كتاب القسام تمهل ساعتين للصهاينة بشأن القدس    انتشال جثة طفل من مسطح مائي بالمسيلة    المغرب أصيب بهستيريا لهذا السبب    بالصور.. هجوم حاد على محرز بعد تضامنه مع فلسطين !    وزارة العمل توضح بخصوص الزيادات في معاشات التقاعد    وزارة الصحة: 29 ولاية لم تسجل بها أي حالة جديدة بكورونا    الرئاسة الفلسطينية تدين "الجريمة الصهيوينة البشعة"    بن دودة تؤكد على أهمية التثمين الاقتصادي للمواقع و المعالم الأثرية عبر الوطن    الاتحاد الإيطالي يهدد جوفنتوس بإخراجه من الدوري    مواجهة مفتوحة بين الحكومة والنقابات    مجلس الأمة يدين الانتهاكات الوحشية للصهاينة    «السلطة المستقلة» تنسّق مع الأحزاب لإنجاح التشريعيات    إسكان مليون و150 ألف مواطن في سنة ونصف    كأس الرابطة: تحديد تاريخ إجراء القرعة    راموس يلمح لانتقاله إلى سان جيرمان برسالة لنيمار    محرز يثير الندم في سانت مارين الأسكتلندي    المنتخب الجزائري رقم تاريخي في انتظار الجزائر وبلماضي الشهر المقبل    بوقدوم يتحادث مع نظيره الإيراني    هكذا يستعد الجزائريون لإحياء عيد الفطر    الدرك الوطني يضع مخططا أمنيا لعيد الفطر    نقل بري للمسافرين: تكثيف الرحلات خلال الأيام الأخيرة من رمضان وعيد الفطر    عيد الفطر: الأول والثاني من شوال عطلة مدفوعة الأجر    تتويج بن زخروفة عمر وبلال العربي بجوائز الطبعة الرابعة    لقاء عربي أول للإنشاد والمديح بالعاصمة    وزارة الشؤون الدينية تدعو لتجنب التجمعات    وزير الداخلية يشرع في زيارة عمل إلى البرتغال    بن بوزيد يلتقي نقابة الممارسين الأخصائيين في الصحة العمومية    بلمهدي: المساجد ضربت أروع الأمثلة خلال رمضان    اقتصاد شفاف…آلية جديدة تسمح بمراقبة انتاج واستهلاك مختلف السلع والمنتجات    يقتحمون سكنا و يعتدون على صاحبه لسرقة أغراض    مجلس الأمن يبحث تصاعد التوتر بمدينة القدس    الطوارئ في 18 ولاية أمريكية بعد هجوم الكتروني على أكبر خط للمشتقات النفطية    تعيين محمد مشرارة مستشارا لرئيس "فاف"    رئيس المجلس الوطني الاقتصادي والاجتماعي والبيئي يؤكد: إصلاح تسيير المرفق العام «يرفع جاذبية الجزائر كوجهة مستقطبة للاستثمار»    بوقدوم يدعو لبعث روح التضامن العربي والاسلامي لنصرة القضية الفلسطينية    توخّيًا لضمان الوفرة وكبح جشع المضاربين: تفريغ كميات كبيرة من مخازن البطاطا في أسواق الجملة    البرنامج الوطني للسكن: الأشغال منتهية أو قيد الانجاز في 70 بالمائة من المشاريع    إيطالية تتلقى 6 جرعات من لقاح "فايزر" عن طريق الخطأ    برقم خارق.. أندي ديلور يعادل إنجاز مبابي    رغم تراجع التمويل..هبات تضامنية واسعة    السكك الحديدية: انطلاق أول رحلة بين المسيلة والجزائر العاصمة    ماذا كان يفعل رسول الله يوم العيد؟    السلطات الفرنسية غير مستعدة للاعتراف بجرائمها    تنظيم اللقاء العربي الأول للإنشاد والمديح بالجزائر العاصمة    الوزير بوغازي: قطاع السياحة يولي أهمية بالغة للذاكرة الوطنية    أصحاب المشاريع أحرار في اختيار مورديهم    بن دودة تدعو لمواصلة العمل بالموقع الأثري "مرسى الدجاج" لاكتشاف حفريات أثرية أخرى    بلعيد ينتقد طريقة تفعيل المادة 200 من القانون العضوي للانتخابات    هجوم إلكتروني يدخل 17 ولاية أمريكية في حالة طوارئ    الوقود متوفر أيام العيد ولاداعي لظاهرة الطوابير أمام المحطات    هبوب رياح قوية على السواحل الوسطى والغربية    الغنوشي يشكر الجزائر على دعم بلاده لمواجهة جائحة كورونا    ترك إسما عزيزا    هؤلاء الفائزون في مسابقة جائزة الجزائر لحفظ القرآن    من آيات الله في الكون ...الهيدروجين اسرار و عبر    《ربَّنَا اغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَإِسْرَافَنَا فِي أَمْرِنَا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِين》    قل صاموا و السّلام    تكريم المجاهد «عمار سبيع» ومعرض للصور والكتب التاريخية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المغرب: الأساتذة المتعاقدون يتوجهون للتصعيد إحتجاجا على الممارسات القمعية للأجهزة الأمنية

أعلنت التنسيقية المغربية للأساتذة المتعاقدين بالرباط، عن خوض إضراب وطني الثلاثاء، إحتجاجا على الاستدعاءات والاعتقالات التي تطال الاساتذة والممارسات القمعية التي تعرضوا لها.
