المدعي العام العسكري لحكومة الوفاق بطرابلس يأمر بالقبض على حفتر    ضرورة تجند الجميع لإنجاح عملية التموين خلال شهر رمضان    سكيكدة : 7 جرحى في حادث مرور بسيدي مزغيش    القارئ الجزائري أحمد حركات يكرم في مسابقة حفظ القرآن الكريم بالكويت    كريم عريبي يقود النجم الساحلي للتتويج بالبطولة العربية    استحداث جائزة وطنية لتكريم أحسن ابتكار لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة    “محرز” بمعنويات مرتفعة رغم الإقصاء المر ضد “توتنهام”    إختيار فيلم “بابيشا” لمونية مدور في مهرجان كان 2019    هبوب رياح قوية جنوب البلاد ابتداء من يوم الجمعة    توفير طاقة كهربائية "كافية" لتغطية الطلب المتوقع في الصيف    لجنة اليقظة ليست بديلا لبنك الجزائر    قطاع الاتصال يباشر في تشكيل لجنة لتوزيع الإشهار اعتمادا على الشفافية    صورة “براهيمي” و”صلاح” تصنع الحدث !!    الرئاسة تنظم لقاء تشاوري يظم 100 شخضية عن الأحزاب والجمعيات والحراك الشعبي يوم الاثنين المقبل    مسيرات سلمية عبر الوطن للمطالبة بتغيير النظام ورفض الانتخابات الرئاسية المقبلة    أمن عنابة يطيح 4 أشخاص ويحجز 3 كلغ و820غرام الكيف المعالج    الأمانة الوطنية للإتحاد العام للعمال الجزائريين تكذب خبر إستقالة سيدي السعيد    حزب جبهة التحرير الوطني ينفي استقالة منسقه معاذ بوشارب    رابحي : المرحلة الحساسة التي تعيشها البلاد تقتضي من الإعلام الاحترافية و احترام أخلاقيات المهنة    حوادث المرور: وفاة 12 شخصا وجرح 15 أخرون خلال 24 ساعة الأخيرة    قايد صالح : "كافة المحاولات اليائسة الهادفة إلى المساس بأمن البلاد واستقرارها فشلت"    رئيس إمبولي: "بن ناصر له مكان مع نابولي والإنتير بحاجة إليه"    المحامون يواصلون مقاطعة جلسات المحاكم دعما لمطالب الحراك الشعبي    توقيف تاجري مخدرات بالأغواط وبحوزتهم 100 كلغ من الكيف    حجز 2184 قرص مهلوس في ميناء الغزوات    20 ألف طالب عمل مسجل بوكالة التشغيل في سوق أهراس    نفط: خام برنت يصل إلى 43ر71 دولار للبرميل يوم الخميس    تأخير مباراة شبيبة بجاية - وفاق سطيف إلى 25 أبريل    المجلس الإسلامي‮ ‬الأعلى‭:‬    عن عمر ناهز ال67‮ ‬عاماً    محمد القورصو‮ ‬يكشف‮:‬    باريس تحاول تبرير قضية المسلحين والزبيدي‮ ‬يكشف المستور    تيارت    5‭ ‬بلديات بالعاصمة دون ماء    للتحقيق في‮ ‬عرقلة مشاريع‮ ‬سيفيتال‮ ‬    ‮ ‬طاسيلي‮ ‬للطيران توسع أسطولها    حداد متمسك بفريق سوسطارة    وزير الصحة الجديد‮ ‬يقرر‮:‬    فيما نشر قائمة الوكالات المعنية بتنظيم الحج    "هانية" ل"أوريدو" بأقل من 1 دينار ل10 ثواني    أمريكا تعاقب الشركات الأوروبية عبر كوبا    حجز 2520 مؤثّرا عقليا    وفاة الرئيس البيروفي الأسبق آلان غارسيا    هذه تعليمات ميراوي لمدراء الصحة بالولايات    الباءات وحروف العلة    يد من حديد لضرب رموز الفساد    "متعودون على لعب الأدوار الأولى"    ثلاثة أرباع الشفاء في القرآن    توقع