قافلة الجيش ومرسيدس في الولايات    بريكست: بوريس جونسون رئيس وزراء بريطانيا يرسل خطابا غير موقع للاتحاد الأوروبي يطلب تأجيل الخروج    اتهمتها بنهب ثروات الصحراء الغربية‮ ‬    البطولة العربية للجمباز الفني‮ ‬والإيقاعي    في‮ ‬المجال الفلاحي‮ ‬الذي‮ ‬يتماشى مع معارفها المكتسبة    خلال تنظيم الملتقى الرابع للجمعية الوطنية لصيدلي‮ ‬المستشفيات    الأساتذة الجامعيون‮ ‬يطالبون بزيادات في‮ ‬الأجور‮ ‬    إثر عمليات بحث وتمشيط واسعة بشرق وجنوب البلاد    جزائرية ضمن‮ ‬100‮ ‬امرأة مؤثرة في‮ ‬العالم    بلعيد‮ ‬يرد على تصريحات سعيداني‮: ‬    قال أنه في‮ ‬انتظار رد السلطة المستقلة لضبط الموعد‮ ‬    بيراف‮ ‬يحافظ على منصبه    خلال الثمانية أشهر الأولى للسنة الجارية‮ ‬    عائشة بن شلبي‮ ‬نائبة رئيس بلدية جسر قسنطينة ل السياسي‮ :‬    سلّطوا الضوء على دوره في‮ ‬خدمة المرجعية الدينية    منع 56 عنوان كتاب "مشبوه" من الصالون الدولي للكتاب    وجبة‮ ‬إير ألجيري‮ ‬تثير التذمر    وزارة الصحة تتدارك تأخر إنطلاق العملية‮ ‬    وزارة الصحة تضرب بقوة    الرئيس التركي يتوعد ب "سحق رؤوس" المقاتلين الأكراد    وزارة الصحة تستلم أزيد من 800 ألف جرعة لقاح    60 بالمائة ضريبة على السيارات المستوردة وأجهزتها والكهرومنزليات    وقفة سلمية بباتنة لدعم الاستقرار في البلاد    التسجيلات من 22 أكتوبر إلى 10 نوفمبر    الجزائر تواجه الولايات المتحدة الأمريكية اليوم    زرواطي يُرسّم عودته على رأس الفريق    اللاعبون بدون أجور منذ الموسم الفارط    20 اتفاقية مع دول أجنبية لتطوير البحث العلمي    استلام الطريق السريع بين ميناء مستغانم و الطريق السيار في ديسمبر    وجبات رديئة ومديرون يعرقلون العملية    توقيف لصوص المحلات التجارية    3 سنوات حبس لمروج المؤثرات العقلية بالحمري    عيوب في أشغال بناء 800 مسكن «عدل 2»    29 بلدية تستفيد من الربط بشبكة الغاز    إحباط محاولتي إبحار 32 حراقا    تصدير 150 ألف طن من الأنابيب الحديدية قبل نهاية السنة    من هو الداي حسين ؟    ..الترميم البطيء    تكريمات وجداريات تزينية بمختلف المؤسسات الشبانية    التحفظ على 56 عنوانا في مجال العقيدة    طموحات جونسون تنكسر على جدران مجلس العموم    السياسة الاستعمارية القمعية فرضت الهجرة على الجزائريين    آلاف اللّبنانيّين في الشّارع لليوم الثّالث    مكاتب أعمال.. واجهات لكل الصفقات    مباركي وحدهوم و«علب" يمثلون الجزائر    المستوى الفني في تحسن ملحوظ    الرهان على ميدالية واحدة على الأقل في كل اختصاص    100 مليون دج لإعادة تأهيل 10 مكاتب    عروض أولى عالمية ل 27 فيلما    ‘'البعوض القاتل" يواصل حصد الأرواح    يصطادون سمكة قيمتها 3 ملايين دولار.. ويلقون بها في البحر    رهان على معالجة النفايات ذات خطر العدوى    اثعلمنت الحرفث وخدمنت ثمورا انسنت وتفوكانت اخامن انسنت    بعوضة النمر لسعت 21 ألف شخص بالعاصمة    دعاء اليوم    الحكّام والعدل الاجتماعي في الإسلام    فتاوى خاطئة تُثير عِراكًا في المقابر!    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





