لتفادي‮ ‬تفاقم الأزمة الإنسانية في‮ ‬إدلب    قرب حاجز قلنديا    وزير الشباب والرياضة عبد الرؤوف برناوي‮:‬    الكأس العربية للأندية    مونديال‮ ‬2019‮ ‬للملاكمة    ينظمه مركز البحث في‮ ‬الأنثروبولوجيا الاجتماعية والثقافية    للكاتبة الفتية نرجس بن حميدة صاحبة ال16‮ ‬ربيعاً    بساحة رياض الفتح‮ ‬    توقعات باحتدام المنافسة في‮ ‬الدور الثاني‮ ‬لرئاسيات تونس    أكد توفر كافة ظروف نزاهة الإنتخابات‮.. ‬الفريق ڤايد صالح‮: ‬    ‭ ‬سوناطراك‮ ‬تشارك في‮ ‬مؤتمر تكساس    خبراء اقتصاد‮ ‬يؤكدون‮:‬    لتطوير شعبة تربية الإبل بورڤلة‮ ‬    لجنات تقييم ظروف الدخول المدرسي‮.. ‬تواصل مهامها    بموجب قانون الجباية المحلية الجديد    الداخلية تحوّل صلاحيات تنظيم الإنتخابات إلى السلطة المستقلة    فما صادقت اللجنة القانونية على طلب وزير العدل    ندرة الأدوية تتواصل    سبب اعراضا مزعجة للعديد للمواطنين    مؤامرة خطيرة تهدف إلى تدمير بلادنا كشفنا خيوطها في الوقت المناسب    حل الأزمة بيد رئيس توافقي أو منتخب بشفافية    الرياض تتهم طهران رسميا    يحياوي: الوثائق مزيفة وصاحبها يبحث عن الإثارة    رابحي: الانتخابات رد على المناوئين    الإطاحة بعصابة تنشط عبر الفايسبوك    اقتناء بين 420 و600 ألف طن من القمح    بين الشعب والجيش علاقة متجذرة    "لافان" يتوعد إدارة "سي.أس.سي" ب"الفيفا"    جماعة الحوثي تعد الامارات بعملية نوعية    الترجمة في الجزائر مزدهرة .. والاقتراض اللغوي ظاهرة محببة    إنقاذ حراڤة عرض سواحل وهران    كشف مخبأ للأسلحة والذخيرة بتمنراست    مقاساة بدواوير اولاد هلال وأولاد عدة بتيارت    مجموعة «كاتيم» ببلعباس تُصدر التفاح والعنب الى الخارج    تمارين تطبيقية لعملية انتشال غريق من سد بريزينة    45 ألف تاجر جملة وتجزئة لم يجددوا سجلاتهم الالكترونية    الرابيد مكانته في المحترف الأول    جمعية الراديوز تتضامن مع والدة اسامة    محنة في منحة    ...ويتواصل الاستهتار    العرض العام لمسرحية " الخيمة " اليوم على خشبة علولة    2600 مستفيد يستعجلون الترحيل    سكان قرية قرقار يطالبون بالكهرباء    4 مرشحين يعلنون دعم سعيّد في مواجهة القروي    نحو إيجاد ميكانيزمات لحماية وتعميم تدريس الامازيغية    دي خيا يمدد عقده مع يونايتد إلى 2023    فلاحو ميلة يريدون إسقاط وثيقة التأمين على الحياة    ضرورة حماية الموقع وإقامة قاعدة حياة    ملتقى دولي أول بسطيف    زغدود يريد الصدارة وينتظر المصابين    تسجيل 3 بؤر للسعات بعوض خطيرة عبر ولاية سكيكدة    المخيال، يعبث بالمخلص    شباك متنقل يجوب البلديات والمناطق النائية    الشيخ السديس: "العناية بالكعبة وتعظيمها من تعظيم الشعائر الإسلامية المقدسة"    جمعية مرضى السكري تطالب بأطباء في المدارس    فضائل إخفاء الأعمال وبركاتها    فلنهتم بأنفسنا    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فشل مسعى التوافق دفع الحركة بتقديم مرشحها
نشر في الشعب يوم 16 - 02 - 2019

رافع عبد الرزاق مقري رئيس حركة مجتمع السلم، خلال التجمع الشعبي لتشكيلته السياسية بقاعة عيسات ايدير بسكيكدة، من أجل مسعى التوافق الذي أطلقته الحركة كمبادرة قادرة على إخراج البلاد من الأزمة التي تتخبط فيها، مؤكدا على» أن فشل هذا المسعى الذي عملت الحركة على إنجاحه، هو بمثابة فشل المتصارعين على السلطة، الأمر الذي دفع حركة مجتمع السلم على تحقيق التوافق بنفسها، وهذا بترشيح ممثل عنها في هذا الاستحقاق الرئاسي، لتطبيق برنامج التوافق».