إنتاج 1.6 مليون قنطار من الحبوب    مزيد من الجهود للتكفل بالبنايات    كراهية السؤال عن الطعام والشراب    الطريق الأمثل للتغيير    المطالبة بمعالجة الاختلالات وتخفيض السعر    احتفاءٌ بالمعرفة واستحضار مسار علي كافي    ذاكرة تاريخية ومرآة للماضي والحاضر    تأكيد وفرة الأدوية واللقاحات    عامل إيطالي يشهر إسلامه بسيدي لحسن بسيدي بلعباس    ‘'ثقتك ا لمشرقة ستفتح لك كل الأبواب المغلقة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إنشاء وكالة وطنية لإنجاز وتسيير محطات تحلية مياه البحر
"الجزائرية للمياه" تتكفل بتسيير توزيع المياه عبر 708 بلديات
نشر في المساء يوم 30 - 01 - 2015

أعلن وزير الموارد المائية السيد حسين نسيب، من بجاية عن قرب إنشاء وكالة وطنية توكل لها مهمة تسيير محطات تحلية مياه البحر تحت وصاية وزارته الموارد المائية. وسيحدد برنامج استثماري جديد للوكالة يخص إنجاز محطتين لتحلية مياه البحر بطاقة 100 ألف متر مكعب لكل واحدة، واختيرت ولايتا بجاية والطارف للاستفادة من مصادر جديدة لإنتاج مياه الشرب. كما تعهد نسيب أول أمس الخميس ببجاية بتحويل تسيير إنتاج وتوزيع المياه من 708 بلدية إلى الجزائرية للمياه، على أن يتم تنصيب لجنة عمل مشتركة ما بين وزارتي الموارد المائية والداخلية لتخصيص دعم مالي للبلديات النائية بهدف صيانة وترميم شبكات توزيع وصرف المياه.
وقد وقف وزير الموارد المائية عند عدة مشاريع للربط بقنوات توزيع المياه بعاصمة ولاية بجاية، حيث شدد على تحويل تسيير إنتاج وتطهير المياه من البلديات إلى الجزائرية للمياه قبل نهاية شهر جوان المقبل، واعدا بتقديم الدعم المالي اللازم من صندوق الموارد المائية لتسريع أشغال الربط بقنوات توزيع المياه، على أن يتم إرسال لجنة خاصة يترأسها المدير العام للجزائرية للمياه لتحديد برنامج عمل يشرع في تنفيذه في أقرب وقت، وهو ما يسمح، يقول نسيب بضمان توزيع المياه بشكل عادي لصالح سكان الولاية التي تزخر بطاقات هائلة لإنتاج المياه فريدية، خاصة وأن سد تيشي حاف يتم ملؤه بمياه الأمطار والثلوج مرتين في السنة.
وبخصوص ارتفاع ملوحة المياه الجوفية في الفترة الأخيرة، أرجع وزير القطاع الأمر إلى الضخ العشوائي والاستغلال غير العقلاني لهذه الثروة، داعيا مدير الري بالولاية إلى إنجاز شبكة قنوات جديدة لربط 37 بلدية بشبكة توزيع المياه القادمة من سد تيشي حاف، بالإضافة إلى الرفع من طاقات محطة الضخ الرئيسية لبلوغ 180 ألف متر مكعب يوميا.
كما تعهد الوزير بإنجاز محطة لتحلية مياه البحر بولاية بجاية لدعم مصادر المياه مستقبلا وضمان توفير كميات إضافية لسقي المحيطات الفلاحية بالمنطقة. وفي هذا السياق كشف نسيب عن اقتراح سيقدم للحكومة للمصادقة عليه يخص إنشاء وكالة وطنية لتسيير كل محطات التطهير البالغ عددها 9 دخلت حيز التشغيل، وسيكون رأسمال الوكالة مشتركا ما بين الجزائرية للمياه التي حددت حصتها ب80 بالمائة وشركة سونطراك التي حددت حصتها ب20 بالمائة.
