إجبارية الجواز الصحي للتلقيح للمسافرين عبر النقل البحري    الاتفاقات بين الاتحاد الأوروبي والمغرب: تأكيد الالغاء سيكون له تأثير كبير على الصادرات المغربية    اجتماع الحكومة: دراسة مشاريع قوانين متعلقة بقطاعي العدالة والتعليم العالي    أشرف بن حاسين محافظ الجزائر ب «أوبك»    المحليات تعيد إنتاج «فسيفساء» التشريعيات    الرئيس تبون يتسلم أوراق اعتماد سفيرين جديدين    الفريق شنقريحة يواصل زيارته لمعرض «إيدكس-2021»    منظمة الصحة العالمية: أوروبا أصبحت مركزا لتفشي جائحة كورونا    المخزن على صفيح ساخن    «بوليتيس» تُخصّص ملفّا لفلسطين    قمّة عاصمية واعدة    "المحاربون " يقصفون بالثقيل و ينذرون لبنان    أول تعليق من بن زيمة بعد حفل توزيع جائزة الكرة الذهبية    إجراءات للإفراج عن السفن الجزائرية المحتجزة بالخارج    بن بوزيد يشدّد على مواصلة الجهود ضد السيدا    زراعة الحمضيات تنتعش كثيراً بوهران    في هذا المكان تقع بحيرة لوط    إلغاء العقوبات الناجمة عن التأخر في تسديد الاشتراكات    وزارة الصناعة الصيدلانية: تعليق رخصة الاستغلال للشركة "ريماز للاستيراد و التصدير"    الأمير عبد القادر ظل متفتحا على عصره    وزير الاتصال: تكوين صحفيي المؤسسات الإعلامية أصبح "ضرورة ملحة"    المدير العام للشرطة الإيطالية ينوه بالمستوى "العالي" للوحدات العملياتية للشرطة الجزائرية    سكيكدة: حجز 620 قرص "إكستازي" وأكثر من ألف قرص "ليريكا"    تكريم خاص لصونيا بلعاطل    ارتفاع مقلق في إصابات كورونا وهذه آخر الإحصائيات    تنافس 8 عروض مسرحية على جوائز الأيام الوطنية الأولى "فتيحة بربار" لمسرح الشباب ببومرداس    الرئيس الصحراوي : المغرب يحاول إقحام الجزائر في النزاع القائم في الصحراء الغربية    الرئيس تبون يتسلم أوراق اعتماد سفرين جديدين لدى الجزائر    موارد مائية: التوقيع على مذكرة تفاهم بين الجزائر والمجر    انطلاق قافلة تضامنية لمساعدة اللاجئين الصحراويين    السيد حمادي يدعو الى تنسيق الجهود بين أعضاء المنظمة العالمية للسياحة    المجلس الشعبي الوطني يستأنف أشغاله غدا الخميس بجلسة مخصصة لطرح الأسئلة الشفوية    وضع حد لمروجي مخدرات بالسانيا وحجز 225 قرص مهلوس    منتدى التعاون الصيني-الإفريقي: لعمامرة يؤكد الاهتمام الخاص الذي توليه الجزائر للشراكة مع بكين    وزارة الدفاع: إحباط محاولات إدخال أزيد من 3 قناطير الكيف من المغرب خلال أسبوع    القضاء المغربي يستدعي النقيب محمد زيان بسبب مواقفه المناهضة للمخزن    كأس العرب فيفا-2021: فوز عريض للجزائر أمام السودان 4-0    كوثر كريكو: الطابع الاجتماعي للدولة يعد "أحد ركائز" السياسة الوطنية في الجزائر    وزير الشباب والرياضة من وهران: التزامات الدولة الخاصة بالألعاب المتوسطية ستتحقق    في زيارة لولاية قالمة: سفيرة هولندا تدعم مشروعا لتربية الأبقار و تطوير صناعة الحليب    سوناطراك: فتح تحقيق حول حادث مصفاة سكيكدة    هذه الطرقات المقطوعة بسبب تراكم الثلوج    أسعار النفط تعاود الارتفاع    الهيئة الاسلامية العليا و هيئة العلماء بالقدس تستهجن الانزلاق الخطير وغير المبرر للمغرب    أيام محياوي على رأس الحمراوة أصبحت معدودة    الصمود لتحقيق حلم الصعود    تواصل الأيام التكوينية في التمثيل المسرحي بوهران    معرض فني جماعي بالمركز الثقافي الجزائري بباريس    382 حالة جديدة من بينها 34 طفلا هذه السنة    تخصيص وحدتين للتكفّل بالحوامل و الأطفال المصابين    معايير إنتاج الأفلام الثورية..!؟    كعروف مستاء لتضييع الفوز    تجربة تستحق التأمل    الكتابة المتوازنة جزء من أفكاري    هذه الرقية الشرعية للأطفال    10 وصايا نبوية هامة    محبوبي مازال نتمناه    نص بيعة الأمير عبد القادر في 27 نوفمبر 1832    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أطباء يحذّرون من خطورة الموجة بورڤلة
نشر في الشعب يوم 07 - 08 - 2021

يشير الوضع الوبائي بولاية ورقلة في الآونة الأخيرة، إلى تسجيل ارتفاع مقلق في عدد حالات الإصابة بفيروس كوفيد-19. وتعد الحالات الخطيرة الأكثر إثارة للمخاوف في الوسط الصحي، حيث تتفق آراء الكثير من الأطباء على تسجيل هذه الموجة لانتشار كبير في السلالة المتحورة «دلتا» وتوسع في دائرة الإصابات.
