نشاط ماراطوني ل"رمطان لعمامرة" بنيويورك    رئيس الدولة السابق عبد القادر بن صالح يوارى الثرى ظهر الخميس بمقبرة العالية    بدأنا في انجاز خط الغاز الرابط بين نيجيريا و الجزائر    سيتي وليفربول يتقدمان في كأس الرابطة    الشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية: صب المخلفات المالية المترتبة عن رفع الحد الأدنى للأجور    محكمة الدار البيضاء… إلتماس عقوبة 7 سنوات حبس ضد اللواء المتقاعد علي غديري    توقيف 12 عنصر دعم للجماعات الإرهابية و37 تاجر مخدرات    رفع السعر المرجعي للأسمدة الفلاحية ابتداء من 1 أكتوبر المقبل    مجمع "سونلغاز" يشرع في تنفيذ مخططه الاستراتيجي 2035    وزير المجاهدين يؤكد لدى افتتاحه ندوة حول معركة الجرف: الشباب مدعو إلى السير على نهج السلف لمواجهة تحديات العصر واستكمال المشوار    أعضاء مجلس الأمة يدقون ناقوس الخطر لانهيار القدرة الشرائية    عبد الحميد عفرة: 865 منطقة مهددة بالفيضان في الجزائر    سكيكدة: حجز قرابة 06 آلاف من عقار "ليريكا" وتوقيف 3 أشخاص بالقل    تعليمات بمراقبة تجار الأدوات المدرسية والوقوف على ملاءمة اسعارها و القدرة الشرائية للمواطن    استئناف النشاطات الطبية تدريجيا بعد تطهير وتعقيم المصالح الاستشفائية    لعمامرة: الجزائر تساهم في الجهد الجماعي لحل نزاع سد النهضة    صحيفة كنغولية تتناول الجهود الجزائر في ترقية المبادلات التجارية مع البلدان الافريقية    خبراء البيئة يؤكدون: الغابات مصدر لتطوير صناعة الخشب الخشب وموردا اضافيا للطاقة    عودة المصابين تريح بلماضي قبل موقعتي النيجر    خبراء هولنديون يشيدون ب زروقي    الأمير عبد القادر يعود هذا الأسبوع    أدونيس وحدّاد في ضيافة المركز الجزائري بباريس    أطراف تؤكد تفاوض الكوكي مع إدارة بلوزداد    لعمامرة: الجزائر كانت صبورة..    مدرب منتخب النيجر كافالي للنصر: الإنارة متوفّرة في الملعب ولست مسؤولا عن تنظيم المباراة !    أزيد من ربع مليون تلميذ التحقوا أمس بالمؤسسات التربوية بقسنطينة: أفواج ب 15 تلميذا في الابتدائي و23 في المتوسط و21 في الثانوي    أمطار رعدية غزيرة على 30 ولاية بداية من هذا التوقيت    وزيرة التضامن الوطني تؤكد: نعمل على إدماج ذوي الاحتياجات الخاصة في المدارس العادية    فرنسا تستضيف إجتماعا دوليا عن ليبيا نوفمبر المقبل    نباتات زيتية: انتاج 30 بالمائة من الحاجيات الوطنية محليا بغضون 2024    عمار بلاني يستنكر "أكاذيب" و"تلاعب" السفير المغربي في جنيف    ليبيا… العودة إلى المربع الأول    حرب باردة صينية أميركية لا يمكن تجنبها    مستجدات أسعار النفط في الأسواق العالمية    جلب شحنة من اللقاح المضاد لفيروس كوفيد-19 من روسيا    "فاتورة استيراد الأدوية تقلصت ب500 مليون دولار خلال 2021"    محاولة انقلاب فاشلة في السودان    هل تنجح حكومة ميقاتي في إخراج لبنان من مأزقه الحالي؟    