وستعهد للوكالة الجديدة التي سترى النور قبل نهاية السنة، مواصلة أشغال إنجاز محطات تحلية مياه البحر بكل من وهران وتنس بطاقة إنتاجية تزيد عن 500 ألف متر مكعب يوميا لكل محطة، وهو ما يرفع نسبة إنتاج المياه بتقنية تحلية مياه البحر من 14 إلى 16 بالمائة.
وبخصوص تطهير المياه، دعا نسيب المسؤولين إلى ضرورة تشجيع الفلاحين على استغلال المياه المطهرة في السقي، مع الشروع في توزيع مادة الطمي المستخرجة من المياه بعد معالجتها على الفلاحين لتستغل كأسمدة طبيعية، وهو ما يسمح، يقول الوزير، برفع المساحات المسقية إلى 2 مليون هكتار قبل نهاية المخطط الخماسي الحالي، مع ضمان إنتاج فلاحي طبيعي بعيدا عن الأسمدة الكيماوية.
وفي ندوة صحفية نشطها الوزير على هامش الزيارة التي قادته إلى عدة بلديات للوقوف على أشغال ترميم شبكات توزيع وصرف المياه، أعطى إشارة انطلاق تشغيل محطة لضخ المياه وإطلاق أشغال إنجاز محطة للتطهير بآقبوا، أعلن نسيب عن تخصيص غلاف مالي لتنظيف وتهيئة مجرى وادي الصومام على غرار وادي الحراش، على أن يتم فتح فضاءات للترفيه والتنزه عند مصبه في البحر ليكون بذلك مقصدا سياحيا بالولاية.
وبخصوص إجراءات التقشف التي اتخذتها الحكومة على خلفية انهيار أسعار البترول، أكد نسيب أن المشاريع ذات الطابع الاستعجالي سيتم إنجازها خاصة فيما يخص ترميم وصيانة الشبكات، محطات تحلية مياه البحر ومحطات التطهير، على أن يتم تحويل المشاريع الكبرى لوقت لاحق، متوقعا أن تنجح الوزارة في تنفيذ جميع المشاريع المسجلة خلال المخطط الخماسي الجاري بالنظر إلى خصوصية القطاع.
وعن رفع تسعيرة المياه، خاصة تلك المنتجة من محطات تحلية مياه البحر، جدد وزير الموارد المائية تأكيده على عدم طرح هذه الفكرة على الحكومة من منطلق أن الماء يعتبر مادة حيوية أساسية، وأن الوزارة تحرص على تنويع مصادر إنتاج المياه وتخصيص حصص إضافية لقطاع الفلاحة لمرافقته في مسار ضمان الأمن الغذائي.
وعن ديون شركة الجزائرية للمياه وباقي الشركات المعنية بعملية التسيير المفوض لإنتاج المياه قدرها نسيب بمبلغ 35 مليار دج، وبغرض استرجاع هذه الديون تم إطلاق حملة واسعة لتحسيس الزبائن بضرورة دفع الديون المستحقة عليهم وذلك من خلال إعادة جدولتها.
وبخصوص تلوث مياه سد تيشي حاف والذي أثر سلبا على عملية توزيع مياه الشرب، أكد نسيب أن الأمر يتعلق بنوعية المياه التي وصلت إلى السد على خلفية الاضطرابات الجوية الأخيرة والتي كانت مصحوبة بالتربة، وقد اضطر مسيرو السد لانتظار فترة من الزمن لغاية نزول التربة إلى قاع السد قبل الشروع في ضخ المياه لضمان السير الحسن لمحطات الضخ.
بالمقابل، طمأن نسيب سكان الولاية بتحسين عملية توزيع مياه الشرب خلال فصل الصيف المقبل بعد تسجيل إنجاز 47 خزانا جديدا بطاقة 500 ألف متر مكعب، وهو ما يسمح للجزائرية للمياه بضمان توزيع يومي لكل الأحياء بنسبة تدفق عالية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.