فتح الموقع الالكتروني «عدل» ل 120 ألف مكتتب    تعزيز الشراكة بين قطاعات التكوين التربية والتعليم العالي        لا ينبغي على الأئمّة الدّخول في احتجاجات    اليويفا يراقب الوضع في إيطاليا    أويحيي وسلال أمام محكمة الاستئناف اليوم    زيدان يعيد بايل لقائمته ويأمل في ضمان بديل لهازارد    تبون في السعودية غدا الأربعاء    بيراف خارج اللجنة الأولمبية... الحكاية الكاملة    سباق اللقب يبعث من جديد    المعهد العسكري ينظم ملتقى حول تطور الصناعات العسكرية وانعكاساتها    لعقاب: تبون لا يريد دستورا “على مقاسه” بل لكل الجزائريين    حج: تبون يخصص حصة إضافية    الجزائر تشرع في تصدير البنزين العام المقبل    إستمرار إحتلال المغرب للصحراء الغربية يثير قلق جنوب إفريقيا    البطولة الافريقية للمبارزة (أشبال-أواسط): ثلاث ميداليات للجزائر، منها ذهبيتان    ملاكمة/ الدورة التأهيلية للأولمبياد: تأهل الجزائري بن شبلة (91 كلغ) الى نصف النهائي    أوروبا تتجرّع سمّ العنصرية الذي يسقيه اليمين المتطرف    عين تموشنت: توقيف شخصين يروّجان المهلوسات وسط المدينة    تتويج عدة أسماء جزائرية بجوائز عربية    دعوة إلى تحرير الإبداع    فن القول الشعبي بالبيض مهدد بالانقراض    إطلاق مناقصة لشراء مليون مصباح اقتصادي من نوع led    “بدر بنك” يوافق على منح قرض لمجمع “تونيك” بقيمة 2.5 مليار دينار    أردوغان يعلن مقتل جنديين تركيين في ليبيا    الخضر يواجهون زيمبابوي في ملعب محايد    مسودة الدستور ستكون جاهزة منتصف مارس    مصر تعلن الحداد العام ثلاثة أيام بعد وفاة الرئيس الأسبق حسني مبارك    البيض: حجز أزيد من 15 قنطارا من اللحوم البيضاء فاسدة ببريزينة    إصابة نائب وزير الصحة الإيراني بفيروس كورونا    قوات الجيش تكشف مخبأين للجماعات الإرهابية    بالصور.. قافلة مساعدات من جمعية الارشاد والاصلاح لفائدة الشعب الليبي    ميلاد التجمع الجزائري للناشطين في الرقميات    إرهاب الطرقات يحصد أرواح 30 شخصاً خلال أسبوع    ارتفاع حصيلة الجرحى في اصطدام حافلتين بتيبازة    إيداع “مير” بني يلمان الحبس بالمسيلة    بن سبعيني: أنا هنا بفضل نادي بارادو    وزير التجارة: “الشطب التلقائي للمتأخرين في التسجيل بالسجل التجاري بعد 30 جوان المقبل”    فلسطين: اتفاق تهدئة بين المقاومة والاحتلال يدخل حيّز التنفيذ في غزة    فريق من الخبراء بقيادة منظمة الصحة العالمية في إيطاليا لدعم جهود مكافحة فيروس كورونا    شاب يلقى حتفه في اصطدام دراجة نارية بسيارة ثم بشاحنة في سيدي حرب    وزير المالية يتباحث مع سفراء الدنمارك وكوبا وروسيا فرص التعاون    طبيب عربي يعلن توصله لعلاج فيروس "كورونا"    مخطط عمل الحكومة يرتكز على ورشات متنوعة    «أجدد عهدي معكم لبناء جمهورية جديدة بلا فساد ولا كراهية»    «الاتفاقات التجارية للجزائر تسببت في إبقاء الاقتصاد الوطني في حالة تبعية»    قي‮ ‬طبعته الرابعة‮ ‬    باعها الوريث والوزيرة تتدخل    وزيرة خارجية إسبانيا تكشف‮:‬    تحسباً‮ ‬لموسم الإصطياف المقبل    الحرص على طلب العلم والصبر على تحصيله    أبطال «فراندز» قريبا في حلقة جديدة    الولوج لأرشيف المسرح الجزائري بنقرة واحدة    الكشف عن منحوتة الجائزة وملصق دورته القادمة    مدار الأعمال على رجاء القَبول    أسباب حبس ومنع نزول المطر    المستقبل الماضي    دموع من أجل النبي- (صلى الله عليه وسلم)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دورة كرة القدم داخل القاعة بمدينة العيون المحتلة "قرار سياسي محض"

أكد رئيس اللجنة الوطنية الجزائرية للتضامن مع الشعب الصحراوي سعيد العياشي يوم الثلاثاء، أن القرار المغربي بتنظيم منافسات كأس افريقيا لكرة القدم داخل القاعة بالعيون المحتلة يعد "قرارا سياسيا محضا وليس حدثا رياضيا".
