دراسة مشروع قانون الانتخابات وتحديد الدوائر الانتخابية    الرئيس تبون يستقبل الطيب زيتوني وكمال بن سالم وعبد القادر سعدي    الجزائر تتوجه نحو الاكتفاء الذاتي من الحديد خلال 2025    «الاعتراف باغتيال علي بومنجل تقدم لكن دون مستوى تطلعات الشعب الجزائري»    هلاك 3 عمال و إصابة آخر اختناقا داخل مجمع للصرف الصحي    توقيف 5 مروجين وحجز 2856 قرصا مهلوسا    مسألة صلاة التراويح في المساجد قيد الدراسة    لمّا يُملي "الرّجل الأبيض" منطقه على الأفارقة    موقع "السيتي" يتحدث في "مقال مطوّل" عن علاقة محرز مع غوارديولا    أسعار النفط تغلق عند أعلى مستوى منذ عامين    الجزائر تسجل بارتياح قرار الرئيس الفرنسي    أولويات بين الجزائر والاتحاد الأوروبي    بوقدوم يؤكد أهمية تعزيز الحوار والتشاور    ينبغي محاسبة المغرب على احتلال الأراضي الصحراوية    خرق اتفاق وقف اطلاق النار من قبل المغرب فضيحة أظهرت فشله الذريع    المحكمة الدستورية تضمن حصانة مؤسسات الدولة    «المؤبد» للمتهم أولطاش في قضية اغتيال علي تونسي    " الداربي" يوم 12 مارس    انطلاق حملة الغرس بعنابة    200 مليار سنتيم مستحقات "سونلغاز" لدى الزبائن    سياسة تنمية مناطق ظل تنمّ عن رؤية ذكية لرئيس الجمهورية    الشلف: ضبط 1500 قرص مهلوس وتفكيك عصابة    الأيام الأدبية "حواء للإبداع" بقالمة    يومان تكريميان للراحل إيدير    "الصفقة" لبن حسين تمثل مسرح "كاتب ياسين"    أخبار الجزائر ليوم الجمعة 05 مارس 2021..    التزام بالأهداف الطاقوية    5 وفيات.. 187 إصابة جديدة وشفاء 152 مريض    معهد باستور يؤكد وجود 6 حالات في الجزائر    أسعار الأغذية تقفز عالميا ب 26.5 %    الذاكرة الدامية    الجزائر تسجّل بارتياح إعلان الرّئيس الفرنسي    379 ملفا ينتظر البث منذ 30 سنة    بين العُرف والقانون    معالجة 211 قضية جنائية خلال فيفري    إفشال اقتحام مساكن بلدية    أمطار غزيرة على هذه الولايات    إجلاء بحارة سفينة محترقة    2500 موال ببلعباس يشكون ندرة العلف    كعروف مرتاح لتأهيل اللاعبين الجدد    إعادة الاعتبار للعبة إفريقيا ودوليا    «رسوماتي مستوحاة من التراث والأفلام الكرتونية»    الرسام الذي أبهر الفرنسي «جون ديبوفي»    «محمد عظمة» في آخر اللمسات ل 3 أعمال فنية جديدة    216 دار نشر تشارك في معرض الجزائر للكتاب    «الزواج بالأجانب جائز مادامت تحكمه الشريعة الإسلامية»    عواد يمنح السريع نقاط الداربي    إتحاد بلعباس كاد أن لا يتنقل إلى الشلف    الوداد يقتسم الزاد مع الضيوف    استلام 1927 جرعة من لقاح «سبوتنيك»    تفاؤل صحراوي بقرارات محكمة العدل الأوروبية    تعويض الأئمة والموظفين عن الساعات الإضافية    مخالفة الهوى طريقك إلى الجنة    الأوبك+: الإبقاء على مستويات الإنتاج ما عدا بالنسبة لروسيا وكازخستان وتمديد السعودية لتخفيضها    المخول والمالك الوحيد لتقنية الكشف عن السلالة المتحورة من كورونا" هو معهد باستور    دستور دولة المدينة: وثيقة قانونية رسخت مفاهيم إسلامية وكونية    بِرُّ الوالدين في مِشكاة النبوة    قالوا من خلال استقدام مفتين أكفاء ومؤهلين،سامية قطوش: مهام الفتوى تبقى حصرية لوزارة الشؤون الدينية والأوقاف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحكومة الصحراوية تؤكد قصف مواقع عسكرية للاحتلال المغربي بالكركرات
نشر في الحوار يوم 24 - 01 - 2021

أكد الناطق الرسمي بإسم الحكومة الصحروية، وزارة الإعلام، قصف الجيش الصحراوي لمواقع عسكرية للاحتلال المغربي في ثغرة الكركرات .
