الحاج ماشي زبون.. وتكلفة الحج يجب أن تُقلص    أكد وضع كل الإمكانيات اللازمة لكسب رهان ترقيتها وتنويعها    منذ أفريل الماضي‮ ‬    رئيس الاتحاد الوطني‮ ‬لأرباب العمل والمقاولين‮ ‬يصرح‮: ‬    أزيد من‮ ‬15‮ ‬سنة من المعاناة باكواخ الصفيح    سوق أهراس    رئيس هيئة الوساطة والحوار سابقاً‮ ‬كريم‮ ‬يونس‮ ‬يصرح‮: ‬    هذه هي الإجراءات التحفيزية الجديدة للمتعاملين الاقتصاديين    قال أن الأمر جد صعب في‮ ‬فرنسا    جيجل: هزة أرضية بشدة 3.3 تضرب العوانة    ‭ ‬سلامات‮ ‬في‮ ‬جيجل    قرارات أحادية خطيرة؟‮ ‬    لهذا السبب لم يحضر أردوغان مأدبة عشاء "مؤتمر برلين"!    منظمات وجمعيات وطنية تندد بانتهاك الشرعية الدولية والميثاق الإفريقي    خلال الاجتماع التشاوري‮ ‬لآلية دول جوار ليبيا‮ ‬    في‮ ‬إطار تجسيد الإصلاحات الموعودة‮.. ‬جراد‮:‬    ضرب الأمن المعنوي للشعب؟!    أول حالة‮ ‬كورونا‮ ‬بسنغافورة    القرصنة تنخر الاقتصاد    تثبيت الأسعار لحماية القدرة الشرائية    «الخضر» لن يلعبوا النهائي    الإستفاقة في مباراة العلمة    إصرار على تدشين العودة بانتصار    استكشاف فرص تطوير البنية التحتية عالية الجودة في الجزائر    أخلقة المجتمع لمحاربة الفساد    جريحان في اصطدام مركبتين بالسانية    3 تخصصات جديدة في دورة فبراير    إجراء 70 عملية جراحية لمرضى معوزين    فتح باب التقدّم ل«مختبر ستيب السينمائي»    المطالبة بإنجاز دراسات أكاديمية حول أعمال الفقيد    « تتويجنا في مهرجان وهران الجامعي للفيلم القصير مكسبٌ لنا »    إرادة في البروز رغم نقص الإمكانيات    توقيف 3 عناصر دعم لجماعات إرهابية بسكيكدة وخنشلة    عمال وحدة الإدماج الالكتروني ب «إيني» يحتجون    فرقتان طبيتان بالميناء والمطار    جدل حاد بين الديمقراطيين والجمهوريين    القبض على مشعوذ وحجز طلاسم    تكريم وترحم على روح المطرب معطوب    لقاح فيروس كورونا قد يكون جاهزا خلال 3 أشهر    حظوظ «الخضر» كبيرة في بلوغ الدور الفاصل    إصدار جديد لمعهد الجزيرة    نافذة للزوار والباحثين وفق نظرة جديدة    "أثر الشعر الشعبي في كتابة التاريخ"    الجزائر تخزّن أزيد من 20 مليون قنطار من القمح الصلب    «الجمعاوة" يريدونها عودة موفَّقة    «سي.أس.سي" تقهر بارادو وخودة أكبر الفائزين    ألماس يريد فرض مقاربة جديدة    التعدي على 4 مساجد وتخريبها بالأغواط    كشف سن التعاسة    ساعة بيل غيتس ب10 دولارات    شركة طيران تطلب اختبار حمل    بريطاني "أهدأ رجل في العالم"    وزيرة الثقافة تكرم المسرح الوطني والمشاركين المتوجين بجوائز الهيئة العربية للمسرح    بعد أن أرعب العالم .. علماء أمريكيون يطورون لقاحا لفيروس كورونا الجديد    الإيمان بالغيب في زمن الماديّة القاسي    (فيديو)... بن ناصر يكشف لأول مرة أمورا مثيرة في حياته    ثواب الله خير    الشباب و موازين التغيير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رئاسيات 12 ديسمبر: دعوة كافة أطياف المجتمع الى الذهاب بقوة الى صناديق الاقتراع (ندوة)

دعا, يوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة, المشاركون في الندوة الوطنية حول الانتخابات الرئاسية ل12 ديسمبر, كافة أطياف المجتمع إلى الذهاب "بقوة" الى صناديق الاقتراع "لاختيار الرئيس الجديد الذي سيقود البلاد من أجل "تكريس مبادئ الديمقراطية الحقيقية" و الحفاظ على استقرار البلاد و الاستجابة لمطالب الحراك الشعبي.
