءات جديدة للشطب من السجل التجاري    وزير التعليم العالي يكشف إستراتيجية القطاع في دعم البحث في مجال الذكاء الاصطناعي    معسكر: قتيل وثلاث جرحى إثر اصطدام سيارة بمحل تجاري    وفاة 96 شخصا في زلزال إندونيسيا    انخفاض الإيرادات النفطية للجزائر خلال 2020    السينا.. جعبوب في جلسة استماع أمام لجنة العمل والتضامن الوطني    ميسي مُهدد بالإيقاف ل 12 مباراة !    إرسال بعثة طبية جزائرية ثانية إلى موريتانيا    هل سيعفو ترامب عن نفسه؟    إحصاء 80 نقطة ظل في قطاع البريد بالمدية    بن زيان.. الذكاء الاصطناعي يعزز القدرات الجزائرية بمختلف المجالات    خلال 13 شهرا.. كورونا يحصد مليونين و25929 ضحية    شرارة نارية تتسبب في حريق بسفينة صيد بالميناء    الوكلاء أمام إمكانية تسويق صنفين من المركبات    تنويع للعروض البنكية ودعم للشركات الصغيرة والمتوسطة والناشئة    تجهيز 8 آلاف مركز للشروع في التلقيح ومراكز صحية متنقلة لمناطق الظل    استعداد كبير بمستشفيات تيزي وزو    تأجيل الاستئناف في قضية "جي بي فارما" إلى 31 جانفي    التصويت على آلية لاختيار سلطة تنفيذية جديدة اليوم    قسنطينة ترفع شعار" شتاء دافئ وبدون جوع"    خودة يبرمج تربصا لمدة 10 أيام    منازل أرخص من فنجان قهوة    تحويل 460 كلغ من اللحوم البيضاء إلى دار العجزة    رزنامة جديدة لمعاشات المتقاعدين    ينجح في امتحان بعد 158 محاولة    بلخضر يدعو المؤسسات الدينية إلى توسيع برامجها خدمة للأجيال الناشئة    وقفة مع المترجم الراحل أبو العيد دودو    حكيمي يفكك الخطاب الثقافي    شاب مهدد بالسجن بتهمة خطف طفل    «الديجياس» رفضت منح نسخة من المحضر للمحكمة الرياضية    شاوتي يصاب ويضيع مواجهة الشلف    من أخبر السَّماء    شذرات    قراءات وحديث عن الذاكرة والوثيقة    نافذة إلكترونية لمسابقات التكوين    الجهول    رسالة خاصة إلى الشيخ الغزالي    هوالنسيان يتنكر لك    عندما تتحوّل الألسن إلى أفاعٍ تلدغ!    استشارة.. خجلي وخوفي من الوقوع في الخطأ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قسنطينة 2015: صابرعياش فنان معاق يمتع جمهور مسرح قسنطينة الجهوي

أثبت مونولوج "العساس" الذي أداه مساء الأربعاء صابر عياش على ركح مسرح قسنطينة الجهوي في إطار شهر المونولوج بأنه بإمكان الفنان المعاق أيضا إمتاع و استمالة الجمهور.
فمن خلال مونولوج "العساس" يتناول صابر ذلك الفنان الذي ينتمي لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة بحيوية و بكثير من روح الفكاهة و دون أي عقدة للحياة التي غالبا ما تكون صعبة للأشخاص الذين يعانون من إعاقة.
و بثقة كبيرة في النفس يتطرق الفنان الفكاهي في عرضه لموضوع جد حساس حيث يصوروضعيات يومية متعلقة بالإعاقة و الكليشيهات التي ينقلها "الأشخاص الأصحاء" حولها حيث نجح في انتزاع قهقهات الحضور طوال عمر العرض.
و يفتتح العرض على ديكور بسيط يتكون من مكتب و كرسي حيث يشرع صابر في التساؤل كيف يمكن تعيين شخص معاق في منصب "عساس" بأي مؤسسة.
و وسط أجواء من الضحك يروي "العساس" انطلاقا من مكتبه "صدمة لص" غامر بنفسه في أحد الأيام بالمؤسسة قبل أن يجد نفسه مرتبكا ثم أعزلا تماما أمام عون الحراسة المعاق قبل أن ينتهي به الأمر بأن يلوذ بالفرار.
كما يتطرق الفكاهي للهشاشة التي تعيش فيها فئة الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة و يتحدث عن تلك المنحة "الزهيدة" التي يحصل عليها أغلبية الأشخاص التابعين لهذه الشريحة من المجتمع.
و ضمن سياق ساخر و لاذع في بعض الأحيان يؤكد الممثل "الحقائق" الغريبة لبعض الأشخاص الأصحاء الذين يجدون صعوبة في اعتبار الشخص المعاق "إنسان طبيعي" بإمكانه أن يحب و يكره و يثور أيضا.
و ضمن وتيرة متسارعة يعرج الفنان على انتكاسات أولئك الذين أطلق عليهم "المعذبون في الأرض" الذي أضحوا "متسولين" للمساعدات و الحقوق و ينتقد الرسميين الذين يجعلون من يوم الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة "يوما فلكلوريا" لإعادة ترديد "المكاسب الافتراضية" لهذه الشريحة.
و عقب العرض اعتبر صابر عياش بأن السخرية الذاتية هي طريقة ل"كسر الحواجز و نقل الرسائل".
كما أكد بأن إضحاك الأشخاص المعاقين هو وسيلة ل"تغيير النظرة و الذهنيات".
و صرح لوأج هذا الفنان القسنطيني الذي كتب مونولوجه بنفسه بأن الإبداع "ليس بالأمر صعب المنال بالنسبة للأشخاص المصابين بإعاقة أو تشوه".
و سيسمح شهر المونولوج المنظم من طرف دائرة المسرح لتظاهرة "قسنطينة عاصمة الثقافة العربية لعام 2015" للجمهور القسنطيني باكتشاف عدة مونولوجات أخرى و التمتع بها إلى غاية نهاية شهر فبراير الجاري من بينها "بلا مأوى" لمفيدة عداس و "فيف موا" لكمال عبدات و "مايد إن ألجيريا" لمحمد خساني.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.