العربي ونوغي مديرا عاما جديدا لوكالة النشر والإشهار    وزير التربية : سنفصل في مصير الموسم الدراسي بإشراك النقابات    تعليمات خاصة لإعادة جدولة ديون المؤسسات العمومية وبعض المؤسسات الخاصة    تحويل 4 مليار دينار من نفقة الاحتياط إلى ميزانية وزارة الصحة        الوالي يؤكد ان الاعلان عن الاصابات من صلاحيات وزارة الصحة    فرنسا: 1873 إصابة جديدة بكورونا خلال يوم واحد    كورونا : جراد يأمر بتوفير الظروف لتسيير التبرعات    الجزائر تدعو منتجي النفط إلى اتفاق شامل وواسع وفوري لخفض الإنتاج    تحديد نسب ومبالغ أتاوى الملاحة الجوية    بن العمري يرد على إدارة الشباب برسالة مشفرة !!    استلام أول طلبية لوسائل الحماية من فيروس كورونا قادمة من الصين    وزير الصحة: وفرنا 300 ألف علبة من "الكلوروكين"    تخصيص 3 فضاءات إضافية لإستقبال الأشخاص بدون مأوى بالعاصمة    استمرارية الخدمات طوال فترة الحجر الصحي    شبكة إجرامية في قبضة الأمن الحضري الأول بالبرواقية    طلبت من اللاعبين الجدية في التدريبات الفردية    الريال يقترح حلولا لعودة «الليغا»    وضع الوكالة الوطنية لترقية الحظائر التكنولوجية تحت وصاية وزير المؤسسات الصغيرة    دخول أنبوب غاز جديد حيز الخدمة بحاسي الرمل “GR7”    رئيس المجلس الشعبي الوطني يعزي الشعب الصحراوي في رحيل القائد أمحمد خداد    تيسمسيلت :توزيع 2.400 طرد غذائي على الأسر المعوزة    المديرية العامة للضرائب تقر تسهيلات للمؤسسات    ولاة الجمهورية يتبرعون بشهر واحد من راتبهم لمكافحة كورونا    بلايلي يطالب بفسخ عقده مع الأهلي السعودي    “فرانس فوتبول” تنصح مرسيليا بالتعاقد مع إسلام سليماني لهذه الأسباب    8 أشهر حبسا نافذا في حق الصحافي سفيان مراكشي    البيّض: برنامج ثقافي عن بعد للأطفال    تجميد تصوير الأعمال السينمائية والوثائقية    الدكتور عبد الكريم بن عيسي: فشل العروض المسرحية سببها عدم إدراك صناعها ل”ميقاعية العرض المسرحي”    الكرملين يحذر من زيادة حجم إنتاج النفط    المرأة في الفكر الإرهابي    هل صحيح أن السياسات الخارجية الأمريكية بدون أخلاق؟    كورونا لم يشفع لأطفال فلسطين من بطش الاحتلال    أحكام من 6 أشهر إلى 8 سنوات سجنا نافذا ضد مروجي المخدرات في القصر ببجاية    مكتب بريدي متنقل لتقديم خدمات للموظفين في مقر عملهم بأدرار    خط موريس.. بعد الموت، الحياة تنبعث من جديد في تلمسان    عطال أكبر المستفيدين من توقف المنافسة    باتنة: انطلاق قافلة مساعدات خيرية اتجاه ولاية البليدة    محرز يوجه رسالة مؤثرة!    العاهل المغربي يعفو عن 5654 معتقلا خوفا من تفشي كورونا    17 دولة لم يصلها الوباء    ترامب يقيل المسؤول الاستخباراتي الذي حرّك الدعوى لعزله    إطلاق تطبيق جزائري جديد لتحديد الموقع    وزارة التربية تعلن عن الرزنامة    .. الاستهتارُ القاتل    توزيع مواد غذائية على 700 عائلة معوزة و متضررة من كورونا    الممثلة أمينة بلحسين من وهران : « الحجر المنزلي قربني أكثر من عائلتي»    توقيف 52 مهربا وحجز مواد غذائية وتنظيف ووقود    "لوندا" تمنح مساعدات للفنانين المتوقفة نشاطاتهم    فتح باب التقديم لمنحة تطوير الأفلام الروائية والوثائقية والقصيرة    لغة الجسد على الخشبة لا تلغي الحوار بل ترفض الثرثرة    هذه حلولي لتجاوز مشاكل كورونا رياضيّاً    وزارة الشؤون الدينية تؤكد جوازه:    جواز التعجيل بإخراج زكاة المال قبل بلوغ الحول    المحبة من شروط لا إله إلا الله    هذا خلق الله (وقفة مع فيروس كورونا)    علماء الجزائر: لا تستهينوا بالحجر المنزلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أوضاع مزرية يعيشها الطلبة وسط الإقامة الجامعية ب''درقانة'' وباب الزوار
نشر في الحوار يوم 06 - 11 - 2008

تعيش طالبات الإقامة الجامعية للبنات بدرقانة الواقعة شرق العاصمة، وضعية كارثية نتيجة غياب بعض المتطلبات الضرورية داخل الإقامة، حيث تدهورت حالتها مؤخرا باعتبارها شاليهات بالية في حالة جد متقدمة من الاهتراء، تصلح لكل شيء إلا للسكن. وفي هذا الصدد أكدت معظم طالبات الحي ليومية الحوار ، على أنهنّ مهددات بالإصابة بأمراض الحساسية بسبب ارتفاع نسبة الرطوبة صيفا وشتاءً بتلك الشاليهات القديمة المشيدة هناك لمدة تزيد عن العشرين سنة.