في هذا الاطار, أكد الامين العام للاتحادية الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي, المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للعمال الجزائريين, مسعود عمارنة على ضرورة "التفاف كل المواطنين حول الانتخابات الرئاسية المقبلة من اجل الحفاظ على ثوابت الامة ووحدة الوطن وتماسكه", مشيرا الى أن هذه "الاستحقاقات ستؤدي بالجزائر الى بر الامان من اجل مواصلة الجهود لتحقيق امال وطموحات الشعب في التغيير الايجابي وتحقيق التنمية الشاملة في كل المجالات".
وشدد على أهمية تنظيم استحقاقات رئاسية "شفافة ونزيهة وديمقراطية بعيدا عن اي موالاة وتزوير وذلك باحترام ما يفرزه الصندوق من نتائج تتماشى وطموحات واختيار الشعب الجزائري من اجل الحفاظ على وحدة البلاد وسلامته".
وأشاد السيد عمارنة, من جهة اخرى, بدور الجيش الوطني الشعبي المشرف و المنحاز لشعبه و الذي وقف الى جانب الحراك الشعبي السلمي من اجل تحقيق رغبته في التغيير ومكافحة الفساد ومحاسبة المفسدين والدفاع عن أمن واستقرار البلاد والحفاظ على وحدته الوطنية".
وقال المتدخل أن "كل الجزائريين قد أبهروا العالم بتظاهراتهم السلمية وأسلوبهم الحضاري في الدفاع عن حقهم بروح وطنية عالية متشبعة بالسلم والتسامح", منوها أيضا بموقف النخبة الجزائرية في الدفاع عن السيادة الوطنية وصون مؤسسات الدولة والحفاظ على استقرارها".
وجدد السيد عمارنة بالمناسبة تنديد الاتحادية ب"التدخل السافر" للبرلمان الاوروبي في الشؤون الداخلية للبلاد, معتبرا ذلك "سلوكا مرفوضا يتنافى والمواثيق الدولية ويجسد محاولات يائسة للمساس بصورة الجزائر ووحدتها واستقرارها وعرقلة العمل الديمقراطي ومساره السلمي".
من جهته, أكد رئيس المجلس الوطني لحقوق الانسان, بوزيد لزهاري, على ضرورة "المحافظة على استقرار وامن البلاد واحترام الحريات الفردية والمواقف السياسية", قائلا في هذا الشأن بأن "الجزائر تجمع كل المواطنين سواء مؤيدين للانتخابات الرئاسية أو رافضين لها", معتبرا في نفس الوقت الانتخابات الرئاسية بمثابة "المفصل الحقيقي لوضع حد للاختلافات في الرأي والتوجه بصفة حضارية وسلمية للتمكن من بناء دولة ديمقراطية اجتماعية التي ونص عليها بيان اول نوفمبر 1954".
كما أشاد في نفس الوقت بكل "النتائج الايجابية" التي حققها الحراك الشعبي السلمي منذ فبراير الماضي خاصة في مجال مكافحة المفسدين وتحرير العدالة", داعيا الى تنظيم انتخابات "شفافة ونزيهة بعيدة عن اي شكل من أشكال التزوير".
من جهة أخرى, نوه السيد لزهاري بمواقف الجيش الشعبي الوطني المساندة للشغب الجزائري "الذي يطالب ببناء دولة قوية ديمقراطية لتحقيق التنمية المستدامة", معتبرا المؤسسة العسكرية "مصدر قوة الجزائر وبقائها واستمرارها".
من جهته, أكد الامين العام للاتحاد العام للعمال الجزائريين, سليم لباطشة, على أهمية تنظيم هذا اللقاء الذي جمع النخبة الوطنية والاساتذة الجامعيين "للالتفاف حول السمار الانتخابي لتكريس سيادة الشعب في بناء دولة ديمقراطية وتوجيه رسالة قوية إلى كل المغرضين واليائسين والتأكيد لهم بأن لا خيار للحفاظ عل استقرار الدولة وتحقيق التنمية الا بالذهاب الى الانتخابات الرئاسية واشراك النخبة في كل المشاريع التنموية لتحقيق التغيير واستشراف المستقبل الواعد".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.