الجزائر-بلجيكا: السفير البلجيكي ينوه بنوعية العلاقات بين البلدين    تعيين الجزائري أرزقي في منصب كبير الخبراء    وزير الطاقة: "الجزائر تعاني اقتصاديا"    لا وجود لأزمة سيولة مالية بالمراكز البريدية    سكن ترقوي عمومي: دعوة المكتتبين في عدة مواقع عبر الوطن لتسديد الشطر الأخير    الفخفاخ يدعو لعدم الاستخفاف باستقرار مؤسسات الدولة    إثيوبيا تعلن رسميا بدء ملء خزان سد النهضة    هزة أرضية بشدة 3 درجات بولاية باتنة    بروكسل وجّهت ضربة قاصمة لوهم «مغربية» الصحراء الغربية    قوات الوفاق تحذّر من مغبة أيّ تدخّل عسكري في ليبيا    "أفريكوم": لدينا أدلة على زرع "فاغنر" متفجرات حول طرابلس    منع 14 نادياً من دخول الميركاتو    أعراب: اتحاد الكرة أعادنا إلى نقطة الصفر والوضع أصبح معقدا    إدانة أشخاص اقتحموا مصلحة "الكوفيد" وأخرجوا جثة قريبهم    تعليمات لتأمين وصول الماء لحنفيات المواطنين في فصل الصيف        حوادث المرور: وفاة 6 أشخاص واصابة أزيد من 130 اخرين بجروح خلال ال24 ساعة    توزيع اصابات كورونا عبر ولايات الوطن    كورونا تواصل تحطيم الأرقام القياسية في الجزائر    ترامب:"أخبار عظيمة" بشأن اللقاح        إدانة محيي الدين طحكوت ب 16 سنة حبسا نافذا    مدراء المدارس الابتدائية يدعون لاستحداث منحة الأضحية    ديون "سونلغاز" لدى الزبائن تجاوزت 60 مليار دج منذ بداية أزمة "كورونا"    وزارة البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية الإطلاق: الرسمي لدليل حماية الأطفال على الأنترنت    زيدان: بنزيما يستحق الكرة الذهبية.. ولن تفسدوا علاقتي مع بيل    الفيفا تكشف جدول مواعيد مباريات مونديال قطر 2022    عيد الأضحى: نحر الأضحية وفق قواعد صحية يفرض نفسه للوقاية من كوفيد-19    والي العاصمة: إعادة فتح ملف الطعون ونشر قوائم المستفيدين من السكنات الاجتماعية    من هم الأنبياء العرب؟    إلغاء طواف الجزائر 2020 لدراجات    الاتحاد العربي للجيدو: برمجة ملتقى عربي عبر تقنية الإتصال المرئي    الفاف تلمح لعقد الجمعية العامة بتقنية الفيديو!    إصلاح السفن: الغرفة الوطنية للصيد البحري و"ايكوراب بيريو" يوقعان اتفاق شراكة    إنتاج أكثر من 400.000 قناع جراحي يوميا    بوناطيرو: الجمعة 31 جويلية أول أيام عيد الأضحى    "سكيزوفرينيا"..رواية تحتضن بين طياّتها الواقع المؤلم لمرضى الفصام والخيال    وضع مشاريع طاقوية حيز الخدمة لفائدة سكان مناطق الظل بخنشلة    "الأفسيو" يرحب بتعزيز الخدمات المصرفية الإسلامية لامتصاص 80 مليار دولار في السكوار    لا وداع .. !    تحويل معالجة النفايات الصناعية بمناطق الجنوب الى انشطة لخلق الثروة    بعد طول غياب .. !    التطبع عبر اللباس    تنصيب عبد الرحمن بوشنب رئيسا لأمن ولاية قالمة    الأسير المحرر علام الكعبي: الرهان كبير لنجاة الأسرى من فيروس كورونا    رسالة الأسرى فى السجون الصهيونية الى أحرار العالم: رسالة خاصة عن الأسير كمال أبو وعر الذي يواجه السّجان والسرطان وفيروس "كورونا"    زغماتي : التعامل بصرامة مع المعتدين على الأطباء والسلك الطبي    الوزير عطار : مستقبل البلاد في الإستثمار الطاقوي    وزيرة الثقافة والفنون تدعو إلى استغلال منصات التواصل الاجتماعي لعرض الأعمال الفنية الجديدة    فترة الحجر مكنتنا من رقمنة الأعمال وإيصال المسرح إلى البيوت    طفلي يقرأ    في أم بواقي وبرج بوعريريج    هذه "محاذير" كبش العيد بسبب الوباء    ترحيل 13 عائلة إلى سكنات اجتماعية ببن فريحة    سُنَّة التكبير في الأيام العشر    طالب يحل لغزا فيزيائيا حير العلماء 100 عام    أبو القاسم سعد اللّه..المثقف الموسوعة    السعودية تمنع صلاة عيد الأضحى في الأماكن المكشوفة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أسعار الخضر والفواكه ببومرداس تلتهب و المواطن البسيط يدفع الثمن

