الدستور الجديد يجسّد أمانة الشهداء    سونلغاز تشرع في تحصيل ديونها المستحقّة من المؤسسات والصناعيين    على دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إصلاح اقتصاداتها وتنويعها    تفكيك شبكة إجرامية وحجز 3 بنادق وذخيرة حيّة    الضحيتان تبلغان من العمر 6 و7 سنوات..مصرع طفلتين بعد سقوط جدار طوبي في قصر "تيلولين الشرفاء" بأدرار    المولد النبوي الشريف يوم الخميس 29 أكتوبر    فيروس "كورونا" يبقى على الجلد 9 ساعات    9 وفيات..214 إصابة جديدة وشفاء 127 مريض    قال أنه جاء ليعزز مكانة مؤسسات الدولة ..بعجي:    تخص الجانب التأميني والتمويلي    اعضاء لجنة المالية يدعون الى انقاذ المؤسسات المتضررة من كورونا    قال أن تطوير مؤسسات الشباب يتم عبر تشجيع المناولة..ضيافات:    سليماني يعود للّعب مع ليستر سيتي    الإدارة تعرض العودة على بلمسعود ووناس    عبيد رئيسا جديدا لمجلس الإدارة    مواقع الفاف بالملايين    أكد أن الحكومة عازمة على إحداث القطيعة مع الممارسات السابقة..بلحيمر:    إحباط محاولة "حرقة"    الروائي إسماعيل يبرير في منصب جديد    مشروع تعديل الدستور    المولد النبوي يوم الخميس 29 أكتوبر    وزير التربية:"لا تأجيل للدخول المدرسي.. ومن الضروري استئناف الدراسة حضوريا"    الدستور الجديد يكرس حماية الطفل من مختلف الجرائم    التعديل يرعى الثوابت الوطنية والهوية    حزام ترفض دسترة الإسلام وبوراوي تسيء إلى الرّسول!    مساهمة فعالة في التعريف بالثورة التحريرية    السكان يصارعون قساوة الحياة    سكان حي 500 مسكن بعين الباردة بعنابة يعانون    توقّعات بوضع آلية لمراقبة الهدنة في إقليم كاراباخ    تخصيص 15 مليار دينار للتلاميذ المحتاجين    استحداث نظام يقظة لمكافحة الغش والتهرب الجبائي    "إيكوكو" و"إيبسو" تستعدان لإطلاق مبادرة جديدة    خطوة أخرى على طريق المصالحة الفلسطينية    انطلاق الجولة الرابعة من المحادثات العسكرية الليبية في جنيف    «إيكوكو» و«إيبسو» تطلقان مبادرة لدعم الشعب الصحراوي    ترامب في مهمّة صعبة لتفادي «هزيمة مهينة»    مصابيح منطفئة بشارع الامير عبد القادر    تسجيل أكثر من 1700 إخطار منذ شهر جانفي الماضي    « اعد أنصار المدينة الجديدة بموسم إستثنائي»    «سعيد بعقدي الاحترافي وأطمح في نيل ثقة الطاقم الفني»    حتمية تنسيق التعاون بين الباحثين والمتعاملين الاقتصاديين    « استعنتُ بالفحم و«الطبشور» ورسمتُ على جدران البنايات»    فنانو البيض يطالبون بمسرح جهوي    تكريم عائلات علماء ومشايخ «الظهرة»    فرصة جديدة للتكوين والخبرة    مشروع إنجاز مركز سينمائي جزائري قيد الدراسة    حملات بحث مكثّفة عن 12 «حراڤا» مفقودا بساحل الشلف    الجيش دائما إلى جانب الشعب    تأخر نتائج كورونا يؤجل تربص تلمسان بيومين    تحضيرات لتدارك ما فات وأولياء متخوّفون    سهرة خمرة بسوق لآلة خيرة تدفع ب 4 جناة لتوجيه طعنات لشاب    النظافة رهان الصحة    لا استعجال لعودة الطائرات    تعيين رضا عبيد رئيسا جديدا لمجلس الإدارة    كورونا في الجزائر: توزيع عدد الإصابات المؤكدة بالفيروس عبر الولايات    الرئيس تبون: لا مكان في العالم إلا لمن تحكم في زمام العلوم والمعارف    المدمرة الأمريكية تحل بميناء الجزائر العاصمة    عبد الله فراج الشريفكاتب سعوديكاتب سعودي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





داء الكلب: تسجيل 900 حالة إصابة و15 حالة وفاة بالجزائر خلال سنة 2019
نشر في الحياة العربية يوم 27 - 09 - 2020

سجلت الجزائر 900 حالة اصابة بداء الكلب تسببت في 15 حالة وفاة بشرية من بينهم أطفال تقل أعمارهم عن 14 سنة، حسب ما أكده الأحد، المكلف بمكافحة الامراض المتنقلة عن طريق الحيوان، الدكتور علي طراد، بوزارة الصحة والسكان واصلاح المستشفيات استنادا لاحصائيات سنة 2019 لذات الوزارة.
