تثبيت الفريق شنقريحة في منصب قائد أركان    شهداء الجزائر يعودون في عيد الاستقلال.. واستقبال رسمي بمطار هواري بومدين    كيفية احتساب نقاط التربية البدنية، الموسيقية والتشكيلية في إمتحاني"البيام" و"الباك"    وكالة "كناس" بالجزائر العاصمة تطلق حملة تحسيسية حول الأرضية الرقمية "آرائكم"    الفرينة توجه للجنوب بدون رخصة من المديرية الجهوية للتجارة    مال البايلك .. !        أمريكا تسجل أكبر زيادة يومية للإصابات بكورونا في العالم    هطول أمطار من الألماس على أورانوس ونبتون    مانشستر سيتي : رياض محرز " فخر العرب" الحقيقي    تفاصيل مفاوضات استعادة جماجم شهداء المقاومات الشعبية    رئيس الجمهورية يشرف على مراسم استقبال رفات 24 من قادة المقاومة الشعبية    قسنطينة: أخصائيون يواجهون فيروس كورونا وعوامل انتشاره    وزارة الدفاع : إنشاء مستشفى عسكري بالبليدة واخر للأمومة والطفولة بالعاصمة        السجن لشبكة إجرامية تسوق لأكثر من ألف قارورة سائل مطهر مغشوش    ماكرون يعيّن جان كاستكس رئيسا للحكومة    إستئناف النشاط السياحي بمصر بعد إغلاق دام ثلاثة أشهر    رئيس الجمهورية يصل إلى القاعة الشرفية بمطار هواري بومدين    تركيا تحاكم 20 سعوديا بتهمة قتل خاشقجي    إلقاء نظر إكبار وتبجيل على رفات أبطال المقاومة    توقيف محتال خطير يقوم بالنصب على ضحاياه من خلال إيهامهم بتنظيمه لرحلات عمرة    هذا هو برنامج إستقبال رفات المقاومة الشعبية    إطلاق سراح "السلطان" صهر الرّاحل صدام حسين    موجة حر تصل 48 درجة في الجنوب    تراب الوطن يحتضن الشريف بوبغلة والشيخ بوزيان ورفقاؤهما اليوم    وفاة الشاعر وكاتب الكلمات محمد عنقر    قالمة: إصابة 4 أشخاص في اصطدام سيارتين    هكذا سيتم إستقبال رفات قادة المقاومة الشعبية    ولد قابلية: إسترجاع جماجم الشهداء يعتبر حدثا تاريخيا    استقالة رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب وحكومته    ساني جديد بايرن ميونيخ لغاية 2025    بعد تمديد الحجر الصحي إلى 13 جويلية الجاري ... الاتحادية الجزأئرية لكرة السلة تعلن موسم أبيض    الجزائري يوسف بعلوج يحتل المركز الأول بمسابقة "القصة القصيرة للأطفال"    بهذه الطرق الناجعة تتخلصين من شخير زوجك؟    فتوحي: ترشيد النفقات في سوناطراك لن يؤثر على مكتسبات العمال    وفاة "مير" بنهار بالجلفة متأثرا بإصابته بكورونا    "غلطة سراي" يُقدّم أول عرض ل "بلايلي"    التجمع الوطني الديمقراطي: زيتوني يشدد على أهمية العمل الجماعي في الحفاظ على استقرار الحزب    ناشط مغربي يدعو لعدم الزواج بالمرأة المتعلمة!    ولد قابلية: إعادة جماجم المقاومين الجزائريين "حدث تاريخي"    مخرجان جزائريان يلتحقان بأكاديمية الأوسكار    انخفاض أسعار النفط    انتخاب الرئيس المدير العام لسونلغاز على رأس رابطة ميد تسو    الفاو.. إرتفاع أسعار السلع الغذائية العالمية شهر جوان الماضي    عملاق إنجلترا جاهز لخطف بن ناصر    الشلف: حجز أزيد من 6 قناطير من الدجاج الفاسد    وزارة الداخلية: حملة لتوزيع 750 ألف كمامة عبر 15 ولاية    والي بسكرة يغلق الأسواق الاسبوعية وأسواق المواشي لمدة 15 يوما    الشرطة تسطر برنامجا ثريا للإحتفال بالذكرى ال 58 لعيد الإستقلال    بالفيديو.. مراوغة "محرز" العالمية تصنع الحدث في "إنجلترا"    تسجيل 8 وفايات جديدة و385 إصابة مؤكدة    أسعار النفط تتحسن بفضل تراجع مخزونات الخام الأمريكي    السيناتور بن زعيم يدعو لإسقاط شعيرة ذبح الأضحية    علماء ومشايخ يقترحون على رئيس الجمهورية دسترة هيئة وطنية للإفتاء    تجويع شعب.. تجويع قطة!    حكم سَبْق اللّسان بغير القرآن في الصّلاة أو اللّحن فيه    «المَبْلَغ مَدْفُوعٌ باِلكَامِل بِكَأْس وَاحِد مِنُ اللَّبَن» العدد (5)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ليسوتو تجدد دعمها لحق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره : انتكاسة دبلوماسية جديدة للمغرب

واجه المغرب مجددا انتكاسة ديبلوماسية جديدة من داخل القارة الافريقية ومن مملكة ليسوتو بالتحديد, ضربت في صميم محاولاته الملتوية داخل القارة وفي اطار الاتحاد الافريقي للمراوغة والتضليل عن سياساته بالصحراء الغربية واحتلاله لأراضي الغير.