وأفاد بيان للتنسيقية عقب اجتماع مجلسها الاستثنائي يوم الاثنين "إنه في الوقت الذي كان ينتظر فيه الرأي العام والشعب المغربي حلولا لملف التعاقد وكل الملفات العالقة في قطاع التعليم, وعوض الاستجابة لمطالب الأساتذة, إختارت الدولة المغربية تسليط آلتها المخزنية القمعية على الأساتذة العزل".
وأفادت التنسيقية, أنه "بعد إطلاق سراح الأساتذة الذين تم إعتقالهم إبان الإنزال الوطني الأخير, وبعد تنقلهم إلى مقرات في مختلف ربوع الوطن, تفاجؤوا مجددا بخبر استدعاءهم إلى الرباط للمثول أمام الضابطة القضائية من جديد للمرة الثانية دون أدنى مبرر لذلك".
وأضاف المصدر ذاته, أنه "جرى قمع الأساتذة والتنكيل بهم واختطافهم مع احتجازهم في مخافر تفتقر لأدنى شروط الإنسانية وتمت معاملتهم معاملة المجرمين, كما تم تحرير محاضر كيدية في حقهم, لا لشيء إلا لمطالبتهم بحقهم في الادماج بأسلاك الوظيفة العمومية".
وكشفت التنسيقية, أن مسلسل التضييق مازالا مستمرا, إذ تم تقديم الأستاذ المتعاقد اسماعيل كزو أمام المحكمة,, وهو ما اعتبرته التنسيقية "انتقاما منه على نضاله وانخراطه في معركة اسقاط التعاقد".
وعادت التنسيقية للتأكيد على رفضها لمخطط التعاقد ووصفت تسميته "التوظيف الجهوي" ب"الزور" ودعت أيضا الأساتذة لحمل الشارات السوداء ابتداءا من يوم الاثنين, والاستمرار في مقاطعة التأهيل المهني, مؤكدين على أن الاعتقالات لن تثني التنسيقية وكافة الاساتذة على مواصلة نضالهم,.
وحملت التنسيقية في بيانها الدولة المغربية بتحمل مسؤولية ما ستؤول إليه الأوضاع إذا استمرت هذه المضايقات والمتابعات والاعتقالات.
وكانت السلطات الأمنية المغربية قد اعتقلت بالقوة الثلاثاء الماضي, 19 استاذا , شاركوا في مسيرة احتجاجية بالرباط , تنديدا بإسقاط نظام التعاقد وإدماج كافة الأساتذة في أسلاك الوظيفة العمومية, ووقف الاحتقان الذي يعيشه القطاع منذ أشهر عديدة, خاصة في ظل تجميد الوزارة للحوار بين الجانبين.
وخلف التدخل الأمني في مواجهة المسيرة الاحتجاجية للأساتذة المتعاقدين إصابات في صفوف الأساتذة, نتيجة التدافع, مما تطلب نقل عدد كبير منهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.
وكشفت شهادات حية لأساتذة متعاقدين في المغرب, ممن تم اعتقالهم الثلاثاء الماضي خلال وقفة احتجاجية سلمية, عن ما تعرض له رجال و نساء التعليم من "تعنيف و تعذيب و قمع و تحرش", وهو ما أكدته محامية من هيئة دفاع الأساتذة الذي تم إطلاق سراحهم مساء أمس على أن يمثلوا أمام المحكمة الابتدائية في الرباط يوم 20 مايو المقبل.
وجدير بالذكر, أن السلطات المغربية لجأت في عديد المرات إلى استخدام القوة خلال فض الوقفات السلمية, كما حدث في 30 مارس الماضي, أين قامت عناصر الأمن المغربي بقمع تظاهرة مناهضة للتطبيع, كانت قد دعت إليها "الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع ", تزامنا مع تخليد ذكرى يوم الأرض الفلسطيني, بعد أشهر من تطبيع النظام المغربي مع الكيان الصهيوني.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.