عرقاب يبحث مع اللورد ريسبي فرص الشراكة في مجالي المحروقات والمناجم    رفع العراقيل عن المشاريع الاستثمارية رسالة قوية اتجاه المؤسسات الاقتصادية    المغرب : هيئة التضامن مع الريسوني تؤكد أن الصحفي ضحية "متابعة سياسية بامتياز"    أشغال عمومية: إصدار جزء ثاني من دفاتر الشروط النموذجية قريبا    المقابلة أمام كوت ديفوار لن يتم نقلها الى ملعب آخر    الجزائر ستصدر الهيدروجين الى أوروبا بتكلفة "جد تنافسية"    الجزائر مستعدة لبدء التصدير نحو ليبيا    فلاحة: اهتمام متعاملين أمريكيين بجودة التربة و فرص الاستثمار المشترك بعنابة    التأكيد على أهمية تعميم آلية الفرز الانتقائي للنفايات لاستغلالها كثروة اقتصادية    الفريق شنقريحة يؤكد "الرمزية الخاصة" للقاء الذي عقده رئيس الجمهورية بمقر وزارة الدفاع الوطني    بلايلي يتصدر قائمة صانعي الفرص    اللجنة المنظمة لكأس إفريقيا تتخذ قرارا بخصوص ملعب "جابوما"    رزيق يُطمئن الخبّازين    بلحاج ورئيس مفوضية الاتحاد الأوروبي يستعرضان سبل تعزيز العلاقات الثنائية    لعمامرة يتحادث مع نظيره القطري    "أسبوع الفيلم الوثائقي" من 22 إلى 27 جانفي بالجزائر    قسنطينة: توقيف شخص بحوزته أسلحة بيضاء ومجوهرات مسروقة    المناضل العماري يدعو دي ميستورا الى التحرك من أجل ضمان حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    تصرفات تضليلية بائسة    النواب يصادقون على أربعة مشاريع قوانين    استقبال أكثر من 500 مستثمر بوساطة الجمهورية    الرئيس تبون يجدد مساندته المطلقة للمنتخب الوطني    عودة النزعة الهجومية إلى الواجهة    المجلس الشعبي الوطني يؤجل أنشطته باستثناء الجلسات العامة المبرمجة مسبقا    الجزائر تدين بشدة الإعتداء    مناورات المُحتل    6550 منصب تكويني خلال دورة فيفري بورقلة    وقفة لأهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت    فنانون أفارقة وأمريكيون لإحياء تظاهرة ''وان بيت» بتاغيت    جامعة وهران-2 تسخّر المكتبة المركزية    تفشي "أوميكرون" قد يفضي إلى مناعة جماعية    ملهاق يحذر من الفيروسات الشتوية    حجز أكثر من 14 قنطارا من الكيف بوهران    الرئيس تبون يعقد اجتماعا بمقر وزارة الدفاع الوطني    المنتخب الوطني وياسين براهيمي يتوجان بجائزتي أفضل منتخب وأفضل لاعب لسنة 2021    الطارف: حجز 10 ألاف وحدة من المواد التعقيم والتنظيف من مستودع غير شرعي بالشط    الألعاب المتوسطية وهران-2022: اجتماع حول النقل التلفزيوني    مناجم : اجتماع بين مجمع "جيكا" و وكالة "أنام" من أجل تطوير الاستغلال المنجمي    ثورة الجزائر التي تنبض في فلسطين    الأراضي المقدسة بفلسطين كما تبدو في رحلات أوروبيين    قرارات منتظرة حول تطعيم الأطفال ضد كورونا    حوادث المرور : وفاة 34 شخصا وإصابة 1027 آخرين خلال أسبوع    قسنطينة: صدور العدد الرابع لمجلة "جدارية" متحف أحمد باي    60 بُرعما وبُرعمة يتنافسون على اللقب بوهران    قراءة في مسرحية "أبناء الحكواتي"    ضرورة وضع "نظام ردع" في مليلية لمنع التهديدات المغربية    البنك الخارجي يطلق شباكين جديدين بالعاصمة    11 وفاة... 692 إصابة جديدة وشفاء 402 مريض    شكل آخر من الجهل لابد من محاربته    هنيئا للجزائر رغم الخسارة لأنه يبقى فريقا قويا ومحترما    تثمين حيٌّ للتراث    دعم للمواهب الشابة    بوزيد يستذكر التشكيلي الراحل قاسمي    طاعة الله.. أعظم أسباب الفرح    وسائل التواصل.. سارقة الأوقات والأعمار    إنّ خير من استأجرت القوي الأمين    جدلية الغيب والإنسان والطبيعة..    لا حجة شرعية لرافضي الأخذ بإجراءات الوقاية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تقارير أمنية استخباراتية تحذر: جماعات إرهابية ليبية تخطط لاستهداف الجزائر
نشر في البلاد أون لاين يوم 30 - 05 - 2014

كشف مصدر أمني رفيع المستوى ل"البلاد"، بأن الجزائر تحوز على تقارير أمنية تؤكد وجود جماعات مسلحة موجودة فوق التراب الليبي على صلة ببعض الجماعات الإرهابية التي تنشط بمنطقة الساحل.