خلال الأسبوعين الأخيرين، توسعت مصلحة كوفيد بورقلة على حساب مصالح أخرى، أعلن في وقت سابق عن نقلها نحو مستشفى طب العيون، حيث وصل عدد المصالح المخصصة لعلاج مرضى كوفيد بين 6 إلى 7 مصالح استشفائية، بالإضافة إلى مصلحة للإنعاش وهو الوضع نفسه الذي تشهده ولاية تقرت الجديدة التي يعرف فيها الوباء هي الأخرى انتشارا خلال الفترة الأخيرة.
وصرح بعض الأطباء العاملين في مصلحة كوفيد بمستشفى محمد بوضياف بورقلة، بأن الحالة الوبائية بالولاية، مقلقة بعض الشيء، كما أن أعدادا كبيرة من المرضى يتوافدون على المصلحة وهم في حالة متقدمة وفي حاجة للأكسجين.
وهنا أشاروا إلى أن مادة الأكسجين متوفرة لحد الآن، إلا أن الطلب عليها يبقى كبيرا، لأن عدد المرضى الذين هم في حاجة للأكسجين خلال هذه الموجة كبير جدا، مؤكدين أنه لم يسبق للمصالح الاستشفائية وأن سجلت هذه الأرقام لا من حيث الحالات الاستشفائية أو حتى من حيث عدد الوفيات في الموجات السابقة لوباء كورونا.
في سياق متصل، أكد مدير مؤسسة كالغاز بورقلة نجيب خديم ل»الشعب»، أن إنتاج المؤسسة من مادة الأكسجين يقدر بحوالي 160 ألف لتر، توزع يوميا من مصنع كالغاز بورقلة نحو 26 ولاية بما فيها الولايات الجديدة.
تحذير من خطورة الزيارات الجماعية للمرضى
وبالعودة للوضع الصحي الذي تشهده الولاية، فإن الكثير من المختصين حذروا من الزيارات الجماعية للمرضى داخل مصلحة كوفيد بالمستشفى ودعوا إلى ضرورة التخفيف منها والاكتفاء بشخص واحد فقط، نظرا لخطورة نقل العدوى من المصالح الاستشفائية إلى البيوت، خاصة أنه في الفترة الأخيرة، سجلت بعض العائلات إصابات بين أفرادها وبعضها، للأسف، فقدت أكثر من فرد واحد نتيجة الإصابة بالفيروس.
هذا وتسجل من جهة أخرى العيادات الخاصة توافدا للكثير من الأشخاص الذين يعانون من أعراض الإصابة بالفيروس، وهي أعراض متشابهة، بحسب ما أدلى به الكثير من الأطباء الذين استطلعت آراءهم «الشعب»، حيث أن عددا كبيرا من المرضى اشتبه في إصابتهم بالفيروس وبعد إجراء التحاليل، تأكدت إصابة نسبة كبيرة منهم.
واعتبر المختصون في الشأن الصحي، أن هناك أعراضا متفاوتة سجلت لدى الأشخاص الأصغر سنا، كما شهدت الموجة الأخيرة إصابات مؤكدة لدى هذه الفئة، بالمقارنة مع سابقاتها وعرفت أيضا تسجيل وفيات في فئة الأشخاص الأقل من 40 سنة، نتيجة مضاعفات صحية ناجمة عن الإصابة بالفيروس.
حملات واسعة لحصر دائرة انتشار العدوى
الارتفاع الكبير في أعداد الإصابات، استدعى افتتاح العديد من نقاط التلقيح عبر الولاية، في المساجد والإدارات والمؤسسات المختلفة، بالإضافة إلى العديد من العيادات المتعددة الخدمات وحتى العيادات الخاصة وعبر الصيدليات منها 14 صيدلية بورقلة و4 بحاسي مسعود، كما تم إنشاء مركز تلقيح ثابت ضد فيروس كوفيد-19 على مستوى المعهد الوطني للتكوين العالي شبه الطبي بورقلة بحي باحميد وجميعها يتوفر بها اللقاح مجانا لكافة المواطنين.
مصالح مديرية الحماية المدنية أيضا، تواصل وبالتنسيق مع مديرية الصحة بورقلة عملية تلقيح المواطنين ضد فيروس كورونا، حيث يعمل أعوان الحماية المدنية المتخصصين شبه الطبيين في مناطق متفرقة بالقرب من المركز التجاري كريست لاين وفي مفترق طرق حي شي غيفارة وبحي الشرفة وحي بني ثور كذلك، كما يجري استعمال مكبر الصوت، من أجل حث المواطنين للتوجه نحو هذه النقاط المذكورة والتي ستظل ثابتة على مدار الأسبوع لتمكين المواطنين من تلقي اللقاح.
هذه العملية، شهدت إقبالا كبيرا من طرف المواطنين الذين توافدوا في أعداد كبيرة لتلقي اللقاح وسجلت تلقيح نسبة لا بأس بها، منذ انطلاق الحملة، في انتظار توسع دائرة التلقيح أكثر لتحقيق المناعة الجماعية المطلوبة ومع ذلك فإن الحرص والحذر، يبقى واجبا كما يؤكد الأطباء، الذين نوهوا إلى ضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية حتى بعد تلقي الجرعة الأولى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.