بحث مستجدات التعاون والقضايا الإقليمية    عدد خاص لأهم إنجازات الرئيس تبون خلال 541 يوما    ميداليات ذهبية وفضية وبرونزية للنوابغ الثلاث    وكالة «عدل» تنظم حملة تلقيح لفائدة العمال    إعفاء الخواص من الترخيص لاستيراد مكثفات الأوكسجين    إعادة تفعيل الإجراءات الخاصة بمكافحة الجائحة    تحويل 40 مريضا من مستشفى بن زرجب إلى الكرمة    اطلاق الأرضية المخصصة للتسجيلات الأولية لحاملي بكالوريا 2021    ارتفاع نسبة الصادرات خارج المحروقات للسداسي الأول من سنة 2021    تقدّم باهر في نتائج البكالوريا رغم آثار الجائحة    فقدنا مجاهدة ومحامية وحقوقية رفيقة الشهيدات جميلات الجزائر    "هيومن رايتش واتش" تتهم إسرائيل بارتكاب جرائم حرب    ترحيب واسع بنتائج قمة "بايدن الكاظمي"    المطالبة بالتحقيق في تورط المغرب في فضيحة "بيغاسوس"    1400 منصب جديد    التأخير مرفوض..    نفوق أسماك الكاراسان بوادي سيباو    الشواطئ "بؤرة" للوباء    مدرسة فتية تزاحم الفرق العريقة    مُتنفس للكبار وفضاء ترفيهي للصغار    « أعتمد على الطّرز ب «المجبود» و«الفتلة» في تصميماتي التقليدية والعصرية»    ساعات هادئة في حضن الطبيعة    تسجيل 240 اعتداء في السداسي الأول من العام الجاري    لا تقف موقف المتفرّج فتغرق السفينة!    أوناب يشرع في إمضاء العقود التجارية مع الفلاحين    وزير الصناعة يلتقي مسؤولي مجمع ديفاندوس    الملاكم بن شبلة يودع المنافسة    «بطولة الرابطة المحترفة ستتواصل إلى آخر جولة»    صدور مؤلفين جديدين في مجال التاريخ    مركز السينما العربية يكرم الناقدين رُضا وليفاين    وكالة «عدل» تنظم عملية تطعيم    نموشي: حلمي رفع الراية الوطنية في طوكيو    قسنطينة: ايقاف 05 أشخاص عن قضايا حيازة أسلحة بيضاء واعتداءات    اكتشاف أقبية بيزنطية قديمة في إسطنبول    وزيرة الثقافة تنوه بالعلاقات المميزة بين الجزائر وأمريكا    تفشي وباء الكوليرا بسبب مياه الشرب مجرد إشاعة    يجب احترام قرار توفيق مخلوفي    ياسر لعروسي قريب من تروا الفرنسي    شركة الصلب تلقّح عمالها    منظمات تحذر من تمديد الإجراءات .. وسعيّد يتعهد بحماية "المسار الديمقراطي"    مشروع جزائري أمريكي لترميم الفسيفساء بالمتحف الوطني العمومي للآثار والفنون الإسلامية    ليبيا: دعوة مجلسي النواب والدولة للعمل سويا    ألمانيا : قتيل وأربعة مفقودين في انفجار بمنشأة كيميائية    أهدافنا واقعية أمام نوعية المنافسين    نشوب 6 حرائق في يوم واحد    الغاز يدخل بيوت 267 عائلة    تلقيح 24 ألف شخص ضد"كوفيد-19"    بايدن جاد بشان تعاونه مع الجزائر لتسوية الأزمة الليبية    الرسول يودع جيش مؤتة    آداب الجنازة والتعزية    "الذكاء الاصطناعي ومواقع التواصل الاجتماعي" كتاب جديد عن مستقبل الرقمنة    جوهرة مفقودة على صفحات التاريخ    لعمامرة يختتم زيارته إلى تونس.. رسالة أخوة وصداقة وإلتزام راسخ    جولة إلى الحمامات العثمانية    الجيش الصحراوي يركز هجماته على تخندقات قوات الاحتلال    بن شبلة ينهزم في الدور ثمن النهائي    أمي ..    سعيدة محمد تطلق مشروع: "نور لحاملات السيرة النبوية"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ما هو سرطان العين عند الأطفال؟
40 بالمائة من الإصابات وراثية والباقي بسبب الانقسام العشوائي للخلايا
نشر في الجمهورية يوم 17 - 06 - 2021

سرطان العين أو سرطان الشبكية أو ما يطلق عليه «ريتوبلاستوم» أو عين القط بالعامية من الأمراض النادرة التي تصيب الأطفال دون السن الخامسة وفي كثير من الحالات لدى حديثي الولادة والرضع ، فتتأخر حالتهم الصحية ويدخلون مرحلة الخطر ، دون أن يتفطن الأولياء لوضعيتهم ، هو إذن التشخيص الوحيد الذي يقدمه الطبيب لأغلب الإصابات المعروضة عليه .
ويحصر المختصون أعراض هذا المرض النادر في انعكاس اللون الأبيض غير العادي على حدقة العين سواء من خلال الصور التي يلتقطها الهاتف النقال أو وضع المريض في غرفة مظلمة للتحديد بدقة ما إذا كان الطفل يعاني من المرض الخبيث أم لا ؟ وهي أحسن طريقة ينصح بها الأطباء الأولياء للوصول إلى النتائج المرجوة ومنه التكفل بالحالة قبل فوات الأوان.
أعراض أخرى قد تكون مؤشرا خطيرا للإصابة ب «ريتوبلاستوم» وهي الحول والتهاب العين و ضعف البصر وعدم تحكم الطفل في حركات عينه .
واستنادا لمصادر طبية فان أسباب الورم تتلخص في سببين هامين الأول وراثي بنسبة تفوق ال 40 بالمائة انطلاقا من التوريث الجيني الخاطئ من احد الأولياء أو الأقارب أو حدوث تغير في الجين في مرحلة مبكرة من تطور الجنين في رحم الأم .
أما النوع الثاني والذي يمثل قرابة ال 60 بالمائة فأسبابه ترجع إلى الانقسام العشوائي للخلايا ومنه ورم سرطاني خطير .
وان كان التدخلات الطبية تدعو إلى المتابعة الدورية لحالة الطفل وإجراء فحوصات مستمرة للتكفل بالمصاب وإنقاذ حياته وتجنب مرحلة استئصال العين إلا أنه لسوء حظ المريض في مثل هذه الحالات لا يحظى بالعناية اللازمة إما لجهل الأولياء ، أو لعدم منح القدر الكافي من الاهتمام وفي بضع شهور تتطور الحالة وتصبح مستعصية لا تحتمل سوى خيار استئصال العين والأخطر من ذلك انتقال الورم إلى العضو الثاني لتبقى حظوظ البقاء على قيد الحياة ضئيلة جدا بعدما يكون الورم قد اخل بتوازنه الجسدي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.