وأكد الدكتور علي طراد عشية إحياء باليوم العالمي لمكافحة داء الكلب الذي يصادف ال 28 سبتمبر أن هذا الاخير "لازال ينتشر بالجزائر"حيث تعرض 900 شخص الى هذا الخطر، معظم الحالات نتيجة عضات الكلاب ادت الى وفاة 15 شخصا من بينهم اطفال تقل اعمارهم عن 14 سنة.
وتعد كل من ولايات المدية وعين دفلى وبسكرة ووهران وسكيكدة والبيض وتيسمسيلت وتيارت ومستغانم وخنشلة ومسيلة وبجاية والعاصمة وعين تموشنت وتيبازة وعنابة وغرداية والوادي من بين ولايات الوطن الاكثر تضررا من هذه الافة، حسب ما أوضحه ذات المسؤول وذلك "استنادا الى احصائيات 2018/ 2019" .
وتحيي منظمة الصحة العالمية هذه السنة هذا اليوم تحت شعار "التعاون-التوعية-التلقيح-القضاء" حيث تسعى ذات المنظمة -كما اضاف الدكتور طراد – من خلال هذه المناسبة الى وقاية المجموعات من هذا الداء والقضاء على حالات الوفاة التي يتسبب فيها في العالم مع حلول سنة 2030 .
وللتصدي لداء الكلب شدد الدكتور طراد على ضرورة "استعمال اللقاح "الذي يراه "أنجع استراتيجية " معتبرا لقاح الكلاب بأنه "لا يساهم في التخفيض من نسبة عدد الاصابات فحسب بل في ضمان التكفل الجيد بالأشخاص الذين يتعرضون الى عضات هذا الحيوان.
كما اعتبر المكلف بمكافحة الامراض المتنقلة عن طريق الحيوانات "توسيع حملات التوعية حول سلوك الكلاب وتحسيس الكبار والصغار معا حول طرق الوقاية من عضاتهم من "بين العناصر الاساسية التي تساهم في التخفيض من معدل الوفيات والتكاليف الناجمة عن الاصابة بهذا الداء".
واعتبر الدكتور طراد من جهة اخرى أن تحسين معارف السكان حول الوقاية ومكافحة داء الكلب "يعني كذلك اعلام وتوعية مربي الحيوانات التي ترافق الانسان حول العلاج الذي يجب تقديمه للشخص التي يتعرض الى هذا الداء مباشرة ".
وأكد من جانب آخر ان مشاركة والتزام السكان بهذه البرامج يساهم في بث وفهم وتطبيق الرسالة كما أن القضاء على داء الكلب يستدعي -حسبه-"التطبيق الفعلي والمستدام للوقاية مع مرافقتها بنشاطات اخرى بمرافقة كل من قطاعات الصحة والفلاحة والبيئة والداخلية والاتصال لتحقيق هدف صفر وفاة مع افاق 2030" .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.