وقال الوزير الصحراوي حمادة سلمى الداف في بيان له أنه في إطار عملها القتالي اليومي شنت ليلة البارحة السبت 23 يناير 2021 وحدات من جيش التحرير الشعبي الصحراوي قصفا مركزا إستهدف الثغرة غير الشرعية بمنطقة الكركرات الواقعة ضمن الحزام الرملي المغربي، وهي الثغرة التي شكلت الخرق المستمر والسافر فيما سبق لوقف إطلاق النار والتي قامت القوات الملكية المغربية في يوم 13 نوفمبر 2020 بالخروج منها في تعدي سافر على المدنيين الصحراويين الذين كانوا يحتجون على غلقها واضعة بذلك نهاية لوقف إطلاق النار وتعريض كل الجهود الأممية التي بذلها المجتمع الدولي طيلة 29 سنة للهدر والفشل.
تحذيرات للشركات التجارية الغربية من التورط في العمل بالصحراء الغربية
واضاف البيان:" إن الحكومة الصحراوية وهي تشيد بهذه العملية النوعية لمقاتلي جيش التحرير الشعب الصحراوي لتذكر ببيانها الصادر بتاريخ 18 نوفمبر 2020 والذي نبهت فيه إلى أن الجمهورية الصحراوية بكاملها في مجالها الجوي والبري والبحري قد أصبحت منطقة حرب وأدخلها التهور المغربي كلها، في مرحلة من اللا أمن واللا إستقرار، وحذرت كافة الشركات التجارية والإقتصادية والمصالح العامة والخاصة من مغبة التورط في العمل بالصحراء الغربية أكد الناطق الرسمي بإسم الحكومة الصحروية، وزارة الإعلام، قصف الجيش الصحراوي لمواقع عسكرية للاحتلال المغربي في ثغرة الكركرات . أو إستعمال بحرها أو برها سوى للإستثمار أو كممر للسلع والبضائع وأنها لن تكون مسؤولة عما سيلحقها من ضرر وأن المسؤول عن كل ذلك هو العدوان المغربي الغاشم على شعبنا منذ إحتلاله لأجزاء من وطننا سنة 1975.
متمسكون بحق شعبنا في الدفاع عن النفس
إن الحكومة الصحراوية في ظل ظروف الحرب العدوانية المفروضة على شعبنا، ظلت دائما متمسكة بمبادئ القانون الدولي الإنساني، وبحق شعبنا المشروع في الدفاع عن النفس ، ولم تستهدف المدنيين طيلة حربها التحريرية، لايمكنها في هذه الحالة، إلا أن تنبه إلى خطورة إقحام المحتل المغربي للمدنيين في المواقع العسكرية، وتحذر من مغبة جعل منهم دروعا بشرية لمشاريع الإحتلال التوسعية في الصحراء الغربية، وتعتبر القصف الذي إستهدف ثغرة الكركرات بمثابة التحذير الذي يجب اخذه على محمل الجد ، وتدعو كافة المواطنين المغاربة لتجنب إستعمال هذه الثغرة غير الشرعية وغيرها من أماكن تواجد القوات الملكية المغربية أين ما كانت كونها ستبقى هدفا شرعيا دائما لضربات مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي.
واختتم البيان بالقول:"إن حكومة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية تدعوا كل الصحراويين أين ما تواجدوا للدفاع عن وطنهم وكرامتهم والمزيد من التجنيد في سبيل تحقيق أهداف شعبهم في الحرية والإستقلال وجلاء المحتل المغربي الغاشم عن كامل ربوع وطننا".
مصطفى.ق


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.