توافد كبير للمواطنين لاقتناء العدس والحمص    تلقيح 39 ألف شخص في ظرف أسبوعين    تأجيل رالي ألجيريا - إيكو رايس إلى موعد لاحق    أشبال "الخضر" في دورة تدريبية بالعاصمة    «بعد تجربة المسرح قررت اقتحام عالم السينما»    العنف الرمزي في رواية " وادي الحناء " للكاتبة جميلة طلباوي    مستشفى «بودانس» صرح تاريخي يطاله الإهمال    نجيب محفوظ.. بلزاك الرواية العربية    استرجاع مدفع بابا مرزوق واجب وطني    لا يمكن أن تزدهر الحركة الأدبية دون نقد    الإدارة تعول على السلطات المحلية للتخلص من الديون    الإدارة تنفي وجود مشكل سيولة ولا أعطاب بالشبكة    انتشال جثة عالقة بين الصخور    ضبط 140 كلغ من اللحوم البيضاء الفاسدة    أمطار تبعث على التفاؤل    هذه صفات أهل الدَرَك الأسفل..    هاج مُوجي    نعي ...الزمان    «صلاح أمرك للأخلاق مرجعه»    العمل الخيري... تباهٍ أم دعوة إلى الاقتداء؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



استياء سكان حي بين جبلين بغرداية
نشر في الشعب يوم 21 - 07 - 2021

يعاني سكان أحياء بين جبلين ولاسيتي وايغوزا بوسط مدينة غرداية، من تسرب المياه القذرة عبر أرجاء الحي (الطريق الرئيسي بوسط مدينة غرداية) نتيجة انسداد قنوات مياه الصرف الصحي، وتكرار سيناريو المعاناة اليومية خلال انسداد البالوعات وتحولها إلى فيضان على هذه الأحياء، خصوصا أثناء التقلبات الجوية والمناسبات والأعياد.
بالرغم من كثرة الشكاوى المرسلة من طرف جمعيات المجتمع المدني من أجل برمجة تغيير لهذه القنوات المهترئة والقديمة، لكن لاشيء تغير في واقع سكان الحي.
وقال سكان الأحياء المتضررون من مياه الصرف الصحي، إن استمرار تكرار هذه الظاهرة، يؤدي لانتشار روائح كريهة، وصعوبة التنقل بالنسبة للمواطنين الراجلين، وكبار السن والأطفال، خصوصا في مناسبة مثل عيد الأضحى المبارك..
وعبر هؤلاء السكان عن استيائهم لعدم برمجت مشروع إعادة تهيئة الحي بقنوات صرف صحي جديدة تتماشي والكثافة السكانية الأكبر على مستوى بلدية غرداية حسب تصريحهم.
وامتعض أصحاب المنازل المحاذية للبالوعات الرئيسية لمياه الصرف الصحي، تجاهل السلطات المحلية وتماطلها في كل مرة، الأمر الذي يدفعهم للقيام بإصلاحات بسيطة وسطحية مؤقتا، ما يجعل الحي غارقا في المياه القذرة خاصة خلال فترات الأعياد والأعراس والمناسبات أو مع تهاطل الأمطار.
وأن هذه التسربات تشكل خطرا حقيقيا على الصحة العمومية، خاصة باعتبار أن الطريق رئيسي في المدينة واستعمالها يوميا من طرف المواطنين الراجلين أو بمختلف أنواع المركبات وأحجامها، فضلا عن الروائح التي يضطرون من خلالها إلى غلق النوافذ تفاديا للروائح الكريهة المنبعثة من المياه المتسربة من البالوعات، الأمر الذي قد يسبب كارثة تعود بالخطر على سكان الحي والأطفال وأصحاب الأمراض المزمنة.
من جهتهم دعا أعوان تنظيف مجاري الصرف الصحي، إلى ضرورة تنظيم أيام تحسيسية مفادها عدم الرمي العشوائي للنفايات والأشياء الغريبة بمجاري المياه، من طرف المواطنين الذين يتخلصون منها في بالوعات الصرف، حيث طالبوا بتغريم مثل هؤلاء المواطنين الذين يتسببون في حدوث فيضانات لمياه الصرف الصحي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.