تشهد أسواق الخضر والفواكه بمختلف أسواق ولاية بومرداس هذه الأيام ارتفاعا جنونيا للأسعار بلغت مستويات قياسية مع اقتراب عيد الأضحى المبارك، حيث وجد المواطنون صعوبة كبيرة في اقتناء مستلزماتهم، خاصة بعد أن بلغت أسعار البطاطا 60 دج للنوعية الرفيعة والطماطم بين 40 و60 دج، بالإضافة إلى اللحوم البيضاء التي تراوحت أسعارها بين 190 و240 دج للكيلوغرام الواحد، وذلك في غياب الرقابة·
ومن خلال جولتنا ببعض أسواق ولاية بومرداس وقفنا على الأسعار المرتفعة حيث وصل سعر البصل هو الآخر 40 دج في حين ارتفع سعر الكوسة (القرعة) واللفت إلى 60 و80 دج في بعض الأسواق الشعبية في حين وصل سعرها إلى 100 و120 دج في بعض الأسواق التابعة لبلديات بومرداس و بودواو و زموري، وحسب تصريح لأحد المواطنين الذي اختار يوم نهاية الأسبوع لاقتناء مستلزماته فإن الدخل الفردي أمام هذه الأسعار يبقى بعيدا جدا، حيث أصبح من غير الممكن تلبية طلبات "المطبخ" خلال المواسم والأعياد في حين صرحت ربة منزل أنها ألفت ارتفاع الأسعار خلال مناسبات الأعياد وهو ما دفعها الى النزول الى السوق مبكرا لاقتناء مستلزماتها لكن ارتفاع الأسعار بدأ مبكرا على حد تعبيرها، وهو ما سيحرم العديد من العائلات الجزائرية اقتناء كل مستلزمات تحضير الأطباق التقليدية· ولدى استفسارنا عن سبب ارتفاع الأسعار لدى تجار التجزئة أرجعوا من جهتهم السبب إلى ارتفاع الأسعار بأسواق الجملة الممونة لأسواق بومرداس مؤكدين أنهم وجدوا هذه الأيام صعوبة كبيرة في التموين بالخضر والفواكه بعد أن قل العرض عن الطلب وهي "استراتيجية" ألفها الممونون أو ما يصطلح على تسميتهم ب "الوسطاء" في مثل هذه المناسبات حيث يعمدون فيها الى تخزين المنتوج وتسويق جزء بسيط منه لاحتكار الأسعار وهي ممارسة غير شرعية على حد تعبير العديد من تجار التجزئة الذين يعيبون على السلطات المحلية غياب الرقابة على أسواق الجملة الأمر الذي فتح المجال للوسطاء لتوظيف قانون العرض والطلب بما يخدم مصالحهم·
وعن سبب ارتفاع أسعار الفواكه وبعض أنواع الخضر صرح لنا احد التجار أن البطاطا والكوسة واللفت تدخل ضمن وصفات تحضير الأطباق التقليدية للعائلات الجزائرية في أيام عيد الاضحي لذلك وككل سنة حضر الممونون أنفسهم لهذه المناسبة من خلال التقليص من كمية المنتوجات الفلاحية الموجهة للتسويق، وهو ما أكدته مصادرنا من سوق الجملة بتيجلابين حيث سجل في الفترة الأخيرة نقصا في كميات الخضر والفواكه التي تدخل السوق وهو ما رشح الأسعار للارتفاع، في حين تعرف أسعار الحمضيات ارتفاعا منذ عدة أسابيع بسبب قلة الإنتاج هذه السنة·
وأشارت مصادرنا الى أن غياب الرقابة بأسواق الجملة فتح المجال واسعا للوسطاء للمضاربة في أسعار الخضر والفواكه من خلال التحكم في كميات المنتوجات التي تدخل السوق واللجوء إلى تخزين المنتوج في المواسم والأعياد لرفع الأسعار لكنها سرعان ما تعود الى مستوياتها العادية في الأيام التي تلي الأعياد·

فايزة م


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.