الجزائر تخسر من غينيا الاستوائية    الصحراويون متشبثون بحقوقهم غير القابلة للمساومة وبالدفاع عن حقهم في الحرية والاستقلال    فلاحة: متعاملون أمريكيون يطلعون على فرص الاستثمار في الجزائر    طاعة الله.. أعظم أسباب الفرح    الجزائر ومصر تؤكدان استعدادهما لإنجاح القمة العربية المقبلة بالجزائر    قانون المالية 2022 يوضح الجباية المطبقة على مجمعات المؤسسات    مجلس تنفيذي بكل ولاية لخدمة مصالح الشعب    فلاحو رشقون يطالبون بإنجاز سوق للجملة    إنشاء منطقتي نشاط للمؤسسات المصغرة و الناشئة بمستغانم    رفع العراقيل عن 679 مشروع استثماري من إجمالي 877 مشروع    مشروع المسجد القطب بمعسكر لا يزال هيكلا    مساع لاستئناف المفاوضات وسط تعنّت مغربي    تفاؤلية «الناير» في عمقنا الثقافي    تعليمات للمفتشين والمديرين بالصرامة في تطبيق البرتوكول الصحي    الرئيس الجديد لشركة «الحمراوة» يعرف يوم 27 جانفي    «الزيانيون» يضعون قدما في قسم الهواة    إيتو صامويل يردّ الاعتبار    قرصنة الكهرباء تكبد سونلغاز خسائر ب 50 مليار سنتيم    توزيع مستلزمات شتوية على 40 معوزا    تخرّج 4668 متربّصا من مراكز التكوين المهني خلال 2021    الأدب والفلسفة والقبيلة    مناديل العشق الأخيرة    «رسائل إلى تافيت» للكاتب الجزائري ميموني قويدر    استحداث مجلس تنفيذي في كل ولاية ورفع أسعار شراء الحبوب من الفلاحين    متحور الموجة الرابعة أقل شراسة وأسرع انتشارا    «أوميكرون سيبلغ الذروة نهاية جانفي والتلقيح هو الحل»    «حالات الزكام ناتجة عن ضعف مناعة الأشخاص وقلة نشاط الخلايا المناعية والجهاز التنفسي العلوي»    دعوات لمواجهة التطبيع حتى إسقاطه    حجز خمور بسيارة لم يمتثل صاحبها لإشارة التوقف بالشريعة في تبسة    40 معرضا في "سفاكس" لإنعاش الاقتصاد والاستثمار    8 وفيات... 573 إصابة جديدة وشفاء 343 مريض    دخول أول مركز للتكافؤ الحيوي في الجزائر حيز الخدمة قريبا    فسح المجال للشباب والكفاءات    "إكسبو دبي"..الجزائر هنا    هنية في الجزائر قريباً    فتح الترشح لمسابقة الدكتوراه    141 مداهمة لأوكار الجريمة    تأهل الجزائر سيرفع من مستوى كأس إفريقيا    شلغوم العيد يحقق ثاني انتصار والوفاق يسجل تعادلا ثمينا    هنري كامارا ينتقد طريقة لعب السنغال    رواية شعرية بامتياز    عملان جديدان لسليم دادة    كاميلة هي أنا وخالتي وكثيرات    انتخابات مجلس الأمة : اختتام عملية ايداع التصريح بالترشح اليوم الأحد عند منتصف الليل    وسائل التواصل.. سارقة الأوقات والأعمار    النظافة والإطعام المدرسي وكورونا أولوية    الاتحاد الإفريقي يهدد معرقلي المسار الديمقراطي بالسودان    2.5 مليون نازح جراء الصراع بدول الساحل    القبض على مروج المهلوسات في الأحياء الفوضوية    موجة الصقيع تقلق الفلاحين    بلماضي يستفيد من عودة مساعده الفرنسي سيرج رومانو    الإعلان عن القائمة الطويلة لجائزة محمد ديب للأدب    الحكومة تتوعد بغلق المؤسسات والفضاءات والأماكن التي لا يحترم التدابير الصحية    محمد بلوزداد أبو جيش التحرير الوطني    بوغالي يرافع لإعادة الاعتبار للمشهد الثقافي    إنّ خير من استأجرت القوي الأمين    جدلية الغيب والإنسان والطبيعة..    لا حجة شرعية لرافضي الأخذ بإجراءات الوقاية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الأمطار الأخيرة لم تحل أزمة العطش بغليزان
توحّل سد سعادة يحرم سكان عدة بلديات من الماء
نشر في الجمهورية يوم 14 - 11 - 2021

