رسوب أكثر من 100 ألف تلميذ في"البيام"رغم تخفيض معدل الانتقال إلى 9!    زلزال بقوة 5.2 درجات يضرب شمال شرقي إيران    إستمرار هبوب رياح قوية في عدة ولايات    الاتحادية الجزائرية للملاكمة    لمدة موسمين    بعد انحرافها الخطير    بزيادة تقدر ب 27 بالمائة    قال إن موقفها من القضية الفلسطينية صريح..بلحيمر:    لتحسين اوضاعهم المعيشية    قبل انتهاء الثلاثي الثالث لسنة 2021    بعد حوالي 06 أشهر من الإغلاق    بعد انخفاض حالات كورونا    تجمع إطارات وفعاليات المجتمع المدني    أعلن إطلاق أرضية رقمية للتبليغات عن مواعيد الجلسات..زغماتي:    صفعة أخرى لساركوزي    من شأنها دعم السوق بأسعار معقولة    وزير الطاقة يجدد التأكيد:    جمعية فرنسية تطالب باريس بالاعتراف بهذه الجريمة    4 وفيات و175 إصابة جديدة و110 حالات شفاء    اتحادية ألعاب القوى تؤكد رسميا استضافتها الموعد القاري    على فرنسا الاعتراف بجرائم مجازر17 أكتوبر 1961    محامو العاصمة يقررون مقاطعة المحاكم تضامنا مع نقيبهم    الاستماع لانشغالات مهندسي الفلاحة    السراج يدين أمام الأمم المتحدة سلوك المليشيات المسلحة    بن دودة تؤكد أهمية جعل الدخول الثقافي تقليدا سنويا    ترسيخٌ للثقافة العلمية وسط الشباب    كل المؤسسات مدعوة لإنجاح الدخول الثقافي    يعيش يمنح موافقته لتدريب "لاصام"    بوضياف يضمن توقيع 15 لاعبا    زناسني، إيبوزيدان وعايشي يوقعون    الوالي يفضل بناء مقر للنادي عوض الكراء    الروتوشات الأخيرة لجامع الجزائر    الذهب يرتفع على حساب الدولار    الجزائر لن تتراجع عن الاتفاق لكنها ستعيد مراجعته    عقوبات تصل إلى 20 سنة سجنا ضد المعتدين على مستخدمي الصحة    العريشة ... حجز أكثر من قنطار من المخدرات    3 سنوات نافذة لمهرب "حراقة" احتال على 8 فتيات    مستثمرات تشل النشاط بتيارت    منطقة التجارة الحرة الإفريقية.. بداية التجسيد    النقابات تنتقد تماطل البلديات    قريبا نص قانوني لتجريم ظاهرة الاختطاف    الفنان الجزائري يعاني منذ سنوات و كورونا tjv, !vtd,    أكثر من 320 رباعية تحاكي الموروث الشعبي بسعيدة    مشروعي فكري يهدف لتحفيز الشباب على القراءة ...    أنسنة المؤسسات العقابية والغاء الجنسية من بعض الملفات الادارية    "بن سجراري الرجل الثاني بعدي و طوينا صفحة الانتدابات "    هل هي نهاية الأزمة ؟    التزام تام للمصلين بالبروتوكول الصحي ببلعباس    معالجة 6 قضايا نوعية    5 سنوات سجنا لتاجر مهلوسات    صناعة صيدلانية تدعم عجلة الاقتصاد خارج قطاع المحروقات    صحفيان ضحايا اعتداء باريس    بعد بث "النهار" لندائه.."تبيب لحسن" يصل إلى أرض الوطن    139 مليون مشاهدة لأغنية حسين الجسمي "لقيت الطبطبة"    أنوار الصلاة على رسول الله "صلى الله عليه وسلم"    رجال يختلون الدّنيا بالدّين!    الدّيانة الإبراهيميّة خرافة!!    خطر اللسان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المشروع يحتوي فراغ قانوني كبير خاصة فيما يخص المحامي والقاضي
رئيس الكتلة البرلمانية لتكتل الجزائر الخضراء يؤكد :
نشر في الاتحاد يوم 24 - 06 - 2013