حذر رئيس حركة «حمس» من مخطط لضرب وحدة البلاد، والأزمة ستجعل قوارب الموت تتضاعف ويتمثل المخطط في فصل الصحراء، هو مخطط استعماري قديم، يتجدد اليوم، والأطماع تعدت من أوروبية إلى إسرائيلية، من أجل تدمير الجزائر، تنفيذا لسياستها المتبعة لتأمين إسرائيل مستقبلا، بتحطيم وتدمير الأقطاب التي بإمكانها النهوض التي تراها خطرا على مستقبلها»، محملا في ذات السياق، «المسؤولية للمؤسسة العسكرية والأجهزة الأمنية، والوطنيين، فيما يتعلق بالمحافظة على البلاد من الاختراقات الأجنبية والصهيونية»، واعتبر مقري» الصراع المحموم على الحكم، مدمرا وخطرا كبيرا على أمن ومستقبل البلاد».
وأضاف رئيس حركة مجتمع السلم، أن تشكيلته السياسية، قدمت العربون للمحافظة على هذا الوطن ولا تقبل المزايدة في هذا الشأن، واعتبر السلطة الحالية مفلسة، وبذرت الأموال ولم تقدم شيئا للجزائر، وعرج على إجراء طبع النقود، وقال هو جريمة في حق البلاد، وهذا يجعل الدينار ينهار خلال السنوات القليلة القادمة، وإن الإنجازات تقارن بالقيمة المضافة والبحبوحة المالية، وأن ينتج البلد ما يحتاجه.
في سياق آخر، أوضح رئيس حركة حمس، أن الإفلاس ليس قدرا محتوما والجزائر لها قدرات وإمكانيات خارقة للعادة، خارج المحروقات، وقادرون على صنع الحلم الجزائري، باستغلال مواردنا البشرية والطبيعية، التي تزخر بها الجزائر، وأعطى مدة 05 سنوات للريادة في الخدمات على مستوى العالم العربي، وفي ظرف 10 سنوات يمكن تحقيق الاكتفاء الذاتي والتوازن الاقتصادي، و20 سنة لبلوغ مراتب متقدمة من التطور على المستوى الدولي».
وقال مقري : «لا نريد أن نسقط في السيناريو المرعب، ولا بد لنا من التوافق على الأقل لمدة 05 سنوات، وننسى الصراع، لأنه لا تستطيع أي قوة وأي تشكيلية سياسية، أن تحل المشاكل بعد 2019، ونحتاج إلى توافق لمرحلة 05 سنوات، للصمود أمام هذه المرحلة الصعبة، ومن أجل هذا الحلم نحن مستعدون للتنازل عن طموحاتنا، من أجل المصلحة العامة».
وذكر مقري، بمسيرة حركة «حمس» النضالية ووقوفها ضد التطرف والإرهاب، ودفعت جراء ذلك ما يقارب 400 شهيد على رأسهم الشيخ بوسليماني، داعيا «إلى تجديد العهد بالثبات على بيان أول نوفمبر، والوفاء للشهداء وتجسيد الدولة التي أرادها الشهداء والمجاهدون في بيان أول نوفمبر، والتمسك ببيان أول نوفمبر هو التمسك بوحدة الجزائر».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.