م. العلمة 2 – ج. الشلف 0 "البابية" تضمن بقاءها والشلف تؤكد ضعفها
نشر في الهداف يوم 11 - 05 - 2013

ملعب زوغار، جمهور قليل، جو معتدل، أرضية سيئة، تنظيم محكم، تحكيم للثلاثي: سعيدي - حاج ساعد - رزقان الإنذارات: عكوش (د58)، حميتي (د78)، عباس (د83) من العلمة
الشلف: سلامة (د50)، حدوش (د73) من الشلف
الأهداف: حميتي (د20)، عباس (د67) للعلمة
العلمة:
برفان
نعمان
ميباراكو
برشيش
أوصالح
غربي
همامي
بن طيب
كوليبالي (عكوش د46)
شنيحي (عباس د63)
حميتي (مارك د78)
المدرب: صافوا
الشلف:
حمزاوي
بوحافر
معمر يوسف (ملولي د38)
صالح
عوامري
زازو
رابحي
سلامة
غربي (حدوش د59)
حاجي
فرحي (مرزوقي د61)
المدرب: بن شوية
تمكنت مولودية العلمة من ضمان البقاء رسميا في الرابطة المحترفة الأولى، بعد فوزها على جمعية الشلف بهدفين لصفر، في مباراة كان مستواها تحت المتوسط، ولكن الأهم بالنسبة للفريق كان ضمان البقاء في آخر هذا الموسم.
كل المحاولات كانت للعلمة والفريق الشلفي "حاضر غائب"
بداية اللقاء بين مولودية العلمة وضيفتها جمعية الشلف كانت حذرة ومتوسطة من الجانبين، مع سيطرة نسبية للفريق المحلي، أول محاولة كانت للعلمة في (د9) همامي يوزع كرة على الجهة اليمنى ودفاع الجمعية يعيدها، لتجد المدافع أوصالح الذي يسدد بقوة من بعد 20 مترا وكرته مرت فوق العارضة الأفقية، بعدها انخفض مستوى المقابلة قليلا ولكن السيطرة كانت للفريق المحلي، هذه المرة غربي في (د20) يتوغل من وسط الميدان، يمرر كرة في العمق ناحية شنيحي وجها لوجه، هذا الأخير يقدم كرة على طبق من ذهب لزميله حميتي الذي لم يجد أي صعوبة في إسكانها المرمى ممضيا الهدف الأول لفريقه في اللقاء، بعدها، سعت "البابية" لمضاعفة النتيجة وهذه المرة في (د26) غربي يوزع ناحية شنيحي الذي يستلم الكرة بالصدر ويسدد بمقصية، ولكن كرته جانب القائم الأيمن لمرمى "الشلفاوة".
غربي يصول ويجول وشنيحي يضيع هدفا محققا
بعد ذلك، تواصلت السيطرة المطلقة للعلمة، اللاعب الخطير غربي يراوغ مجموعة من لاعبي الجمعية، يمرر ناحية شنيحي ولكن حمزاوي كان أقرب للكرة وكان ذلك في (د33)، دقيقة بعد ذلك غربي دائما يواصل إحداث حال الطوارئ في دفاع الجمعية، وهذه المرة يمرر ناحية زميله شنيحي، هذا الأخير وجها لوجه مع حمزاوي ولكنه يضيع وسط مطالبة لاعبي العلمة بركلة جزاءن ولكن الحكم سعيدي طالب بمواصلة اللعب الذي لم يأت بأي جديد يذكر، لينتهي الشوط الأول بهدف يتيم لصالح "البابية" وأداء ضعيف لجمعية الشلف.
شنيحي يضيع مرة أخرى، وعباس يطلق رصاصة الرحمة على "الشلفاوة"
بداية الشوط الثاني كانت محتشمة أيضا من الفريقين، ولكن المهاجم حميتي كسر حال السكون في (د50) بعد أن قام بسلسلة من المراوغات ومرر ناحية شنيحي الذي سدد بقوة، ولكن المدافع ملولي أنقذ فرقه من هدف محقق، بعدها الجمعية لم تقم بأي محاولة تذكر، ما فتح المجال واسعا للمحليين لإضافة هدف آخر وهذه المرة عن طريق البديل عباس في (د67) الذي يسدد كرة رائعة على بعد 25 مترا سكنت شباك الحارس حمزاوي وسط فرحة كبيرة من بدلاء العلمة وكذلك الجمهور القليل الذي حضر اللقاء بملعب مسعود زوغار.
