الفريق السعيد شنڤريحة، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي ينصب القائد الجديد للدرك الوطني    اتفاق على تطوير التعاون الثنائي في المجال العلمي    تعزيز الشراكة مع المؤسسات لضمان يد عاملة مؤهلة    تسليم 1048 عربة «مرسيدس» لمختلف القطاعات    مجمع «ساربور» يطلق ارضية للتبادل الرقمي لفائدة مستخدمي الفروع    رئيس الجمهورية يعزي عائلات الضحايا...    3 جرحى في اصطدام سيارتين بحي الصباح    انتشال جثة طفل من عرض البحر    532 إصابة جديدة, 474 حالة شفاء    السفينة الجزائرية "لا له فاطمة نسومر" المحملة بالغاز المسال تصل إلى تركيا الأربعاء    واتساب يطرح ميزة التحقق من الرسائل والأخبار الوهمية    المركز الوطني لطب الرياضة    اللجنة الأولمبية الجزائرية    على إثر الإنفجار الذي هز العاصمة بيروت    هي خامس حالة مؤكدة    اعتبرتها رسالة تصعيد وعدوان    منذ بداية الحجر الصحي    خلال يومي العيد بقسنطينة    الكاف يفتح الباب أمام حضور الجماهير في دوري الأبطال    بعد انخراطها في المسعى التشاركي فور ظهور أولى حالات فيروس    تحديد قائمة البضائع المتبادلة مع مالي ونيجر    ملك اسبانيا السابق يفر بسبب الفساد؟    قال إن المواطنين مطالبون باحترام الإجراءات الوقائية...جراد:    تسليم 1048 عربة من علامة مرسيدس    صدور مرسوم انهام مهام عاشق    تبون يعزي عائلة بن رضوان    بعد قرار رئيس الجمهورية بعودتها تدريجيا    تكريم مجموعة من محاميي جبهة التحرير الوطني غدا    رئيس الجمهورية يتلقى تهاني ملوك ورؤساء الدول    انخفاض في الوفيات ب21,37 بالمائة    سفارة إثيوبيا بالجزائر تحتفل بملء سد النهضة    جريمة مكتملة الأركان بقيت بدون عقاب ولا حتى اعتذار،،،؟    الوزير الأول يقدم تعازيه لعائلتي الضحيتين    عبادات هذه شروط الزكاة    صدور أول مؤلّف للحكواتي صديق ماحي    معاملات الرسول الكريم مع أولاده وأحفاده    الاسراء والمعراج.. دروس وعبر    أبحاثي التاريخية تعتمد على شعار ديدوش مراد «إذا متنا حافظوا على ذاكرتنا»    « ارث الفراشة» مسابقة وطنية تعيد ذاكرة التشكيلي نصر الدين دينيه    قراءة في رواية «طير الليل» لعمارة لخوص    فتح مسجد واحد كبير بكل بلدية    أندية تعود إلى مكانتها وأخرى تدخل التاريخ    مدوار يقدم واجب العزاء لعائلة سعيد عمارة    اجتماع المكتب الفيدرالي الإثنين المقبل    ضريبة تمديد عطلة العيد    تطبيق إلكتروني وتمديد آجال الإيداع    «الإغلاق الدائم" ليس مجديا    2 أوت 1958 ليلة حصار غليزان    ماندي يقترب من الانضمام إلى ليفربول    الإرث الموسيقي العربي المنسي في "سماع الشرق"    الاتحاد الدولي للمثقفين يطلق "شاعر العرب"    تأجيل شهر التراث غير المادي    الإدارة تفشل في ضم رضواني ودراوي    انخفاض منسوب مياه تاقسبت إلى 40 بالمائة    مشاريع هامة ب19 منطقة ظل بدلس    برنامج شامل لتعقيم المرافق الإدارية والخدماتية    عشر وصايا للصبر على المصائب    "من الدوّار للدولار" .. !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





منصب وزير في حكومة بدوي يدخل مزاد السخرية عبر "السوشل ميديا"
نشر في البلاد أون لاين يوم 25 - 08 - 2019

البلاد.نت- حكيمة ذهبي- بخلاف استخلاف وزير العدل المقال سليمان براهمي، فقد تعسر على حكومة بدوي، إيجاد خليفة لمريم مرداسي، فصول مفاوضات ماراطونية أدخلت رواد مواقع التواصل الاجتماعي في حملة سخرية واسعة، قياسا والرفض الشعبي لهذه الحكومة، التي باتت تتساقط كأحجار الدومينو.
أن تكون عضوا في حكومة، ربما هذا طموح الكثيرين، لكن ليس ذلك بالنسبة لحكومة نور الدين بدوي، التي دخلت مزاد السخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد استقالة وزيرة الثقافة، وشروع خليفة أويحيى في آخر حكومات بوتفليقة، في البحث عن شخصية يملأ بها الفراغ في حقيبة الثقافة.
مغردون صنعوا منها مادة دسمة للتنكيت بأصدقائهم، آخرون قطعوا عطلهم وشغلوا هواتفهم المغلقة، في انتظار مكالمة من ديوان الوزير الأول، تحسبا لعرض "مميز"، هي مشاهد وأخرى صنعها الجزائريون مباشرة بعد إعلان رئاسة الجمهورية، قبول رئيس الدولة عبد القادر بن صالح، استقالة مريم مرداسي، بعد فضيحة حفل "السولكينغ".
إعلاميون رشحوا زملائهم، سيما أولئك المختصين في الشأن الثقافي، بشكل جدي، وآخرون اختار التنكيت كإطلاق إشاعة أن الزميل الصحفي "محمد علال" بجريدة "الخبر" مرشح لخلافة مرداسي، على رأس وزارة الثقافة، مما أدخل الكثيرين في حملة انتقاد له كونه من الرافضين للحكومة، لكن سرعان ما اكتشف "مهاجموه" أنها مجرد مزحة من زملائه.
ليس محمد علال وحده من انتشرت إشاعة استدعائه للاستوزار بل عديد الإعلاميين المهتمين بالشأن الثقافي، على غرار الزميلة آسيا شلابي وسليمان بخليلي، إلى جانب مجموعة من الشعراء.
وكتب الإعلامي المهتم بالشأن الثقافي، عبد العالي مزغيش، أن نور الدين بدوي، أجرى اتصالات مع ثلاث شخصيات ثقافية لخلافة مريم مرداسي، بينما لم يتم التوافق على أي شخصية إلى حد الآن.
صحفيون اختاروا "زميلهم" المثير للجدل، بلال لوراري، على سبيل المزاح لخلافة مرداسي، ذلك أن شخص لصيق بكل الوزراء، لكن سرعان ما نفى عنه هذا "الطموح"، ردا على ترشيحه بالقول: "أريد أن أبقى مواطنا عاديا".
بالمقابل اختارت صفحات تحظى بمتابعة كبيرة من قبل رواد "فايسبوك" إجراء سبر آراء تستقبل فيه رأي روادها بخصوص الشخصيات التي يرونها مناسبة لخلافة مرداسي، فالبعض اقترح إلغاء هذه الوزارة، وآخرون دخلوا في موجة سخرية باقتراح شخصيات هزلية ذائعة الصيت في "السوشل ميديا" أو على سبيل التنكيت.
هي مشاهد وأخرى صنعت الفرجة عبر رواد "فايسبوك"، في انتظار نجاح الحكومة في مهمة إيجاد وزير للثقافة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.