لجنة المالية تقر تعديلات على الرسوم الجديدة الخاصة ب السيارات المستوردة    وهران : الشروع في إنجاز أزيد من 640 مسكنا في صيغة الترقوي الحر    أفلام وثائقية تدون جرائم الاستعمار في المحتشدات ومراكز التعذيب    توقيف تاجري مخدرات وحجز مركبتين محملتين بالكيف المعالج    خلال المشاورة الثالثة والأخيرة: مشاركون يدعون إلى وضع آليات تحمي الفنان وأعماله الإبداعية    شريط حول الحراك.. “واشنطن تايمز توقعت ردا من وسائل الاعلام المنزعجة من مساعي الرئيس”    تونس: إخفاق ضغوط مغربية لترحيل الناشط الصحراوي محمد الديحاني    مريم شرفي : الجزائر خطت خطوات كبيرة في مجال حماية الطفولة    بن عبد السلام: نحن بصدد الخطوة الثالثة لبناء الجزائر الجديدة    إجلاء الرعايا الجزائريين بالمغرب: وصول 229 مسافر فجر اليوم الأحد الى مطار الجزائر الدولي    فتحي شريف : الكمامات قد تتحول الى ناقل للفيروسات إن لم نحسن التخلص منها بعد الاستعمال    رئيس الجمهورية يترأس اجتماعا لمجلس الوزراء    أمطار رعدية غزيرة في هذه الولايات    بعد إغلاقه لشهرين بسبب كورونا.. المسجد الأقصى يفتح أبوابه أمام المصلين    هزة ارضية بقوة 3.6 بولاية الشلف    منزل محرز يتعرض للسرقة.    شنين يؤجل جلسة المصادقة على قانون المالية التكميلي    روسيا تسجل 9268 إصابة جديدة بفيروس كورونا    المجلس الشعبي الوطني : تأجيل جلسة التصويت على مشروع قانون المالية التكميلي 2020 الى 14سا 30د    إعادة فتح المسجد النبوي (صور)    جمعية التجار والحرفيين: الشروع في صناعة و تسويق الأقنعة الواقية بداية من جوان    كوفيد-19: إطلاق تحقيقات وبائية بالولايات التي تسجل أعلى نسبة في الإصابة بالفيروس    ترامب يهدد باستخدام القوة العسكرية للتصدي للمتظاهرين احتجاجا على مقتل أمريكي أسود على يد الشرطة    يعتبر صديقا للجزائر    في إطار خطة لتوفير ملياري يورو    بعد المستويات العالية التي قدماها    لفك العزلة على العائلات المعوزة    بعد سقوطه على كهف    تناشد الصليب الأحمر التدخل العاجل للإفراج عن الأسرى    إثر أزمة قلبية مفاجئة    خلال شهر رمضان المنقضي    اشادة بالوزيرة بن دودة    النادي الاقتصادي الجزائري يستقبل 200 مشروع    مشروعان لتحويل الكهرباء    فرصة للسينمائيّين الجزائريين للمشاركة    سوناطراك مساهما رئيسيا في شركة "ميدغاز"    أعتقد أنه لا يمكننا استئناف البطولة    458 مخالفا للحجر خلال رمضان    مصادرة 3.4 كلغ كيفا    30 ألف أورو للإبقاء على بن عيادة    تعيين نائب الرئيس يتعارض مع الإرادة الشعبية    زوجة الشرطي المتهم تطلب الطلاق وتقدم التعازي    "رأيت الجنود الفرنسيين يحرقون أمي وهي حية"    بداية التفاوض مع اللاعبين لتخفيض رواتبهم    « القيطنة » زاوية العلماء ومشايخة الفقه    «قطار الدنيا» إنتاج جديد لمسرح علولة بوهران    راحة الزائر في مسجد «سيدي الناصر »    سيادة وشعب الجزائر خط أحمر    من أفطروا في رمضان وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    78 مليار سنتيم للتكفل بمناطق الظل    «الوثائقي خرج عن نطاق الأدبيات واحترام الغير»    توقيف "مير" زموري    بن يمينة يدخل مخططات تيطاوين التونسي    « إستدعائي للمشاركة في «كان « الغابون اكبر نجاح بالنسبة وحلمي إنهاء مسيرتي مع الحمراوة»    «نون يا رمز الوفاء»    خفيف الظل    اللجنة الوزارية للفتوى: الذين أفطروا في رمضان بسبب كورونا وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    روسيا وألمانيا تؤكدان على الحل السياسي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





استجابة تامة من قبل المواطنين للحجر الصحي الجزئي بالجزائر العاصمة

لقي الإعلان عن الحجر الصحي الجزئي المفروض على الجزائر العاصمة تحسبا لتفشي فيروس كورونا "استجابة تامة" من قبل المواطنين, حسبما أكده يوم الأحد يوسف شرفة والي الولاية.