عباس كاد يعمق الفارق وعوامري رد عليه بتسديدة قوية
الفريق العلمي لم يكتف بالهدفين وزاد من مساعيه الهجومية، دائما عن طريق اللاعب الشاب عباس الذي ينفذ مخالفة غير مباشرة في (د74) ولكن كرته مرت جانبية بقليل عن القائم الأيمن لمرمى الحارس حمزاوي، رد الجمعية تأخر إلى الدقائق الأخيرة وعن طريق المدافع محمد الأمين عوامري الذي سدد بقوة في (د84)، ولكن كرته مرت جانبية عن مرمى الحارس برفان، لينتهي اللقاء بفوز مولودية العلمة وضمانها البقاء وخسارة أخرى للجمعية التي جاءت إلى العلمة من أجل تأدية الواجب وفقط، وظهرت بمستوى هزيل يعكس صعوبة الموسم الذي عاشته.
حدث المباراة
"البابية" تفوز لأوّل مرة على الشلف
بفوزها بثنائية نظيفة في هذا اللقاء، تكون مولودية العلمة قد حققت فوزا تاريخيا هو الأوّل من نوعه على حساب جمعية الشلف بملعب مسعود زوڤار خلال مواجهات المواسم الخمسة الأخيرة، حيث كانت هناك مواجهة في كأس الجمهورية وتسع أخرى في إطار البطولة الوطنية انتهت كلّها سواء بفوز "الشلفاوة" أو التعادل في ملعب بومزراق أو زوڤار.
لقطة المباراة
حميتي يسجل أوّل أهدافه ويسجد
تستحق طريقة فرحة المهاجم حميتي بالهدف الذي سجلّه أمام الشلف أن تكون لقطة المباراة بالنظر للفرحة الهيستيرية للاعب بلوزداد السابق، والذي تمكن من فكّ عقدة الصيام عن التهديف التي لازمته هذا الموسم منذ الجولة الثامنة أي طيلة 20 جولة كاملة، كما أنّه أوّل أهدافه مع "البابية" منذ قدومه في مرحلة الانتقالات الشتوية.
رجل المباراة
غربي "البابية" والشلف يتألقان
رغم المستوى الهزيل للمباراة ككل، إلاّ أنّ كلاّ من وسط الميدان الدفاعي ل "البابية" غربي مسعود الذي كان أحسن لاعب في فريقه من خلال تحركاته وعمله الجبّار بل وكان وراء التمريرة الأخيرة التي جاءت بالهدف الأوّل، وكذلك غربي صبري من جانب الجمعية الذي كان في المستوى وأبان عن إمكانات أكدت مستواه الكبير الذي عرف به وجعله محطّ أطماع الفرق الكبرى في البطولة، واستحق هذا الثنائي لقب رجل المباراة بعدما اشترك في نفس لقب العائلة.
بطاقة حمراء
الفريقان يستحقان الحمراء
يستحق الفريقان أن ينالا البطاقة الحمراء في هذه المواجهة بعد الأداء الباهت والممل الذي قدّمه اللاعبون على أرضية الميدان، حيث جسدّوا فعليا دخولهم المبكّر في عطلة نهاية الموسم وأعطوا الانطباع للحضور بأنهم بصدد تأدية عقوبة وليس تقديم عرض جميل.
"صافوا": "حققت هدف البقاء ومصيري بيد الإدارة"
"أعتقد أنني حققت اليوم الهدف الذي جئت من أجله وهو ضمان البقاء، أنا هنا لأشكر اللاعبين كثيرا على المستوى الذي قدموه أمام الشلف، وبخصوص مستقبلي فلا فكرة لدي لحد الآن ومصيري بيد الإدارة وهي من ستقرر بشأن هذا الأمر، ولكنني رغم ذلك لا أخفي عنكم سعادتي بعد أن ضمنا البقاء".