مرة أخرى انتصر الحق لصالح الصحراويين ولقضيتهم في وجه الاحتلال المغربي الذي لم يترك سبيلا ملتويا إلا انتهجه من أجل تجنب سخط الأفارقة والمتضامنين الدوليين و مناشدي الحرية والانعتاق.
فقد دخل المغرب مجددا في متاهات ولدتها سياسته التضليلية وأساليبه الاغرائية, كما جرى الحال في موضوع فتح بعض الدول الافريقية لقنصليات لها بالعيون المحتلة نتيجة عملية "اصطياد", كما أكد عليه الصحراويون, نفذها المغرب مستغلا وضعيتهم ومشاكلهم, وعملية لا تعدو أنها "مجرد دعاية لخدمة أغراض سياسية معينة".
فقد أصدرت وزيرة خارجية ليسوتو, ماتسيبو راماكووي, تصريحات ضمنتها موقف بلادها الثابت بخصوص حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير ونددت بالانزلاقات التي وقع فيها وزير الخارجية السابق ليسيغو ماكغوثي نهاية العام الماضي, لدى زيارته المغرب.
وفي هذا الصدد أكد مندوب ليسوتو الدائم لدى إثيوبيا, ومندوبها الدائم لدى الإتحاد الإفريقي, في تغريدة له على حسابه الرسمي عبر التويتر أنه "سيعمل من أجل الكشف عن ملابسات هذه التصريحات من داخل المغرب", مؤكدا أن " الإستعمار من العصر الماضي".
وجددت حكومة مملكة ليسوتو في بيان رسمي صادر عن وزيرة الشؤون الخارجية والعلاقات الدولية "الموقف المبدئي بشأن الصحراء الغربية", نافية التحريفات السابقة الأحادية الجانب لهذا الموقف في العام الماضي ومجددة في نفس السياق دعمها للجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية التي يعتبر اقليمها مستقل عن تراب المملكة المغربية.
واكدت الوزيرة على أن "مملكة ليسوتو والصحراء الغربية تحافظان على علاقات ثنائية ودية وأن حكومات ليسوتو المتعاقبة حافظت على دعمها للصحراء الغربية وقد تم الحفاظ على العلاقات على مر السنين وهي مستمرة في التطور".
وتأسفت رئيسة ديبلوماسية ليسوتو "بقاء الصحراء الغربية المستعمرة الوحيدة في قارة أفريقيا خلافا لمبدأ ميثاق الأمم المتحدة", معتبرة أن "قضية الصحراء الغربية هي مسألة تصفية استعمار التي لم تكتمل بعد في أساس ممارسة الشعب الصحراوي لحقوقه غير القابلة للتصرف في تقرير المصير والاستقلال".
وفي هذا الصدد "تؤكد حكومة ليسوتو على الحاجة إلى تهيئة الظروف التي تسمح بإجراء استفتاء سلمي وعادل لتقرير مصير شعب الصحراء الغربية" و "تعلن دعم ليسوتو لمفاوضات سلمية تهدف إلى إجراء الاستفتاء" كما جاء في البيان الرسمي لليسوتو .
وأشارت حكومة مملكة ليسوتو أيضا إلى أنها "سترسل قريبا مبعوثا خاصا إلى الصحراء الغربية ورئيس المجموعة الإنمائية للجنوب الأفريقي ورئيس الاتحاد الأفريقي لتبديد هذه التحريفات والتشوهات فيما يتعلق بموقف البلاد بشأن الصحراء الغربية وتأكيد موقف ليسوتو المبدئي من الصحراء الغربية".
وفيما يتعلق بالحق في تقرير المصير دعت ليسوتو إلى ممارسة الحق المشروع في تقرير المصير لتلك البلدان والأمم التي لا تزال لا تتمتع بتقرير المصير وفقا لمبادئ وقرارات الأمم المتحدة, موضحة ان "ليسوتو موجودة اليوم كدولة بسبب التضامن مع الآخرين, وسيستمر استقلالها وسيادتها إلى حد كبير في الاعتماد على التضامن مع الدول الأخرى".
وأشار البيان أيضا إلى أن الجماعة الإنمائية للجنوب الأفريقي نظمت مؤتمر تضامني مع الشعب الصحراوي مطلع سنة 2019 في جمهورية جنوب أفريقيا.
من جانبه أعرب سفير مملكة ليسوتو لدى إثيوبيا, ومندوبها الدائم لدى الإتحاد الإفريقي, مافا سيجاينمان, عن إرتياحه للموقف الذي عبرت عنه وزيرة الشؤون الخارجية لبلاده فيما يتعلق بقضية الصحراء الغربية ".
وقال السفير في تغريدة على حسابه الرسمي عبر التويتر, أن الإستعمار من العصر الماضي مضيفا "يسعدني أن وزيرة خارجيتنا الجديدة بددت علنا السحابة على الصحراء الغربية في وقت مبكر . إن ليسوتو تدعم بشكل لا لبس فيه تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية. الاستعمار يعود إلى العهد القديم ".
وأضاف "لقد أوضحنا وبشكل رسمي للجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية أن موقفنا من الصحراء الغربية لم يتغير رغم ما قاله الوزير السابق (ليسوتو) في المغرب مشيرا أنه سيكشف عن الدوافع والأسباب التي كانت وراء هذه التصريحات .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.