جراد يدرس مع الولاة تدابير توفير المياه ومعالجة مشكل الفيضانات    عبد الكريم مدور يدعو الأندية للاتحاد لإنجاح موسم "استثنائي"    وزارة العدل : تأجيل العديد من القضايا الجزائية جاء "استجابة لطلب دفاع المتهمين"    وزارة الموارد المائية : سنعتمد على المياه الجوفية لمواجهة شح تساقط الأمطار    ارتفاع حصيلة ضحايا التسمم بتيارت    تعيين أعضاء لجنتي الطعن لنشاط تصنيع المركبات ووكلاء السيارات الجديدة    شباب بلوزداد يواصل تحضيراته لمواجهة النصر الليبي    بوجمعة صويلح ل "الحوار" : الاعتداء المغربي انتهاك للقانون الدولي    الجزائر تسلم معارضا تركيا إلى أنقرة    عملية إيريني الأوروبية توتر العلاقات بين تركيا وألمانيا    أم البواقي: توقيف شخص بحوزته أسلحة بيضاء محظورة    خطة الطوارئ العاجلة    الفلاحون يعرقلون انطلاق مشروع المولودية لبناء مركز التحضير    الرابطة الأولى (2020-2021): صعوبة تطبيق البروتوكول الصحي يضاعف متاعب الأندية    تيارت.. أساتذة ثانوية بلهواري يتوقفون عن العمل بسبب الإكتظاظ    الوزير السابق عبد الرشيد بوكرزازة يوارى الثرى وسط جمع غفير    وزير المالية: سيتم إعداد مشروع قانون ينضم الشراكة بين القطاع العمومي والخاص    تسليم 389 مركبة مرسيدس لهيئات عسكرية ومدنية    مواصلة الحملة الوطنية التحسيسية حول النظام الجديد لإنشاء التعاونيات الفلاحية    بعد ثبوت فعاليته بنسبة 95%.. تعرف على تكلفة اللقاح الروسي "سبوتنيك V "    الصحة العالمية: يوجد الآن أمل حقيقي لإنهاء كوفيد-19 باللقاحات    الحظيرة الثقافية الطاسيلي ناجر: إحصاء أزيد من 17690 موقعا أثريا خلال الأربع سنوات الأخيرة    أسعار النفط تصعد أكثر من 2% بدعم من أنباء لقاح لكوفيد-19    قنصل الجزائر بسانت إيتيان في ذمة الله    اتفاقية تعاون بين المسرح الوطني وبلدية القصبة    كوفيد- 19 : مصالح الشرطة تضع أزيد من 4 ألاف مركبة بالمحشر بسبب مخالفة قواعد الحجر الصحي خلال الاسبوع المنصرم    هزة ارتدادية بقوة 3 درجات بالحروش بولاية سكيكدة    فرنسا: دعوى قضائية ضد تطبيق "مسلم برو"    وزير الصناعة يستقبل سفير البرتغال بالجزائر    أقشيش خير الدين….أول جزائري، إفريقي وعربي يتوج ببطولة العالم "للكونغ فو"    برمجة محاكمة جميعي يوم 07 ديسمبر المقبل    تبسة: وفاة شخصين وإنقاذ عائلة بسبب الغاز    شباب بلوزداد: المصادقة على التقرير المالي    ثلاث إصدارات جديدة لمنشورات "البرزخ" في المكتبات    الصين تدعو دول العالم إلى المشاركة في مشروعها القمري    مجلس الأمة يواصل أشغاله في جلسة علنية غدا    موظفات في الستر راغبات    وزارة التربية تستعجل عملية ربط المؤسسات بالانترنت    هذا هو موقف وزير الخارجية الأمريكي الجديد من الأوضاع في مصر    إيقاف محمد رمضان عن مزاولة مهنة التمثيل وإلغاء مسلسله الرمضاني    ميناء "جن جن": تصدير 2 مليون طن من الكلينكر منذ بداية السنة    غرس 10 آلاف شجيرة بغابات ولاية باتنة    وكالة عدل: اطلاق 14 الف مسكن نهاية نوفمبر    ترامب يعلن رسميا بأنه سينقل السلطة الإنتقالية لجو بايدن    قرابة مليون مخالفة ونحو 350 ألف إجراء قضائي بسبب خرق تدابير الحجر الصحي    40 مداخلة في ندوة دولية هذا الخميس بوهران    الوزارة بصدد إعداد مشروع قانون للإشهار    ال"فيفا" توقف أحمد أحمد بتهمة الفساد والرشوة    الدراسة عن بعد ونظام التفويج لتدارك التأخر    ضبط تواريخ الجولات الستة الأولى    جهيدة هوادف تبيع لوحتها بالمزاد    دليلة دالياس بوزار تقدّم "الأميرات"    لولو في القائمة الطويلة لفرع المؤلف الشاب    .. وتستمرّ معركتنا ضدّ السفاهة الفرنسية    ظَمَأٌ عَلَى ضِفَافِ الْأَلَمِ    مني إلي    الله يجيب الخير    إسلام بطلة الملاكمة الهولندية الملقبة بالسيدة تايسون    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





القطاع المنجمي سيكون رافدا للاقتصاد ومصدرا للثروة
محمد عرقاب وزير المناجم للإذاعة الوطنية:
نشر في الجمهورية يوم 20 - 07 - 2020

شدد امس وزير المناجم «محمد عرقاب» على أهمية قطاعه الذي سيكون مصدرا لخلق الثروة وتنويعها ورافدا من روافد الاقتصاد الوطني زيادة على اسهامه في خلق مناصب شغل.