بن شوية: "الخبرة خانتنا وافتقدنا ركائز الفريق"
"أعتقد أننا لم نظهر اليوم بوجهنا المعتاد، وهذا بالنظر إلى العديد من الظروف ولعل أبرزها افتقاد الشبان الذين أشركناهم اليوم الخبرة، وهو العامل الذي كان لصالح مولودية العلمة، كما أن غياب بعض ركائز الفريق أثر كثيرا فينا ولو كانوا حاضرين اليوم لكانت الأمور أخذت اتجاها آخر ولكن رغم ذلك نحن متفائلون بالمستقبل وبهؤلاء الشبان".
أنصار العلمة تضامنوا مع بورڤبة
عرفت المواجهة قيام أنصار "البابية" بتعليق راية كتب عليها: "الفايكينغ يتضامنون مع بورقبة"، وتمثل تعزية وتضامنا من طرف "الألتراس" مع اللاعب الذي فقد والدته ليلة الأربعاء الماضي بعد معاناتها من المرض.
أرضية الميدان لم تكن جيّدة
لاحظ جميع من حضر المواجهة بين "البابية" وجمعية الشلف الوضعية غير اللائقة لأرضية ملعب مسعود زوڤار، حيث ظهرت عدّة مناطق في الملعب عارية وصفراء اللون، ولعلّ دخول فصل الحرّ وكذا قرب نهاية الموسم هو من العوامل التي أثرت على عملية الترميم.
"صافو" أحدث تغييرين
أجرى المدرب "صافوا" تغييرين على التشكيلة الأساسية مقارنة باللقاء الأخير أمام شباب قسنطينة، حيث أقحم المالي "كوليبالي" في مكان الشاب عبّاس، فيما أقحم المهاجم حميتي عوضا عن زميله الكاميروني "مارك".
مجموعة من الأنصار طالبت ملولي بالعودة
في الوقت الذي كانت مجموعة من احتياطيي الجمعية تهم بالعودة إلى غرف تغيير الملابس، اقتربت مجموعة من الأنصار من اللاعب السابق ل "البابية" فريد ملولي وطالبته بالعودة خلال الموسم القادم خصوصا مع انتشار عدّة أخبار تفيد بعزم الإدارة ربط الاتصال به من أجل إقناعه بتقمص ألوان الفريق من جديد.
بوحافر يعود إلى ملعب مسعود زوڤار
كانت المباراة فرصة لعودة الظهير الأيمن للشلف توفيق بوحافر إلى ملعب مسعود زوڤار بعدما كان قد تقمّص ألوان "البابية" خلال المواسم الماضية، يضاف إلى ذلك أنّ اللاعب كان على وشك الانضمام إلى الفريق خلال "الميركاتو" الشتوي، غير أنّ المفاوضات بين الطرفين عرفت الفشل.
ڤريون شاهد المباراة
عرفت مدرجات ملعب مسعود زوڤار حضور المحضّر البدني ڤريون خالد الذي تابع المواجهة بين العلمة والشلف، وهي المرّة الأولى هذا الموسم الذي يحدث فيها هذا الأمر، خاصة وأنّ هذا الأخير عمل هذا الموسم مع "الكاب" و"الموك"، كما يدور حديث عن احتمال عودته إلى صفوف "البابية" خلال الموسم الجديد.
دقيقة صمت ترحما على والدة بورڤبة
عرفت المواجهة قبل بدايتها وقوف الجميع دقيقة صمت ترحما على روح والدة اللاعب بورڤبة التي وافتها المنيّة رحمها الله نهاية الأسبوع الماضي.
عدّة مناجرة تابعوا المواجهة
عرف هذا اللقاء تواجد عدّة مناجرة ووكلاء لاعبين بالمنصة الشرفية للملعب، حيث لاحظنا تواجد مناجرة أفارقة رفقة لاعبيهم إضافة إلى وكلاء لاعبين جزائريين حضروا من أجل مشاهدة المباراة وربما للقيام بأعمال تخصهم.
هرادة على كرسي البدلاء بموافقة محافظ اللقاء
سمح محافظ المقابلة بغورة والذي هو في نفس الوقت رئيس رابطة باتنة الجهوية لكرة القدم، لرئيس مولودية العلمة هرادة عرّاس بالجلوس على كرسي احتياط فريقه، وهذا لأوّل مرة منذ بداية الموسم، حيث كان الرئيس يتابع المباريات سواء على مستوى المنصة الشرفية أو من النفق المؤدي لغرف تغيير الملابس.