وأضاف السيد العياشي ان "هذه المؤامرة تم اعدادها منذ وقت طويل من قبل الرئيس الحالي للاتحادية الملكية المغربية لكرة القدم الذي استغل المال الفاسد و كذا جميع الوسائل من اجل إبعاد ممثل الجزائر لدى الاتحاد الافريقي لكرة القدم (كاف)" مشيرا الى ان مساعد رئيس الكاف يحمل الجنسية المغربية.
كما أوضح رئيس اللجنة الوطنية الجزائرية للتضامن مع الشعب الصحراوي انه "لا يوجد اي قانون يسمح بتنظيم منافسة رياضية في إقليم محتل وان ذلك مناف للقيم والأخلاق الرياضية".
وتابع قوله ان "الهدف الذي يسعى وراءه المغرب من خلال تنظيم هذه المنافسة يتمثل في التهوين من احتلال الصحراء الغربية".
وأضاف أن "المغرب يسعى من خلال هذه المحاولة الى تغليط الراي العام الدولي بخصوص محاولاته إضفاء الشرعية على الاحتلال و فرض سيادة مزعومة على التراب الصحراوي".
واعتبر ذات المتحدث ان المغرب يعمل في الصحراء الغربية تماما كما يفعل الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية بفلسطين.
كما اشار السيد سعيد العياشي الى ان "جميع مناورات الاحتلال المغربي في الصحراء الغربية لديها نظيرتها في الضفة الغربية".
وتابع قوله ان تنظيم دورة كرة قدم في مدينة العيون ليس العمل الوحيد من نوعه من جانب المغرب في الأراضي الصحراوية المحتلة" مذكرا في ذات السياق بفتح بعض البلدان لما يسمى "قنصليات" في مدينة العيون المحتلة على غرار جز القمر وغامبيا و غينيا و الغابون.
وتأسف في ذات السياق لكون "القنصليات لا تقوم بنشاط دبلوماسي حيث ان دورها يتمثل في خدمة رعايا بلد في حين ان تلك البلدان لا تملك رعايا في الأراضي الصحراوية المحتلة و ان فتح تلك القنصليات لا غاية منها إلا إضفاء الشرعية على الاحتلال و الدفع الى الاعتقاد ب+السيادة" المزعومة للمغرب على الاقليم الصحراوي".
وأردف بالقول ان "منتدى كرانس مونتانا، الذي نظم سابقا في مدينة الداخلة المحتلة، يندرج كذلك في إطار الخطوة الدعائية للمغرب".
وعبر عن استيائه بالقول "لا تقوم القنصليات بأنشطة دبلوماسية بل يتمثل دورها في تقديم خدمة لمهاجري بلد ما إلا ان هذه البلدان (جزر القمر وغامبيا وغينيا والغابون) ليس لديها مهاجرين بالأراضي الصحراوية المحتلة. فتح هذه القنصليات لا تفيد الا لإعطاء الشرعية للاحتلال المغربي و التظاهر كأن المغرب يتمتع بالسيادة على الأراضي الصحراوية".
وعبر رئيس اللجنة الوطنية الجزائرية للتضامن مع الشعب الصحراوي عن ارتياحه كون اي بلد مهم في العالم لم يبد اهتمامه بفتح قنصلية في الأراضي الصحراوية المحتلة، مضيفا بالقول "هذه البلدان تحترم القوانين الدولية و الأممية و قوانين الاتحاد الإفريقي و الاتحاد الاوروبي الذي يعتبر الصحراء الغربية اقليما غير مستقلا و الذي يندرج في إطار جدول أعمال اللجنة الرابعة الاممية المكلفة بتصفية الاستعمار.
وأضاف ذات المسؤول بالقول "بهدف منع المغرب من مواصلة سياسته الاستعمارية يجب علينا ان ننظم أنفسنا و ان نتحد"، داعيا وسائل الاعلام الى الانضمام الى هذا المسعى.
ونوه السيد العياشي بدعم الجزائر اللامشروط للمسألة الصحراوية، مشيرا الى ان "هذا الموقف قد جدده رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.