المادة 33 التي تقضي إقصاء خرجي طلبة الشريعة تثير الجدل
أعرب نعمان لعور، رئيس الكتلة البرلمانية لتكتل الجزائر الخضراء على ضرورة تطوير المهنة لمسايرة تطور المجتمع وذلك من خلال التأكيد على ضرورة التكوين و في تصريح له على هامش التقرير التمهيدي عن مشروع القانون المتضمن تنظيم مهنة المحاماة لاسيما في مسالة الهيكل التنظيمي وتحديد صلاحيات ومهام الجمعية العامة، موضحا "أن القانون المتعلق بالتنافي مع العهدة البرلمانية لا يسمح بالتوفيق بين مهنتي التدريس والمحاماة وأن يكون حر مستقل مع ضرورة الجمع بين الوظيفتين،خاصة وأشار المتحدث في نفس السياق الى "أن هذا الأمر سيؤثر على المهنة ويدفع اللجنة الى اقتراح تعديل جديد على المشروع. وشدد لعور، على ضرورة تحديد مهام وصلاحيات النقيب بدقة خاصة إذا سجل تعسف للمحامي اتجاه موكله وحماية الموكل"، أين اعتبر "أن قانون المحاماة قد تم صياغته من دون إشراك المواطن وتحديد العلاقة بين المحامي وموكله خاصة في ما يخص مسألة الأتعاب وتوفير حماية للموكل"، واعتبر"أن المادة 24 تتضمن جانب تعسفي من قبل الحكومة و أن النص الذي جاءت به اللجنة فيه تعسف وتجدر الإشارة مضمون مشروع القانون المتضمن تضمنت 134 مادة متعلقة تنظيم مهنة المحاماة كان قبل التعديلات محل استياء المحامين خاصة فيما يتعلق بالمادتين 9 و 24 التي كانوا يعتبرونها تزيح صفة الاستقلالية عن مهنة المحاماة نهائيا و تحد من حرية وحقوق الدفاع و حتى من حقوق المتقاضين".
بن خلاف ينتقد إقصاء خرجي الشريعة من مسابقات مهنة المحاماة
من جهته انتقد رئيس الكتلة البرلمانية لحزب التنمية والعدالة إقصاء خريجي كليات الشريعة والحاملين لشهادات الليسانس في 'الشريعة والقانون'" من المشاركة في مسابقة الالتحاق بمهنة المحاماة ، مشددا على أن هذا التدبير يرمي إلى إقصاء الكثير من الطلبة الحاملين لهذه الشهادة. وأضاف بن خلاف في تصريح له على هامش مناقشة نواب الغرفة السفلى للتقرير التمهيدي عن مشروع القانون المتضمن تنظيم مهنة المحاماة، أمس، "ليس من الخفي على احد أن أقساما وغرفا مهمة في الجهات القضائية الجزائرية مختصة في تطبيق بعض القوانين المستمدة من الشريعة الإسلامية كقانون الأسرة وما يتصل به من المواريث والنسب والوصايا والهبات فكيف للمحامي أن يرفع أو يحرر عرائض وهو يجهل هذه الأمور؟"، و عبر المتحدث عن تخوفه من أن يكون هذا التدبير يقصد به "استهداف مقومات الشعب بضربه في كيانه الوجداني". وفي سياق نفسه، شدد رئيس الكتلة البرلمانية لجبهة العدالة والتنمية، على أن المحاكمة العادلة لا تتم ولا تنجح إلا بتوفر شرطين أساسيين وهما استقلالية وحرية الدفاع واستقلالية القضاء، مشيرا إلى أن استقلالية القضاء تقتضي عدم وجود أي تأثير مادي أو معنوي أو تدخل مباشر أو غير مباشر وبأية وسيلة في عمل السلطة القضائية بالشكل الذي يؤثر في عملها المرتبط بتحقيق العدالة. وللإشارة فان أصحاب الجبة السوداء يأملون أن يحمل خيرا هذا التقرير التمهيدي عن مشروع القانون المتضمن تنظيم مهنة المحاماة بعد 22 سنة من الانتظار والمصادقة عليه بعد أخر قانون 91/04.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.