حميتي يسجّل أوّل أهدافه مع "البابية"
تمكن المهاجم حميتي خلال هذا اللقاء من تسجيل أوّل أهدافه مع مولودية العلمة، وهذا منذ استقدامه خلال فترة "الميركاتو" الشتوي قادما من شباب بلوزداد، ويعدّ هذا الهدف الثاني لحميتي منذ بداية الموسم، حيث من المفارقات أن يكون هدفه الأوّل خلال الجولة الثامنة بألوان "السياربي" أمام مولودية العلمة، أي أنّه لم يسجل طيلة عشرين جولة، وهو الأمر الذي جعله يطير من الفرحة ويسجد لله مع بقية الزملاء.
أضعف حضور جماهيري في الموسم
عرفت المواجهة بين "البابية" وجمعية الشلف أضعف حضور جماهيري لأنصار الفريق المحلّي منذ بداية الموسم الحالي، حيث ساهم ضمان الفريقين البقاء وقرب نهاية الموسم في هذه الظاهرة التي مسّت أغلب ملاعب الوطن. من جهتهم، ورغم بعد المسافة بين الشلف والعلمة وكذا المرتبة المتأخرة التي تحتلها الجمعية، إلا أن "الشلفاوة" سجلوا حضورهم بملعب مسعود زوغار وكان عددهم حوالي 20، حيث أكدوا من جديد وفاءهم للونين الأحمر والأبيض رغم التراجع الرهيب للفريق هذا الموسم، وقد استقبل "الشلفاوة" بحفاوة كبيرة من أنصار "البابية"، ما يؤكد عمق العلاقات بين أنصار الفريقين.
عبّاس يسجل الثالث هذا الموسم
تمكن الشاب الواعد عبّاس عبد المالك في صفوف "البابية" من تسجيل هدف جميل أمام جمعية الشلف هو الثالث له هذا الموسم مع الفريق، حيث سبق له أن سجلّ هدفين أمام كلّ من اتحاد العاصمة في الجولة الثانية، وكذلك أمام مولودية وهران في الجولة التاسعة وبنفس الطريقة في الأهداف الثلاثة، من خلال تسديدات قوية ومن مسافات بعيدة، وهي من نقاط قوّة هذا اللاعب الواعد الذي مازال في صنف الآمال (آخر موسم له)، مع التذكير أنّ أهدافه الثلاثة سجلت بملعب مسعود زوڤار.
"كوليبالي" غادر مصابا
عرفت الدقيقة الأخيرة من المرحلة الأولى للمباراة تعرض اللاعب المالي "كوليبالي" لإصابة أرغمته على مغادرة الميدان واستبداله بزميله عكّوش، وحسب الطاقم الطبّي ل "البابية" فالإصابة ليست خطيرة كما كان يبدو.
أنصار الشلف علقوا راية
علق "الشلفاوة" الحاضرون في ملعب العلمة راية واحدة بألوان الفريق، وكانوا عند وعدهم لاسيما بعد أن أكدوا سابقا أنهم سيتنقلون إلى العلمة في حال تم التأكد من مشاركة الشبان، وهو ما حدث بالفعل، حيث شارك البعض منهم في التشكيلة الأساسية على غرار فرحي ورابحي وحمزاوي وبقي البعض الآخر في الاحتياط مثل مرزوقي، حدوش، صابيح، شادولي وبلقاسمي.
الجمعية دخلت بالأسود والأبيض
دخلت جمعية الشلف مباراة أمس باللونين الأسود والأبيض، وهذا ما تم الاتفاق عليه في الاجتماع التقني الذي سبق اللقاء، ويبدو أن "الشلفاوة" بدؤوا يتفاءلون بهذين اللونين عوض الأحمر والأبيض اللذين خسر بهما الفريق الشلفي العديد من المباريات حتى على ملعبه محمد بومزراڤ.