يعيش سكان مختلف أحياء بلديات غليزان و بن داود و سيدي امحمد بن عودة على وقع تذبذب و توقف توزيع المياه الصالحة للشرب خلال الأيام الماضية ، حيث لا يزال هؤلاء ينتظرون عودة مياه الشرب إلى الحنفيات بعد انقطاع دام أكثر من أسبوع بأغلب الأحياء و المناطق المجاورة . و على إثر التساقطات المطرية الأخيرة ، اضطرت المصالح المعنية إلى قطع الماء عن هذه المناطق التي تعاني من نفس المشكل مع كل موسم أمطار ، بسبب زيادة نسبة التوحّل في سد السعادة ببلدية سيدي امحمد بن عودة المموّن الرئيسي لجل أحياء البلديات المذكورة بالماء الشروب ، مما أثر سلبا على جودة المياه الموجهة لهذا الغرض و كذلك بالنسبة للتزود بهذه المادة الحيوية التي كانت وراءها الاضطرابات الجوية التي شهدتها المنطقة و مناطق أخرى من الوطن في الآونة الأخيرة و تسببت في تعكير المياه على مستوى السد .هذه الوضعية أحدثت اضطرابات في التوزيع وصلت إلى حد الانقطاع الكلي للماء الصالح للشرب عن هذه المناطق على غرار عاصمة الولاية و بلديات تابعة لها و جل الأحياء ، الأمر الذي زاد من تذمر و استياء المواطنين .و من جهتها مصالح الجزائرية للمياه أكدت في السياق أنها شرعت في تفريغ كميات من المياه ، و تجري أشغال تنقية هذا السد من الأوحال التي تحملها السيول لتحسين نوعية مياه الشرب بعد وقف التموين بالماء الشروب لخفض نسبة التوحّل ، و لفتت في بيان لها إلى أنه و في انتظار استئناف عمليات المعالجة و الإنتاج و عودة التوزيع بصفة تدريجية هذه الأيام ، قد شرعت المؤسسة في تزويد بعض المناطق منها غليزان عن طريق نظام " الماو" و أخرى من الآبار ، بينما يتم تزويد المناطق المتبقية من خلال صهاريج المياه . و معلوم أن الطاقة الاستيعابية للسد قد تقلصت بعد ارتفاع نسبة التوحّل فيه إلى حوالي 150 ألف مليون م3 حاليا ، بعد أن كانت قدرة تخزينه الإجمالية تبلغ 225 مليون متر مكعب منذ إنشائه سنة 1978 .
*30 مليون م3 من المياه تدخل سدود غليزان
في حين أكدت مصالح الري بولاية غليزان أن كل من سد سيدي امحمد بن عودة (غليزان) و قرقار (وادي ارهيو) قد شهدا ارتفاعا في منسوب المياه بفعل الأمطار الغزيرة التي تهاطلت على المنطقة و المناطق المجاورة في الأيام الماضية ، بحيث تجاوزت كميات المياه الإضافية التي دخلت السدين نحو 30 مليون م3 ، فيما أدى هطول الأمطار خلال بضعة أيام من شهر نوفمبر الجاري إلى ارتفاع احتياطي المياه بهما إلى 78 مليون م3 ، و ارتفع مخزون سد السعادة ببلدية سيدي امحمد بن عودة الذي استقبل أكثر من 24 مليون م3 ، إلى أزيد من 27 مليون م 3 ، في وقت لم تتعد كميات المياه المحتجزة 2 مليون م 3 ، بينما وصل منسوب المياه في سد قرقار إلى 51 مليون م 3 بعد أن تدعم بما يزيد عن 5 ملايين م 3 من مياه الأمطار و السيول المتدفقة في الآونة الأخيرة وفقا لما ذكرته ذات المديرية ، التي لفتت إلى أن كميات الأمطار المسجلة خلال نفس الفترة و التي بلغت 59.4 ملم الأمطار ، ساهمت بشكل كبير في زيادة مخزون المياه خلال هذا الموسم بما يسمح بتأمين تزويد عدة بلديات بالمياه الصالحة الشرب و توفير مياه السقي عبر المحيطين المسقيين مينا و الشلف الأسفل. و تجدر الإشارة إلى أن الطاقة التخزينية لسد قرقار تقدر بحوالي 358 مليون م 3 بعد أن تقلصت من 450 مليون م 3 نتيجة إرتفاع نسبة التحول و أما السد الثاني فيستوعب حاليا 153 مليون بعد انخفاض سعته من 225 مليون م 3 لنفس الأسباب .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.