، الأمر الذي جعلها لا تصلح للمبيت سيما وأن النوافذ والأبواب المكسرة تسمح بدخول مياه الأمطار شتاءً، مؤكدات أن الوضع لم يتوقف عند هذا الحد وإنما تعدى إلى دورات المياه التي لم تعد تصلح ولا تلبي الغرض المطلوب بسبب انسدادها، ما جعل المياه القذرة تتسرب إلى أجنحة الإقامة وبالتالي إلى الغرف وعادة ما تخلف روائح كريهة أثرت على صحة الطالبات اللّواتي أصبحن يخضعن للمعالجة الطبية. من ناحية أخرى اشتكت بعضهن من مشكل رداءة الوجبات المقدمة ومن غياب الأمن في الساحة الخارجية للحي، ما يجبرهن على ملازمة الحي في ساعات مبكرة من النهار، خاصة أيام الشتاء خوفا على حياتهنّ من التعرض للاعتداءات التي قد تنجم في حالة ما إذا قصد أحد الشباب الطائشين الحي من أجل التحرش بهنّ أو السطو على ممتلكاتهنّ كالهواتف النقالة والمجوهرات. على صعيد آخر استنكرت الطالبات سياسة التهميش والإقصاء التي يعشنها وكأنهنّ لسن طالبات لديهنّ حقوق من بينها العيش في حي تتوفر به كل مستلزمات العيش الكريم من مأكل ومشرب وإقامة تليق بهنّ كطالبات جامعيات. ونتيجة لهذه الوضعية الصعبة التي يتخبطن فيها منذ سنوات تناشد هاته الطالبات السلطات المعنية كالديوان الوطني للخدمات الجامعية النظر إلى الوضعية المزرية التي يعيشونها والتي من شأنها التأثير على استقرارهم وبالتالي على تحصيلهم العلمي ونتائجهم الجامعية نفس الوضع يشكو منه طلبة الإقامة الجامعية بباب الزوار، بسبب الحالة المزرية التي يضطرون إلى مواجهتها يوميا، أهمها معاناتهم مع الوجبات الموزعة عليهم بالمطعم الجامعي، والضيق الكبير بغرف الإقامة بسبب ارتفاع عدد المقيمين في الغرفة الواحدة إلى أكثر من 5 طلبة.
------------------------------------------------------------------------
... وطلبة باب الزوار درقانة يطالبون بتوفير النقل والأمن
------------------------------------------------------------------------
أعرب طلبة درقانة الذين يزاولون دراستهم بجامعة باب الزوار شرق عاصمة الولاية، عن استيائهم الشديد من الوضعية المزرية التي يعيشونها كل يوم، بسبب نقص وسائل النقل الجامعي على مستوى خط درقانة - باب الزوار. وعلى الرغم من الطلبات والشكاوى العديدة المودعة من طرف الطلبة للوصاية بغية إضافة عدد من حافلات النقل الجامعي عبر هذا الخط الحيوي الذي يشهد كل يوم ازدحاما عن آخره بسبب كثرة المتوافدين على المنطقة، وبالأخص طلبة درقانة الذين ارتفع عددهم سنة تلو الأخرى، غير أن ذلك لم يأت بأية نتيجة حسب تصريحاتهم ، كما ندد هؤلاء بسياسة التهميش الممارسة في حقهم من طرف مسؤولي مديرية الخدمات الجامعية الجزائر شرق، نتيجة تجاهل هؤلاء لتقارير الطلبة والشكاوى المرفوعة إليهم. على صعيد آخر يشتكي هؤلاء الطلبة من انعدام الأمن على مستوى محطة جامعة هواري بومدين، على اعتبار أن عدد أعوان الأمن المتواجدين غير كاف، مما قد ينجر عنه حدوث اعتداءات على الطلبة كسرقة هواتفهم النقالة أو حقائبهم اليدوية أو مجوهراتهم. وأمام هذا الوضع المزري يطالب الطلبة بضرورة تدخل مدير الديوان الوطني للخدمات الجامعية للنظر في جملة المشاكل التي يتخبطون فيها منذ سنوات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.