بن شوية فاجأ الجميع وأقحم حمزاوي أساسيا
من بين التغييرات المفاجئة على التشكيلة الأساسية والتي فاجأت "الشلفاوة"، إقحام حمزاوي عمار كحارس أول عوض محمد غالم الذي بقي في الاحتياط، ورغم ذلك إلا أن غالم شجع كثيرا زميله وقدم له العديد من النصائح قبل المباراة وشجعه على اللعب بكل قدراته ودون ضغط.
آمال الجمعية فازوا بهدفين لهدف
واصل آمال الجمعية تألقهم هذا الموسم وحصدوا فوزا آخر بعد أن تغلبوا على آمال مولودية العلمة على ملعب حارش، وقد أمضى هدفي الجمعية اللاعب نعاس عرابة، وجاء هذا الفوز رغم أن فريق الآمال عانى من غياب العديد من لاعبيه المهمين الذين لعبوا مع الأكابر وتم تعويضهم بلاعبين من الأواسط اختارهم المدرب إبراهيم دحماني لسد هذا الفراغ.
معمر يوسف طلب التغيير في (د10)
الضغط الشديد الذي فرضته مولودية العلمة مع بداية اللقاء جعل مدافعي الجمعية يعيشون حال طوارئ حقيقية، وهو ما انعكس سلبا على لاعبي الشلف بدليل ما حدث للمدافع معمر يوسف الذي أصيب في (د10) وطالب بالتغيير، ثم عاد لإكمال اللقاء قبل أن يشعر بآلام حادة، وهو ما جعل بن شوية يقحم ملولي مكانه في (د38).
زاوي لم يدرج في قائمة 18
خلت قائمة 18 التي أعدها الطاقم الفني لجمعية الشلف من إسم المدافع سمير زاوي الذي أعفي من المواجهة في آخر لحظة، ليغيب المدافع الدولي السابق عن المباراة الثانية على التوالي بعد أن كان معاقبا في المقابلة الأخيرة أمام شبيبة الساورة، بعد أن تلقى الإنذار الرابع في المقابلة التي سبقتها أمام وفاق سطيف.
تلقى إصابة في الكاحل وفضل عدم المغامرة
ويعود سبب عدم مشاركة زاوي في اللقاء إلى إصابته في الكاحل، ما جعله يرفض المخاطرة حتى لا تتعقد الإصابة، كما أن الطاقم الطبي نصحه بعدم المخاطرة، وقد لعب معمر يوسف بديلا لزاوي والذي أصيب هو الآخر وخرج اضطراريا في (د38).
بن طيب واجه فريقه السابق
كانت مباراة أمس خاصة للاعب مولودية العلمة إسماعيل بن طيب الذي واجه فريقه السابق جمعية الشلف. يذكر أن بن طيب كان من جيل سوداني وغادر إلى العلمة بعدما لم يمنحه المدربون الفرصة، هذا ويحاول بعض المقربين من الشلف إقناع اللاعب بالعودة إلى الجمعية والدفاع عن ألوانها مجددا.
صالح عوض ملولي في المحور
بعد أدائه الممتاز مع الآمال، فضل بن شوية وكبير منح الفرصة للمدافع الشاب صالح نور الإسلام والذي لعب مباراة مميزة وأظهر ثقة كبيرة في النفس، وهو ما يؤهله للحفاظ على مكانته الأساسية في اللقاءين القادمين للجمعية في البطولة أمام مولودية وهران وشبيبة بجاية.
غربي صانع ألعاب
في ظل غياب مسعود الذي رفض التنقل إلى العلمة وناصري المصاب، أوكل بن شوية مهمة صناعة اللعب لصبري غربي الذي يعتبر متعدد المناصب، ولكن بن شوية غيره مرة أخرى على غرار ما صار يجري في الآونة الأخيرة وعوضه بالمهاجم الشاب زكريا حدوش من أجل إعطاء نفس آخر للهجوم.
سلامة رفقة رابحي في الاسترجاع
وفي ظل لعب غربي في منصب صانع الألعاب، فإن بن شوية أقحم اللاعب الشاب رضا رابحي في الاسترجاع ولعب رفقة سلامة وعوض رابحي زاوش الذي أصيب في العضلة المقربة، ويبدو أن عودته ستتأجل إلى الجولة الأخيرة في حين غاب لاعب الاسترجاع الآخر معمر بن طوشة بسبب العقوبة الآلية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.