وأوضح شرفة خلال نزوله ضيفا على القناة الأولى للإذاعة الوطنية, أن نسبة الاستجابة لاعلان الحجر الصحي الجزئي المفروض على الجزائر العاصمة تحسبا لمواجهة تفشي فيروس كورونا, بلغت نسبة مائة بالمائة بمرور خمس ايام عن اعلان الحجر.
وقال أن نسبة الاستجابة قدرت ب90 بالمائة خلال اليوم الأول من الحجر قبل أن تصبح تامة خلال الأيام المنصرمة, وهو ما يشير إلى وعي المواطن بطبيعة الوضع الجدي لانتشار هذا الفيروس, والذي لا يمكن مجابهته الا بإتباع التعليمات التي تقدم له في هذا الخصوص وأولها الالتزام بالحجر الصحي.
وفي حال ما تم اقرار حجر صحي شامل بالعاصمة, قال الوالي شرفه في رده انه تم وضع خطة استباقية ترتكز على ضمان التموين لحاجيات المواطن انطلاقا من وضع جهاز فعال يمكن من وصول التموين الى مختلف الاحياء و التجمعات السكنية.
وقال انه يمكن حينها الاعتماد على الحركة الجمعوية والمجتمع المدني ليكونا جسر تواصل مع المجالس المحلية والمواطن. كما أكد انه تم احصاء كافة المرافق العمومية التي يمكن ان تستغل لاستقبال المواطنين باعداد كبيرة في حال اقتضى الأمر ذلك, معطيا مثالا عن مركز صفاكس الذي يمكن ان يتحول الى نقطة استقبال استعجالية.
كما يجري احصاء كافة الامكانات التي تتبع للخواص لتجنيدها في الوقت المناسب.
وذكر ذات المسؤول ان كل ما يتعلق من تسهيلات تخص تموين السوق المحلية بمختلف السلع وحاجيات المواطن من خضر وفواكه تم اتخاذها ولا يوجد أي "مانع لتوجه التجار "لكل من أسواق الكاليتوس بالعاصمة أو سوقي بوقرة وبوفاريك بالبليدة لبيع الخضر والفواكه بالجملة ولكن يشترط عليهم الحصول على تراخيص التنقل والتي تمنح لها بناء على طلباتهم من الولاة المنتدبين بالعاصمة.
وعن الندرة التي سجلت بالنسبة لمادتي السميد و الحليب بالولاية, قال الوالي أنها "كانت نتيجة التهافت على الشراء و ظاهرة التخزين على مستوى المنازل و ليس لقلة العرض أو توقف سلسلة الإنتاج و التوزيع".
من جهة أخرى أكد ذات المسؤول ان عملية التعقيم و التطهير ستبقى متواصلة على مستوى جميع بلديات الولاية بالتنسيق مع جميع الشركاء بمن فيهم الأسلاك الأمنية و الحماية المدنية وحتى مع خواص.
وبخصوص المغتربين الذي تم استقبالهم على مستوى الولاية (2250 شخصا) , فقد تم التكفل بهم من خلال إقامتهم ب 11 هيكلا فندقيا وهم في وضع صحي جيد , حسب الوالي.
وعاد المتحدث للتذكير بالمركبات ال 423 التي تتواجد على متن باخرة طارق بن زياد والتي وصلت لميناء العاصمة قادمة من مرسيليا في 19 مارس المنصرم ليؤكد أن هذه المركبات ستسلم لأصحابها بعد أن يتم تعقيمها بصفة كاملة.
وذكر بان طقم الباخرة إلى جانب طقم باخرة طاسيلي 2 كلهم يخضعون للحجر الصحي على متن الباخرتين و هناك متابعة لوضعهم من طرف الأطقم الطبية المختصة و التي تبقى الجهة الوحيدة المخولة لإنهاء فترة الحجر الصحي التي يخضع لها البحارة بالسفن المذكورة.
وبخصوص التراخيص التي تمنح للصحفيين من مختلف المؤسسات الاعلامية سواء كانت عمومية او خاصة قال الوالي انه تم التكفل بها ومنحت لطالبيها في اقل من 24 ساعة, مؤكدا ان تلك التراخيص تمنح للالتحاق بمقر العمل او مغادرته وليس للعمل الليلي أين يكون الحجر الصحي مفروضا, مشيرا أن الإدارة المحلية تلتزم بمرافقة العمل الصحفي بكل قناعة نظير المجهودات التي يبذلها الاعلاميون لمرافقة الادارة و ايصال المعلومة للمواطن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.