وقال عرقاب لدى نزوله ضيفا على الإذاعة الوطنية قال إن استحداث هذه الدائرة الوزارية يدخل ضمن الاهتمام الذي توليه الحكومة لتنشيط القطاع المنجمي حتى يدلو بدلوه في الانعاش الاقتصادي ويدعم الصناعات التحويلية ويخلق القيمة المضافة.
واعتبر تطوير القطاع الذي انفصل عن وزارة الصناعة في الحكومة الجديدة يقوم على 4 محاور أولها إعادة النظر في القانون المسير للنشاط المنجمي حتى يصير أكثر جاذبية للمستثمرين المحليين والأجانب، في حين المحور الثاني يتمثل في إعادة النظر في الخريطة الوطنية المنجمية لجعلها تستجيب للمعايير العالمية من حيث الدقة.
أما المحور الثالث فهو إعادة هيكلته وتنظيمه وتسييره. وعن المحور الرابع فخاص بضرورة الاهتمام بالعنصر البشري لرفع كفاءته.
وتوقف عرقاب عند أهمية إعادة بعث النشاطات المنجمية منها المناجم التي لم تستغل بعد أو التي تحتاج إلى استغلال اكبر سيما والثروة المنجمية الكبيرة التي تحوزها الجزائر، أين لفت إلى أن الاستغلال سيشمل مرحلتين الأولى قصيرة المدى ومتوسطة المدى تتراوح بين 3 أشهر إلى سنة.
الاستغلال الأمثل
في حين ستكون الأولوية ل 3 مناجم وهي منجم أميزور للزنك الذي سيوفر المادة الأولية للصناعات الجزائرية وتصدير الباقي إلى الخارج، وكذا منجم غار جبيلات الذي انتهت به الدراسات وسيدخل مرحلة الاستغلال بالتعاون مع شريك أجنبي في الثلاثي الأول من سنة 2021..
حيث سيوفر بدوره المادة الأولية للمصانع الجزائرية - على حد تعبيره.
أما عن منجم فوسفات الشرق، فأوضح عرقاب أنه مشروع ضخم ومتكامل، اين أجريت عليه الدراسة الأولية فهو غير متوقف ولديه جدول زمني وسيشهد في 2021 الانطلاقة الفعلية.
كما تحدث الوزير عن قلة مردودية قطاع المناجم في الصناعة الوطنية والناتج الداخلي الخام والذي أرجعه الى ابتعاد الحكومات السابقة عن أهداف السبعينيات التي كانت ترمي لتطوير استغلال الثروات المعدنية الباطنية والسطحية، على عكس الحكومة الحالية التي تسعى إلى تنويع الاقتصاد الوطني المعتمد على عائدات المحروقات بدليل استقلالية القطاع عن القطاعات الأخرى وجعله في دائرة وزارية جديدة.
في سياق آخر كشف الوزير عن بعض من الثروة المنجمية التي تقدر بحوالي 1000 مادة معدنية يحويها باطن الجزائر منها 70 مليون طن من الحديد موجودة بين الونزة وبوخضرة و3 ملايير طن في غار جبيلات.
وعن الفوسفات فيقدر ب 2.5 طن متواجدة بين بئر العاتر وضواحيها فضلا عن معادن أخرى نفيسة وغير نفيسة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.