وحسب ذات التقارير الاستخباراتية التي بحوزة السلطات الجزائرية، فإن ثلاث فصائل من هذه التنظيمات المسلحة تخطط منذ مدة لنقل أعمالها الإرهابية إلى الجزائر وتونس ومصر، وهي الدول التي تملك حدوا برية مع ليبيا كونها ترى أن أنظمة هذه الدول الثلاث تعاديها.
كما تشير التقارير الأمنية التي بحوزة السلطات الجزائرية إلى أن العديد من الجماعات الإرهابية، من بينها القاعدة استولت على كميات معتبرة من الأسلحة الليبية، وأصبحت بمثابة خطر حقيقي على دول الجوار الثلاثة بسبب تنامي ما يسمى بالتيار ‘'الجهادي'' الذي أصبح له ‘'نفوذ كبير'' في لبيبا ما بعد القذافي، بسبب دعم وسند قويين للجماعات الإرهابية المسلحة التي تنشط في منطقة الساحل".
كما حذرت ذات التقارير المرفوعة مؤخرا إلى السلطات الجزائرية من طرف الجهات المختصة من خطر هجومات مباغتة تقوم بها هذه الفصائل ضد عناصر الجيش الوطني الشعبي المتمركزتين على الحدود المغلقة مع ليبيا وذلك باستعمال الأسلحة الثقيلة التي تمتلكها هذه الجماعات. حيث لم تستبعد الأجهزة المختصة الجزائرية حيازة هذه الفصائل المسلحة التي تنسق مع بعض التنظيمات الإرهابية التي تنشط بالساحل حتى على صواريخ مضادة للطائرات من نوع صام 7. ولم تتوان ذات التقارير المرفوعة لقيادة الأركان في التحذير من إمكانية استغلال هذه الجماعات الإرهابية قضية نزوح العديد من العائلات الليبية باتجاه التراب الجزائري هروبا من نيران الحرب المشتعلة بليبيا كي تنفذ عمليات انتحارية تستهدف عناصر الجيش والدرك الوطني المرابطين على الحدود البرية مع البلد الجار. حيث طالبت الأجهزة الأمنية المختصة قيادة القطاع العملياتي الموجود بالجنوب وباقي المراكز الأمنية الموجودة بالمنطقة بضرورة أخذ الحيطة والحذر في هذا الجانب كون خطر تنفيذ عمليات انتحارية تستهدف عناصر الجيش الوطني الشعبي لازالت قائمة وأكثر من أي وقت مضى.وفي سياق ذي صلة، شنت جماعات متطرفة صباح أمس - هجومًا على نقطة أمنية بمدينة بنقردان التونسية الحدودية مع ليبيا دون وقوع إصابات، حسب مصدر موثوق، وأضاف ذات المصدر إن مجموعة إرهابية تستقل سيارة دفع رباعي قامت في ساعة مبكرة من صباح الجمعة بهجوم على مركز الأمن الحدودي "اللبادة" -80 كلم جنوب مدينة بنقردان- ووفقًا لذات المصادر فإن الهجوم لم يدم كثيرًا من حيث الوقت، وعمدت المجموعة المسلحة إلى إطلاق النار بكثافة على الأعوان "أفراد الأمن" الموجودين في المركز دون وقوع أي إصابات في صفوفهم، ثم قاموا بمغادرة الحدود التونسية نحو التراب الليبي، يأتي هذا رغم إعلان الجيش التونسي تعزيز تمركزه على الحدود مع ليبيا جراء ترّدي الأوضاع الأمنية فيها، حيث اتخذت القوات الأمنية والعسكرية جميع التدابير اللازمة لمواجهة أية تهديدات من الباب الشرقي التونسي حيث الحدود مع ليبيا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.