أزيد من 4000 محبوسا مرشح لاجتياز شهادة البكالوريا لدورة جوان 2019    "ايتوزا" في إضراب مفتوح بغليزان    كريم جودي يمثل امام قاضي التحقيق بالمحكمة العليا    بونجاح يُوجّه رسالة للجمهور الجزائري    غول مخير بين التخلي عن الحصانة أو اتباع الإجراءات القانونية هذا الأسبوع    الهناني يؤكد أن استقالته من رئاسة مجلس الإدارة «لا رجعة فيها»    النيران تلتهم 40 محلا داخل سوق الخضر و الفواكه بيلل    وفاة جزائري بعد سقوطه من الطابق الثالث بألمانيا..!    “توزيع 4 آلاف مسكن بالعاصمة يوم 4 جويلية”    فيما تم تسجيل‮ ‬91‮ ‬ألف نازح    سيحضر كأس إفريقيا بمصر    الجزائر‮ - ‬مالي‮ ‬اليوم على الساعة‮ ‬19‭:‬00    إدارة مولودية العاصمة طلب خدماته    المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬بالسودان‮ ‬يؤكد‮: ‬    الوادي‮ ‬    للتكفل الأمثل بالمرضى‮ ‬    عبر مختلف المراكز الإستشفائية بالجلفة‮ ‬    خلال حفل بأوبرا الجزائر    في‮ ‬اجتماع شاركت فيه‮ ‬70‮ ‬جمعية ومنظمة ونقابة    طائرة‮ ‬إير ألجيري‮ ‬تعود أدراجها    قوري‮ ‬يطيح بعمر بن عمر    مطلع الأسبوع المقبل    أمر بالحرص على التطبيق الصارم لقوانين الجمهورية    أكد أن العدالة تحارب الفساد ضمن الإطار القانوني‮.. ‬براهمي‮:‬    إلى مستويات أعلى وأكبر    لوكال يبرز التزام الجزائر بالاندماج الإقليمي لإفريقيا    الشعب الفلسطيني أسقط الصفقة الأمريكية    بحث فرص الشراكة بين صربيا وإفريقيا    هزة أرضية بقوة 3,5 درجات عين تموشنت    على اللجنة المختلطة الجزائرية - الصربية وضع تصور لمشاريع ملموسة    انطلاق عملية الحجز الإلكتروني لتذاكر السفر    كيف تدخل الجنة؟    انطباعات رؤساء غرف التجارة والصناعة الولائية    بصمات حذاء تقود سارق جاره بكنستال إلى السجن    إبادة في حق الإنسانية    تتويج مدرسة سيدي محمد الشريف بالمركز الأول    « الفنان الجزائري دعم الحراك وخرج إلى الشارع منددا ب «الحقرة» والتهميش    عودة الطوابير أمام التعاونيات الحبوب والبقول الجافة    المكتتبون تائهون و يطالبون بتدخل الوالي    توقيف اللاعب بن تيبة    «الآبار" ستتفاوض مع اللاعبين وعبيد باق    صور وسير ذاتية لفناني الأندلسي    الوالي ينصب "دريكتوار" لتسيير الفريق    السودان وإريتريا يتفقان على فتح الحدود بينهما    وزارة الصحة تؤكد توفر لاموتريجين    يفتح باب الطوارئ في طائرة ظناً أنه مرحاض    الجراد يغزو مزارع سردينيا    شجرة مثمرة يقطفها الجزائريون بكلّ حب    الباحثون يثمّنون الموروث ويدعون إلى إعادة إحيائه    قتل ملايين الكتاكيت الذكور يثير جدلاً واسعاً    فتاة تصدم الأطباء    أمشي من دون حذاء… هي معاناتك مع التقاعد    أتبّع خطى سيد الخلق… تسير على نهج رسول الله    الحجاج بالزغاريد بعد سجن أويحيى    حكم من توفي خلال أداء مناسك الحج أو العمرة    اللهم ابسط علينا رحماتك وفضلك ورزقك وبركاتك    200 دواء ضروري مفقود بصيادلة تيارت    مجلس نقابة شبه الطبي بمستغانم يُعلق الوقفة الاحتجاجية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سكان الولجة يطالبون بأنقاب جديدة
نشر في الحوار يوم 07 - 10 - 2017

على إثر انخفاض منسوب المياه ببلدية الولجة بسطيف، وتراجع أيام تزويد السكان إلى 1/5، يطالب سكان هذه البلدية من السلطات المعنية الإسراع في حفر أنقاب جديدة لضمان تموينهم بالمياه الصالحة للشرب.
وأكد السكان ل" الحوار " أنهم تضرّروا بسبب العجز المسجل خلال هذه السنة، سواء تعلق الأمر بمركز البلدية أو القرى التابعة لها، على غرار " سي حمانة " و" بئر الجير "، هذا العجز في التزود بالمياه الصالحة للشرب اضطر المواطنين للجوء إلى الاستنجاد بأصحاب الصهاريج للتمون بهذه المادة الحيوية، رغم ارتفاع سعرها الذي بلغ 1200 دج للصهريج، الأمر الذي أثقل كاهلهم.
سكان هذه البلدية ومنذ فيفري من السنة الجارية، قاموا بمراسلة مصالح البلدية وكذا مديرية الموارد المائية، قصد برمجة حفر أنقاب جديدة وتخصيص مبلغ مالي للعملية، لأن العجز مس أزيد من 8 آلاف نسمة، بعد أن تلقوا معلومات من البلدية، مفادها جفاف بعض الأنقاب التي تزود مختلف المناطق بالولجة، ما يجعل منسوب الضخ يتراجع إلى أدنى مستوياته.
الفلاحون من جهتهم، اشتكوا من أن بعض الفلاحين يستعملون بعض الأنقاب والمياه الصالحة للشرب في السقي، ويلجؤون للمضخات القوية من أجل جلب المياه، ما جعل العديد من الأنقاب تعجز عن تلبية حاجيات االمواطنين، كما أن أغلب الينابيع والحنفيات العمومية غير مراقبة، وقد تتسبب في الإصابة بالأمراض المتنقلة عبر المياه، ويضطرون لقطع مسافات طويلة من أجل الوصول إليها، في ظل تردي وضعية أغلب الطرقات.
—————————–
* مصدر مسؤول ل" الحوار":
برنامج استعجالي لتزويد السكان بالماء
كشف مصدر مسؤول من بلدية الولجة ل"الحوار"، عن تسطير برنامج استعجالي، تضمن تسخير صهاريج تابعة للبلدية، مع وضعها تحت تصرف سكان العديد من المناطق والتجمعات السكانية، يتم ملؤها من خزانات تقع ببلديات مجاورة، على غرار حمام السخنة والطاية، قصد الحد من ظاهرة العطش وتمكين السكان من التزود بحاجتهم من المياه الصالحة للشرب. ولجأت مصالح البلدية، حسب نفس المصدر، إلى حل مؤقت يتمثل في ربط الخزان الرئيسي بأحد أنقاب الخواص، قصد المحافظة على الحد الأدنى من تزويد هذه المناطق مرة كل خمسة أيام.
سطيف: ح. لعرابه
سطيف: حناشي لعرابه


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.